عناصر الشخصية الخمسة

عناصر الشخصية الخمسة هي تلك العناصر التي تتحكم في الطبيعة التي تكوننا والتي سنصيرها فيما بعد. فلا بد أنك شاهدت يوما تلك الشخصية المغامرة التي قد تجازف بكل شيء في سبيل الحصول على مغامرة جديدة. أو تلك الشخصية التي تشعر بالحزن والاكتئاب دائما، وأن كل شيء يسير بطريقة خاطئة. وربما شاهدت ذلك الشخص الذي لا يوجد أي شيء في مكانه على مكتبه، ودائما في شجار متواصل مع زميله الذي لا يطيق رؤية الأشياء غير منظمة. ما الذي يتحكم في هذا إذا؟ وما هي عناصر الشخصية الخمسة تلك؟ وهل حقا هي المتحكم الأول في حياتنا وشخصياتنا؟ هذا المقال سيجعلنا نفهم أكثر عن أجوبة تلك الأسئلة.

ما هي عناصر الشخصية الخمسة ؟

1ما هي الشخصية أولاً؟

قبل أن نتحدث عن حقيقة تحكم عناصر الشخصية الخمسة تلك في حياتنا، لنتحدث أولا عن الشخصية نفسها. عن مكوناتها والأشياء التي تؤثر فيها. عندما درس علماء النفس الشخصيات المختلفة والعوامل التي تؤثر في تكوينها على الشكل الذي هي فيه، وجدوا أن هناك خمسة عناصر أسياسية هي التي تتحكم في طبيعة الشخصية التي ستظهر عليها. هذه العناصر الخمسة هي الانفتاح على التجارب الجديدة، المثابرة والعمل الجاد،الاجتماعية/الانطوائية، التعاطف والعصبية. كل واحدة من هذه العناصر تحمل مواصفات معينة. هذه المواصفات سندرجها فيما يلي:

2الانفتاح على الخبرات الجديدة

في هذا العنصر يكون الشخص منفتحا على التجارب الجديدة بكل ما تحتويها، فيكون متعطشا للفن والمغامرة والاستكشاف. ويملأه الفضول للخوض في رحلات نحو المجهول. عند حصول شخص ما على درجة عالية في تلك الصفة، يدل هذا على أن الشخص لديه فضول عقلي، القدرة على الإبداع وخلق أشياء جديدة. الأشخاص الذين لديهم قدرة عالية على الانفتاح على التجارب الجديدة يتم وصفهم بأنهم غير متوقعين، ويميلون كثيرا إلى التصرفات الجامحة كالقفز من فوق طائرة بمظلة، العيش في البراري أو حتى المقامرة. كل ما هو مجهول ويستدعي إثارة الأدرينالين بداخلهم.

3المثابرة/العمل الجاد

هذا العنصر الثاني من عناصر الشخصية الخمسة يخبرنا عن طبيعة الشخص التنظيمية التي يعتمدها في حياته، فالشخص الذي لديه درجة عالية من هذا العنصر، يميل غالبا إلى التركيز والتنظيم. ويفضل أن يمشي وفق خطة محكمة عوضا عن التخبط دون أن يعي شيئا. الأشخاص المرتفعين في ذلك العنصر قد يصلون إلى حد الهوس بالتنظيم وغيره، أما الأشخاص الذين لديهم درجة قليلة من تلك الصفة يميلون إلى العفوية والمرونة، ولكنهم قد يكونون غير قابلين للاعتماد عليهم.

4الاجتماعية/الانطوائية

هذا العنصر يمكنك أن تراه بسهولة في ذلك الشخص الذي يمكنه الانسجام بسهولة شديدة وبسرعة مع جمع غريب من حوله. يتصف أصحاب هذا العنصر بالحيوية والمشاعر الإيجابية والرغبة في مساعدة الآخرين. أما الشخص الانطوائي فإنه يميل إلى العمل بمفرده في معزل عن الآخرين. ويجد راحته في الأعمال العقلية التي لا تتطلب احتكاكا كثيرا مع الآخرين.

5التعاطف

هذا العنصر تجده في الأشخاص ذوي القلوب الطيبة والصفات الهادئة، الذين يميلون إلى التعاطف والتجاوب مع مشاعر البشر المختلفة. هؤلاء الأشخاص الذين لديهم درجة عاليا من ذلك العنصر، قد يمكن رؤيتهم على أنهم طيبون لدرجة السذاجة. بينما الذين لديهم درجات قليلة من تلك الصفة، يمكن رؤيتهم على أنهم شديدي التنافس وغير جديرين بمواقع الثقة.

6العصبية

هذا العنصر يتركز في الهشاشة النفسية وسرعة تغلب المشاعر السلبية كالغضب والإحباط والاكتئاب على نفسية الشخص.هذا العنصر يستدل منه على مدي الاستقرار النفسي لدى الفرد، فكلما كان بحث الشخص عن الاستقرار النفسي وحصوله عليه أكبر، كلما قلت عصبيته وسهولة انصياعه للمشاعر السلبية.

يوجد هناك اختبارات من أجل التعرف على نسبة هذه العناصر في شخصيتك، ولكن للأسف لم أجد هذه الاختبارات باللغة العربية. جميعها كان باللغة الإنجليزية. فإذا تمكنت من أداء الاختبار والحصول على درجاتك، شاركها معنا وأخبرنا عن مدى توافقها مع شخصيتك ورضاك عنها. وأخبرنا إذا كنت ترغب في تغيير شيء من هذه الصفات مستقبلا. فهذا سيكون عنوان مقالنا القادم عن تغيير الشخصية. ولكن .. هل حقا بإمكاننا تغيير شخصياتنا؟!

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

12 + 1 =