ممارسة الرياضة في رمضان

من اكثر الامور جدلا التي نتناقش فيها في كل رمضان، هل يمكن ممارسة الرياضة في رمضان اي ان نمارس الرياضة ونحن صائمون ؟!. وهل يتعارض الصيام مع الرياضة؟. يشير البعض الى مدى صعوبة القيام بممارسة الرياضة مع عدم امكانية تزويد الجسد بالماء او السوائل بشكل عام، خاصة ان الجسم سيفقد طاقتهن مما قد يعرضه للخطر والجفاف. واشار البعض الاخر انه على العكس من ذلك فإن ممارسة الرياضة في رمضان هي امر صحي جدا، ولا يتعارض الصيام مع الرياضة بأي شكل من الاشكال. ومن اكبر الامثلة على ذلك هي الامثلة والوقائع التاريخية التي تشير الى ان من اكثر الفتوحات الاسلامية كغزوة بدر وفتح مكة وفتح القسطنطينية ومعركة حطين والتي جرت في جو لاهب، كلها حدثت في شهر رمضان المبارك والمسلمون صائمون وبالتالي لا يوجد ما يبرر ان يقول الانسان بعدم رغبته باي نشاط بدني لارتباطه بالصيام. ولهذا قد يمكن تخطي سؤال هل يمكن ممارسة الرياضة في رمضان الى سؤال اكثر صوابا وهو الكيفية التي يمكن ان نقوم بها بممارسة الرياضة في رمضان حتى نتجنب اي من المشاكل التي قد تحدث نتيجة لهذه الممارسة.

لماذا نمارس الرياضة في رمضان :

هناك الكثيرون مما سيربطون الصيام بالامتناع عن الحركة كما ذكرنا سابقا، ولكن بعيدا عن التأويلات والتفسيرات التي ورد ذكرها سابقا والتي ترتبط بأمثلة حية على الكثير من الفتوحات الاسلامية العظيمة والاحداث الكبيرة والتي كانت تتطلب نشاط بدني كبير، كلها وقعت في شهر رمضان المبارك، ولنذهب الى التفسيرات العلمية والتي شجعت بعضها على القيام بممارسة الرياضة في رمضان ولكن مع الاخذ ببعض الاحتياطات :

  • الزيادة في حرق الدهون :
    تعتبر الدهون التي يكتنزها الجسم من اكثر المواد التي تتسبب بالضيق للإنسان وتحرمه من الشعور بالراحة في الحركة، هذه الدهون والتي تعتبر سعرات حرارية زائدة ومخزنة في الجسم يمكن التخلص منها بسهولة عبر ممارسة الرياضة كما هو معلوم وتزيد نسبة التخلص منها في حال كانت الممارسة في رمضان حيث يتم الاستعانة بها كبديل للطاقة في التمارين، ولهذا تعتبر الرياضة في شهر رمضان وسيلة جيدة للتخلص من الوزن الزائد، هذا الامر يساعده ايضا ان تكون المعدة فارغة، حيث تزيد نسبة افراز الادرينالين مع انخفاض نسب الانسولين وبالتالي تكون نسبة الحرق للدهون اكبر.
  •  الجهاز الهضمي :
    من الامور المفيدة جدا لممارسة الرياضة في رمضان هي مساعدة الجهاز الهضمي على الهضم بسهولة اكبر وتخليصه من مشاكل عسر الهضم والتي يعاني منها الكثيرون ولهذا فيفضل دوما ممارسة ولو القليل من الرياضة في اثناء الصوم، كفائدة كبيرة للجسم والاجهزة العضوية.
  • الاستعداد النفسي :
    عندما نقبل على الصيام في الكثير من الاحوال نحن نكون مهيئين له، وهذا الاستعداد النفسي والروحي يميل الى صالحنا مع الاستعداد الجسدي، لهذا نحن نتقبله وكذلك اجسادنا وبالتالي ان القيام بالعديد من النشاطات الرياضية في رمضان مع التهيئة النفسية لها، وبالتالي ان حضور رمضان لا يعني عدم القيام بالصيام بل ان رمضان قد يكون مشجعا للقيام بالعديد من النشاطات الرياضية و ينسجم معها.

نصائح ممارسة الرياضة في رمضان :

1الوقت المناسب لممارسة الرياضة :

من المهم جدا ان تعرف ان وقت ممارسة الرياضة في رمضان يعتمد على نوع الرياضة التي تمارسها مع الاخذ بعين الاعتبار ان هناك اوقات معينة يحظر فيها ممارسة الرياضة على الاطلاق، فأولا هناك وقتين رئيسين يمكن اعتمادهم لممارسة الرياضة :

– ما قبل الافطار :

في وقت قبل الافطار ينبغي اخذ الكثير من الحيطة والحذر في ممارسة الرياضة، خاصة اذا كان الصيام في فصل الصيف، ففي موسم الصيام هذه تكون درجة الحرارة عالية جدا، والانسان الصائم مرشح لفقدان الكثير من السوائل من جسده، ولهذا فمن الافضل ان يمارس الرياضة اما في اوقات الصباح الباكر، حيث درجات الحرارة ما زالت متدنية وبالتالي فهو يحمي نفسه من التعرض لمخاطر الجفاف وفقدان السوائل، او ان يمارسها ما قبل الافطار بساعة او ساعتين على الاكثر، حيث ايضا تكون درجات الحرارة مائلة الى الانخفاض وبذات الوقت ان وقت الافطار قريب وبالتالي يمكن تعويض ما يفقد من سوائل . ويجب تجنب القيام بالرياضة في ساعات ما بين الظهيرة والعصر على الاطلاق للمخاطر التي قد تصيب الصائم خلالها

– ما بعد الافطار :

ما بعد الافطار هي فترة تختلف باختلاف موعد شهر رمضان، ففي الصيف هي تختلف تماما عن فصل الشتاء نظرا لطول فترة الصيام عن الافطار، والعكس ولكن في العموم فينصح دوما ان لا يقوم الصائم بممارسة الرياضة بعد الافطار الا بعد ساعتين منه، وهذا الامر يختلف بحسب نوع الافطار والوجبة، فإذا كانت الوجبة غنية بالدهون فيفضل الانتظار الى اقصى وقت ممكن على ان لا يقل عن اربع ساعات.

2نوع الرياضة التي يمكن ممارستها :

وهنا ايضا تختلف نوع الرياضة مع الوقت، فالرياضة التي يمكن ممارستها في وقت ما قبل الافطار هي غيرها عن بعد الافطار، ولغايات التوضيح فإن الرياضات الافضل ممارستها قبل الافطار هي تلك الخفيفة وليست الشاقة، وبالتالي التي ترتبط بممارسة طبيعية، كرياضة المشي مثلا، او الركض الخفيف، او السباحة، مع الابتعاد تماما عن الرياضات الشاقة، ومنها على سبيل المثال رياضة بناء الاجسام او رفع الاثقال والتي تتطلب الكثير من الطاقة والسوائل ، والتي يمكن ممارستها فقط بعد الافطار في الاوقات التي ذكرناها سابقا، لهذا عليك ان تعمل على برمجة برنامجك الرياضي بحيث تستطيع ان تحدد نزوع الرياضة التي تمارسها ووقتها حسب برنامج يساعدكن هذا بالإضافة الى التخطيط بحسب نوع الوجبات التي ستقوم بتناولها.

3تجنب الجفاف والارهاق :

القاعدة الاهم عند التعامل مع مسالة الرياضة في شهر رمضان هي كيف تتجنب الارهاق والجفاف، وبالتالي فهذه المسألة تعتمد على العديد من الحيل والاساليب التي عليك القيام بها ومنها ما تم ذكره انفا، من حيث ممارسة الرياضات الخفيفة قبل الافطار والثقيلة بعده، ومن حيث تجنب ممارسة الرياضة في وقت الظهيرة، وهناك ايضا ما يرتبط بنوع الغذاء والطعام الذي عليك تناوله ، فمن المهم ان تقوم بشرب الكثير من السوائل في وقت الافطار لتعويض فقدان السوائل، والافضل ان تختار العصائر الطبيعية، والمشروبات التي تحتوي على المغذيات كالكوكتيل، مع تجنب الشرب الكثير للمشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين كالشاي والقهوة نظرا لكونه مادة مدرة للبول، وبالتالي تعرضك لفقد السوائل. مع الاخذ بعين الاعتبار ان عليك ان تتوقف عن ممارسة الرياضة فورا حال الشعور بالإرهاق والتعب

2 تعليقات

  1. انا فتاة في 12،احب لعبة القفز على الحبل هل هي من الرياضات لخفيفة او الثقيلة التي تؤدي الى العطش ومتى يمكنني لعبها وشكر

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

10 + خمسة عشر =