تسعة
الرئيسية » رياضة ولياقة » لعبة الاسكواش : كيف تتعلم لعب الاسكواش في أسبوع بدون معلم ؟

لعبة الاسكواش : كيف تتعلم لعب الاسكواش في أسبوع بدون معلم ؟

لعبة الاسكواش واحدة من الألعاب التي تحظى بشعبية متزايدة هذه الأيام، رغم أنها ليست لعبة أوليمبية بعد، نتعرف على تاريخ لعبة الاسكواش وكيفية لعبها هنا.

لعبة الاسكواش

تُعد لعبة الاسكواش من أغرب الألعاب وأشدها إثارة للجدل، فتلك اللعبة التي عرفها الإنسان منذ أكثر من مائتي عام في العاصمة الانجليزية لندن،لا تزال حتى الآن ممنوعة وغير مرغوب فيها في أكبر المحافل الدولية وأهمها الدورات الأولمبية، هذا بالرغم من انتشارها الواسع وُممارستها في أكثر من مئة دولة واعتراف الاتحاد الدولي بها، إلا أن تلك اللعبة التي لُعبت لأول مرة داخل السجون لا تزال تقتصر منافستها على القليل من المحافل فقط، وربما يكون هذا بسبب طريقة اللعب التي تتخذها هذا اللعبة، لكن أولًا، وقبل كل شيء، ما هو الاسكواش وما الفائدة من لعبه؟

تعرف على لعبة الاسكواش

ما هو الاسكواش؟

الاسكواش كلمة ليس لها معنى في قاموس أي لغة، لكن سبب تسمية هذه اللعبة بهذا الاسم هو الصوت التي تُصدره الكرة أثناء ارتطامها بالحائط، وهذا الصوت كتابيًا يُكتب ” اسكواش” لذلك تمت تسميتها بهذا الاسم بعد أن كان اسمها الأول هو لعبة الراكيت، نسبةً إلى اسم المضرب الذي كان يتم لعبها به، وهو مضرب الراكيت.

تاريخ لعبة الاسكواش

بدأت لعبة الاسكواش بشكل بدائي في نهايات القرن الثاني عشر بفرنسا، وقد كانت تحمل اسم “راحة اليد”، والذي استمرت به حتى القرن التاسع عشر، حين تمت مُشاهدتها في إحدى السجون الإنجليزية وهي تحمل اسم لعبة الراكيت، وكانت لعبة الراكيت تلك تُلعب عن طريق قذف الكرة بالمضرب إلى الجدران.

التطور الثالث حدث في انجلترا أيضًا عام 1820، في مدرسة هارو سكول تحديدًا، حيث لُعبت الاسكواش لأول مرة بشكلها الحديث، والتفت العالم إلى فاعلية هذه اللعبة ومدى الاستمتاع بها وإفادتها البدنية التي تحدث أثناء اللحاق بالكرة بعد قذفها بالحائط، لذلك، في عام 1864 تم إنشاء أول ملعب مُخصص للاسكواش فقط وكان طول ذلك الملعب حوالي 21 قدم، وتوالى بعدها إنشاء الملاعب في انجلترا والولايات المتحدة الأمريكية، وخاصةً في المدارس والجامعات، حتى جاء عام 1901 وصدر أول كتاب يتحدث عن لعبة الاسكواش وأساسياتها وكيفية لعبها، وبعدها بعقدين، عام 1920 تحديدًا، أقيمت أول بطولة تنافسية في الاسكواش، وبدأت الكثير من الدول في الاعتراف بهذه اللعبة وإنشاء اتحادات خاصة بها، مثلها مثل باقي الألعاب الأخرى.

تم تأسيس الاتحاد الدولي للاسكواش عام 1967، وكان مُخصصًا للاعبي الاسكواش الذكور فقط، ثم تأسس الاتحاد النسائي عام 1985، ويضم هذا الاتحاد 119 عضوًا، أي أن ثمة 119 دولة تعترف بهذه اللعبة وتقوم بُممارستها داخل أراضيها، وهذا العدد قابل للانتشار بسبب روح التنافس والمرح اللذان تبثهما هذه اللعبة في نفوس المُتنافسين.

أساسيات الاسكواش

كل ما يحتاجه لاعب الاسكواش هو غرفة مغلقة وفارغة، تتكون من أربعة جدران، بالإضافة إلى كرة صغيرة ومضرب خشبي أو حديدي يتم ركل الكرة بها، أما لعبة الاسكواش نفسها فتحتاج إلى لاعبين على الأقل وأربعة لاعبين على الأكثر، حيث تُسمى المباراة التي تجري بين فردين مباراة فردية، وتسمى المباراة التي تجري بين أربعة أفراد مباراة زوجية، حيث ينقسم كل فريق إلى لاعبين، مهمتهم تأدية وظيفة اللاعب الواحد.

طريقة لعب الاسكواش

يُلعب الاسكواش على أكثر من مرحلة، كل مرحلة تتعلق بجزء ما من اللعبة، وهذه المراحل هي:

  • مرحلة تسجيل الأهداف: يُحتسب الهدف عندما يقوم اللاعب بصد الكرة بعد ارتدادها مرة واحدة، وقبل أن ترتد للمرة الثانية، ويحدث ذلك في حالة كون الإرسال مع اللاعب أو غير ذلك.
  • طريقة احتساب النقاط: الذي يربح الضربة من المرسلين تُحتسب له النقطة، أما إذا حدث ارتداد للكرة أكثر من مرة فإنه يخسر نقطة من رصيده، ويظل الإرسال مع المرسل، وإذا أخفق مرة أخرى يتحول الإرسال ليكون مع الخصم.
  • طريقة الفوز: مباراة الاسكواش تتكون من خمس جولات، الفوز في الجولة الواحدة يكون بإحراز تسع نقاط، شريطة أن يكون الفارق بينه وبين مُنافسه أكثر من نقطتين، والفوز في المباراة يكون لمن يفوز بثلاث جولات من الخمسة.

قواعد لعبة الاسكواش

  • اللعبة: لا تقام لعبة الاسكواش إلا بين لاعبين على الأقل وأربعة على الأكثر، وتُقام في ملعب مُحدد بمواصفاتٍ خاصة، ويقود المباراة شخصين، هما الحكم والمسجل، ويجب أن يكونا مُعتمدين من الاتحاد الدولي للعبة، كما تجدر الإشارة إلا أن المضارب والكرة والملعب، وكل شيء يُستخدم في هذه اللعبة، يجب أن يخضع لمواصفات خاصة، يُحددها الاتحاد المشرف على اللعبة ويُشرف على تنفيذها.
  • النتيجة: يفوز اللاعب الذي يفوز بثلاثة أشواط من خمسة، والفوز في الشوط يعني تجاوز اللاعب لحاجز التسع نقاط والفرق بينه وبين منافسه أكثر من نقطتين، أما إذا تعادلا يُضاف إلى الشوط نُقطتين آخرتين، وهناك بعض اللوائح التي تُتيح لعب المباراة من ثلاثة أشواط بدلًا من خمسة، ويُقرر ذلك الحكم حسب حالة المباراة، ولا يجوز لأي لاعب أو مدير فني الاعتراض على أي قرار من هذا النوع.
  • إحماء الكرة: لكل لاعب خمس دقائق يُسمح له فيها بإحماء الكرة، وهذه الخمسة تكون مقسمة على نصفين، بالإضافة إلى تسعين ثانية أخرى إضافية، ولا تسمح اللعبة للاعب باختيار المكان الذي يقوم فيه بإجراء إحماء الكرة، وإنما يُحدده الحكم ويُشرف عليه، وبالطبع لا يجوز الاعتراض على هذا الأمر كذلك.

ملوك الاسكواش

رغم بداية هذه اللعبة في انجلترا وانتشارها في الولايات المتحدة الأمريكية إلا أن الدول المتُقدمة في هذه اللعبة والمُصنفة في المراكز الأولى عالميًا هما دولتي مصر وباكستان، وهذه ليست مُزحة، أجل يتصدر اللاعبون المصريون قائمة هذه اللعبة ويفوزون بكافة البطولات الدولية التي تُقام في كافة أرجاء العالم، بل يرعب المنافس من مجرد ذكر اسم لاعب مصري في هذه اللعبة، ولا يُعرف حتى الآن سبب هذا التفوق الكاسح لمصر رغم أن اللعبة قد وصلت إليها مُتأخرًا عن بقية الدول، والتي لا تتبوأ المكانة التي تتبوأها مصر.

أغرب ما في الاسكواش

أغرب ما في الاسكواش هو أنه لم يتم الاعتراف به كلعبة أولمبية حتى الآن، وترفض اللجان الأوليمبية كل عام مشاركة اللعبة في الأوليمبياد، بحجة أن هذه اللعبة لا تستوفي الشروط التي تجعل منها لعبة أولمبية معترف بها، إلا أن الاتحاد الدولي للعبة قد سعى طوال الفترة الماضية لجعلها لعبة أولمبية، وبالفعل تمت الموافقة على طلب الاتحاد، ومن المتوقع أن تُشارك اللعبة في الأولمبياد القادمة والتي ستُقام عام 2020.

تعلم الاسكواش

لك أن تتخيل أن لعبة الاسكواش لا تحتاج إلى مُعلم، فيُمكن لأي شخص أن يتعلمها في بيته إذا كان يملك الأدوات الخاصة بهذه اللعبة وشاهد بعض المباريات، ومن الجدير بالذكر أن القنوات التلفزيونية والصحف تهتم كثيرًا بهذه اللعبة، وتصفها بأنها خليفة لعبة التنس، وبالفعل يخلط الكثيرون بينها وبين التنس لكونهما يشتركان في عدد المتنافسين والكرة والمضرب، لكنهما بالطبع يختلفان تمامًا، فلكل لعبة قواعدها الخاصة التي تسير عليها، وإلا ما كانت اللجنة الأولمبية تعترف بالتنس ولا تعترف بالاسكواش حتى الآن، وهذا ما سيتغير كما أسلفنا بعد أربعة سنوات، وتحديدًا في الدورة الأولمبية القادمة.

محمود الدموكي

كاتب صحفي فني، وكاتب روائي، له روايتان هما "إسراء" و :مذبحة فبراير".

أضف تعليق

أربعة + 18 =