أضرار الكيراتين

من أجل تجنب أضرار الكيراتين لا بد من استخدامه بطريقة صحيحة، وعدم استخدامه على الشعر الضعيف والتالف لأنه لا يمكنه تحمل الحرارة المستخدمة أثناء الفرد بالكيراتين، كما أن الكيراتين يحتوي على بعض المواد الضارة مثل مادة الفورمالين والتي تسبب العديد من الأضرار الصحية، أولها تهيج العينين وآخرها التسبب في أمراض السرطان عند زيادة نسبة الفورمالين في الكيراتين المستخدم.

فوائد الكيراتين للشعر الخفيف

الكيراتين هو عبارة عن بروتين طبيعي موجود في جسم الإنسان، وهو الذي يعمل على تنعيم الشعر وفرده وتحسين مظهره، ولكن معظم الأشخاص يحدث لديهم نقص في عنصر الكيراتين نتيجة استخدام الصبغات وكريمات الفرد وأيضا كريمات التصفيف والشامبوهات الغير مناسبة وكذلك بسبب الحمل والرضاعة، ولذلك يتجه البعض إلى علاج الشعر بالكيراتين، وتشمل فوائد الكيراتين للشعر الخفيف أنه يعمل على تغذيته ويساعد على تقويته وزيادة كثافته، ومنحه المظهر الصحي الناعم، حيث يعمل بشكل فعال على اختراق النواة الداخلية للشعر مما يساهم في تقوية الشعر الضعيف والهش.

فوائد الكيراتين للشعر الجاف المجعد

يلعب الكيراتين دورا فعالا في تنعيم الشعر والقضاء على جفافه بشكل لا يصدق، ويقوم بتحسين ملمسه وتقليل تشابكه، فيصبح الشعر ذو ملمس حريري ومفرودا وخاليا من التجاعيد، حيث يعمل على فرده تماما بنسبة قد تصل إلى 95%، وهو يفيد في علاج تلف الشعر الناتج عن الصبغات وغيرها من المواد الكيماوية، فيعالج تكسره وتقصفه ويمنحه اللمعان والحيوية.

طريقة استخدام الكيراتين

قبل استخدامه يغسل الشعر بالشامبو المخصص للاستخدام أثناء العلاج بالكيراتين، ثم يتم تجفيف الشعر بمجفف الشعر الكهربي على درجة حرارة متوسطة، وبعد ذلك يتم تقسيم الشعر إلى أربعة أجزاء، ثم نبدأ بوضع الكيراتين على الشعر باستخدام الفرشاة المخصصة للصبغات، وبعد وضعه على كل خصلة يجب تمشيطها لإزالة الكمية الزائدة حتى لا تتسبب في ظهور القشرة في الشعر، وبعد ذلك يستخدم المجفف الكهربي بحيث يكون على درجة حرارة متوسطة وعلى بعد 20 سم لتجنب حرق الشعر، وبعدها نستخدم المكواة المخصصة لتثبيت الكيراتين على الشعر على درجة حرارة 230 مئوية، ثم نقوم بتمشيط الشعر ونتركه منسدلا إلى الخلف ويجب تركه هكذا لمدة 72 على الأقل بدون ربط أو تمشيط أو غسيل، وعند غسله بعد انتهاء المدة المسموح بها يجب استخدام الشامبو المخصص ونتأكد من خلوه من مادة كلوريد الصوديوم.

كيراتين الشعر للرجال

على الرغم من أضرار الكيراتين المعروفة إلا أن الرجال أيضا أصبحوا يتهافتون على استخدام الكيراتين لفرد الشعر وليس النساء فقط، بل وأصبحت صالونات الحلاقة تعج بالرجال الذين قد ينتظرون لساعات طويلة من أجل فرد الشعر، حيث أن فرد الشعر بالكيراتين تجعل الرجل في غير حاجة إلى مجففات الشعر وأدوات التلميس والذهاب لصالونات الحلاقة بانتظام، فهو يعمل على فرد شعره وتلميسه لفترة تتعدى الستة أشهر، وهناك أنواع جديدة من الكيراتين وعبوات مخصصة للرجال، فقد أصبح استخدام الكيراتين المطلب الأول للرجال حسب تصريح أحد مصففي الشعر للرجال، وعلى الرغم من ذلك فإن أحد الأئمة والذي يدعى الإمام بشير الإبراهيمي أفتى أن استخدام الكيراتين للرجال غير جائز شرعا ففيه تشبه بالنساء ونوعا من التخنث والعياذ بالله.

كيراتين الشعر للحامل

تزداد أضرار الكيراتين عند استخدامه في فترة الحمل خصوصا نظرا لما يتسبب به من مشكلات تهدد استمرار الحمل وتضر بالجنين، فقد يؤدي إلى ثقب الغشاء الأمنيوسي الذي يقوم بحماية الجنين في رحم أمه، كما أنه قد يؤدي للتسبب في إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية نتيجة لتسببه في حدوث خلل في التركيب الهرموني للجنين، بالإضافة إلى أن الكيراتين يؤثر سلبيا على الجهاز التنفسي للجنين ويزيد من احتمالية إصابته بمرض الربو الشعبي، وعند استخدام الأم للكيراتين في الفترة بين الشهر الثاني والثالث فإنها تعرض جنينها الذكر إلى العقم، وتزداد احتمالية إصابته بسرطان البروستاتا على المدى البعيد، وعلاوة على ذلك فإن المواد الكيميائية التي تدخل إلى الجنين يصعب التخلص منها، وقد ينتج عنها عدم اكتمال نمو أجهزة الجسم التي تعمل على تخليصه من السموم وتشمل الكبد والكلى، وأيضا قد يؤدي الكيراتين إلى نقصان نمو الطفل في رحم أمه وقد يولد غير مكتمل النمو، ولذلك لا ينصح باستخدام الكيراتين خلال فترة الحمل، بل وخلال فترة الرضاعة أيضا حتى لا تصل المواد الكيميائية للرضيع عن طريق لبن الأم وتسبب له أضرارا صحية جسيمة نحن في غنى عنها.

أضرار الكيراتين للشعر

يحتوي الكيراتين على مادة البرماننت وهي من أشد المواد خطورة على الشعر، فبالرغم من فعاليتها في تنعيم الشعر إلا أنها تسبب إتلاف البنية الداخلية للشعر، كما أن بعض الأنواع الرديئة من الكيراتين تحتوي على مادة السلفات التي تسبب تساقط الشعر وتقصفه وبالتالي يصبح الشعر خفيفا وتالفا، ومن أضرار الكيراتين الصحية أنه قد يتسبب في مشكلات بالجهاز التنفسي وأيضا يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض السرطان وخاصة سرطان الدم نتيجة لاحتوائه على مادة الفورمالدهيد السامة.

الكيراتين البرازيلي الأصلي

هو أفضل أنواع الكيراتين على الإطلاق، حيث أن خبراء البرازيل قاموا بصنع مركب كيميائي مطابق للمركب الطبيعي للشعر بدرجة كبيرة، وهذا النوع من الكيراتين البرازيلي يعمل على علاج الشعر بدرجة كبيرة ولذلك يعرف بأنه علاجا للشعر وليس للفرد فقط، وهذا النوع من الكيراتين لا يسبب أضرارا للشعر وللصحة حيث لا تتعدى النسبة التي يحتوي عليها من الفورمالدهيد عن 0،2 % وهي النسبة المصرح بها تبعا للوكالة الوطنية للمراقبة الصحية، وعند الرغبة في شراء المنتج البرازيلي الأصلي من الكيراتين يجب التأكد من وجود كلمةAnvisa res n) 343\05)، والتي تعني أن هذا المنتج مصرح به وأنه حاصل على موافقة المراقبة الصحية.

أضرار الكيراتين البرازيلي

أما أنواع الكيراتين الغير أصلية فإنها تسبب أضرارا صحية بالغة، فهي قد تؤدي لتحسس العينين وتهيجهما وقد يتطور الأمر ويؤثر على وضوح الرؤية، كما أنه يؤدي للإصابة بالصداع والدوار، بالإضافة إلى مشكلات الجهاز التنفسي مثل السعال وصعوبة التنفس وآلام الصدر وقد يؤدي إلى نزيف الأنف، كما أن بعض الأشخاص قد يعانون من الطفح الجلدي والقيء أثناء استخدام الأنواع الرديئة وغير الأصلية من الكيراتين، كما يظهر تأثير سلبي لهذه الأنواع على الشعر بعد مرور خمسة أشهر حيث يصبح شديد التلف والتقصف ويفقد لمعناه وبريقه.

دراسات علمية حول محاذير استخدام الكيراتين

حذرت الدراسات العلمية من أضرار الكيراتين وأشارت إلى مخاطر استخدامه، حيث كشفت أحد الدراسات المقامة في جامعة كيب تاون بجنوب أفريقيا أن معظم أنواع الكيراتين تحتوي على مادة الفورمالدهيد المسرطنة، فهي تحتوي على هذه المادة بنسبة 0،96 – 1،4 وهي نسبة تساوي خمسة أضعاف النسبة المصرح بها دوليا، وأشارت هذه الدراسات بعد إجراء الأبحاث على معظم منتجات الكيراتين المتوفرة في الأسواق احتوائها على نسبة كبيرة من مادة الفورمالدهيد السامة بعكس المكتوب على العبوة نفسها بخلوها من الفورمالدهيد.

الخاتمة

بسبب أضرار الكيراتين العديدة ينصح بالحذر عند استخدامه، فيجب التأكد من الحصول على الكيراتين البرازيلي الأصلي لأنه لا يحتوي على نسبة مرتفعة من مادة الفورمالدهيد المسرطنة، وهي المادة التي تتسبب في أضرارا صحية عديدة مثل صعوبة التنفس والتهاب الحلق والتهاب العينين، بالإضافة إلى أنها تضر بالشعر بعد فترة وتسبب إتلافه وإضعافه وتساقطه.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

أربعة × اثنان =