التجاعيد المبكرة

التجاعيد هو علامات التقدم في العمر، ولكن أحيانًا تظهر التجاعيد المبكرة بسبب بعض العادات التجميلية الخاطئة التي تقوم بها بعض السيدات، فاستعمال بعض مستحضرات التجميل الغير معروفة قد تُسبب ظهور التجاعيد، ولا يجب الانتظار حتى تبدأ التجاعيد في الظهور لنبدأ في مكافحتها ولكن يجب البدء في العناية بالبشرة بدءًا من سن صغيرة لمنع التجاعيد المبكرة من الظهور على البشرة وهذا ما سوف نتحدث عنه باستفاضة بالسطور القادمة.

ظهور التجاعيد في سن العشرين

يجب البدء بالعناية بالبشرة من سن العشرين لأن غير ذلك قد يكون سبب رئيسي لظهور التجاعيد المبكرة، فالتعرض لتغيرات الجو والأكل الغير صحي تتسبب في ظهور بعض الخطوط الخفيفة على الوجه التي تزداد مع التقدم في العمر، لتصبح واضحة بصورة أكبر، لذلك يجب الحرص على إتباع روتين يومي يحتوي على بعض الأساسيات المناسبة لنوع البشرة وهذه الأساسيات كالتالي:

اختيار المنتج المناسب لنوع البشرة

يجب معرفة نوع البشرة بشكل جيد لنختار المنتج المناسب لنتجنب مواجهه مشاكل البشرة.

العناية اليومية المنتظمة

تتعرض البشرة يوميًا إلي عدد كبير من الملوثات كالتراب والهواء الساخن والبارد لذلك يجب الالتزام بالتنظيف اليومي للبشرة؛ لنتجنب تعرض البشرة للالتهابات والحبوب.

محاربة الشيخوخة

يجب البدء باستخدام منتجات مكافحة الشيخوخة من سن صغير سيحافظ ذلك على شباب البشرة لفترة طويلة ويقي من تلف الخلايا.

الخلطات المنزلية

يجب تحضير الخلطات المنزلية التي تُساعد على التخلص من البكتريا الضارة على البشرة التي تُسبب الإصابة بالحبوب، وهذه الخلطات تُساعد بشكل كبير في عدم ظهور التجاعيد المبكرة على البشرة.

العناية بمنطقة العين

يجب الحفاظ على المنطقة المحيطة بالعين من الإصابة بالتجاعيد عن طريق استعمال الكريمات المناسبة لهذه المنطقة الحساسة.

تناول الطعام المحتوي على مضادات أكسدة

للحفاظ على البشرة يجب تناول الطعام المحتوي على مضادات أكسدة يوميًا، كالخضروات المحتوية على الألياف والدهون الغير مشبعة مثل: الأسماك والخضروات الورقية والفواكه.

عدم إهمال شُرب الماء بانتظام

شرب الماء بانتظام من العوامل الأساسية للحفاظ على البشرة من ظهور التجاعيد المبكرة حيث يُحافظ الماء على تجدد الخلايا وطرد السموم الضارة من الجسم لذلك يجب الحفاظ على شرب (8) أكواب من الماء يوميًا للحفاظ على البشرة من الجفاف.

حماية البشرة من التعرُض لأشعة الشمس

يجب الحفاظ على البشرة من الأشعة الفوق بنفسجية، عن طريق استخدام واقي للشمس بنسبة حماية عالية قبل الخروج من المنزل والتعرض للشمس.

التجاعيد المبكرة حول العين

أكثر من يعاني من ظهور التجاعيد هي النساء فالتجاعيد تعتبر من الكوابيس التي تُعاني منها السيدات، والتجاعيد لم تعد حكرًا على الكبار في السن، فالآن التلوث الموجود بالبيئة أصبح عامل أساس في ظهور التجاعيد المبكرة التي قد تبدأ من سن العشرين.

وظهرت بعض المنتجات بالأسواق التي تُكافح آثار التجاعيد المبكرة وتمنعها من الازدياد وهي كالتالي:

Neutrogena Rapid Wrinkle Repair Eye Cream

سر هذا الكريم هو احتوائه على مادة الريتينول التي تُسرع من ظهور النتائج في خلال أسبوع واحد من بداية الاستعمال، كما أنه يُزيل اسمرار تحت العينين بجانب إزالة آثار التجاعيد.

Olay Regenerist Eye Lifting Serum

الاستخدام المنتظم لهذا الكريم يُعطي نتائج ممتازة مثل:

  • يُفضل استخدامه قبل وضع كريم الأساس لإزالة الهالات السوداء.
  • يخفف من انتفاخ تحت العين ويقلل من الخطوط الدقيقة.
  • يُستخدم بسهولة لعدم لزوجته.

L’Oreal Youth Code Rejuvenating Anti-Wrinkle Eye Cream

أفضل ما في هذا الكريم أنه يمكن استخدامه لجميع أنواع البشرة لعدم لزوجته وسهولة امتصاص البشرة له، ويعمل على ترطيب البشرة وعلاج الهالات السوداء.

Clinique Repair wear Deep Wrinkle Concentrate (Face &Eye)

من فوائد هذا الكريم أنه عند استعماله بانتظام لأيام قليلة يُنعش البشرة ويرطبها لأنه طبيعي 100%، وبعد مرور أربع أسابيع من الاستعمال المنتظم ستختفي آثار التجاعيد المبكرة تمامًا.

Estee Lauder Advanced Night Repair

يُستخدم هذا السيروم للعناية الليلية بمنطقة حول العين كما أنه يُغذي البشرة ويُحافظ على حيويتها، ويُزيل التجاعيد المبكرة والخطوط الدقيقة حول العين.

Dermalogica Total Eye Care Cream

يمكن استعماله للعناية بالعين خلال النهار والليل ويحتوي على (spf 15)، وهي مادة تُساعد على الوقاية من أشعة الشمس ويُعالج الهالات السوداء وانتفاخ تحت العين.

Clinique Anti – Gravity Eye Lift Cream

  • لا يحتوي على أي روائح صناعية
  • يرطب البشرة ويعتني بها لاحتوائه على مرطب طبيعي.
  • يُزيل الخطوط البيضاء حول العين.
  • يشد البشرة حول العين ويُعيد شبابها.

التجاعيد المبكرة في الجبهة

إن حركات الوجه من حزن وضحك تؤثر على عضلات الجبهة وتحفر آثار بها تستمر للأبد مكونة تجاعيد الجبهة.

أسباب التجاعيد المبكرة للجبهة

  • الجلد المحيط بالوجه مكون من ثلاث طبقات يختلف سمك كل طبقة عن غيرها، فأرق طبقة هي السطحية وتزداد سماكة الطبقات الداخلية شيئًا فشيًا وتنتهي طبقات الجلد بطبقة أخري من الخلايا الدهنية، التي تمد الجلد من الخارج بالشكل المشدود والشبابي.
  • ومع التقدم في العمر تتآكل الطبقة الدهنية وتقل كفاءتها وتقل قدرة الخلايا على التجدد، فتبدأ التجاعيد في الظهور وهناك أسباب لظهور تجاعيد الجبهة وهي كالتالي:
  • التعرض المستمر لأشعة الشمس الحارقة من مُسببات التجاعيد بالجبهة؛ لأنها تفقد الجلد الحيوية لذلك فلا غني عن واقي الشمس المناسب لنوع بشرتك للحفاظ عليها من أشعة الشمس.
  • الحالة الصحية السيئة تعكس ذلك على البشرة فقلة السوائل بالجسم تؤدي للجفاف، الذي بدوره يؤدي إلى التجاعيد المبكرة ليس فقط بالجبهة وإنما بكامل الوجه.
  • نقص الفيتامينات والكالسيوم بالجسم بسبب التغذية الخاطئة والأكل الغير صحي ينعكس على البشرة.
  • التدخين والشيشة والعادات الخاطئة تُسبب التجاعيد المبكرة بالجبهة.

شد التجاعيد بالجبهة طبيعيًا بدون جراحة

هناك وسائل أخري لشد تجاعيد الجبهة بدون اللجوء للجراحة وهذه الطرق ذات نتائج مضمونة، ولا يوجد لها أضرار أو مخاطر كبيرة ومن هذه الوسائل هو حقن الجبهة، ولذلك سوف نتكلم عن الحقن باستفاضة أكبر في السطور التالية.

تختلف الحقن من حيث أنواعها ومن حيث ملائمتها للبشرة فعير ذلك يمكن أن يُسبب ما لا نتوقعه، لذلك يجب استشارة الطبيب ومن أنواع الحقن ما يلي:

الفيلر

من أنواع الحقن الرائعة للتخلص من التجاعيد خاصةً إذا كان الحقن باستخدام الكولاجين، فيملأ الكولاجين المناطق التي قل فيها الخلايا الدهنية كما يُساعد الفيلر على تحفيز الخلايا لإنتاج الكولاجين.

ولكن للأسف لا يصلح هذا النوع مع الجبهة لأن الجبهة لا يوجد بها الخلايا الدهنية بصورة كبيرة، فعادةً التجاعيد بها ليست بسبب نقص الخلايا الدهنية.

البلازما

هذا النوع من الحقن يمكن تصنيفه بالمتوسط في الأداء لأنه يُعطي نتيجة من متوسط لضعيف، فالبلازما وظيفتها الأساسية إعادة نضارة وحيوية البشرة وتغذية البشرة.

البوتكس

من أكثر أنواع الحقن فعالية على التجاعيد ويُعطي النتيجة المطلوبة، والسبب أن مادة البوتكس من وظيفتها تُسبب ارتخاء عضلات الجبهة وعدم انقباضها، حيث أن السبب وراء تكوين عضلات الجبهة هو التقطيب والانقباض المتكرر للعضلات.

نصائح هامة

  • يجب استشارة أكثر من طبيب تجميل ولا تعتمد على رأي دكتور واحد.
  • بعد اختيار الطبيب المناسب لأجراء الحقن يجب استشارته عن كل ما يقلقك وتريد معرفته.
  • يجب إعطاء البشرة فترة من الراحة قبل إجراء الحقن وهذه الراحة تتلخص في عدم التعرض لأشعة الشمس وعدم استعمال مقشرات البشرة قبل الحقن بفترة.
  • الاهتمام بالطعام الصحي وتناول الفيتامينات لاستعادة النضارة.

عملية الحقن وما بعدها

  1. عملية الحقن لا تستغرق أكثر من نصف ساعة على الأكثر ولا تحتاج إلي مخدر لأن العملية بسيطة جدًا، ولا يشعر الشخص إلا بوخز الإبرة فقط ولأنه يتم استعمال إبر خاصة لتلك العملية تكون صغيرة فلا يشعر الشخص بأي ألم.
  2. بعد الحقن يمكن أن يحدث بعض التورم بأماكن الحقن الذي يختفي بعد مرور أيام قليلة لتظهر النتيجة الحقيقية لعملية الحقن.
  3. لظهور هذه النتيجة بصورة مُرضية يجب عدم تحريك الجبهة بعد البوتكس بحركات انفعالية عنيفة، حتى لا يتسبب ذلك في تحريك البوتكس من موضعه لينزل على الحاجبين.
  4. يجب عدم التعرض لأشعة الشمس أو استعمال بعض مستحضرات التجميل لفترة معينة حتى لا يؤثر ذلك على الحقن بالسلب.
  5. وأخيرًا فلكل شخص مدة تختلف عن غيره في استمرار البوتكس وبعد انتهاء البوتكس يجب إعادة حقنه مرة أخرى.

التجاعيد المبكرة حول الفم

هناك أسباب كثيرة يمكن أن تؤدي إلي ظهور التجاعيد المبكرة حول الفم وهي لا تختلف كثيرًا عن الأسباب المذكورة سابقًا، وهي كالتالي:

  • التعرض لأشعة الشمس من أقوي مُسببات التجاعيد لأن الأشعة الفوق بنفسجية تعمل على تكسير الكولاجين الطبيعي الموجود بالبشرة، وتقضي أيضًا على مادة الإيلاستين التي تُعيد شكل الجلد بعد التمدد.
  • ويمكن القضاء على التجاعيد باستخدام واقي شمس بدرجة حماية كبيرة واستخدام مُرطب للشفاه.
  • التدخين الذي يتسبب في تدمير إنتاج الكولاجين الطبيعي في البشرة ويؤدي ذلك لتكوين شقوق بطبقة الجلد الداخلية، ولأن الفم هو المُستخدم في التدخين فيعتبر الجلد المحيط به أكثر عُرضه للإصابة بالتجاعيد المبكرة.
  • كما أن الجلد المُحيط بالفم أكثر حساسية من باقي أجزاء الوجه، وأيضًا الحركات التي نقوم بعملها أثناء التدخين مع الوقت تترك آثرها على الجلد المحيط بالفم.
  • شُرب المياه مباشرةً من الزجاجة، تؤدي هذه الحركة على المدى الطويل إلى حدوث التجاعيد المبكرة بسبب ضم الفم ليتناسب مع فم الزجاجة، لذلك يُفضل الشرب من الأكواب لتفادي حدوث التجاعيد.
  • مضغ العلكة يؤدي إلى حدوث التجاعيد بسبب حركة المضغ.

كيفية تفادي ظهور التجاعيد المبكرة حول الفم

  • استخدام واقي الشمس يوميًا.
  • شرب الماء بانتظام والابتعاد عن شُرب المشروبات المحتوية على الكافيين.
  • المحافظة على ترطيب البشرة ونظافتها بغسل الوجه مرتين يوميًا وترطيبها بالمُرطب المناسب لنوعها.
  • ممارسة الرياضة وإتباع نظام غذائي صحي يُساعد كثيرًا على عدم ظهور التجاعيد المبكرة.
  • الابتعاد عن التدخين.

علاج التجاعيد المبكرة بالفم

هناك نوعان من العلاج:

النوع الأول العلاجات الطبية مثل:

  • الحقن.
  • الليزر.
  • العلاجات المحفزة لإنتاج الكولاجين.
  • استخدام كريمات (OTC).

النوع الثاني العلاجات المنزلية باستخدام الوصفات الطبيعية مثل:

استخدام الزنجبيل

يُستخدم الزنجبيل لعلاج التجاعيد المبكرة لاحتوائه على مضادات أكسدة، كما أنه يمنع نقص مادة الإيلاستين الذي يتسبب نقصها في ظهور الخطوط البيضاء الدقيقة والتجاعيد.

المقادير

  • ملعقة كبيرة عسل أبيض
  • قطعة صغيرة من الزنجبيل.

الطريقة

نبشر قطعة الزنجبيل ونخلطها مع ملعقة العسل جيدًا وتناول هذا الخليط كل صباح.

استخدام الموز

يُفضل استخدام الموز لاحتوائه على مضادات الأكسدة والمعادن التي بتكرار استخدام الوصفة مرتين أسبوعيًا، يُجدد الشباب ويمنع ظهور التجاعيد والخطوط التعبيرية ويمكن عمل طريقتين باستخدام الموز.

الطريقة الأولى

المقادير

ثمرتين من الموز.

الطريقة
  1. نقوم بهرس ثمار الموز جيدًا.
  2. نضع الموز على المناطق المجعدة بالبشرة ونتركه لمدة (30) دقيقة.
  3. نغسل المكان بالماء جيدا ثم نقوم بترطيبه بمرطب البشرة المناسب.

الطريقة الثانية

المقادير
  • ثمرة من الموز.
  • ثمرة من الأفوكادو.
  • عسل أبيض.
الطريقة
  1. نقوم بهرس ثمرتي الموز والأفوكادو سويًا جيدًا.
  2. نقوم بمزج العسل مع الخليط السابق لتمتزج المكونات جيدًا.
  3. ندهن المكان الموجود بها التجاعيد لمدة (20) دقيقة.
  4. ثم نغسل المكان بالماء الفاتر جيدًا.

استخدام اللوز

يحتوي اللوز على الألياف، حمض الفوليك (folic Acid)، حمض الأوليك (Oleic Acid)، كالسيوم، حديد وزنك وكل هذه المكونات تعمل معًا على تأخير ظهور الشيخوخة، وزيت اللوز عند دهنه يعمل على منع ظهور التجاعيد المبكرة على البشرة.

المقادير

  • بعض حبات اللوز.
  • قليل من الحليب.

الطريقة

  1. نقوم بنقع اللوز في الحليب من الليل للصبح.
  2. في الصباح ننزع قشرة اللوز ونطحن الحب المُتشرب من اللبن فيتكون عجينة.
  3. نضح الخليط على البشرة من (20) إلى (30) دقيقة ثم تُغسل بالماء جيدًا.
  4. يمكن وضع الخليط أسف العين للتخلص من الهالات السوداء.
  5. يجب إتباع هذه الطريقة يوميًا للحصول على أفضل النتائج.

علاج تجاعيد الجبهة بالأعشاب

هناك بعض الخطوات والخلطات الطبيعية التي يمكن بها التخلص من التجاعيد المبكرة بالجبهة وهي كالتالي:

إتباع أسلوب حياة صحي

ما هو نمط الحياة الصحية؟ هو النوم عدد ساعات كافية ليلًا وتناول الأكل الصحي والخضروات المحتوية بمضادات الأكسدة ولعب الرياضة، وعدم الغضب على أتفه الأشياء يجب الشعور بالسعادة والمرح وينبغي البحث عن مصادر الضحك بحياتنا.

استمضادات أكسدةخدام زيت الزيتون

إن تدليك الجبهة لمدة (10) دقائق بزيت الزيتون الدافئ يُعتبر من أفضل العلاجات الطبيعية لتجاعيد الجبهة، وأي مكان آخر يمكن أن تظهر به التجاعيد ولنتائج أفضل يمكن خلط القليل من زيت جوز الهند مع زيت الزيتون لإضافة الترطيب.

استخدام الفواكه الحمضية

تُستخدم الفواكه الحمضية مثل الليمون والبرتقال بسبب احتوائها على فيتامينات (C،E) التي تُساعد على الحفاظ على نعومة البشرة، كما أن لب الفواكه الحمضية مفيد جدًا لإزالة التجاعيد لذلك فالاستعمال المنتظم لهذه الفواكه في تدليك البشرة يُعطي النتائج المطلوبة.

تدليك البشرة

إن تدليك البشرة بالمنزل باستخدام المكونات الطبيعية التي تُجدد خلايا البشرة ويرطبها يساعد بحد كبير على إزالة تجاعيد البشرة.

استخدام زيت بذر الكتان

إن تناول ملعقتين من زيت بذر الكتان قبل الذهاب للنوم يوميًا يعتبر حل مؤقت للتخلص من التجاعيد بالجبهة، ويمكن بدلًا من ذلك دهان الجبهة بزيت خروع يوميًا.

استخدام صبار الألوفيرا مع بياض البيض

يحتوي الألوفيرا وبياض البيض على فيتامين (E) وهو فيتامين الحيوية والنشاط، ووضع خليط البياض مع الألوفيرا على الجبهة لمدة (15) دقيقة يساعد على التخلص من التجاعيد.

من الأمور المزعجة التي قد تبدأ في الظهور على الوجه هو التجاعيد المبكرة التي قد تظهر بأكثر من مكان بالوجه، وهناك أسباب لظهور التجاعيد وهناك أيضًا حلول طبيعية وطبية يمكن أن نلجأ لها لحل مشكلة التجاعيد. فالحفاظ على البشرة وترطيبها باستمرار والابتعاد عن الحياة المرهقة الغير صحية، والبعد عن أسباب التوتر قد تكون سبب من أسباب الحد ن ظهور التجاعيد.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان + 11 =