اسباب رائحة الفم التخلص من رائحة الفم الكريهة
اسباب رائحة الفم التخلص من رائحة الفم الكريهة

تعتبر رائحة الفم الكريهة من الأمور المحرجة للغاية التي تضع صاحبها في مواقف غير مستحبة تماما لما قد يواجهه من انتقادات عديدة أو نفور من قبل الآخرين. وقد يكون الشخص مسئول عن الرائحة الكريهة التي تنبعث من فمه بشكل مباشر، وقد يكون مسئولا بصورة غير مباشرة، فأسباب رائحة الفم الكريهة عديدة، وبعضها قد يكون مزمنا لا يمكن التخلص منه.

اسباب رائحة الفم الكريهة

يرى العلماء أن رائحة الفم الكريهة ترجع في الأصل إلى الفم، وهذا لا يعني أن الأسباب جميعها نابعة من الفم، بل هناك مسببات عضوية أخرى مرتبطة بالمعدة تؤثر على الفم فيصدر الفم الرائحة الكريهة ففي هذه الحالة سنجد أن المسبب الأساسي للرائحة هي المعدة، وهذا يحدث في بعض الحالات عندما يأكل الشخص طعام ملوث فمصدر الرائحة الكريهة يكون في الأصل نابعا من المعدة أو الأمعاء قبل أن يصل إلى الفم، حيث أن 90 % من حالات رائحة الفم ترجع إلى الفم ذاته.

قد ترجع رائحة الفم الكريهة إلى نوع الطعام الذي يتناوله الشخص، فعلى سبيل المثال لا الحصر الثوم والبصل ومنتجات الألبان من الأطعمة التي تعطي رائحة كريهة إلى الفم لفترة طويلة إذا لم يتم التعامل معها بصورة سليمة فور تناولها، وفي هذه الحالة يعتبر الشخص هو المسئول الأساسي عن الرائحة.

ويمكن أن يكون الشخص مسئولا عن الرائحة أيضا إذا لم يحافظ على نظافة فمه وأسنانه بصورة مستمرة، ويعتبر التدخين أيضا من المسببات الرئيسية للرائحة الكريهة. فالتنظيف المستمر للفم يقضي على البكتيريا التي تنتج من تحلل بعض أنواع الطعام ويحافظ على رائحة الفم الطيبة.

قد تكون بعض الأمراض هي المسببة لرائحة الفم مثل السكري، والفشل الكبدي والكلوي، والالتهاب الرئوي ، والقيء، وأمراض اللثة، وقد تتسبب أيضا بعض أدوية الاكتئاب وارتفاع ضغط الدم وداء السكري في رائحة الفم الكريهة.

جفاف الفم أيضا من مسببات الرائحة الكريهة، فقلة شرب الماء وتناول الأطعمة من المسببات أيضا، وهذا يظهر لدى الصائمين بصورة واضحة.

قد تكون رائحة الفم الكريهة مزمنة لدى بعض الأشخاص، حتى إذا قاموا بتنظيف أفواههم وأسنانهم باستمرار، حيث تكون نابعة من البكتيريا الموجودة بشكل مستمر في الفم، وبالتالي لا يمكن التخلص منها بأي شكل.

كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة

هناك عدة طرق للتغلب على رائحة الفم الكريهة وتجنبها، فالتنظيف الجيد اليومي للفم والأسنان يعتبر الأداة الأولى لمكافحة هذا الأمر المحرج، فلابد من غسل الاسنان باستخدام الفرشاة ومعجون التنظيف مرتين على الأقل يوميا.

قد تبقى روائح بعض الأطعمة ملتصقة بالفم حتى بعد التنظيف الجيد للفم والأسنان، وهنا لابد من اللجوء إلى بعض المواد التي تساهم في التخلص من الرائحة الكريهة مثل النعناع الطبيعي والحلوى التي تكون بنكهة النعناع و البقدونس والقرنفل فضلا عن القرفة والينسون.

التخلص من التدخين، فمن المعروف الآثار السلبية الكثيرة للتدخين فالإقلاع عته سيساعد في أمور صحية عديدة إلى جوار التخلص من رائحة الفم الكريهة .

يعتبر السواك أيضا من الأدوات المستحبة التي تعطي الفم رائحة جميلة، وينصح باستخدامه بعد تناول كل وجبة فاستخدامه سهل ولا يكلف أي عناء، كما ينصح باستخدامه أثناء الصيام أيضا للتخلص من رائحة الفم الكريهة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة + سبعة =