ماذا يجب أن تقول أثناء مقابلة العمل ؟
ماذا يجب أن تقول أثناء مقابلة العمل ؟

اليك ماذا يجب أن تقول أثناء مقابلة العمل وأهم الجمل التي يجب استعمالها أثناء مقابلة العمل، لا تتردد عزيزي القارئ في الاستفادة منها خلال مقابلتك القادمة.

تزداد سوق العمل تنافسية يوما بعد يوم، نظرا لكثرة الطلبات مقارنة بالوظائف، وبالأخص لكثرة المترشحين الأكفاء. هذا يفرض عليك كمترشح أن تجمع كل عوامل نجاحك وتقوم بتوظيفها لصالحك. أحد أهم هذه العوامل هي التحكم في مهاراتك في التواصل، ومعرفة ما يجب أن تقوله خلال مقابلة العمل . فبعض الجمل والتعابير تعتبر مفاتيح لترجيح كفتك على حساب منافسيك، فلا تتردد في استعمالها.

ماذا يجب أن تقول أثناء مقابلة العمل :

الجملة الأولى التي يود أي محاور أن يسمعها منك هي أنك تعرف الشركة جيدا، وتعرف مجالات عملها والتقنيات التي تستعملها، وأماكن وجودها. أي مسؤول سيرغب في اختيار مترشح يعرف شركته جيدا مقارنة بالمترشحين الآخرين. قم بالاستعلام حول الشركة قبل الحوار، وخذ كامل وقتك لمعرفة كل مميزاتها، ولا تتردد في جذب انتباه محاورك من خلال إعطائه معلومات دقيقة وخاصة بالشركة، فذلك يظهر اهتماما منك وتحفزا للانضمام إليها، وهو عامل مهم في اختيار الفائز بالوظيفة.

جملة أخرى يحبذ أرباب العمل سماعها هي: “أنا مرن وأستطيع التأقلم مع كل الظروف والمستجدات”. هذه الجملة مهمة جدا وقد تكون العامل الحاسم في فوزك بالوظيفة. فعالم الشغل عالم متقلب وهو معرض للتغير باستمرار وحدوث الطوارئ في أي لحظة، ما يستدعي تغيير الخطط والمهام واستدعاء عمال ليقوموا بوظائف غير التي اختيروا من أجلها. محاورك سيرى بعد قولك لهذه الجملة شخصا متهيئا لعالم الشغل، واعيا بكل جوانبه، أي شخصا يعتمد عليه.

- إعلانات -

“أنا متمكن من مجالي”، هي جملة أخرى ينتظر محاورك أن يسمعها منك. عليك أن تبدو واثقا بقدراتك ومؤهلاتك، فخورا بتجاربك السابقة وإنجازاتك. لا تنقص من قيمة تجاربك كيفما كانت، ابذل جهدك في إظهارها على أنها كانت تجارب ناجحة ومميزة، وأنك ساهمت بشكل فعال في نجاحها. محاورك ينتظر أن يرى الجانب المشع من شخصيتك كموظف، لا تتردد في جعله منبهرا بما يمكن أن تقدمه لشركته.

كذلك أحد أكثر الجمل التي تؤثر إيجابيا في محاورك أثناء مقابلة العمل، هي قولك بأنك نشط وإيجابي ومتحمس. لا تدخر أبدا جهدا في قولها، فالناجحون في عالم الشغل هم من يملكون هذه المواصفات. محاورك يبحث عن شخص مستعد للقيام بالعمل من دون تردد أو اكتراث بصعوبته. احرص أيضا عن التحدث بإيجابية عن تجاربك السابقة، حتى ولو شابها بعض السلبيات، ركز فقط على الجانب الإيجابي في كل منها، فهذا كله سيخلق جوا إيجابيا أثناء الحوار، ويجعل محاورك أكثر ارتياحا معك وثقة في قدراتك.

جملة أخرى ستكمل الجملة التي قبلها، هي: “أنا جد متحمس للعمل معكم”. أبذل كل جهدك في وصف تحمسك للعمل في الشركة، طبعا من دون مبالغة حتى لا تبدو متصنعا. حاول الربط بين معارفك وخبراتك، وبين طموحاتك المهنية، وبين ما يمكن أن تقدمه لك الشركة من خلال عملك فيها، واربط بينها جميعا حتى تبدو حماستك للوظيفة أمرا منطقيا.

كذلك عبارة مهمة يجب أن تركز عليها أثناء الحوار، هي أنك تحب العمل ضمن فريق. عالم الشغل عالم حي ويرتكز على العلاقات، والشركات في نشاطها تعتمد على العمل الجماعي لموظفيها، لذلك فإن محاورك سيسعد حين يرى شخصا سلسلا يجيد العمل مع الآخرين. تحدث عن أي تجارب سابقة قمت فيها بعمل جماعي ولا تركز بالضرورة على خبراتك المهنية فحتى التجارب الأخرى كفيلة بإبراز هذا الجانب من شخصيتك.

- إعلانات -

كانت هذه أهم الجمل التي يجب استعمالها أثناء مقابلة العمل، لا تتردد عزيزي القارئ في الاستفادة منها خلال مقابلتك القادمة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

2 × 3 =