فوائد التبرع بالدم

لا يمكن حصر فوائد التبرع بالدم ، فهي عديدة ومتنوعة، فمنها فوائد تعود على الشخص المتبرع بذاته، ومنها فوائد اجتماعية تمس عموم الناس بصورة إجمالية، ففي كل عام، يعتمد آلاف الأشخاص على تلقي الدم المتبرع به ومنتجات الدم للبقاء على قيد الحياة، حيث يمكن أن تتسبب بعض الإصابات والأمراض في انخفاض مستويات دم الشخص بمعدل سريع يعجز معه الجسم عن تعويض الدم المفقود بشكل تلقائي وطبيعي مثل حوادث السيارات، وحالات النزيف الحاد أثناء العمليات الجراحية، ومن ثم يقل الأكسجين الذي يغذي كافة أجهزة الجسم، مما يؤدي إلى الوفاة، في حين أن التبرع بالدم قد يكون أمراً حيوياً بالنسبة لبعض الناس، فما هي التأثيرات التي تحدث لأولئك الذين يتبرعون بالدم؟

تحرص بنوك الدم على أن يكون لديها دائما مخزونا كافيا لديها لمواجهة الاحتياج لنقل الدم سواء لمصابين الحوادث، أو للعمليات الجراحية، ومن من أجل ذلك تنشط في توفير مراكز تبرع الدم المتنقلة لتلقي التبرع بالدم، والتي تتواجد عادة في مواقع الكليات، وعند الأندية الرياضية، ودور العبادة.

وتهتم وسائل الإعلام بتوضيح أهمية و فوائد التبرع بالدم، والدور الإنساني الذي يلعبه ذلك من أجل إنقاذ حياة الملايين ممن يتعرضون للحوادث في مناطق متعددة من البلاد، ويحتاجون إلى سائل الحياة لإنقاذ أرواحهم، كما تقوم بتوعية الناس بالفوائد التي سوف تعود على صحتهم من التبرع بالدم.

ولا يتم الموافقة على قبول التبرع إلا بعد توقيع الكشف الطبي على المتبرع، والتأكد أنه في حالة صحية تسمح له بالتبرع، وأنه ليس لديه موانع مثل الإصابة بالأمراض التي ممكن أن تنتقل إلى المريض عن طريق نقل الدم مثل أمراض فيروسات الكبد ونقص المناعة، أيضا ضرورة التأكد من أن المتبرعة آنسة أو سيدة ليست في وقت الطمث، وألا تكون المرأة حاملا. أيضا يتم تحديد فصيلة دم المتبرع، وإذا كان يحمل فصيلة نادرة فمن الضروري الإشارة لذلك.

الفحوصات التي تجرى على المتبرع وفقا للقوانين الدولية

فوائد التبرع بالدم الفحوصات التي تجرى على المتبرع وفقا للقوانين الدولية

  • الكشف عن الإصابة بالالتهاب الكبدي مستوى (ب).
  • الكشف عن حمل الأجسام المضادة لالتهاب الكبد فيروس (سي).
  • وجود أجسام مضادة لنقص المناعة (الأيدز).
  • اختبار الإصابة بمرض الزهري.

وترى منظمة الصحة العالمية ضرورة إجراء الفحوصات السابقة على المتبرعين، والتأكد من خلوهم من هذه الأمراض.

ومن الطبيعي أخذ الاحتياطات اللازمة أثناء عملية التبرع حتى تتم بسلام فلا يضار المتبرع، أو يتعرض الدم للتلوث، والتأكد من صلاحية أكياس الدم والإبر المستخدمة، كما أنه من الضروري متابعة المتبرع بعد الانتهاء من التبرع واتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل إسعافه إن تعرض لبعض متاعب التبرع بالدم.

أعراض التبرع بالدم

  1. أحيانا يحدث كدمات بسيطة بسبب وخز الوريد أثناء عملية التبرع.
  2. الشعور بدوخة وإغماء، لذلك يصرف للمتبرع عصير أو علبة من الحليب يشربها فور الانتهاء من التبرع.
  3. قد يشعر المتبرع بغثيان وقيء، ولكن هذه الأعراض وقتية لا تلبث أن تختفي.

إجراءات ما بعد التبرع بالدم

  1. يفضل أن يكثر المتبرع من شرب السوائل في أعقاب تبرعه بالدم.
  2. إذا كان المتبرع مدخنا، فعليه الامتناع عن التدخين لمدة ساعتين بعد التبرع بالدم.
  3. لا يجب أن ينزع اللاصق على مكان وخز الإبرة إلا بعد التأكد من وقف نزف الوريد.
  4. إذا تبين حدوث نزيف بسبب وخز الإبرة، على المتبرع أن يرفع يده إلى أعلى مع الضغط مكان الإبرة.
  5. إذا فاجأ المتبرع شعور بالدوخة أو الغثيان، عليه أن يستلقي على السرير دون استخدام وسادة ويبقي رأسه منخفضا، أو يجلس القرفصاء مع وضع رأسه بين رجليه حتى تزول الأعراض.
  6. عدم بذل جهد كبير أو ممارسة الرياضة إلا بعد 24 ساعة من التبرع.
  7. وعموما يقوم الجسم بتعويض كمية الدم المفقودة خلال عدة ساعات، ولا يحتاج المتبرع للقيام بإجازة في ذلك اليوم، بل سوف يستأنف نشاطه العادي خلال فترة قصيرة.

عمل بنك الدم وطريقة حفظ الدم

تنتقل أكياس الدم إلى بنك الدم لتتم عملية الطرد المركزي، ويتم فصل الخلايا الحمراء عن بلازما الدم، ويتم ذلك في درجة 4 مئوية. ويتم حفظ الخلايا الحمراء في درجة 4 مئوية، ومدة صلاحيتها 35 يوما من وقت التبرع، بينما تحفظ البلازما في درجة حرارة 35 درجة مئوية، ومدة صلاحيتها سنة من وقت التبرع.

فوائد التبرع بالدم بصفة عامة

فوائد التبرع بالدم فوائد التبرع بالدم بصفة عامة

يعتبر التبرع بالدم أمرا ضروريا للأشخاص المحتاجين وقد يمثل لهم الحياة أو الموت، إلا أن الأطباء والكثير من الدراسات تؤكد أن التبرع بالدم يفيد أيضًا المتبرع. وتتمثل هذه الفوائد فيما يلي:

يقلل التبرع بالدم من مستويات الحديد

والحديد هو معدن يحتاجه الجسم لإنتاج خلايا الدم الحمراء، ومع ذلك فإن زيادة نسبة الحديد في الدم قد تكون ضارة بصحة الشخص، ذلك أن الفائض من الحديد يتم تخزينه في أجهزة الجسم المختلفة مثل الكبد والقلب، وهو ما قد يؤثر سلباً على طريقة عمل هذه الأجهزة، لاسيما وأن الحديد يتفاعل مع الكوليسترول عن طريق الأكسدة، ويؤدي إلى حدوث تلف في الشرايين الدقيقة.

المساعدة في تحديد بعض الأمراض الكامنة، والتي لم تظهر أعراضها بعد

فمن المتبع كإجراء وقائي قبل عملية نقل الدم من شخص إلى آخر، أن يتم عمل تحليل دم وبعض الفحوصات الطبية السريعة للشخص المتبرع، وذلك للحصول على معلومات عن الدم المنقول مثل الفصيلة، وكذلك للتأكد من سلامة هذا الدم وخلوه من الفيروسات كالتهاب الكبد من الفئة (ب) والتهاب الكبد من الفئة (سي)، أو مرض نقس المناعة، حتى لا ينتقل الفيروس إلى شخص آخر عن طريق حقنه بالدم الملوث، ومن ناحية أخرى فإن هذه الفحوصات السريعة تفيد في التأكد من أن عملية نقل الدم من المتبرع قد لا تضر بصحته.

وعليه فإن هذه الإجراءات الوقائية التي تسبق عملية التبرع بالدم، قد تؤدي إلى اكتشاف المتبرع لأمراض هو مصاب بها لكنه لا يشعر بها لعدم ظهور أعراضها، وهذا مفيد جداً في بعض الأمراض التي تعتمد نسبة نجاح الشفاء منها بدرجة كبيرة على اكتشافها والعلاج منها مبكراً.

تنشيط الخلايا النخاعية

حيث تقوم الخلايا في نخاع العظم بتكوين الصفائح الدموية وكريات الدم الحمراء والبيضاء، وعادة ما يقوم نخاع العظم بتجديد الدم في الشخص الطبيعي خلال 120 يوم، فإن الشخص الذي يقوم بالتبرع بالدم يتجدد دمه في مدة لا تزيد عن ال 20 يوماً فقط، أي بمعدل أسرع 6 مرات عن المعدل الطبيعي.

التأثير على نسبة الأكسجين في الدم

إنتاج دم جديد في الجسم مع تعزيز نسبة كريات الدم الحمراء التي تكون مسئولة عن وظيفة تغذية سائر أجهزة الجسم بالأكسحين، وبالتالي يؤدي إلى زيادة قدرة الدم على نقل كمية أكبر من الأكسجين لسائر أجهزة الجسم، وهذا ينعكس على الشخص المتبرع في صورة إحساسه بالنشاط والحيوية وصفاء الذهن، والحيلولة دون شعوره بالخمول أو التعب السريع.

الشعور بالرضا

كما أن فوائد التبرع بالدم تتعدى الفوائد الجسمانية المباشرة، إلى الفوائد النفسية، فالشخص الذي يقوم بالتبرع بالدم حين يعلم أن هذا الدم الذي يتبرع به قد يحدث فارقاً جوهرياً لشخص آخر، لدرجة أنه قد ينقذ حياته، من شأنه أن ينعكس ذلك على قدراته العقلية والنفسية، فهو يشعر بالرضا عن نفسه، كما أنه يشعر بصفاء ذهني كبير أفضل مما كان عليه في السابق.

فوائد التبرع بالدم للمدخنين

فوائد التبرع بالدم فوائد التبرع بالدم للمدخنين

يعتبر المدخنون أشخاص ذو حالة صحية استثنائية، فاعتياد الشخص على التدخين يغير من تركيب الجسم الكيميائي نتيجة إدخال مواد غريبة إلى داخل جسمه عن طريق التدخين وما تحتويه السجائر من مواد سامة، والتي من أهمها أول أكسيد الكربون والذي ينتج عن احتراق السجائر، وهذه المواد السامة من شأنها أن تخل بالعديد من وظائف الجسم مثل اختلال نسبة الأكسجين في الجسم والتأثير على الخلايا الدماغية عن طريق زيادة نسبة النيكوتين الغير طبيعي.

وتتعدد فوائد التبرع بالدم لتشمل أيضاً المدخنين، فالتبرع بالدم ينتج عنه التخلص من النسبة الزائدة في كل من أول وثاني أكسيد الكربون الناتجين عن التدخين المستمر، كما أن قدرة التبرع بالدم على تنشيط الخلايا المسئولة عن إنتاج كريات الدم الحمراء، تجعل المدخن يحس بالراحة وهدوء معدل تنفسه وانتظامه لاسيما أثناء النوم، وذلك بسبب توافر الأكسجين الذي يعاني الجسم من شحه وقلته بسبب التدخين، وفي نفس الوقت فقد تأكد عدم تضرر المتبرع له بدم المدخن من الإصابة بأي أمراض طالما كان المتبرع سليم صحيا ولا يحمل أي أمراض معدية.

فوائد التبرع بالدم لمرضى السكر

ثار جدل حول كبير حول ما إذا كان من المسموح لمريض السكري أن يتبرع بالدم، وقد أثبتت الدراسات العديدة التي تبحث في هذا المجال أن دم مريض السكر صالح لعملية التبرع بالدم، بل أن مريض السكر هو من أحوج الناس للاستفادة من فوائد التبرع بالدم.

فمريض السكر أكثر ما يعاني منه هو تضرر القلب والشرايين، خاصة الشرايين الدقيقة والصغيرة، والتي تكون أكثر عرضة للتلف من غيرها، وبما أن أحد فوائد التبرع بالدم هو ضبط نسبة الحديد في الدم، وهو ما يؤثر بالتبعية على الحفاظ على عضلة القلب والشرايين الناقلة للدم، فيكون تبرع مريض السكر بالدم أحد وسائل تخلصه من نسبة الحديد الزائدة في الدم، والتي يؤدي تخزينها إلى تلف الأوعية الدموية خصوصا الدقيقة منها.

وكما أن سبق وذكرنا، فإن عملية التبرع بالدم لها انعكاسات سيكولوجية ونفسية إيجابية على المتبرع، ولا يخفى على القارئ من أن الحالة النفسية لمريض السكر لها تأثير مباشر على نسبة السكر في الدم، ومن ثم فإن الحالة النفسية الجيدة التي يشعر بها مريض السكر حين يتبرع بالدم تساهم بشكل فعال في استقرار حالته وتحسينها.

فوائد التبرع بالدم للمصابين بارتفاع في ضغط الدم

في دراسة علمية تدرس تأثير التبرع بالدم على مستوى ضغط الدم في الجسم، واستهدفت عينة من الأشخاص بلغوا حوالي 300 شخص يعاني نصفهم من ارتفاع في ضغط الدم، وقاموا بالتبرع بالدم 4 مرات خلال عام واحد، جاءت نتيجة الدراسة بأن عملية التبرع بالدم لم تؤثر على ضغط الدم بالنسبة للأشخاص الأصحاء، في حين أن الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم قد انخفض الضغط لديهم بصورة ملحوظة، وعلى الرغم من عدم وضوح أسباب ذلك علميا حتى الآن، إلا أن بعض العلماء قد سبب انخفاض الضغط إلى علاقة كريات الدم الحمراء القديمة بمثيلاتها الجديدة، حيث تكون الجديدة أكثر نشاطا وقدرة على نقل الأكسجين من القديمة، فتمنح المزيد من النشاط للمريض.

فوائد التبرع بالدم للرجال

من الثابت علمياً أن نسبة الحديد في جسم المرأة قليلة، لأنها تتعرض لفقد الدم بشكل مستمر خاصة في فترات الإنجاب والطمث، لذا فإن نسبة الحديد لدى الرجال تكون أعلى بكثير من النساء، ومن ثم، فهم معرضون أكثر من النساء للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وكما سبق وأن ذكرنا من أن أحد فوائد التبرع بالدم الهامة هو انخفاض نسبة الحديد في الجسم، فإن ذلك يعني وقاية الرجال من أمراض القلب والأوعية الدموية التي قد تحدث نتيجة زيادة نسبة الحديد لديهم.

فوائد التبرع بالدم للنساء

قد يظن البعض أن تبرع النساء بالدم يمثل خطراً على صحتهن، نظراً لأن النساء يفقدن كمية من الدم أثناء عملية الطمث، غير ن الدراسات أثبتت خطأ هذا الاعتقاد وتم تفنيده تماماً، فالنساء يتمتعن بكل فوائد التبرع بالدم لاسيما فيما يتعلق بتنشيط نخاع العظم وتجديد الدم، غير أنه يلاحظ أنه لا يجب على المرأة أن تقوم بالتبرع بالدم أثناء فترة الطمث، وإنما يجب عليها الانتظار حتى ينتهي الطمث.

فوائد التبرع بالدم للرياضيين

من أكثر الفوائد التي تعود على الرياضيين من فوائد التبرع بالدم هي الإحساس بالصفاء الذهني والنشاط البدني الذي يشعر به الشخص المتبرع بعد عملية التبرع بالدم، وهذا النشاط راجع إلى قدرة كريات الدم الحمراء الجديدة على نقل الأكسجين لكافة أنحاء الجسم بمعدل أكبر بكثير من كريات الدم الحمراء القديمة.

فوائد التبرع بالدم للشعر

ثبت علميا أن التبرع بالدم يحمل للمتبرع فوائد لا حصر لها، وكما تناولنا في مقالنا فإن عملية تنشيط وتنبيه واسعة تحدث نتيجة تجديد الدم لخلاياه، من أجل تعويض كمية الدم التي فقدها بالتبرع في وقت قياسي، وبالتالي يصاحبه تحفيز للخلايا منها خلايا فروة الرأس على إنتاج الشعر وتقوية جذوره، وبالتالي فإن تبرع الشخص بالدم ينعكس بشكل إيجابي ليس فقط على صحة الشعر بل خلى خلايا البشرة وصحتها أيضا.

أسباب عدم القدرة على التبرع بالدم

فوائد التبرع بالدم أسباب عدم القدرة على التبرع بالدم

  • يمنع الشخص من التبرع بالدم إذا لم يمض على آخر عملية تبرع بالدم له ثلاثة أشهر.
  • من يعانون من أمراض الأنيميا على اختلافها (عدا أنيميا نقص الحديد).
  • الأشخاص الذين أجروا عمليات جراحية حديثة وتم نقل دم لهم.
  • مرضى تضخم الكبد.
  • مرضى الفشل الكلوي.
  • الأشخاص الذين يعانون من قصور في وظائف الغدة الدرقية.
  • مرضى الحمى الروماتيزمية.
  • مرضى القلب.
  • مرضى التهاب الكبد الفيروسي.
  • النساء في فترة الحمل.
  • النساء أثناء فترة الطمث.
  • المرضى المصابون بنقص المناعة المكتسبة (الأيدز).

تعرفنا من خلال مقال فوائد التبرع بالدم معلومات هامة عن أهمية التبرع بالدم بالنسبة للمتبرع، وتأثير ذلك عليه من الناحية النفسية والعضوية، وكيف يمكن أن يعود ذلك بالفائدة سواء على الرجل أو المرأة، وحتى فئة المدخنين والرياضيين، وأشرنا إلى أن التبرع بالدم مفيد أيضا للمصابين ببعض الأمراض مثل مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم، وأن للتبرع بالدم آثار جمالية أيضا على صحة الشعر والبشرة، وأن تجديد الدم عن طريق التبرع يعتبر أيضا تجديد لشباب المتبرع، ويكسبه المزيد من النشاط والحيوية، وفي النهاية تعرفنا على بعض الحالات التي لا يناسبها التبرع بالدم، ولن يكون مناسب لهم صحيا التبرع بالدم، أيضا تكلمنا عن بنوك الدم وكيفية حفظه وتاريخ صلاحيته.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان × أربعة =