كيف تصبح محبوباً
كيف تصبح محبوباً

محبة الناس من محبة الله :

إن محبة الناس نعمة عظيمة، حيث أن محبة الناس من دلالات محبة الله تعالى للإنسان فمن أحبه الله أحبب فيه عبده، كما تتجلى روعة هذه المحبة في صفاءها ونقاءها وخلوها من أية شوائب دنيوية، حينما تكون هذه المحبة في الله، ومحبة الله تكون بالتقرب إلى الله تعالى، وحينما تكسب محبة الناس وتحوز على رضاءهم فإنك ستتملك قلوبهم وأحاسيسهم ومشاعرهم، حينها ستكون لديك قدرة خارقة على التأثير فيهم.

محبة الآخرين لك وتأثيرها عليك :

إن محبة الناس إليك تجعلك تنظر إلى نفسك بطريقة مختلفة، فتحب ذاتك أكثر، تثق بنفسك أكثر، حيث إنك أصبحت محبوباً عندما يحب الآخرين طريقة تفكيرك، أسلوبك، تصرفاتك، مهاراتك، معاملتك، ابتسامتك، وتشعر بالأهمية لأنه قدر أفكارك، وبالتالي تشعر بإقامة علاقة حقيقية فيما بينكما، ولكن الأجمل من هذا كله هو أن لا يحبك إلا لله.

عدم محبة المجتمع للإنسان :

قد يعتقد البعض أنه يكون محبوباً بين الآخرين بالكذب والنفاق أو بالغيبة والنميمة مثل (إشعال الفتن بين الناس وتحريضهم على بعض وذلك بهدف جذب قلوبهم إليه)، حيث أن مثل هذا الشخص لا يحترم مشاعر الآخرين بل إنه يثير الفتنة والبغضاء فيما بينهم، مما يؤدي إلي عدم محبتهم إليهم.

ومن أهم أسباب عدم محبة المجتمع للفرد هو عدم إلمام الفرد بأساسيات آداب التعامل مع الآخرين، أيضاً يؤدي عدم احترام الفرد لمشاعر الآخرين إلى عدم محبتهم وعدم تقبلهم له، كما تعد إصابة الإنسان باضطراب في شخصيته مثل عدم ثقته بنفسه، الشك، الوسواس، العدوانية، …إلخ.، عائقاً أمام تقبل الناس ومحبتهم له، هذا وتؤدي التنشئة الصعبة التي نشأ عليها الإنسان في بداية حياته، إلى تنافر المجتمع منه وعدم محبتهم إليه.

كيف تصبح محبوباً : بعض الطرق التي تساعدك على محبة الناس

هناك العديد من الأمور والطرق والقواعد التي تساعدك على جذب محبة واحترام الآخرين إليك، وتساعدك في التأثير عليهم، وترك انطباع إيجابي لديهم وأن تجعلك مقبولا ومحبوباً بين المجتمع، فود الناس ومحبتهم كنز، ولكن للحصول على كنز من محبة الناس والأصدقاء من حولك، يجب أن تتبع ولو شيئاً من تلك القواعد وفيما يلي بعض الطرق التي تساعدك في جلب محبة الآخرين لشخصيتك:

  • لكي تكون محبوباً بين الناس وتمتلك قلوبهم هناك أسراراً إن استغللتها كنت محط إعجاب كل الناس، كن طفلاً في براءته، كن مثل القط في حنانه ونعومته، كن ساذجاً في عمل الخير ومساعدة الفقراء، كن خلوقاً تنل ذكراً جميلاً، اظهر اهتمامك بالآخرين حتى يظهروا الاهتمام بك، التفاؤل والحماس، لا تغضب، ابتسم، إضحك للحياة، قلل من الكلام وإن تكلمت فقل كلاماً طيباً أي اتقن فن الكلام، لا تكن صلباً فتكسر، ولا ليناً فتعصر، عامل الناس كما تحب أن يعاملوك، لا تنسى محبة الله ورسوله، ويمكن أن تمتلك محبة الله بالصلاة وفعل الخير، إذا أحبك الله سبحانه وتعالى زرع محبتك في قلوب الناس.
  • أكثر شيء يجلب محبة الآخرين لك هو شخصيتك المميزة، وبالتالي فإنه لا داعي للتصنّع لذلك كن نفسك وكن صاحب قرار نفسك فهذا يكسبك محبة واحترام وثقة من حولك.
  • من أهم أسباب محبة الآخرين إليك هو تضامنك معهم وفي مختلف مناسباتهم سواء السعيدة أو غير السعيدة، حيث أنك بذلك تحوز على احترامهم وتقديرهم ومحبتهم، كما يعتبرونك واحداً منهم.
  • تجنب التركيز على عيوب الطرف الآخر، والتركيز على الأشياء الجميلة فيمن تتعامل معه يزيد من محبته إليه.
  • تذكر دائماً الحديث الشريف لرسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم: “تهادوا تحابوا”، وهذا الحديث يدل على أن الهدية سبب من أسباب كسب محبة الناس.
  • من أهم الأسباب التي تجعلك محبوباً بين الناس الإنصات، التعامل بالأسلوب الراقي، وذوق رفيع وأدب، انخفاض نبرات الصوت، حسن ظنك بالآخرين من أجل اكتساب محبتهم إليك.
  • أيضاً هناك بعض الصفات التي يجب التحلي بها لتكون محبوباً بين الآخرين منها: إنتقاء الكلمات، التعاون، الوضوح، الاهتمام بالمظهر، اختيار الوقت المناسب، عدم الإلحاح، الإتصال البصري، الفكاهة والمرح، السعي في الخير، الرحمة والمحبة.

 

5 تعليقات

  1. موضوع جميل بارك الله فيك .
    و أظن في حديث للرسول يقول : إذا أحب الله عبدا قال لملائكته إني احب فلان فأحبوه فيحبه سارئر مخلوقات الكون , أو كما قال نبينا محمد صلى الله عله و سلم

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر + خمسة =