كندا

الهجرة إلى كندا بدأت تراود فكر عدد كبير من المواطنين منذ فترة طويلة، وبالتحديد أصحاب الفئات العمرية الصغيرة من الشباب في مختلف دول الوطن العربي، وقد تزايد حلم الشباب بـ ” الهجرة إلى كندا ” في محاولة منهم للحصول على فرص عمل جيدة ومستوى صحي واجتماعي متقدم يستطيع تلبية طموحات وأحلام الشباب العربي، لذلك فقد تم رصد خلال السنوات الطويلة الماضية آلاف الشباب الذين ينهون إجراءات هجرتهم إلى كندا ، وقد زاد من طموحات الشباب لـ ” الهجرة إلى كندا ” سهولة الإجراءات الخاصة بالهجرة إلى هناك، ليس ذلك فقط بل أصبحت إمكانية الحصول على وظائف جيدة ومناسبة من خلال العديد من الطرق المختلفة في متناول الجميع حاليا، ولبعت هذه المحاور دورًا رائدًا في زيادة أعداد المهاجرين إلى كندا خلال الفترة الحالية، كما أن الحصول على الجنسية الكندية يساهم بشكل كبير في فتح المجال أمام المهاجرين للسفر إلى أية دول في حول العالم وذلك دون الحاجة إلى ضرورة استخراج تصريح عمل وبالتالي تساهم الجنسية الكندية في فتح فرص عمل عديدة أمام المهاجرين إليها.

تعليمات الهجرة إلى كندا الكاملة

1شروط الهجرة إلى كندا

بمجرد أن يبدأ أي شخص في التفكير في الهجرة إلى كندا ، فلابد أن يكون على دراية كبيرة وتامة بكافة شروط الهجرة إلى كندا , وذلك لاتخاذ الخطوات السليمة نحو إنهاء ملف الهجرة إلى هناك، ومن بين الشروط التي يتطلب توافرها في الشخص الذي يسعى لـ ” الهجرة إلى كندا “، هي إتقان واحدة من اللغتين الإنجليزية أو الفرنسية بشكل جيدة ومتقن مع وجود شهادة تثبت ذلك، وذلك إلى جانب ضرورة امتلاك مؤهل علمي والذي قد يكون “كلية، أو معهد، أودرجة علمية أخرى مثل الدكتوراه أو الماجستير”، وبالتأكيد يتطلب ذلك وجود شهادة تثبت حصول الشخص المتقدم للهجرة على هذه الدرجة العلمية بحيث تكون مترجمة ومُصدقة أيضًا، بجانب ذلك فيشترط أن يكون الشخص المتقدم لـ ” الهجرة إلى كندا ” أن يكون غير محكوم عليه بأي حكم قضائي، وأن يكون لديه شهادة خبرة تثبت أن لديه سابقة خبرة في مجال العمل الذي كان يعمل به في آخر 5 سنوات، وأن يتم ذكر الأماكن التي عمل بها خلال هذه الفترة، وأن يمتلك المتقدم لبرنامج العمالة الماهرة ما يثبت أنه قد عمل لمدة تصل إلى نحو 1560 ساعة عمل، أي بمعنى أنه عمل لمدة عام كامل في آخر عشر سنوات، ويشير هذا الرقم إلى أن معدل العمل أسبوعيا يصل إلى 30 ساعة كل أسبوع، وأنه يمتلك الشخص المتقدم للهجرة إلى كندا خبرة لمدة عامين في إحدى المهن التالية “الصناعة، أو الكهرباء، أو البناء، أو الطهي، أو الصيانة، أو الزراعة، …”،

2خطوات الهجرة إلى كندا

إذا كنت ممن يفكرون جديًا في الهجرة إلى كندا فعليك اتباع مجموعة من الخطوات لإتمام ملف الهجرة إلى كندا بشكل صحيح وسليم، وتعتبر أولى الخطوات في هذا السياق هي أن تقوم بعمل ملف مخصص لـ ” الهجرة إلى كندا “، والذي يعد بمثابة إجراء أولي للتعرف على كيفية إتمام أوراق الهجرة إلى كندا ، وعقب ذلك يتأكد الشخص الذي ينوي الهجرة إلى كندا من امتلاكه للشهادات الواجب توافرها مثل المؤهل الدراسي وشهادة خبرة العمل وبعض الأوراق الأخرى، ثم بعد ذلك يتم التأكيد من قدرتك على امتلاك مدخرات مالية تكون كافية لإتمام ملف الهجرة إلى كندا ، يضاف إلى ذلك فتعتبر أهم خطوات الهجرة إلى كندا هي اختيار نظام الهجرة المناسب، خاصة وأن هناك أكثر من نظام للهجرة إلى كندا وهم ” الهجرة بنظام الفيدرالية، وأيضًا الهجرة بنظام المقاطعات، والهجرة بالنظام السريع”، حيث تعد هذه الخطوات هي أبرز الإجراءات الواجب اتباعها بمجرد التفكير في السعي جديًا نحو الهجرة إلى كندا ، لبدء حياة عملية وعلمية واجتماعية مختلفة تمامًا عن الحياة والظروف السابقة التي كان يعيشها الشخص الذي سيهاجر إلى كندا ، والتي تعد من الدول السبع الصناعية الكبري على مستوى العالم.

3خطوات ما بعد تقديم طلب الهجرة

بمجرد أن ينتهي الشخص الذي يسعى إلى الهجرة إلى كندا من تقديم طلب الهجرة واتخاذ كافة خطوات الهجرة، وتوفير جميع الأوراق والشهادات اللازمة، ينتظر الشخص عملية تقييم طلب بالهجرة إلى كندا ، خاصة وأن هناك مئات بل آلاف الطلبات التي تقدم باستمرار للهجرة إلى كندا ، حيث يتم عقب تقديم الطلبات عمل تقييم كامل للطلبات والإجراء مقارنة بين مقدمي هذه الطلبات وبعضهم، وذلك لتحديد واختيار الأشخاص المناسبين للهجرة، وبالتالي زيادة عدد النقاط الخاصة بالأشخاص المؤهلين للهجرة إلى كندا ، والتي يعقبها عملية إيجاد عقد عمل مقدم من إحدى جهات التوظيف الكندية.

4مميزات الجنسية الكندية

كثير من المواطنين يبحثون دائمًا عن حياة أفضل، والذهاب إلى أية دولة حول العالم تستطيع أن توفر إليهم الخدمات الحقوق التي يرغبون فيها، ولعل كندا كانت من أبرز الدول التي قصدها عدد كبير من المهاجرين حول العالم، لذلك تزايدت عملية الهجرة إلى كندا خلال الفترة الماضية، وتعد من مميزات الإقامة في كندا والحصول على الجنسية الكندية، هي أنها تمكنك من السفر إلى أية دولة في العالم، إلى جانب المستوى الاقتصادي والمعيشي المرموق الذي يعشيه المواطنون هناك، وأيضًا مستوى التعليم والخدمات الصحية التي يتم تقديمها للمواطنين الذي يحصلون على الجنسية الكندية، وتساعد الهجرة إلى كندا والحصول على الجنسية الكندية في عملية السفر خارج كندا والعودة إليها في أية وقت في العام، كما أن العمل في كندا يكون برغبة المواطنين المقيمين بها، خاصة وأنه في حالة عدم تمكن أي مواطن أو شخص من الحصول على عمل حكومي فيتم توفير رعاية اجتماعية له يستطيع من خلالها أن يحصل على مخصصات مالية من الحكومة تقدر بحوالي 700 دولار للمواطن الواحدة، ونحو 900 دولار للزوجين، أما في حالة وجود أطفال لدي الأشخاص المتزوجون فيحصلون على كل طفل مبلغ 550 دولار، وذلك سواء كان المواطن يعمل أم لا، حيث تقوم الحكومة الكندية بدعم المواطنين اجتماعيا من خلال هذا الدعم لتحسين مستوى معيشة الأفراد المقيمين في كندا، ولحث المواطنين خارج كندا إلى الهجرة إليها خلال الفترة القادمة.

دائما يسعى الإنسان وراء الأفضل في مختلف أمور حياته لذلك وجد كثير من المواطنين في الوطن العربي أن الهجرة إلى كندا ستُلبي جزء كبير من طموحات الشباب في حياة أفضل ومستوى معيشي واقتصادي أفضل من الذي يعيشونه في بلادهم، لذلك بدأ يظهر جليًا أن إقبال والمواطنين وبالتحديد الشباب لإنهاء إجراءات وشروط الهجرة إلى كندا يتزايد بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة، خاصة في ظل الشروط اليسيرة التي باتت كندا تفرضها على الراغبين في الهجرة إليها، لتلبية طموحاتهم في الحصول على الجنسية الكندية الخاصة بواحدة من الدول السبع الصناعية الكبرى حول العالم، لذا فقد بات حلم الهجرة إلى كندا يراود شرائح كبيرة من الشباب العربي حاليا، لكن المهم بالنسبة لأي شخص يرغب في الهجرة إلى كندا هو إتقان إحدى اللغتين ” الإنجليزية أو الفرنسية” حتى يستطيع إكمال أوراق وشروط الهجرة إلى كندا ، والبدء في تحقيق أحلامه وطموحاته سواء في الحياة الاجتماعية أو الاقتصادية أو الرعاية الصحية.

1 تعليق

  1. أريد أن أعرف كيف أقدم طلب للسفر والعمل في كندا مع أنني ممرضة في قسم الكلية الإصطناعية خبرة 04 سنوات

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

15 − 4 =