كيف تتعامل مع المسنين
كيف تتعامل مع المسنين

المسنين هم ما سوف نكون عليه بعد انقضاء فترة شبابنا فهم في الأصل أبوينا وأجدادنا فيجب عند التعامل معهم معرفة أن لديهم مشاعر حساسة يجب مراعاتها معهم، وعند التعامل مع المسنين يجب أن تدرك وتكون ملما باحتياجاتهم النفسية والعمرية.

في معظم الديانات والعبادات وحتى الثقافات، يكون من المتوقع عموما ام يكون هناك نوعاً من الرعاية للوالدين المسنين وطريقة معينة للتعامل معهم. ويمكن الاطلاع على هذه التوقعات الخاصة بالمسنين، في الأعراف الاجتماعية وحتى قرارات حكومية تمولها الدول في تخصيص مساعدة للمسنين. تعالوا نلقي نظرة على التوقعات المشروعة في العلاقة بينا وبين المسنين الكبار وكيفية التعامل معهم

كيف تتعامل مع المسنين نفسيا:

   1- يجب على كل من يتعامل مع المسنين أن يشعرهم بأهمية وجودهم وأن لهم دور هام في حياتنا.

   2- أن يشعرهم بأنهم ليسوا عبئا ولا حملا زائد وأن يحافظ على كرامتهم وألا يجرح مشاعرهم لأى سبب من الأسباب ،فليس لأنه لا يستطيع الآن أن يقضى بعض أموره لنفسه أن تعامله بأنك المتحكم في أموره وشئونه.

   4- مراعاة احتياجاتهم الوجدانية والنفسية من خلال استيعابهم واحتوائهم وعدم الابتعاد عنهم والنفور منهم.

   5- أن يرفه عنهم في المناسبات والأعياد ويضفى على حياتهم جوا من البهجة والمرح لكي يشعروا بأن حياتهم مختلفة وليست رتيبة يملأها الملل.

   6- يجب على كل من يتعامل مع المسنين أن يقدم له الاحترام والتوقير الكافي له ليشعره بمدى أهميته.

كيف تتعامل مع المسنين اجتماعيا:

   1- توصيل شعور الجو الأسري أمر في غاية الأهمية لان الدفء العائلي من أهم متطلبات المسنين الذين يشعرون من خلاله بالراحة والأمان..

   2- ترابط أفراد الأسرة من أهم الأشياء والمشاعر التي يجب توصليها الى المسنين.

   3- شعور المسن بالوحدة والعزلة يجب أن يراعى جيدا من قبل المتعامل مع المسنين لأن هذا الشعور أذا تنامي عند المسن فمن الممكن أن يجعله في حالة سيئة جدا.

   4- يجب على كل من يتعامل مع المسنين تقوية الجانب الديني لديه لأنه بتقربه من ربه يستطيع تحسين حالته بشكل عام، وكذلك الابتعاد كل البعد عن الشجار معهم والخلاف والنقاشات الحادة لأنهم ليسوا مؤهلين لمثل هذه الأمور في فئتهم العمرية تلك.

كيف تتعامل مع المسن صحيا:

على الصعيد الصحي جب على كل من يتعامل مع المسنين أن يوفر لهم الرعاية الصحية الدورية والكاملة لهم لأنهم بحاجة إلى مراجعة صحية مستمرة.  ويجب أن يعرف أن لديهم متطلبات ليست علاجيه فقط وإنما احتياجات أخرى صحية نفسية واجتماعية أيضا.

إرشادات خاصة لمن يتعامل مع المسنين:

   1- إياك وانتظار الشكر أو الجزاء من خدمتك او تعاملك مع المسنين او رعايتهم فأنت لست بحاجة لشكر أو جزاء لرعايتك لمن يحتاج منك مساعدة.

   2- ابتسم دائما في وجه المسن فأن هذا لا يتطلب منك أن تكون عبوسا أو منزعجا أمامه لكي لا يعتقد أنك مرغما على رعايته أو مساعدته فيشعر بأنه عبأ عليك.

   3- لا تنصرف عنه حينما يحدثك فالتعامل مع المسنين يجب أن يكون بإعطائه الاهتمام الكافي فحتى أن كنت لن تتعلم منه شيئا فأنك ستشعره بأنك متهم بما يقوله.

   4- إياك وأنت تتعامل مع المسنين أن تستهزئ بما يقوله لك فأنت بفعلك هذا التصرف تهينه وهو لا يستحق منك أن تعامله بهذه الطريقة.

   5- على كل من يتعامل مع المسنين أن يشعرهم بأنه سيعشون طويلا وان العمر أمامهم طويل وان هناك مئات الأشياء التي تنتظره ليفعلها.

   6- حاول دائما أن تقدم له الهدايا وتصنع له المفاجآت لكى يشعر بالبهجة والسرور.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

خمسة × واحد =