زيادة الثقة بالنفس

زيادة الثقة بالنفس تكمن في حسن اعتماد الإنسان على نفسه لذاته وقدراته وذلك دون الإفراط والتعالي أو التفريط بالذل والاستكانة، فلا يكاد كل إنسان منا يستغني عن مقدار لو بسيط من الثقة بنفسه وإمكانيتها وقدرتها ويتصرف الإنسان دون قلق أو رهبة لأن التصرفات نابعة من ذات الإنسان.

آثار الثقة بالنفس السليمة

  • السعادة والارتياح النفسي والطمأنينة.
  • الطموح الدائم والأمل المستمر الذي يدفع الإنسان لتحقيق أهدافه.
  • تجعلنا نعمل على هدفنا بشكل فعال.
  • تجعل الإنسان مدرك لقدراته وإمكاناته ويجعله في تطور ذاتي مستمر وتتطور مهاري دائم.
  • تدفع الإنسان للنجاح في الحياة العملية والاجتماعية وعلى المستوى العائلي الأسري نتيجة لأن قراراته نابغة من نفسه ليست من غيره.
  • تشعر الإنسان بالتميز عن الآخرين.
  • تجعل الإنسان أكثر مرونة في التعامل مع المشكلات المختلفة والقدرة على اتخاذ القرارات الصعبة في الأوقات المناسبة.
  • تبعد الإنسان عن الهزائم النفسية والتفكير السلبي.

قول جرودون بايرون عن زيادة الثقة بالنفس

إن الثقة بالنفس هي الاعتقاد في النفس والركون إليها والإيمان بها، أي الإيمان بقدرتها وإمكانياتها وكلما زادت ثقة الإنسان بنفسه كلما كانت حياته أفضل وقراراته أثمر لأن التعامل مع الآخرين بثقة يزيد من شعور الفرد بالسعادة النابع من حب الذات دون الكبر والتعالي فهي ليست إلا أمراضًا نفسية ليست ثقة وعند انعدام هذه الثقة يدخل إلى أنفسنا الشعور بعدم المسؤولية ونبدأ في التشكيك في جميع ما نقوم به اعتقادًا منا أنه غير سليم، يشعر الإنسان أن تصرفاته مراقبة من قبل الآخرين ويصبح القلق هو صديقه الدائم لهذا نقدم عدد من النصائح لتعزيز الثقة بالنفس. الثقة بالنفس عادة مكتسبة يكتسبها الإنسان من البيئة التي يعيش فيها بالتالي يستطيع الإنسان اكتسابها بسهولة عن طريق بعض الممارسات.

خطوات زيادة الثقة بالنفس

  • التفكير في مميزاتك فلكل فرد منا ميزة عندما يراودك شعور أنك عدم القيمة وغير واثق من نفسك تذكر ميزتك التي تتميز بها عمن حولك وإلقاء الضوء على قوتك وإبرازها بهذا عليك إتباع المفاتيح الخمسة هي التميز أن تدرك أن لك موهبة وهواية شخصية خاصة بك وحدك لا يستطع أحد فعلها غيرك، الثبات فلا تجعل محور حياتك هو إعجاب الآخرين بل الثبات على أن تعجب نفسك أولًا والناس في المرتبة الثانية بعد نفسك، التحدي ضع لك تحديات وأهداف جديدة كل يوم عليك تخطيها، التذكر ذكر نفسك بإيجابياتك دائمًا، المواجهة مواجهة من حولك في المواقف الصعبة هذه الخطوات الخمسة من شأنها تعزيز ثقتك بنفسك.
  • مشاركة الآخرين في أعمالهم فلا تنغلق على نفسك بحجة الكسوف والخجل من الغير فهذا يضعف من ثقتك بنفسك مع الوقت ويعزز من مشاعر الخوف والقلق وبالتالي عدم زيادة الثقة بالنفس .
  • ممارسة الرياضة من أجل تحسين الصحة والظهور بمظهر مثالي خصوصًا أن بعض الذين يعانون من السمنة لديهم نسبة من عدم الثقة بالنفس الرياضة تزيد من جاذبية الفرد وتمنحه شعورًا أفضل.
  • التحدث بثقة ونبرات أكثر وضوح عند الجلوس في الاجتماعات سواء العائلية أو اجتماعات العمل عليك التحدث بصوت مسموع للجميع فهذا يجعل الآخرين لا يتجاهلونك أثناء حديثهم.
  • اجلس دائمًا في الصف الأول دائمًا الأفراد الذين يعانون من انعدام الثقة يجلسون في الصفوف الخليفة بالرغم من أن الصفوف الأمامية تكون فارغة ولكن عليك تعزيز ثقة بنفسك ومواجهة خوفك والجلوس بالأمام دائمًا والتصرف بتلقائية في حال أن أحد سألك سؤلًا.
  • مع كل هذا عليك بدعم نفسك بالمدح والثناء عليها ليس تفاخرًا بل مجرد ذكر مواهبك والمزايا التي أودعها الله عز وجل فيك هذا من شأنه زيادة الثقة بالنفس بسرعة.

1 تعليق

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ستة عشر − خمسة =