البغرير

البغرير هو أحد أنواع الفطائر المغربية الشهيرة التي عادةً ما تُقَدَّم على مائدة التحلية في شهر رمضان المبارك، وتتميز هذه الفطائر بسهولة إعدادها بحيث يمكن إعداد مكوناتها واتباع خطوات تحضيرها في أقل من ساعة واحدة لتصبح بعد ذلك قابلة للتناول وهي ساخنة وطازجة. وما يميز أيضًا هذا الفطائر المغربية هو عدم قابليتها للحشو حيث يتم تقديمها بجانب الحلوى اللزجة التي تُغمَس بها هذه الفطائر مثل عسل النحل أو الزبدة الممزوجة بالمربى. وبطبيعة الحال ثمة مدارس عديدة في إعداد هذا النوع من الفطائر، بيد أن هناك إصدارًا تقليديًا لها منتميًا إلى المطبخ المغربي وهي الطريقة الأساسية التي بُنيَت عليها بقية الطرق والمشتقات الأخرى. وفي هذا المقال سوف نستعرض طريقة إعداد فطائر البغرير بالطريقتين المغربية والجزائرية وتوضيح الفروق البسيطة بينهما، ثم نستعرض أبرز التنويعات الأخرى من هذه الفطائر القائمة على إضافة بعض المكونات.

البغرير المغربي التقليدي

البغرير البغرير المغربي التقليدي

يُعَد البغرير المغربي من أسهل أنواع الفطائر من حيث طريقة التحضير والزمن اللازم لذلك، فضلاً عن مذاقه الشهي المميز. وفيما يلي سوف نورد المكونات الأساسية المستخدمة في إعداده وطريقة التحضير.

المكونات

  • 200 جم دقيق أبيض.
  • ملعقة كبيرة من الخميرة الفورية.
  • 3 أكياس كبيرة من مسحوق الباكينج باودر.
  • 500 مل من الماء الفاتر.
  • ملء نصف ملعقة صغيرة من الملح.
  • ملء ملعقة كبيرة من السكر.

طريقة الإعداد

  1. يتم إعداد الخميرة على حدة من خلال وضعها في كمية قليلة من الماء الفاتر مع إضافة مقدار معقول من السكر الأبيض؛ بحيث تُترَك لبضع دقائق حتى تتكون رغوة كثيفة على سطحه.
  2. توضَع بقية المكونات الجافة بالإضافة إلى الماء في الخلاط الكهربائي لتُخلَط معًا جيدًا حتى تتداخل وتختلط المكونات جيدًا وذلك لمدة لا تقل عن 5 دقائق مع قابلية الزيادة حسب الكثافة المطلوبة.
  3. تتم إضافة الخميرة الرغوية إلى الخليط في وعاء الخلاط وتُعَاد عملية الخلط الآلي مرة أخرى لبضع دقائق
  4. يتم صب الخليط في إناء ويُغطَّى بإحكام ويُترَك ليتخمر.
  5. يتم تسخين مقلاة جافة ذات سطح أملس وعندما تصبح دافئة قليلاً يُصَب فيها الخليط المختمر.
  6. يُترَك الخليط على نار هادئة لبضع دقائق حتى يبدأ الخليط يتجلط ويتكون في صورة قرص ذات حواف صلبة بينما تظهر على سطحه الفقاعات التي تميز هذه الفطائر.
  7. بعد ذلك توضَع فطائر البغرير في أطباق التقديم وهي ساخنة بجانب العسل أو مزيج القشدة والزبدة والعسل أو دبس التمر.

البغرير الجزائري التقليدي

يُعَد البغرير الجزائري مميزًا إلى حدٍ ما عن نظيره المغربي، بيد أن ثمة تشابهًا كبيرًا في المكونات الأساسية، ويظهر الاختلاف في اللمسات الأخيرة. ويُعزَى ذلك إلى أن أقراص الفطائر الجزائرية يتم وضعها فوق بعض في صورة طبقات قد يصل عددها إلى ثلاثة، مع وضع محلول سكري متجلط يشبه المربى في قوامها يُسَمَّى القطر بين تلك الطبقات لإضفاء مذاق سكري على هذه الفطائر من ناحية، ولضمان التصاق الطبقات ببعضها جيدًا من ناحية أخرى. ويتم إعداد هذا المحلول السكري اللزج على حدة ثم يُدهَن به سطح الفطير الدائري المرصع بالفقاعات ليلتصق فوقها قرص آخر من الفطائر، وهكذا حتى الوصول إلى عدد الطبقات المطلوب، أما الطبقة الأخير فيمكن تزيينها بطبقة رقيقة من هذا المحلول السكري فضلاً عن إمكانية ترصيعه بشرائح التفاح الصغيرة وحبات العنب أو أي قطع أخرى من الفواكه المفضلة. وفيما يلي نشرح طريقة إعداد البغرير الجزائري.

يتم إعداد عدد كبير من أقراص فطائر على النحو المبين أعلاه في الطريقة المغربية ثم يتم إعداد المحلول السكري على حدة على النحو التالي:

مكونات المحلول السكري (القطر)

  • 200 جم من السكر الأبيض.
  • 200 جم من الماء النقي.
  • 50 جم ماء ورد.
  • مقدار ملعقتين كبيرتين من عسل النحل.
  • مسحوق مكسرات (بندق، جوز إلخ.)
  • قشر برتقال.

طريقة الإعداد

  1. يتم مزج جميع المكونات في إناء موضوع على نار هادئة.
  2. يتم الانتظار بضع دقائق حتى يذوب السكر والعسل ويصير قوام المزيج غليظًا.
  3. تتم إزالة قشر البرتقال عن طريق كشطه بملعقة مسطحة.
  4. يُضَاف المزيد من ماء الورد.
  5. يتم إخراج الخليط في طبق آخر ويُترَك حتى يبرد.
  6. بعد أن يبرد كل من المزيج وأقراص الفطائر، يُدهَن سطح الأقراص بمحلول القطر اللزج ويوضَع حتى ثلاث طبقات فوق بعض بينها طبقة رقيقة من محلول القطر مع الضغط الخفيف حتى يلتصق كل قرص بالقرص الموضوع أسفله وتصير الطبقات متماسكة.
  7. يتم تزيين سطح الطبقة العلوية بمحلول القطر اللزج وترصيعها بقطع الفواكه المفضلة.

طريقة عمل البغرير المغربي بالسميد

يُعَد السميد أحد المشتقات المعروفة من القمح والمستخدمة في إعداد المعجنات والمخبوزات. ومن ثمَّ هناك إحدى تنويعات فطائر البغرير التي يُستخدَم فيها السميد بحيث يُضَاف بجانب الدقيق الأبيض أو يتم الاكتفاء به – أي السميد – وحده؛ ما يمنح هذه الفطائر مذاقًا مميزًا ومختلفًا. وعادةً ما يتم اتباع هذه الطريقة عند إعداد هذه الفطائر بالطريقة المغربية التقليدية باستخدام المكونات والخطوات المذكورة في هذه الطريقة.

طريقة تحضير البغرير بالبيض

البغرير طريقة تحضير البغرير بالبيض

تُعَد هذه الطريقة مختلفة تمامًا عن الطرق المذكورة أعلاه؛ حيث تُعَد هذه التنويعة مميزة من حيث المذاق وطريقة الإعداد. أما المذاق فهو مالح ومتبل ولا يُعَد طبقًا للتحلية كما هو معتاد، وبالنسبة إلى طريقة الإعداد فتختلف نظرًا لاستخدام الفرن في إعداد هذا النوع من البغرير بدلاً من المقلاة.

المكونات

  • 200 جم دقيق أبيض.
  • ملعقة كبيرة من الخميرة الفورية.
  • 3 أكياس من الباكينج باودر.
  • 500 جم ماء نقي.
  • ملء ملعقة صغيرة من الملح.
  • بيض حسب العدد المناسب لأقراص العجين.

طريقة الإعداد

  1. يتم مزج الماء مع المكونات الجافة مع إضافة الخميرة المعدة مسبقًا لتتكون العجينة.
  2. يتم تشكيل العجينة على شكل كريات بالعدد المطلوب ثم فَرْد كل منها بحيث تصبح مسطحة الشكل وذات قوام رقيق.
  3. يتم كسر كل بيضة وتفريغ محتوياتها في منتصف قطعة العجينة والمسطحة ثم إضافة الملح والتوابل المفضلة إليها.
  4. يتم طي طرف العجين على الطرف المقابل بحيث يُغطَى البيض السائل والمتبل وتصير طبقة العجين محكمة الغلق عليه.
  5. يمكن دهان السطح الظاهر من العجينة بصفار البيض لاكتساب اللون الذهبي عند الخبز في الفرن.
  6. تُرَص قطع العجين الرقيقة والمطوية على صاج معدني ثم يُدخَل في الفرن.
  7. يتم الخبز في الفرن لمدة لا تزيد عن 20 دقيقة مع المعاينة المستمرة عبر نافذة الفرن الزجاجية.
  8. بعد التأكد من النضج بشكل كافٍ يصبح البيض الذي بالداخل متجلطًا وشبيهًا بقرص الأومليت داخل الفطيرة.
  9. توضَع الفطائر المحشوة بالبيض على أطباق التقديم وتُقَدَّم بجانب قطع الخضروات المتنوعة.

وهكذا نكون قد استعرضنا طريقة إعداد فطائر البغرير بالطريقتين المغربية والجزائرية وإبراز أهم الاختلافات بينهما مع التركيز على الإضافات الفارقة التي تمنح كل منهما سماته الخاصة، فضلاً عن تناول يعض تنويعات هذه الفطائر من حيث إضافة السميد أو استخدام البيض كحشوة لهذه الفطائر وتناولها كصنفٍ مالح وطبق جانبي لذيذ.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

16 − ستة عشر =