تسعة
الرئيسية » تعليم وتربية » كيف تُحول وقت الدراسة لوقت ممتع ومشوق ومسلي ؟!

كيف تُحول وقت الدراسة لوقت ممتع ومشوق ومسلي ؟!

وقت الدراسة غالباً ما يرتبط في أذهان أغلب الطلبة بالملل الشديد نتيجة عدم قدرتهم على تنظيمه بشكل جيد تابع الخطوات التسعة 9 التالية لتعرف كيف تستمتع به جيدا

وقت الدراسة

وقت الدراسة يُشبه الحبس الانفرادي لبعض الطلاب، إما لعدم قدرتهم على التعامل مع زملائهم، أو لكثرة الضغوطات التي تقع عليهم من أساتذتهم، غير مدركين أن تغيير بسيط في طريقة تعاملهم مع المتغيرات من حولهم يُمكن أن تُضيف الكثير من المرح والمتعة لوقت الدراسة، لتعرف ما يجب عليك فعله كي تستمتع بوقتك في المدرسة تابع معنا المقال التالي.

خطوات جعل وقت الدراسة ممتع ومسلي :

تهيئ نفسياً للذهاب إلى المدرسة

إذا بدأت يومك بمزاج سيئ أو جسد مرهق فكيف تتوقع أن تستمتع بأي شيء تقوم به على مدار اليوم سواء عمل أو دراسة أو حتى الذهاب في نزهة! حالتك النفسية تؤثر بشكل مباشر على طريقة تعاملك مع الأمور لذلك لابد أن تبحث عن شيء يُسعدك ليكون أول ما تقوم به كل صباح.

  • يُمكنك ضبط منبه هاتفك على أغنيتك المفضلة لتكون أول ما تسمعه عند الاستيقاظ، بدل من نغمته المعتادة.
  • أيضاً لا تنسى تناول فطور صحي ومتوازن والإكثار من الفواكه والخضروات الطازجة كي تمد جسدك بالنشاط اللازم لممارسة باقي أعمالك اليومية بانتظام.

ضع لمستك الخاصة على أدواتك المدرسية

كم مرة تُضايقك رتابة كتبك أو دفاترك المدرسية وتزيد من مللك ورغبتك في انتهاء الدرس بأسرع وقت ممكن؟! لما لا تُغير ذلك بلمسات بسيطة، استخدم ما تراه مناسباً من ملصقات أو أقلام ملونة ..إلخ لتزيين كتبك ودفاترك بالطريقة التي تُحبها، إرسم شخصياتك المفضلة، أو اكتب اسمك بصورة لطيفة، الأهم أن يعرف كل من يراها أنها تعود إليك!

ارتدي الملابس التي تعكس شخصيتك

لا تُلزم نفسك باتباع أحدث الصرعات الرائجة إن كنت لا تُحبها أو لا تتمشى مع شخصيتك، ملابسك يجب أن تعكس ذوقك الخاص لا ذوق مصممي الموضة، بالتالي لا شيء يُجبرك على ارتداء قميص أو حذاء غير مريح، ابحث عما يُناسبك ويوفر لك حرية الحركة، وفي نفس الوقت يكون متناسب مع بعضه البعض.

  • جرب أن تُنسق وتختار ملابسك قبل أن تخلد للنوم كل ليلة كي لا تضغط نفسك في الصباح فتُفسد يومك بالكامل.

استمتع بأحلام اليقظة!!

لا تتوقع أن يكون وقت المدرسة ممتع ومثير طوال الوقت، فقد تقضي الكثير من الوقت في انتظار محاضرتك القادمة، أو ربما يتغيب أستاذك أو يحدث أي شيء يُسبب إلغاء الدرس، بالتالي يُخيم الملل على وقت الانتظار خاصة إن لم يكون لديك أي أصدقاء بعد، هنا يأتي دور أحلام اليقظة! تخيل كل شخص في القاعة بشخصية في فيلم أو رواية تُحبها، وتخيل كيف سيتصرف كل منهم بناء على شخصيته ..إلخ، ربما تجد الأمر جنوني لكنه وسيلة جيدة للقضاء على الملل.

نظم كتبك وواجباتك المدرسية

من أكثر الأمور المرهقة نفسياً وجسدياً هو شعورك الدائم بأن هناك شيء مفقود، أو أنك غير ملم بكافة الدروس والواجبات التي يُفترض بك القيام بها، لذلك حاول أن توفر طاقتك لشيء آخر.

  • نظم أشيائك وأوراقك جيداً، خصص مساحة لكل مادة، ثم جمع كافة الواجبات والأبحاث التي يُفترض بك إنهائها في ملف واحد، وأخيراً رتبها حسب تاريخ تسليمها.
  • لا تنسى أن تحتفظ بدفتر ملحوظات صغير لتُسجل فيه واجباتك اليومية ومتى يجب تسليمها كي لا تنسى أي شيء.

تعامل مع أساتذتك بأسلوب جيد

تعاملك مع من حولك سواء كانوا زملائك في الدراسة أو اساتذتك يعكس أخلاقك أنت، لا أخلاقهم هم، لذلك لا تعاملهم بطريقة غير لائقة بحجة أنهم يُعاملونك بنفس الأسلوب، وتذكر أن أساتذتك بشر وليسوا ملائكة، وقد يرجع سبب أسلوبهم الجاف في التعامل معك إلى مشاكل أو ظروف طارئة تؤثر على حالتهم النفسية، لذلك ترفق بهم!

  • لا تُقاطع أستاذك أثناء الشرح لأمر غير مهم، ولا تتحدث مع زملائك دون استئذان، وتذكر أن سُمعتك في المدرسة تؤثر على علاماتك الدراسية.

تعلم كيف تُنظم وقتك بصورة صحيحة

واجباتك المدرسية لن تمثل لك ضغط نفسي وعصبي شديد إن كان لديك متسع من الوقت للعمل عليها وإنهائها كما يجب، لا تترك أي شيء للحظة والأخيرة، وحتماً لا تُنهي واجباتك قبل وقت المدرسة مباشرة كي لا تضغط أعصابك.

  • إن كان لديك أي أبحاث أو مشروعات دراسية طويلة المدى فقسمها لمهام صغيرة وابدأ بإنهائها يومياً كي يكون لديك متسع من الوقت لإصلاح أي شيء أو التعامل مع أي مشكلة مفاجأة .

ابحث عن أصدقاء جدد

وقت الدراسة يُمكن أن يكون من أفضل أوقات حياتك لو اخترت أصدقائك بحكمة، ابحث عن مجموعة لديهم نفس اهتماماتك وهواياتك لتجد شيء تُشاركهم فيه.

  • اذهب لملاعب الكرة أثناء فترة الاستراحة لتتعرف على اللاعبين هناك، أو استغل محاضرات الموسيقى والرسم مثلاً للاختلاط بمن يُشاركونك فيها، لا تكون خجولاً وتقضي أغلب وقتك بمفردك.

انضم لأحد النوادي الترفيهية

أغلب المدارس يكون لديهم برامج لوقت ما بعد المدرسة، سواء برامج ترفيهية ، تعليمية، رياضية ..إلخ، ابحث عما يُناسبك وانضم إليه، فهي مكان جيد للتعرف على أصدقاء جدد، وبناء علاقات اجتماعية قوية، بالتالي زيادة شعبيتك وقدرتك على الاستمتاع بوقتك أثناء الدراسة.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

2 تعليقان

12 + ثمانية =

  • شكرا لكم على هذه المعلومات المفيدة و النافعة سأعمل بنصائحكم و أدعوا الله أن يوفقني و يوفقكم

  • شكرا واريد مقالا عن كيفية التخلص من النعاس اثناء الحصص علما انني انام بوقت كافي للغاية اي من 8 الى 9 ساعات وانا في 13 من عمري وارجو ان تحققوا طلبي