تسعة
قراءة الرواية
الرئيسية » تعليم وتربية » قراءة وكتابة » قراءة الرواية : كيف تقرأ الرواية وتستمتع بها ب 7 خطوات ؟

قراءة الرواية : كيف تقرأ الرواية وتستمتع بها ب 7 خطوات ؟

فن قراءة الرواية هو فن من المهم أن تعرف كل جوانبه من أجل أن تستمتع تمام الاستمتاع بالرواية التي تقوم بقرائتها، في هذه السطور نعرفك على طريقة قراءة الرواية.

قراءة الرواية ليست عملاً سهلاً كما تتخيل. ( كان يا ما كان في قديم الزمان) هذه الجملة الافتتاحية، الرائعة والعابقة بالتاريخ والحب والعشق، هذه الجملة التي على بساطتها كانت تعبر عن حب كان لدى الكثير منا في فترات الطفولة والمراهقة للامساك بذاك الرفيق وتصفحه وعدم الانتهاء الا بعد التشبع من صفحاته، من منا لا يفتقد تلك الحكايات التي كانت تتطاير من تلك الصفحات لتصحبنا الى حلامنا عندما نخلد الى النوم ونعيش تفاصيل تلك الحكاية او تلك، ومع التقدم في العمر اصبحنا نخرج من عباءة تلك القصص القصيرة والتراث الشعبي، وحكايات الرومانس وروايات الجريمة لاجاثا كريستي حتى نقترب من الروايات العالمية والتراث المشبع بالسرد، كل هذه الحكايا تحتاج الى ان تشحن رغباتك الى قراءتها، فكيف لك ان تصبح مدمنا على نوع جديد من الادمان محبذ ومطلوب، وهو حب قراءة الروايات، كيف لك ان تصبح ذلك العاشق لها.

كيف تستمتع بعملية قراءة الرواية ؟

ابحث عن نوعية الروايات التي تحب

من الامور البديهية عند الانسان انه اذا ما رغب بالقيام باي من الاعمال، فيفضل ان يبدأ بالقيام بالاعمال التي يحبها اكثر فأكثر، وهذا ما ينبطق عليك ان كنت ترغب بالقراءة، ففي مثل هذه الحالة ينبغي عليك ان تبدا التفكير في الرغبة بقراءة الكتب والروايات ضمن المواضيع التي تحب والتي تعشق والتي ترغب بها، وفي هذا المجال فالروايات تختلف من حيث المواضيع التي تطرحها، فمنها ما يتناول السرد الحياتي او ما يطلق عليه بالسيرة الذاتية، ومنه ما يتناول المواضيع التي تتعلق بالجرائم والتحقيق وهي ما يطلق عليها ايضا الجرائم البوليسية، ومنها الروايات التاريخية ومنها ما يتناول غيرها الكثير، وبالتالي فيفضل ان تذهب في قراءاتك الى الجانب الذي تعشق والذي ترغب بالنهم من مصدره

اختر الرواية بحسب الحجم

هذا الشرط والخيار يرتبط اساسا بالوقت المتوفر لك، فهل لديك الكثير من الاوقات التي تجعلك تستطيع قراءة الرواية وتستمر معها وتنسجم معها ام لا، فمن الامور المعلومة ان التقطع في قراءة الرواية قد يعني، عدم الانسجام والفهم والادراك لك، وعدم الفائدة من القراءة، المهم اولا في قراءة الرواية هي الانسجام والتواصل بين القارئ والكتاب، اما الحجم فهو مسألة ثانوية فد تعني في بعض الاحيان العائق على التواصل معها ولهذا فيفضل اختيار الرواية بحسب الظروف التي يعيشها القارئ على ان يختارها بحجم قد يتسبب بإنقطاع التواصل بينه وبينها.

اختيار كاتب الرواية

يعتبر اختيار كاتب الراوية من الامور المهمة التي تساعد على القراءة، فهناك الكثير من الكتاب الذي يكفي طرح اسمهم حتى تستطيع التعرف على ان الكتاب سيكون تشويقي الى حد كبير، فيكفي على سبيل المثال ان تطرح اسم اجاثا كريستي حتى نتعرف على ان الراوية ستكون بوليسية وتشويقية الى حد كبير، هذا الامر ينطبق على اسم الاديب الروسي دويستوفيسكي او الكولومبي ماركيز حتى تتعرف ان سردهم لطبيعة الحياة والفترة الزمنية التي تغطيها الوارية سيكون واضحا وكبيرا، ولا يوجد ما يمنع احيانا من تجريب بعض الكتاب الجدد والذين قد يقدمون الجديد والشيق. يمكنك ان تسأل او تبحث في الانترنت قبل ان تسعى الى شراء او استعارة الرواية.

اقرأ ملخص عن الرواية بصورة تشويقية

يمكنك وحتى تزيد من رغبتك في قراءة الرواية ان تحاول البحث عن ملخص للرواية يعطيك بعض العناصر التشويقية حولها، مع تجنب الاطلاع على نهايتها، فلا شيء يفسد قراءة الكتاب مثلما الاطلاع على النهاية، فهو امر يؤدي الى القضاء على اهم عنصر من عناصر قراءة الروايات وهو التشويق، ولهذا ينبغي ان تحاول زيادة هذه العناصر عن طريق الملخص لا ان تقضي عليه، وبالتالي ان تفقد احد اهم العناصر التي تساعدك الانسجام، اما هذه العناصر التشويقية فيمكنك ان تجدها عبر البحث عبر الانترنت او في نهاية الراوية

اقرأ الرواية في المساء

يفضل ان يتم قراءة الرواية في جو من الهدوء حتى تستطيع الانسجام مع الرواية، وفي العادة قد لا يتوفر هذا الهدوء الا في ساعات المساء، لهذا يفضل ان تكون القراءة في المساء حيث يمكنك الحصول على القسط الوافر من الهدوء والانسجام مع اجواء الرواية، ولا يفضل ابدا ان تقوم بالقراءة حيث الضجيج او اثناء مشاهدة التلفاز او الجلوس مع الاخرين، لذا اولى خطواتك حتى تستطيع الحصول على ما ترغب من الاجواء حتى تستطيع قراءة كتابك فبفضل ان تقوم به مساءا ولوحدك. وان تصنع اجواءك بنفسك.  كذلك يمكن ان تقوم بالقراءة في المكتبات حيث يسود الهدوء مما يساعدك على الحصول على الانسجام مع هذا الكتاب والتعاطي معه بشكل جميل.

يفضل ان تكون وحيدا

كما قلنا سابقا فلغايات قراءة الرواية يفضل ان تقوم بالفعل في المساء، وهذا لكونه الوقت المنسب للحصول على الاجواء التي تساعدك على الانسجام مع الراوية، هذا الامر ينسجم مع انه يفضل ان تكون وحيدا ان اضطرك الامر الى ان تبدا قراءاتك في اوقات النهار او الظهيرة، فحاول الاختلاء بنفسك والابتعاد عن الاخرين، ان اجواء الروايات هي من الاجواء التي يجب على القارىء ان يصل فيها الى قدرة عالية على التركيز بحيث يتواصل مع شخوص الرواية ان لم يكن هو شخصيا احدها

حاول ان تتخيل اجواء الرواية

فرصتك الكبرى حتى تتفاعل مع الرواية هو ان تعيش اجواءها بطريقة التخيل، وفي الحقيقة ان هذه الافعال هي افضل الافعال التي يمكنك القيام بها لغايات الوصول الى درجة عالية من الحب والعشق للاحداث، عليك ان تبني في مخيلتك اشكال شخوص الرواية وعليك ان تستطيع تصور الاماكن والطقس والطعام، في بعض الاحيان قد يكون من المفيد ان تقوم بالبحث وعبر الانترنت عن المدن التي يقصدها الكاتب في روايته حتى لو في عصور سابقة، او حتى البحث عن طبيعة لباس الشخوص، وقد يفيدك ان تحاول البحث في التقاليد والعادات التي كانت تجري في تلك الفترة، لكن في الحقيقة ان الامور فائدة ان تحاول الرجوع الى الافلام او المسلسلات التي استنبطت من العمل الروائي وحضوره علما ان العمل الفني قد يعطي اضافة الى العمل الروائي وقد ينتقص منه احيانا ولكنه في النهاية امر مفيد، ويمكننا ان نضرب مثال بفيلم العراب الذي جسد رواية بذات الاسم، او مسلسل بين القصرين للكاتب نجيب محفوظ.

معاوية صالح

انسان بسيط ومتفاهم، مليء بالاحلام وارغب بتحويلها الى حقيقة وواقع ملموس. أحب دائماً واسعى لكسب المزيد من العلم والمعرفة وخصوصا في مجال التاريخ والأدب والسياسة. أنا لا اصدق كثير من الأشياء التي اراها واسمعها.

1 تعليق

إحدى عشر − ستة =

  • اكتشفت الرواية مؤخرا حينما قرأت رواية نجل الفقير لمولود فرعون. و بسببها قمت ببحت عن الرواية الجزائرية و تعرفت على كتابها أمتال الطاهر وطار .عبدالحميد بنهدوقة واسينى الأعرج..من خلال قراءة بعض الأعمال اكتشفت الجزائر و أهلها و جغرافيتها و أهم التيمات و المواضيع التي يكتب عنها هؤلاء الكتاب .