الأيام المطيرة

الأيام المطيرة لا تعني أنه عليك أن تكون حبيس المنزل طوال الوقت، العديد من الناس يواجهون صعوبة الخروج من المنزل أثناء الأيام المطيرة . وسوف أتحدث معكم عن كيفية القيام بذلك.

الأيام المطيرة : كيف تخرج من المنزل أثنائها ؟

1فكرة الخروج من المنزل

تستيقظ من النوم وترتدي ملابسك لمقابلة أصدقائك، وإذا بأمطار غزيرة تسقط في المدينة، فتقرر عدم الخروج خارج المنزل. وهذا القرار ليس سوى كسل منك حتى لا تتبلل أو تقود السيارة في هذا الجو الممطر. أن يكون لك القدرة أن تخرج أثناء الأيام المطيرة ليست بحجم أو ثقل ملابسك، إنما هي بفكرة تريد أن تفعلها في مثل هذا اليوم.

2الأفكار المختلفة للخروج ولكن البقاء داخل أماكن مغلقة

  • التسوق من أكثر الهوايات التي يمارسها أي شخص حين يقابل يوم ممطر، فتستطيع في هذا اليوم أن تشتري الملابس الثقيلة والسترات المضادة للماء التي لا طالما كنت تريد أن تشتريها في الأيام المشمسة بدلا من شراء الصندل الذي قليلا ما ستستخدمه.
  • البولنج من أكثر الرياضات التي كنت أحب أن أمارسها أثناء الأيام المطيرة . تذهب مع أصدقائك إلى المركز، حيث يبدأ المرح هناك، فترى صديقك يقع بالكرة فيقول أنها بسبب البرودة، أو صديق آخر يجلس ويضحك وهو يشرب القهوة الساخنة. فيكون هذا اليوم الممطر يوم سعيد لك ولأصدقائك.
  • بدلا من الجلوس وحيدا داخل المنزل تستطيع أن تخرج مع أصدقائك والذهاب إلى الكافيهات أو المطاعم المختلفة والجديدة كالمطاعم الصينية والفرنسية والإنجليزية.
  • تستطيع أن تستفيد بهذا الوقت من الناحية الثقافية، عن طريق زيارتك للمتاحف المختلفة أو الآثار القديمة من مختلف الديانات من المساجد والكنائس والمعابد.
  • النادي من الأماكن الممتعة للذهاب ومقابلة أصدقائك، بإمكانك أيضا أن تأخذ أولادك لممارسة الألعاب المختلفة داخل النادي، ويمكنك أن تخرج مع عائلتك من أبيك وأمك وإخوتك والاستمتاع بالجو العائلي داخل النادي.
  • السينما، من أكثر الأماكن الممتعة أيام المطيرة. فيمكنك أن تشاهد الأفلام التي لا طالما كنت تحبذ أن تشاهدها مع الأصدقاء أوالأقارب. فيكون الفشار في يدك اليمنى ويكون المشروب في اليد اليسرى.

وهناك العديد من الأفكار المختلفة لأماكن ممكن زيارتها التي قد تختلف من مدينة إلى أخرى كرياضة البلياردو والسكواش أو زيارة المراكز التجارية (­مول).. الخ.

3الأفكار المختلفة للخروج إذا كنت لا تمانع البلل

  • إذا كنت من هواة الرياضة، فمن الممكن أن ترتدي ملابسك في هذا اليوم الممطر، وتمارس هواية الركض تحت هذا المطر. وتستطيع أيضا أن تتفق مع أصدقائك للعب مباراة من كرة القدم أو كرة السلة أو الكرة الأمريكية والعديد من الرياضات المختلفة في النادي أو الحدائق العامة. ومن الممكن أيضا أن تمارس رياضة ركوب الدرجات فهي أمتع من ممارستها في جو مشمس.
  • الأيام المطيرة تجعل الإنسان يشعر بما يسمى بالحس للطبيعة، فيخرج الفنان من البيت بآلة التصوير ويصور قطرات الماء التي تنزل ببطء من أوراق الشجر، وهناك فنان آخر يخرج آلة التصوير ويتصور مع أصدقائه وينشرها عبر صفحات التواصل الاجتماعي. ففي كلتا الحالتين، ما أجمل التصوير بين قطرات المطر.
  • فن المطر، هو فن جديد تم ابتكاره في ولاية سياتل بالولايات المتحدة الأمريكية، ويمكنك أن تمارسه مع إخوتك أو أطفالك أو أصدقائك أيام المطيرة. تأتي بألواح من الورق الكبير، وتذهب وتلون تحت المطر باستخدام ألوان الطعام أو إستخدام الطين أو التباشير، ومن الممكن أن تضيف أيضا أوراق الشجر المختلفة.

أيام المطيرة واللحظات الخاطفة

لا تقاس الحياة بعدد الأنفاس التي يتنفسها الإنسان، بل باللحظات التي تخطف أنفاسنا. إذا كنت ستسألني كيف أخرج من المنزل أثناء الأيام المطيرة ؟، سأرد قائلا أن صوت المطر هو اللحن الوحيد الذي كلما عزفته الغيوم، تنصت إليه وكأنها المرة الأولى.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

عشرة − 8 =