أنيميا الحمل

لطالما كانت أنيميا الحمل من الأعراض الصحية السيئة التي تصيب الأمهات فترة الحمل، وتسبب الكثير من المشكلات على صحة الأم أو الجنين أيضًا، ولقد توصلت الدراسات الحديثة لسبب هذه المشكلة التي أرجعوها لعدة أمور منها نقص الحديد أو ميوعة الدم وغيرها من أسباب، وبتطور الطب استطاع العلماء توفير بدائل علاجية لذلك إما من خلال عقاقير طبية أو أطعمة تحوي المواد التي يحتاجها الجسم، وفيما يلي نوضح بشيء من التفصيل أبرز العلاجات المتاحة لمشكلة أنيميا الحمل من خلال الطعام، مع توضيح لأثر هذا على الجنين والأم، وهل أن أنيميا الحمل تلك تؤثر سلبًا على عملية الولادة أم أنها أعراض صحية بحتة لا علاقة لها بالميلاد، كما نسلط الضوء على خطر هذا النوع من الأنيميا أثناء الولادة تحديدًا، ومع ذلك نسرد تفاصيل أكثر حول الهيموجلوبين ونسبته في الدم وماذا إذا وصلت نسبته إلى 8 أثناء الحمل، كلها أمور طبية تستند لعلوم وأبحاث ودلائل نوضحها فيما يلي مع ذكر سبل الوقاية من هذه المشكلة.

ما المقصود بـ أنيميا الحمل ؟

أنيميا الحمل ما المقصود بـ أنيميا الحمل ؟

إن لفظة “الأنيميا” بشكل عام هي ما تشير إلى مرض فقر الدم، والذي يعني وجود نقص حاد في نسبة خلايا الدم الحمراء بجسم الإنسان، أما أنيميا الحمل فهي التي تعبر عن إصابة المرأة الحامل بفقر دم أثناء حملها، ويرجع ذلك لعدد من الأسباب نوضحها فيما يلي، ويتم الكشف عن أنيميا الحمل من خلال فحوصات الحمل الروتينية التي تظهر بعض الأعراض التي تعاني منها الحامل، ويعتبر الهيموجلوبين من المكونات الأساسية للدم؛ فهو نوع من البروتينات الموجودة في خلايا الدم الحمراء، والمسؤول بشكل مباشر عن نقل غاز الأكسجين من الرئتين إلى مختلف أعضاء الجسم قبل أن يعود محملًا بغاز ثاني أكسيد الكربون، وعند انخفاض مستوى هذا الهيموجلوبين عن نسب ومستويات محددة سلفًا وتختلف من شخص لآخر ويكون في المرأة الحامل من 10 إلى 11 جرام لكل ديسي لتر، حينها تكون هذه السيدة تعاني من أنيميا الحمل وتكون في حاجة ماسة للعلاج وتلقي عقاقير معوضة عن هذا الفقر.

أسباب الإصابة بـ أنيميا الحمل ؟

هناك العديد من المسببات التي تؤثر في صحة المرأة الحامل وتصيبها بفقر الدم أو ما يسمى أنيميا الحمل، كما أن هنالك العديد من الأمور المساعدة على حدوث هذه الأعراض بشكل أكبر، وفيما يلي نوضح ذلك بالتفصيل:

  • تعتبر سوء التغذية أحد أبرز العوامل المسببة لإصابة الحامل بالأنيميا، ولذلك يجب على كل أم حامل تنويع مصادر غذائها لتحصل على مختلف العناصر والمعادن التي يحتاجها جسمها والجنين كذلك.
  • يتسبب نقص حمض الفوليك في الإصابة بأعراض أنيميا الحمل وهو من المسببات الشائعة، وعلى النقيض نجد أن وجوده في الجسم بكثرة يفيد في رفع مستوى الهيموجلوبين.
  • حينما تعاني السيدات الحوامل من نزيف مستمر أثناء الحمل، فإن هذا الأمر يكون له مردوده السيئ على صحتها، وقد تصاب بأنيميا الحمل وتبعاتها الضارة.
  • في بعض الأحيان يكون الجسم عاجزًا عن إنتاج كريات الدم الحمراء، ولعل هذا الأمر من الأسباب المباشرة لفقر الدم وعدم قدرة جسم الأم توفير الهيموجلوبين الكافي لها وللجنين على السواء.
  • تتسبب سيولة الدم كثيرًا في الإصابة بأنيميا الحمل، وهناك العديد من العقاقير التي تحول دون حدوث هذه المشكلة وتعالجها بالتدريج.
  • في كثير من الأحيان يكون هنالك خلل في تكوين الدم بمختلف مكوناته، وحينما تكون نسبة الصفائح الدموية في الجسم أكبر بكثير من نسبة كريات الدم الحمراء؛ حينها تكون تلك بداية لإصابة المرأة الحامل بأنيميا الحمل.
  • وبالإضافة لما سبق هنالك العديد من الأمور التي تساعد على ظهور أعراض أنيميا الحمل بشكل أكبر كما يلي:
  • إن حرص المرأة الحامل على تناول نسبة كبيرة من الكافيين يعد من الأمور المسببة بشكل غير مباشر في إصابتها بفقر الدم؛ ويرجع ذلك نتيجة التأثير السلبي للكافيين على إنتاج الحديد في الدم.
  • عندما تكون الأم حاملًا في توأم أو أكثر من جنين بشكل عام، فإن ذلك تنبيه لاحتمالية الإصابة بأنيميا الحمل، وذلك نتيجة عدم كفاية نسبة الحديد والهيمجلوبين لجسم الأم والأجنة معًا.
  • إن الكثير من السيدات اللواتي قررن الحمل سريعًا دون مراعاة وجود فترة مناسبة بين الحمل والآخر، يعانين من الإصابة بأعراض أنيميا الحمل وفقر الدم؛ ولعل ذلك أحد أبرز أسباب النصائح الطبية بعدم الإسراع في الحمل.
  • يتسبب القيء الكثير والمتكرر للمرأة الحامل في الإصابة بمشاكل أنيميا الحمل وفي الغالب يكون هذا القيء ناتجًا عن الغثيان والدوخة نتيجة الحمل.
  • عزوف المرأة عن تناول الأطعمة التي تحوي نسبًا كبيرة من الحديد، وهذا لا شك يصيبها بفقر الدم بشكل عام قبل الحمل وبعده.
  • إن الكثير من الأمهات يعانين من فقر الدم من الأساس قبل الحمل، وهذا الأمر مؤشر هام على إصابتهن بأنيميا الحمل فيما بعد.

أعراض الإصابة بـ أنيميا الحمل ؟

أنيميا الحمل خطر الأنيميا أثناء الولادة

توجد العديد من الأعراض التي تبدو على المرأة الحامل المصابة بأنيميا الحمل، وهناك خلط كبير يحدث دومًا بين الإصابة بالأنيميا بشكل عام وبين أنيميا الحمل، وفيما يلي نوضح أبرز تلك الأعراض، مع العلم أن أنيميا الحمل لا يتم تحديدها إلا من خلال فحوصات الدم:

  1. يعتبر الإجهاد والضعف العام والإرهاق الشديد الواضح بلا أي مبرر واضح أو جهد مبذول يستحق هذا الإرهاق، أحد أبرز أعراض الإصابة بأنيميا الحمل.
  2. قد تعاني المرأة الحامل من مشاكل الصداع وآلام الرأس والعظام أيضًا ولا تكون قد عانت من ذلك قبل الحمل، وهذا دليل قوي على مشاكل أنيميا الحمل.
  3. إن الدوار والدوخة والغثيان المبالغ فيه وكذا القيء المتكرر يعتبر مؤشر قوي على إصابة الأم بأنيميا الحمل.
  4. من أعراض أنيميا الحمل أيضًا، نجد مشاكل التنفس الواضحة، ولعل ذلك نتيجة نقص الهيموجلوبين المسؤول عن نقل الأكسجين من الرئتين إلى مختلف أنحاء الجسم.
  5. تؤثر أنيميا الحمل أيضًا على أداء القلب بشكل واضح، ويظهر ذلك واضحًا جليًا من خلال تسارع دقات القلب أو حدوث اضطرابات في وظائفه الحيوية.
  6. تظهر بعض الأعراض المتعلقة بحرارة الجسم والتي تدل على انخفاض نسبة الهيموجلوبين في الدم والإصابة بأعراض أنيميا الحمل وهذه الأعراض تتمثل في برودة الأطراف وانخفاض عام في درجة حرارة الجسم.
  7. يحدث وأن يتغير مزاج المرأة الحامل وتبدو سريعة الغضب ونافدة الصبر بشكل واضح، ولعل الحل المزاجية تلك نتيجة مباشرة لنقص الحديد في الجسم.
  8. تتسبب أنيميا الحمل في شحوب الوجه وظهور الضعف العام على ملامح المرأة وانعدام الحيوية والنشاط والعافية البادية في عينيها ما قبل الحمل.
  9. أخيرًا، نجد أن آلام الصدر من الأمور التي تدلل على إصابة المرأة بأنيميا الحمل وحاجتها لنسبة كبيرة من الحديد، ولكن هذا الأمر لا شك يتوقف على فحوصات الدم.

علاج الأنيميا للحامل بالأكل

أنيميا الحمل علاج الأنيميا للحامل بالأكل

إن الغذاء الصحي السليم المتكامل يعد أحد أهم الأمور الواجب على الطبيب متابعتها مع الأم أثناء فترة الحمل لعدم الإصابة بأعراض ومشاكل أنيميا الحمل نتيجة نقص بعض العناصر والمعادن الضرورية للجسم، كما أن أنيميا الحمل تتسبب عند الولادة في نزيف حاد قد يودي بحياة الأم، وهو ما يمكن تجنب حدوثه عبر اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على الأطعمة التالية:

الخضروات الورقية

تحتوي الخضروات على اختلافها على عناصر غذائية عديدة أبرزه الحديد والفيتامينات، وتعتبر الخضروات الورقية تحديدًا من أكثر الأغذية التي تحوي نسبة كبيرة للغاية من الحديد تكفي لمد الأم وجنينها بعنصر الهيموجلوبين وحمايتها من مشاكل فقر الدم وما يعقبه من أضرار عليها والجنين على السواء، ولعل السبانخ أحد أبرز تلك الخضروات الورقية، كما أنها تحوي كمية مناسبة من حمض الفوليك الذي يدخل في تكوين فيتامين B اللازم لإنتاج كريات الدم الحمراء وما تحويه من هيمجلوبين يحول دون مشاكل أنيميا الحمل وفقر الدم.

العسل الأسود لتجنب مشاكل أنيميا الحمل

يعتبر العسل بشكل عام من أكثر المغذيات للجسم ويحوي العديد من العناصر الهامة والطبيعية القيمة، ولكن العسل الأسود تحديدًا يضم كمية كبيرة من عنصر الحديد، وهو ما تحتاجه المرأة أثناء الحمل لتجنب مشاكل أنيميا الحمل وأضرارها، كما أن العسل الأسود يضم أيضًا عناصر هامة مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمنجنيز، كما أن من أفضل مميزاته عدم احتوائه على الدهون وبالتالي لا يترك آثارًا سلبية على الشرايين والقلب.

الحبوب المدعمة بالحديد

توجد بعض الحبوب المغذية والتي اشتهرت باحتوائها على الحديد بكميات كبيرة أو كما تسمى بالحبوب المعززة بالحديد، وهي دقيق الشوفان وغيره من حبوب ساخنة بها نسبة كبيرة من الحديد تصل حتى 8 مللي جرام، في حين تحتوي الحبوب الباردة على نسبة أقل من الحديد تتراوح في الغالب ما بين 1.8 إلى 21.1 مللي جرام.

البقوليات

على غرار الحبوب المعززة بالحديد، نجد أن البقوليات أيضًا تضم نسبة كبيرة من الحديد اللازم للمرأة الحامل حتى لا تقع في مشاكل أنيميا الحمل التي تؤثر على صحة الأم عند الولادة وأيضًا تؤثر على الحالة الجسدية والعقلية للجنين، ويعتبر العدس أحد أشهر البقوليات المفيدة في فقر الدم لما يحويه من حمض الفوليك وتأثيراته على تكوين دماغ الجنين وجهازه العصبي، ويتميز العدس بالكثير من الخصائص المفيدة لصحة الجسم بشكل عام وما يتميز به من تقبل المعدة له وعدم تسببه في مشكلات صحية ولا انتفاخات كغيره من بقوليات.

تناول الرمان

يتميز الرمان باحتوائه على كمية كبيرة من الحديد إذا ما تمت مقارنته بغيره من الفواكه، وعلاوة على ذلك يحتوي على مضادات الأكسدة التي تفيد أيضًا في علاج مشاكل فقر الدم، وتطهر الجسم من السموم، ولا تختلف فوائد الرمان ما بين تناوله كعصير أو كطعام بالملعقة، ففي كل الأحوال يحتفظ بفوائده لا سيَّما عند خلطه بعصير البرقوق والفواكه التي تحوي أليافًا.

اللحوم

تحتوي اللحوم على اختلافها حمراء وبيضاء على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية التي تحول دون الإصابة بأمراض فقر الدن سواء فقر الدم الطبيعي أو ذاك الناتج عن الحمل والذي يسمى أنيميا الحمل، كما أن اللحوم تسهم بقدر كبير من البروتين الذي يكون دماغ الجنين ويدعم العضلات والأعصاب ولكن يراعى تجنب تناول الدهون والتأكد من صلاحية اللحوم للتناول.

تأثير أنيميا الحمل على الجنين

هنالك العديد من الآثار السلبية الناتجة عن الإصابة بأنيميا الحمل، وهذه الآثار تصيب كلًا من الأم والجنين على السواء، ولكن فيما يلي نوضح ثلاثة من أبرز آثار أنيميا الحمل على الجنين:

  1. قد يحدث وأن تتسبب أنيميا الحمل في حدوث ما يسمى بالمخاض المبكر، وهو دلالة على خلل في أكثر من هرمون ونقص لعدد من العناصر الغذائية، ويعتبر نقص الحديد والهيمجلوبين أحد أبرز تلك العناصر.
  2. ينتج عن أنيميا الحمل أن يخرج الطفل مبتسرًا أو بحجم صغير، كما أن وزنه يبدو قليلًا أكثر من المعتاد.
  3. لا يقتصر تأثير نقص الحديد على الجنين في مشاكل جسدية فحسب، ولكن أيضًا النمو العقلي للجنين يكون متأثرًا بهذا النقص، ولا شك يبدو ذلك فيما بعد الولادة وبمراحل الطفولة المبكرة وما يليها.

هل فقر الدم يؤثر على الولادة؟

أنيميا الحمل هل فقر الدم يؤثر على الولادة؟

يؤثر فقر الدم كثيرًا على الأم أثناء الولادة نتيجة سيولة الدم الواضحة؛ ما يتسبب في الإصابة بالنزيف الذي يستدعي معه نقل دم سريع للأم وإلا تعرضت للوفاة، ومن الشائع أن ميوعة الدم وسيولته أحد أبرز أعراض أنيميا الحمل وتؤثر كثيرًا على الأم والجنين معًا، ولذا على الطبيب تنبيه الأم بشكل دوري لكل تلك الأطعمة والمشروبات الواجب عليها تناولها وتلك المحظور تناولها إذا ما كانت تؤثر على نسبة الحديد والهيمجلوبين في الدم؛ إذ أن أي إهمال في ضبط المعدل الطبيعي للهيمجلوبين في الدم تكون له نتائج خطيرة على الصحة والحياة أثناء الحمل وأثناء الولادة، وحتى أن أثر ذلك يمتد لِما بعد الولادة على الأم والجنين في طفولته المبكرة، والذي يلزمه الطبيب بتناول مكملات الحديد وحمض الفوليك لفترة مناسبة.

أنواع أنيميا الحمل ؟

توجد ثلاثة أنواع رئيسية من أنيميا الحمل ولكل نوع منها مسببات غير الأخرى، ولكنها جميعها تشترك في المحصلة النهائية من نقص الهيموجلوبين في كريات الدم الحمراء، وهذه الأنواع هي:

أنيميا نقص الحديد

وهذه الأنيميا تكون ناتجة في الأساس بسبب عدم حصول الجسم على كفايته من الهيموجلوبين، ونتيجةً لذلك يعجز الجسم عن الحصول على الأكسجين الكافي لمختلف أعضائه؛ إذ أن الهيموجلوبين هو المسؤول عن حمل الأكسجين من الرئتين إلى الأعضاء وعودته محملًا بثاني أكسيد الكربون، وهذا النوع من أنيميا الحمل هو الأكثر شيوعًا حول العالم كما أثبتت الإحصائيات التي تمت في هذا الشأن.

نقص حمض الفوليك

ويعتبر حمض الفوليك أحد أنواع الفيتامينات وتحديدًا فيتامين B، وهذا الفيتامين لازم كثيرًا لكي ينتج خلايا الدم الحمراء التي تحوي بدورها عنصر الهيموجلوبين، ولذا نجد أن أي نقص في حمض الفوليك ينتج عنه فقر الدم أو أنيميا الحمل بالنسبة للسيدات الحوامل، كما أنه يتسبب بطبيعة الحال في مشاكل بالتنفس لعدم قدرة الجسم على نقل الأكسجين بشكل واضح، وعلاوةً على ذلك يصاب الجنين بخلل في التكوين الجسدي والعقلي إذا ما زاد النقص بقدر كبير.

نقص فيتامين B12

يترتب على نقص فيتامين B12 العديد من المشكلات ليس فقط أنيميا الحمل وفقر الدم، ولكن في محور موضوعنا اليوم نجد أنه عامل قوي وأحد أنواع أنيميا الحمل الشائعة، ويكون سبب نقصه عزوف الأمهات عن تناول الأطعمة التي تحويه بكثافة مثل اللحوم الحمراء والبيضاء ومنتجات الألبان والبيض وغيرها من خضروات وعسل أسود، وينتج عن النقص الشديد لهذا الفيتامين إصابة الجنين بعيوب خلقية.

خطر الأنيميا أثناء الولادة

أنيميا الحمل خطر الأنيميا أثناء الولادة

أثناء الولادة تتعرض المرأة لفقد كمية كبيرة من الدم، وهذا الأمر يستدعي تعويضها تعويضًا مباشرًا بنقل الدم حتى لا تتعرض للوفاة أو لأية مشكلات صحية خطيرة تصيبها والوليد أيضًا نتيجة فقر الدم لديها في الأساس ونقص نسبة الهيموجلوبين الموجودة بكريات الدم الحمراء، ولولا استعد الطبيب بهذه الطوارئ لكان من الممكن أن تتوفى الأم في عملية الولادة؛ ولذا على الطبيب مراعاة ذلك أثناء الحمل ومتابعة الفحوصات الروتينية التي تقيس نسب الهيموجلوبين في الدم لضمان سلامتها أثناء الولادة وكذا سلامة الجنين من مشاكل الضعف والاضطرابات الجسدية والعقلية وحالات عيوب الخلقية التي تنتج كثيرًا عن نقص الهيموجلوبين لدى الجنين، ولكن مع تطور الطب والتقنيات المعملية الحديثة التي ظهرت؛ بات من اليسير متابعة الحالة الصحية للجنين والأم على السواء بشكل بسيط، والتنبؤ بأية مشكلات والبدء في معالجتها حتى قبل حدوثها.

نسبة الهيموجلوبين 8 في الحمل

عندما تقل نسبة الهيموجلوبين في الدم عند الحد المسموح به، يحدث وأن تصاب المرأة الحامل بما يسمى أنيميا الحمل نتيجة فقر الدم بهذا العنصر الهام جدًا جدًا والذي لولاه لما استطاع الجسم نقل الأكسجين من الرئتين إلى مختلف أعضاء الجسم، وهناك العديد من المستويات للهيمجلوبين تحدد ما إذا كان ناقصًا في الجسم أو زائدًا لكنها تختلف من شخص لآخر من حيث العمر والنوع والأمراض التي يعاني منها؛ فعلى سبيل المثال نجد أن النسبة الطبيعية للهيمجلوبين في الدم لدى الرجال تتراوح دومًا بين 13.5 إلى 17.5 جرام لكل ديسي لتر، أما النسبة الطبيعية للهيمجلوبين في الجسم لدى النساء فتتراوح ما بين 12.5 إلى 15.5 جرام لكل ديسي لتر، أما المرأة الحامل وهو محور حديثنا هنا فتختلف النسبة الطبيعية لها باختلاف فترات الحمل، فمثلًا نجد أن المعدل الطبيعي للهيمجلوبين بالنسبة للمرأة في الثلث الأول من الحمل يتراوح ما بين 11.6 إلى 13.9 جرام لكل ديسي لتر، وبالنسبة للمرأة في الثلث الثاني من الحمل يتراوح بين 9.7 إلى 14.8 جرام لكل ديسي لتر، أما أثناء الثلث الأخير من الحمل فيتراوح بين 9.5 إلى 15 جرام لكل ديسي لتر.

مما سبق يتبين لنا كم أنه حال كانت نسبة الهيموجلوبين 8 أثناء الحمل؛ تعد تلك مشكلة كبيرة ودلالة على نقص الهيموجلوبين وحدوث أنيميا الحمل وما يستدعيه من تناول مكملات غذائية من الحديد وحمض الفوليك وكذا الأطعمة التي تحوي هذه المواد وهي عديدة وما أكثرها في الخضروات والبقول وأنواع العسل، كما يجب إجراء فحوصات مختلفة يطلبها الطبيب للوقوف على أسباب هذا النقص ومعالجته بعناية قبل أن يتفاقم الأمر ويسبب أضرارًا كبيرة للجنين قد تصل حد العيوب الخلقية والاضطرابات الجسدية والعقلية، علاوةً على ما يصيب الأم من أعراض ضعف وتعب وإرهاق وألم ومشاكل المناعة وكون الأم أكثر عرضة للمرض.

الأضرار الناجمة عن فقر الدم للحامل

لا شك تتسبب أنيميا الحمل في عدد من الأضرار على الأم والجنين على السواء، وهذه الأضرار نوضحها في النقاط التالية:

  1. تصاب المرأة بآلام دورية نتيجة التهابات دورية ومتكررة في مختلف مناطق الجسم، كما تصاب بالضعف العام ويقل نشاطها بشكل ملحوظ وتبدو غير قادرة على ممارسة مهامها المنزلية المعتادة أثناء اليوم، وتكون أكثر عرضة للإصابة هي والجنين بالكثير من الأمراض نتيجة ضعف المناعة.
  2. تعاني الأم من حالة خلل وقصور واضطرابات عامة في عمل عضلات الجسم بشكل عام، وكذا الجهاز العصبي يكون أكثر توترًا وعرضة للاضطراب.
  3. تحتاج الأم إلى نقل دم ضروري بعد الولادة مباشرةً وذلك نتيجة فقدانها كمية من الدم أثناء الولادة، وهو ما لا يتحمله الجسم الذي كان مصابًا بأعراض أنيميا الحمل ومشاكل فقر الدم، وما ينتج عن ذلك من مضاعفات.
  4. يصاب الجنين بنقص في الوزن ونقص في الحجم كذلك نتيجة الضعف العام الذي يصيبه، كما أنه يكون أكثر عرضة لمشاكل العيوب الخلقية والاضطرابات الجسدية والعقلية.
  5. ينتقل فقر الدم من الأم للجنين خلال مراحل طفولته المبكرة، ويكون في حاجة دورية لإمداده بالحديد والعناصر المنتجة لفيتامين B وحمض الفوليك.
  6. من أضرار أنيميا الحمل أن الجنين يكون أكثر عرضة للوفاة، ويبقى هذا التهديد مصاحبًا للوليد خلال مراحل طفولته المبكرة.
  7. يتسبب نقص الحديد والهيمجلوبين لدى الأم الحامل في مشاكل اكتئاب نفسية وتزداد بازدياد حدة أنيميا الحمل ونوعها والأعراض التي ظهرت عليها.

الوقاية من أنيميا الحمل

أنيميا الحمل خطر الأنيميا أثناء الولادة

هناك العديد من العوامل التي باتباعها تضمن الأم أثناء حملها الوقاية من أنيميا الحمل ومشكلاته الدورية وأعراضه المتكررة التي قد تصاحب الأم والجنين حتى بعد الولادة، وفيما يلي نوضح بعض النصائح والإرشادات الوقائية في هذا الأمر:

  1. قبل كل شيء يجب على الأم اتباع نصائح الطبيب أثناء الحمل من حيث تناول جرعات حديد ما أو غير ذلك مما يرشدها إليه، وألا تهمل أي من تلك التوجيهات.
  2. يجب على المرأة الحامل اتباع نظام غذائي صحي مناسب يسهم في مد الجسم بمختلف العناصر والمعادن الرئيسية التي يحتاجها جسم الأم والجنين على السواء، وهذا النظام الغذائي لا يبدأ فقط في مرحلة الحمل وحال حدوث مشكلات، ولكن ما قبل الحمل وأثناءه وما بعد الولادة ووقت الرضاعة أيضًا، مع الاهتمام بتناول العناصر التي تحوي نسبة كبيرة من الحديد.
  3. الاهتمام بتناول الأطعمة التي تحوي نسبة كبيرة من حمض الفوليك، وهذه الأطعمة تحديدًا يجب الحرص على تناولها حتى فيما بعد الولادة لضمان عدم إصابة الجسم بمشاكل في هيمجلوبين الجسم وفقر الدم.
  4. الحرص على تناول الفيتامينات وفيتامين B وكل ما يحتويه من أطعمة يرشدنا إليها الطبيب أو يصفها في جرعات وعقاقير، مع العلم أن اكتساب العناصر الغذائية المختلفة من خلال الأطعمة يعد أكثر فائدة وضمانًا من اكتسابها خلال عقاقير، حتى وإن كان الطعام يحوي كميات أقل.
  5. يجب الحرص على تناول العصائر بكثرة وتجنب الإكثار من الكافيين وكل ما يسبب ضعف الجسم على امتصاص الحديد من الطعام.
  6. يجب الاهتمام بتناول مكملات الحديد بشكل دوري، ويفضل تناولها قبل النوم مباشرة لتجنب التعرض لمشاكل الغثيان والدوخة التي قد تكون نتيجة جانبية للحديد.

يبقى الحديد والهيمجلوبين أحد أهم العناصر الموجودة في الجسم والتي بنقصها يصاب الإنسان بفقر الدم، وهو ما يحدث أيضًا عند تعرض المرأة الحامل لمشاكل أنيميا الحمل نتيجة عدم تناولها لكمية مناسبة من الحديد، ما يجعل الهيموجلوبين يقل في كريات الدم الحمراء، ويبدو الجسم غير قادر على نقل الأكسجين من الرئتين إلى مختلف أعضاءه، وما يترتب على ذلك من مشاكل الضعف العام والتعب وقلة النشاط، أما بالنسبة للجنين فيعاني من مشاكل في التكوين الجسدي والعقلي في حال زادت نسبة أنيميا الحمل بشكل كبير، وقد تصاب الأم جرَّاء ذلك أيضًا وتصبح أكثر عرضة للأمراض نتيجة نقص المناعة أيضًا، وهناك العديد من الأطعمة التي تحوي نسبًا كبيرة من الحديد والتي ينصح بها الطبيب طوال الوقت مثل العسل الأسود والرمان والخضروات والبقول، كما أن هنالك نواهي عديدة عن تناول مشروبات تحوي الكافيين بكثافة وهو الذي يحول دون امتصاص الحديد من الطعام في الأمعاء؛ وعلى كل حال يجب على الأم مراعاة تنويع مصادر غذائها قبل وأثناء وبعد الحمل والولادة.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة + إحدى عشر =