تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الأملاح الزائدة : كيف تتخلص من أملاح جسمك الزائدة ؟

الأملاح الزائدة : كيف تتخلص من أملاح جسمك الزائدة ؟

نتحدث في هذا المقال عن كيفية التخلص من الأملاح الزائدة في جسمك وما هي خطورة الأملاح الزائدة بالجسم، وغيرها من الأمور المتعلقة بالأملاح والملح.

الأملاح الزائدة

تعد الأملاح الزائدة بالجسم من أكثر المشاكل التي يعاني منها الكثيرين في وقتنا الحاضر، وقد تختلف أسباب الإصابة به من شخص لآخر وأيضا قد يختلف عمر الشخص المصاب به، فلا يمكن القول بأن الأملاح الزائدة بالدم أو البول يمكن أن يصاب به السيدات دون الرجال أو العكس، لذا فهو مرض منتشر يصاب به البالغون والأطفال وكبار السن أيضا. وفي الغالب تكون سبب الإصابة به هو تناول الطعام بطريقة خاطئة أو التركيز على بعض الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح دون غيرها من الأطعمة، ومن خلال هذه المقالة سوف نطرح عليكم بالتفصيل أسباب ارتفاع نسبة الأملاح بالجسم وخطورة عدم الاهتمام بعلاج المشكلة على الفور، وأيضا لاهتمامنا بالعلاج الطبي البديل سنطرح عليكم بعضا من طرق العلاج الطبيعية ببعض الأعشاب والطعام المناسب لمرضى الأملاح الزائدة .

الأملاح الزائدة من الألف إلى الياء

في البداية ..ما هي أسباب الأملاح الزائدة بالدم أو البول؟

ارتفاع الأملاح بالدم أو البول يعني ارتفاع حمض (اليوريك أسيد) وكما ذكرنا في بداية الحديث أن السبب الأساسي يرجع للتركيز على الأطعمة الغنية بالأملاح (كالبرتقال) و(الطماطم)، و(المانجو)، وأيضا (اللحوم والبروتينات)، و(المقبلات)، و(المكسرات) التي تحتوي على الملح بكثرة، ويؤسفنا القول بأن بعض الأطفال يتلذذون بتناول الملح الموجود بالمكسرات، وهذا بالطبع يزيد من فرص الإصابة بحصوات الكلى كما يعرضهم للعديد من المشاكل الصحية الأخرى وقد لا يتجاوز عمرهم العشر سنوات! وأيضا عدم تناول الماء بكمية مناسبة خلال اليوم يتسبب في زيادة نسبة الأملاح بالبول وذلك لأن الماء يعمل على تخليص الجسم من الأملاح الزائدة.

إذا ما هي العلامات التي يمكن التأكد من خلالها بأن الشخص مصاب بالفعل بالأملاح الزائدة؟

هناك عدة أعراض قد تصيب المريض ويمكن من خلالها التأكد بإصابته بالأملاح الزائدة بالجسم وفور الإصابة بهذه الأعراض يجب الذهاب فورا لعمل فحص لقياس نسبة الأملاح بالبول أو الدم وهي كالآتي: الشعور بآلام في الكلى خاصة عند القيام من وضع الجلوس أو التقاط شيئا من الأرض، الشعور بآلام مستمرة في المثانة، والإحساس بحرقة شديدة أثناء التبول مع صعوبة تفريغ المثانة بشكل كلي، وأيضا الإصابة بداء النقرس حيث أن داء النقرس يرتبط بتأثيره على وظائف الكلى وبالطبع ينتج عن زيادة كمية الأملاح المتناولة يوميا، ونجد أن المريض بداء النقرس غالبا ما يتناول كميات كبيرة من اللحوم الحمراء والبروتينات بصفة عامة مما يتسبب في زيادة حمض اليوريك بالدم فيصعب على الكلى امتصاص الأملاح بالكامل!

علامات على الإصابة بمشكلة الأملاح الزائدة

وعلى أية حال هناك بعض العلامات التي يمكن من خلالها التأكد من إصابة الشخص بمرض النقرس حتى قبل الذهاب لاستشارة الطبيب وهى كالآتي:

  • انتفاخ وتورم بالجسم وبخاصة في القدمين واليدين، احمرار في بعض مناطق الجسم، آلام شديد في المفاصل، ارتفاع في درجة الحرارة.
  • وهنا يجب على المريض بجانب تلقي العلاج الطبي الابتعاد عن تناول كميات كبيرة من البروتينات وبخاصة الحبوب كالبازلاء والفول، والتركيز على تناول كميات أكبر من الخضراوات والفاكهة وشرب الماء بكثرة وأيضا إذا كنت من مدمني الكحولات فيجب عليك الامتناع عن شرب الكحولات بشكل نهائي.
  • الإصابة بالفشل الكلوي من علامات الأملاح الزائدة ، وهو يعني التوقف التام لقيام الكلى بوظائفها وهو واحدا من الأمراض الناتجة عن الأملاح الزائدة بالجسم وهو من الأمراض شديدة الخطورة التي يمكن أن تتسبب في الإصابة بالسكتة الدماغية والقلبية وأيضا أمراض القلب.
  • وهناك أيضا بعض العلامات التي تؤكد إصابة المريض بالفشل الكلوي مثل نقص في معدلات التبول خلال اليوم مع تغير في لون البراز، وقد يصل الأمر للامتناع عن التبول بشكل كلي، آلام بالمعدة، غثيان، فقدان في الشهية، قئ، ارتفاع في ضغط الدم، مرارة بالفم، تورم يبدأ من القدمين واليدين وقد يصل إلى تورم في الجسم بالكامل ليشمل الوجه ، فقر الدم، الشعور بدوار مستمر، ضعف في التركيز.
  • والجدير بالذكر أنه هناك الكثير من الأعراض الأخرى، ولكن بشكل عام فإصابة المريض بهذه الأعراض تؤكد إصابته بالفشل الكلوي مع العلم بضرورة استشارة الطبيب.

عن علاج الأملاح الزائدة

فيجب أولا حصول المريض على الغسيل الكلوي لتنقية الدم وذلك يتم تحت إشراف الطبيب، والقيام بإتباع حمية غذائية تحتوي على نسبة كبيرة من الخضراوات والفاكهة مع استبدالها بالبروتينات والحبوب، وكذلك الحرص على شرب الماء بكميات كبيرة خلال اليوم، وأيضا تناول العسل الأبيض يوميا قبل تناول وجبة الإفطار.

ما هي الأطعمة المسموح بتناولها والأطعمة التي يجب الامتناع عنها كليا عند الإصابة بالأملاح الزائدة

يجب تناول الأطعمة التي تعمل على إدرار البول وذلك لتخليص الجسم من الأملاح الزائدة كالكرفس والخس والخيار والجزر والبصل والطماطم، كما يجب الحرص على شرب الماء بكثرة وذلك خلال فترات متباعدة خلال اليوم، بالإضافة إلى الحرص على ممارسة الرياضة لإخراج الأملاح الزائدة من الجسم من خلال عملية التعرق، وأيضا يرجى الحد من إضافة الملح في الأطعمة واستبداله بالتوابل، مع الحرص على شرب العصائر الطبيعية يوميا مثل عصير (التفاح) و(الفراولة) و(المانجو)، وإتباع نظام غذائي يحتوي على الألياف والمواد السكرية والقليل جدا من الأطعمة المالحة، واستبدال البروتينات وبخاصة اللحوم والحبوب بأطعمة أخرى خلال فترة العلاج من (زيادة الأملاح) بالجسم، وبالنسبة للقهوة والشاي فعلى الرغم من أنهما يعملان على إدرار البول بشكل ملحوظ إلا أنهما قد يتسببا في الجفاف فيجب التقليل من تناولهما والاكتفاء بتناول كوبين فقط أسبوعيا.

وأخيرا ما هي الأعشاب التي يمكن أن تساعد في خفض تركيز الأملاح الزائدة بالجسم؟

عندما يزداد تركيز الأملاح بالجسم يحدث ما يسمى باحتباس السوائل بالجسم ولذلك قد يظهر الشخص أكثر وزنا وامتلاءا بشكل وهمي، وقد تكون نسبة الكوليسترول في الجسم معتدلة إلا أننا نجد أن الشخص يعاني من زيادة ملحوظة في الوزن ويرجع سببها كما قلنا لاحتباس السوائل بالجسم، لذلك هناك عدة أعشاب طبيعية تعمل على التخلص من مشكلة احتباس السوائل وتظهر انخفاضا بالوزن بشكل ملحوظ؛ لمن يعاني من تلك المشكلة.

  • عشبة الهندباء: تتميز تلك العشبة بقدرتها على تخليص الجسم من الأملاح الزائدة بالجسم عن طريق إدرار البول، وكذلك فهي تحتوي على نسبة كبيرة من البوتاسيوم والذي يعمل على خفض نسبة الصوديوم الزائدة بالجسم، ويمكن تحضير عشبة الهندباء بالطريقة العادية لتحضير الشاي، كما يوجد الهندباء في صورة أقراص كمكمل غذائي.
  • خل التفاح: خل التفاح أيضا يعمل على التخلص من مشكلة احتباس السوائل بالجسم لاحتوائه على البوتاسيوم، ويمكن تناول خل التفاح عن طريق إضافة ملعقة منه يوميا على الوجبات أو في الماء.
  • الشمر: يساعد الشمر في التخلص من الأملاح الزائدة بالجسم، وتخليص الجسم من السموم، توضع القليل من بذور الشمر في كوب من الماء المغلي وتترك لمدة ٥ دقائق ثم تصفى ويتم تناولها من مرتين إلى ثلاث مرات يوميا.
  • البقدونس: يعمل البقدونس على إدرار البول، كما أنه لا يتسبب في حدوث أية أثار جانبية، يتم غلى القليل من الماء ونقع عيدان البقدونس فيه وتناوله كمشروب بعد ذلك.

وأخيرا فإن مشكلة الأملاح الزائدة من المشاكل الشائعة في المجتمع خصوصا لدى النساء، ويمكن التخلص منها بإتباع الأنظمة الصحية وتناول الأطعمة التي تساعد في علاج هذه المشكلة، بالإضافة إلى ممارسة الأنشطة الرياضية وتناول المشروبات العشبية والإكثار من شرب الماء.

منال محمد

كاتبة مقالات ومترجمة. لدي اكثر من 150 مقالة على موقع تسعة تغطي مواضيع الصحة والعافية والعناية الذاتية والغذاء والتغذية السليمة مثل العناية بالبشرة والشعر

أضف تعليق

1 × أربعة =