تسعة
الرئيسية » تعليم وتربية » تقنيات التعلم » كيف ترفع معدلك التراكمي في المرحلة الثانوية لتدخل الكلية التي تريدها ؟

كيف ترفع معدلك التراكمي في المرحلة الثانوية لتدخل الكلية التي تريدها ؟

المعدل التراكمي في مرحلة الثانوية من العوامل الرئيسية التي تتحكم في دخولك الكلية التي تريدها. كيف تحصل على درجات مرتفعة وبالتالي ترفع معدلك التراكمي ؟

خطوات رفع معدلك التراكمي في المرحلة الثانوية

من منا لا يطمح للنجاح في حياته المهنية أو العلمية والترقي في أعلى المناصب والدرجات، لكن مع الأسف قد يأتي هذا الهدف متأخراً أو حتى ينساه الإنسان في مرحلة من أهم مراحل حياته فينتهي به المطاف لكلية لا يريدها، يدرس شيء لا يحبه وتستمر حياته في هذه الدوامة، فقط لأنه ضل الطريق في أحدى مراحل حياته وهي المرحلة الثانوية، أغلب المراهقين يتعامل معها على أنها مرحلة ترفيهية يقضيها في التسكع مع أصدقائه فيهمل دروسه وينسى تماماً أمر مذاكرته، متناسياً أن المعدل التراكمي في هذه المرحلة يعد أحد العوامل الرئيسية التي تتحكم في مستقبله، لذلك وحتى تحافظ على حلمك وتصل لهدفك عليك أن تعرف كيف تحصل على درجات مرتفعة وبالتالي ترفع معدلك التراكمي .

خطوات رفع معدلك التراكمي في المرحلة الثانوية :

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] قم بتنظيم مكتبك وأوراقك

لا تتوقع أن تذاكر بتركيز وتصل لما تريد إن كان مكتبك يبدو وكأن إعصاراً قد ضربه! أول خطوة لمذاكرة ناجحة هي ترتيب غرفتك ومكان جلوسك ومذاكرتك حتى توفر على نفسك عناء البحث عن الكتب والأوراق، فكلما كان المكان منظماً كلما استطعت توفير المزيد من الوقت والجلوس بتركيز ودون توتر، الأمر لا يقتصر فقط على كتبك وأوراقك بل يمتد لمدى قدرتك على تنظيم وقتك بين دروسك ومهامك المختلفة، قم بشراء مذكرة صغيرة ودون فيها كل واجباتك ومهامك لهذا اليوم، إن كان لديك الكثير من الأشياء ولن يتسع الوقت لإنجازها فلا تضغط نفسك أو توتر أعصابك، قم بترتيبها حسب الأهمية وتأجيل ما يمكن إنجازه في يوم آخر، لكن هذا لا يعني أن تؤجل كل مهامك وتراكمها على نفسك!

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] لا تتحامل على نفسك

هذه المرحلة تعتبر إعداد للمرحلة الجامعية، لكن هذا لا يعني أن تتحامل على نفسك وتحملها فوق طاقتها، فتأخذ الكثير من الدروس الإضافية وتمارس العديد من الهوايات في آن واحد ثم تتوقع أن تواصل بين كل هذه الأشياء بانتظام، فمتابعة دروسك المدرسية فقط بجد واجتهاد والانتظام في حضورها وأداء الواجبات والمشاريع الدراسية أفضل من أن تأخذ عشرات الدروس الإضافية دون أن تستطيع متابعة أي منها فيضيع وقتك سدى دون أدنى استفادة!

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] لا تتردد في طلب المساعدة

ليس عيباً أن تطلب مساعدة أحد زملائك أو أساتذتك وتسأله أن يعيد شرح أي جزء لا تفهمه، المكابرة لن تفيدك في هذه النقطة بل سيتراكم عليك الكثير من الجهد والعمل ولن تستطيع المواصلة وسينتهي بك المطاف لكره هذه المادة ولن تستطيع مذاكرتها أو فهمها!

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] جد طريقة مبتكرة للمذاكرة

لا تنظر للمعلومات الموجودة في الكتب على أنها مجرد معلومات تُذاكر فقط لأجل الحصول على درجات مرتفعة في الامتحان، بل حاول ربطها بكل شيء حولك حتى تجد لها معنى، كذلك لا تحاول تقليد وإتباع طريقة أحد زملائك مهما كان متفوقاً، فهو متفوقاً فقط لأنه وجد طريقة سهلة لفهم وتذكر المعلومات، لذلك أنت أيضاً عليك إيجاد أفضل طريقة تناسبك وتناسب طريقة فهمك.

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] راجع دروسك بانتظام

لا يكفي أن تذاكر الدروس مرة واحدة فقط وتعتمد عليها لدخول الامتحان، فالمذاكرة بمثابة تمارين لعقلك، كلما مارستها بانتظام ولو حتى لمدة قصيرة يومياً ستتمكن من تذكر المعلومات بسهولة ودون أي عناء عند مراجعتها ليلة الامتحان.

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] انضم لحلقات المذاكرة

حلقات المذاكرة سلاح ذو حدين، فقد تساعدك كثيراً على فهم ما تريد ومراجعة وفهم المناهج الدراسية بشكل جيد، وقد تكون مجرد وسيلة لإضاعة وقتك وتشتيتك لا أكثر! الأمر يعتمد على أصدقائك ومن تذاكر معهم، لذلك اختر زملائك بحذر وحرص وتذكر أن هذه الاجتماعات للمذاكرة وليست حلقات سمر! خصص غرفة تتجمع فيها أنت وأصدقائك ثم قم بإزالة كافة مصادر الإلهاء منها كالتلفاز والحاسوب وحتى الهواتف الخلوية فقط أنت وأصدقائك والكتب بالإضافة لبعض الأطعمة الخفيفة المسلية والمشروبات.

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] لا ترهق نفسك كثيراً

مدة المذاكرة ليست مهمة بقدر المعلومات التي يمكنك فهمها ومراجعتها فيها، لذلك عليك اختيار الوقت المناسب وتحضير نفسك حتى يكون ذهنك صافياً وقدرتك على الفهم عالية، لا تسهر أبداً طوال الليل لتذاكر، فما ستحصله في ليلة كاملة يمكن تجميعه في ساعتين وأنت حاضر الذهن، بالإضافة إلى أن عدم حصولك على كمية كافية من النوم سيرهقك كثيراً في اليوم التالي ولن تتمكن من متابعة دروسك والانتباه لمعلميك، وبالتالي ستكون خسارتك أكبر!

  • [icon type=”ok-sign” size=”20″ float=”none” color=”#00a1e6″] تفاعل مع مدرسك أثناء الحصص الدراسية

حاول أن تتفاعل مع مدرسك وتجيب على أكبر قدر ممكن من الأسئلة التي يطرحها في أثناء الحصة حتى تريه مدى اهتمامك بالمادة، كذلك يمكن الذهاب إليه بعد الدرس في مكتبه لتسأله عما تريد أو حتى تطلب منه أن يعطيك بعض الواجبات الإضافية إن كان لديك متسع من الوقت، فتعزيز علاقتك مع أساتذتك من شأنه أن يرفع معدلاتك بشكل كبير.

في النهاية تذكر أن لكل مجتهد نصيب، فعلى قدر جهدك وعملك ستجنى ثمار تعبك، لذلك احرص كل الحرص على متابعة دروسك ومذاكرتها بانتظام، ولا تتوقع أن تقضي أيامك في اللعب واللهو مع أصدقائك ثم تحصل على علامات مرتفعة في نهاية العام!

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

1 تعليق

واحد × 4 =