أعمال يوسف السباعي

أول أعمال يوسف السباعي الرسمية هي رواية نائب عزرائيل والتي كانت ذات طابع مختلف للغاية وجديد على العالم العربي في ذلك الوقت، وهذا ما ساعد الكاتب على تحقيق نجاح وشهرة كبيرة جدًا في وقت قياسي، فبالطبع الإنسان يحب كل ما هو مختلف وجديد فلو بدأ يوسف السباعي أعماله برواية شبه تقليدية أو عادية فهذا سيجعله كاتب عادي كأي كاتب، وبالتالي لن يحقق أي نجاح سريع كما فعل هو، وأقصد برواية عادية أي فكرتها تقليدية ومعتادة ليس فيها شيء من الابتكار والتميز، عامة ليوسف السباعي الكثير من الأعمال الأدبية التي تجاوزت الثلاثين عمل بقليل، ومن ضمنها أعمال تم تحويلها إلى عمل سينمائي أو تلفزيوني مثل رواية السقا مات التي تم تحويلها إلى فيلم، وأيضًا رواية أرض النفاق وهي التي تم تحويلها إلى فيلم سينمائي حقق أكبر نجاح من بين جميع الأعمال المحولة للكاتب يوسف السباعي، وهناك أيضًا الكثير من الأعمال الأدبية الأخرى التي حققت نجاح كبير جدًا، فإن كنت مهتم بقراءة بعض من أعمال يوسف السباعي وتتعرف على تاريخه الأدبي كاملًا، فيتوجب عليك متابعة مقالنا هذا إلى نهايته.

من هو يوسف السباعي؟

أعمال يوسف السباعي من هو يوسف السباعي؟

يوسف السباعي كاتب وأديب ووزير وعسكري مصري ولد في السابع عشر من شهر يونيو عام 1917، تدرج في دراسته حتى دخل الكلية الحربية وتخرج منها وأصبح مدرسًا بها، بعدها أصبح مديرًا للمتحف الحربي المصري، ومع مرور الوقت ترقى ووصل لرتبة عميد بالجيش، وأثناء كل هذا بدء يوسف السباعي في كتابته الأدبية، وقد كان دخوله للمجال الأدبي في فترة الدراسة الثانوية بمدرسة شبرا بالقاهرة، حيث بدأ بالرسم ونشر مجلة في مدرسته قام بتدوين قصته الأولى فيها، وقد حملت تلك القصة اسم فوق الأنواء تلتها قصة ثانية سميت بتبت يدا أبي لهب وتب، وقد نشرت تلك القصة الأخيرة في مجلة مجلتي التي كانت تابعة لأحمد الصاوي، وغيرها من القصص الصغيرة التي كانت الدافع الأول له في التقدم وتنمية مهارة الكتابة لديه، حتى صار يكتب روايات من روعتها تم تحويلها لأفلام مصرية.

أهم أعمال يوسف السباعي

أعمال يوسف السباعي أهم أعمال يوسف السباعي

كتب الكاتب الكبير يوسف السباعي العديد من الأعمال من ضمن أشهرها والأكثر أهمية على الإطلاق هي رواية أرض النفاق، وهو أحد أعمال يوسف السباعي التي تحولت إلى فيلم مصري حاز على نسبة مشاهدة كبيرة جدًا، عامة صدرت تلك الرواية في العام التاسع والأربعين من القرن العشرين مكونة من مائتين وستة وثمانين صفحة، وقد تم تصنيف تلك الرواية ضمن الأعمال الاجتماعية التي تناقش المشاكل الاجتماعية وتبحث عن حلول مناسبة لها، وبالرغم من كون رواية أرض النفاق تأخذ منعطف خيالي بعض الشيء إلا أنها واقعية بدرجة لا بأس بها، فهي تتحدث عما جرى في العالم العربي والمصري خلال العقد الأخير لصدور الرواية، فعلى سبيل المثال قد تناولت تلك الرواية القضية الفلسطينية والحرب الأخيرة التي جرت فوق تلك الأراضي المقدسة.

أيضًا وضحت مشاعر المصريين ومدى تأثرهم في تلك الفترة بما حدث في فلسطين، وما هو الواجب اتجاه ذلك التعدي الرهيب من اليهود المحتلين لفلسطين، هذا بجانب كون الرواية واحدة من الأعمال الأدبية التي بشرت بانتهاء الملكية في مصر، حيث أنها تحدثت عن العهد الملكي ومساوئه ولم يمر إلا ثلاثة أعوام فقط حتى سقطت الملكية إثر حدوث ثورة يوليو أو انقلاب يوليو عام 1952، ومن الجدير بالذكر أن رواية أرض النفاق التي صدرت في عام 1949 قد تم تحويلها إلى فيلم مصري حمل نفس الاسم، وقد صدر هذا الفيلم في العام الثامن والستين من القرن العشرين وكانت بطولته للمثل المصري الشهير فؤاد المهندس.

رواية السقا مات

لدينا أيضًا عملًا أخر من أعمال يوسف السباعي الشهيرة وهي رواية السقا مات الصادرة في عام 1952، يعني أن هذه الرواية قد صدرت للكاتب بعد ثلاثة أعوام فقط من صدور رواية أرض النفاق التي تحدثنا عنها بالأعلى، ويقول بعض الأدباء عن تلك الرواية أنها الأكثر أهمية من بين جميع أعمال يوسف السباعي ، وتتلخص فكرة هذه الرواية فيما يسمى بفلسفة الموت التي كان يبرزها لنا الكاتب في شخصية البطل شوشة السقا، فقد كان هذا البطل يعاني من ذكرى وفاة زوجته ويحاول الهروب منها بشتى السبل، ولكنه للأسف يتعرف بالصدفة البحتة على شخص كان يتم ضربه في مطعم، حيث قام المعلم شوشة بإنقاذ هذا الرجل من وسط الضرب ثم جلس معه وتحدثوا كثيرًا حتى صارت علاقتهم وطيدة بعض الشيء، وبطبيعة الحال مع زيادة العلاقة بينهما قام المعلم شوشة السقا بدعوة هذا الرجل للإقامة معه في منزله، وعندما جاء هذا الشخص وعاش مع المعلم عرف أنه يعمل في دفن الموتى.

وهنا يتذكر شوشة السقا زوجته ويخاف من هذا الرجل لكون فكرة الموت حاضرة في المنزل، ولكن يهدأ المعلم ويقتنع بفكرة الموت وتزول الرهبة التي لديه ولكنه سرعان ما يصطدم بموت هذا الرجل وفي داخل منزله، وفي تلك اللحظة ينهار المعلم شوشة السقا ويدخل في حالة سيئة لن يخرج منها إلا بعد معرفته بتعيينه كشيخ للساقيين، والمؤسف أن المنزل ينهار فوق المعلم شوشة ليموت تحت حطام منزله في مشهد محزن للغاية، ونظرًا لكل هذا الحزن وتلك الكآبة الموجودة في هذه الرواية كان من الصعب تحويلها إلى عمل سينمائي، حيث حاول المخرج صلاح أبو سيف تحويلها إلى فيلم ولكنه فشل في البداية، لخوف المنتجين من فشل العمل وعدم تحقيق أي نجاح وبالتالي خسارة أموالهم، ولكن في النهاية يشترك المخرج صلاح مع يوسف شاهين المخرج الكبير وينتجون الفيلم، ولكن غيروا بعض الشيء في نهايته حتى لا يكون العمل بأكمله كئيب وحزين.

مجموعة اثنتا عشرة امرأة

نأتي هنا للحديث عن عمل أدبي أخر من أعمال يوسف السباعي الكاتب المصري الكبير، والحديث هنا عن المجموعة القصصية التي حملت اسم اثنتا عشرة امرأة، ومن اسمها نعرف أن المجموعة قد تناولت الحديث عن اثنتا عشرة امرأة كل واحدة منهم لها قصة معينة، وسميت تلك القصص بالمسميات التالية امرأة خاسرة، امرأة محرومة، امرأة صابرة، امرأة نائمة، امرأة وظلال، امرأة ثكلى، امرأة ورماد، امرأة غفور، امرأة غيري، امرأة ضالة، امرأة شريفة، امرأة، هذه كانت مسميات المجموعة القصصية التي ألفها الكاتب الكبير يوسف السباعي.

وقد قال هذا الكاتب في إحدى هذه القصص أن المجموعة تتناول حوادث حقيقية بالحياة، ولكن أضيف عليها بعض الحبكات والأشياء المضافة وهو ما أسماه بالتحوير، مع وضع بعض من التهويش والتنميق، وفي نهاية كل قصة من القصص الاثنا عشر كان يضع نهاية غريبة بعض الشيء، وهذا ليس بالجديد على الكاتب يوسف السباعي فقد عهدناه في أغلب رواياته يميل للغرابة والتميز، ووضع أشياء غير متوقعة أو منتشرة في الوسط الأدبي، وهذا بالطبع ما جعل أغلب أعماله تحول إلى أعمال سينمائية ناجحة تحقق نسبة كبيرة من المشاهدة.

رواية إني راحلة من أهم أعمال يوسف السباعي

في العام الخمسين من القرن العشرين صدرت رواية إني راحلة كواحدة من أعمال يوسف السباعي الكاتب المصري الكبير، تتحدث هذه الرواية عن قصة تكاد تكون معروفة وتقليدية نوعًا ما ولكنها تنتهي بنهاية غير معتادة، فهي تتحدث عن فتاة من أسرة غنية تقع في حب شاب اسمه أحمد من عائلتها ولكنه فقير بعض الشيء ولا يتناسب ماديًا مع حالة أسرتها، ولكن كالمعتاد يقوم الأب بإجبار ابنته على الزواج من شخص أرستوقراطي غني، وهي بالطبع لا تحبه ولا تريد الزواج منه ولكن للأسف تتم عملية الزواج رغمًا عنها، على الجانب الأخر يتزوج عشيقها من فتاة أخرى بعدما انتهى حلمه وأمله في الجواز من حبيبته، وتمر الأحداث والأيام حتى يأتي يوم وتتوفى فيه زوجة هذا الشاب، وبعدها مباشرة تكتشف الفتاة خيانة زوجها لها وهذا ما ينتج عنه حدوث طلاق بينهما.

ثم تهرب الفتاة إلى عشيقها القديم أحمد ويسافران سويًا إلى الإسكندرية، فيتزوجان ويعيشا أسعد أيام حياتهم وكأنهم في الجنة، ولكن سرعان ما ينتهي كل ذلك حيث يمرض أحمد مرض الموت فلا تمر بضعة أيام إلا وتنتقل روحه إلى جوار ربه، ويصور لنا الكاتب حالة العشيقة بجانب زوجها وهي غير قادرة على البكاء، فنجدها تقبل يده وجبينه ثم تكتب قصة حبها هي وعشيقها المتوفي، وتضع تلك القصة في حقيبة ثم ترميها بعيدًا عن المنزل، بعدها تشعل النيران في المنزل لتموت بجانب حبيبها، نهاية غير متوقعة أو بها تفاصيل مختلفة جدًا ولكنها كئيبة وحزينة كعادة الكاتب يوسف السباعي، ومن الجدير بالذكر أن تلك الرواية قد تم تحويلها إلى مسلسل درامي كانت بطولته لزهرة العلا ومحمود موسى.

رواية نائب عزرائيل

أيضًا من ضمن أعمال يوسف السباعي الشهيرة هي رواية نائب عزرائيل التي صدرت في السابع والأربعين من القرن العشرين، وهذه الرواية تتحدث عن شخص تم تعيينه كنائب لعزرائيل ملك الموت، حيث أخذ عن طريق الخطأ إلى الآخرة وكان مع ملك الموت في الأعمال الموكلة إليه، وإذا نظرنا إلى ذلك الاسم سنشعر أن الرواية مرعبة ومخيفة وتتحدث عن قبض الأرواح بشيء من التفصيل المرعب للكثير من الناس، ولكنها في الحقيقة رواية ذات طابع فكاهي كبير للغاية، وفي نفس الوقت الرواية بأحداثها مثيرة جدًا وشقية فإن قرأت أولى صفحاتها فلن تتمكن من تركها أبدًا إلا بعد الانتهاء منها كاملة، أيضًا يصور لنا الكاتب صورة ملك الموت ذلك على أنه ليس بالشيء أو القبيح أو المرعب والمخيف كما يشاع عنه.

بل هو ملاك جميل حسن الشكل والمظهر والأدهى أنه في الرواية قد وقع في قصة حب، حيث دخل ملك الموت عزرائيل في قصة حب شيقة وممتعة جدًا تتشابه كثيرًا مع قصص الحب التي تتم بين البشر العاديين، والرواية بشكل عام تعد عمل جديد ومختلف جدًا عن بقية أعمال يوسف السباعي، ليست مختلفة عن أعماله الأخرى هو فقط بل مختلفة عن أي عمل عربي في ذلك الوقت، ففكرة العمل لم تطرح من قبل في العالم العربي وهذا ما جعل الرواية تحظى بإقبال كبير عليها، ولذلك حققت نجاح كبير للغاية جعل رواية نائب عزرائيل هي واحدة من أكثر أعمال يوسف السباعي أهمية وشهرة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

5 × 2 =