عدم نمو الشعر

بالطبع إن الشعر يعتبر احد اهم المقاييس للجمال، نحن نحب أن نرى الشعر سليما وبراقا وفي صحة جيدة، العكس يصيبنا بالإحباط، والتوتر، إن المشاكل التي يعاني منها الشعر هي كثيرة، وقد ازدادت مع التطور الكبير في قصات الشعر وفي الآلات المستخدمة لتسهيل هذه العملية بالإضافة إلى انتشار صبغات الألوان المختلفة، إن من إحدى المشاكل التي قد تصيب الشعر هي توقف النمو، عندها لا يتوقف الأمر عن النمو بل يرتبط أيضًا بمظهر الشعر الذي ترغب أو تحلم باكتسابه، هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى هذه النتيجة، إليك قائمة من 8 أسباب عدم نمو الشعر عن النمو وبعض النصائح للمساعدة.

كسر الشعر

عدم نمو الشعر من أسباب عدم نمو الشعر تناول الأدوية

أحيانًا قد يهيأ لك أن شعرك لا ينمو، ولكنه على العكس من ذلك فهو ينمو، ولكن في الواقع، يمكن أن يكون هذا بسبب حقيقة أن هناك كسر الشعر بمجرد أن تصل إلى طول معين، ومن الأسباب التي تؤدي إلى تقصف الشعر تعريضه إلى الشمس لفترات طويلة مما يعرضه للجفاف، أيضًا صبغ الشعر كثيرا وعلى فترات قصيرة، استخدام فرشاة لا تتلاءم وطبيعة الشعر ونوعه، استخدام منتجات وشامبوهات تحتوي على نسب عالية من المواد الكيماوية، استخدام مجفف الشعر كثيرا، كل هذه الأسباب وغيرها تؤدي إلى ضعف الشعر وهشاشته مما ينتهي إلى تكسره.

من أسباب عدم نمو الشعر فروة الرأس غير الصحية

لعل من اهم الأسباب التي تتسبب بعدم نمو الشعر هي أن تكون فروة الرأس غير صحية أو مريضة أو تعرضت لأي عارض لا يساعد على نمو بصيلات الشعر، وتتعدد الأسباب التي تؤدي إلى مرض وفرة الشعر ومنها الضرر الذي يحدث إلى غشاء الهيدروليبيك وهو الذي يحمي الفرة من العوارض الخارجية كالغبار، وسبب آخر هو أن تكون الفروة دهنية أو الشعر دهني مما يؤدي تراكم الدهون إلى انسداد في فروة المسامات، أيضا إصابتها ببعض الأمراض كالصدفية والاكزيما، المهم أن الأصل أن تكون فروة الرأس قادرة على التنفس.

ننصح المصاب بهذه المشكلة أن يحاول استخدام الزيوت الأساسية الطبيعية التي يمكن أن تخترق الشعر بدلاً من المنتجات الدهنية، حتى إذا كان تصفيف شعرك يتطلب منتجات ثقيلة (الكريمات وغيرها)، فتأكد من تنظيف فروة رأسك باستخدام مادة قابضة في نهاية اليوم، إن فروة الرأس غير الصحية يمكن أن تسبب بالالتهاب ويجعل من الصعب على الشعر أن ينمو.

قسمة أطراف الشعر (التقصف)

من أسباب عدم نمو الشعر التقصف، حيث تنتج النهايات المقسمة (ما نطلق عليه تقصف الشعر) أساسا بسبب نقص الرطوبة والجفاف وتعرض الشعر إلى المواد الكيميائية بكميات كبيرة، أحيانًا تحاول بعض النساء الحفاظ على طول الشعر قدر الإمكان عن طريق تجنب قص الشعر، ولكن قد يحدث العكس فلا يكتسب أي طول، فيبدأ الشعر بالتقصف في نهاياته، ويستمر هكذا مما يؤدي في النهاية إلى أن تصبح خيوط الشعر أرق، وهو ما يؤدي إلى تكشره كما جاء في النقطة الأولى لهذا ينصح خبراء العناية بالشعر بأن تقوم بتقليم شعرك كل 10-12 أسبوع، لتفادي تقصف الشعر وكذلك الحفاظ على شعرك مرطّبًا.

التقدم في العمر

كأي عضو من أعضاء الجسم يتعرض إلى الضعف نتيجة التقدم في السن، فإن الشعر أيضًا يصبح اضعف، وكلما زاد التقدم في السن اصبح اضعف بوتيرة أسرع، مما يجعله يبدو رقيقا وقصيرا. علاوة على ذلك، يبدأ أيضًا إنتاج الزيت في فروة الرأس في التباطؤ ونتيجة لهذا قد يصبح شعرك أقل رطوبة ويظهر أكثر خشونة من المعتاد وجافا، أيضًا يمكن أيضًا ربط الإجهاد العاطفي بفقدان الشعر وانخفاض جودة الشعر، ننصحك بإن تدلل نفسك بتدليك فروة الرأس أو قناع الشعر. وسوف تساعدك على الاسترخاء وتحسين المظهر الجسدي الخاص بك كذلك.

من أسباب عدم نمو الشعر التعرض إلى الحرارة العالية

يمكن أن يُعزى الكسر، أو النهايات المجزأة، أو الجفاف، أو غيرها من أضرار الشعر إلى تعرض الشعر إلى درجات الحرارة العالية، فتؤدي درجات الحرارة المرتفعة المستخدمة في صنع أكثر قصات الشعر المرغوبة إلى إلحاق الضرر ببصيلات الشعر وبالتالي تقليل نمو الشعر، يفضل التخفيف من تعريض الشعر إلى درجات الحرارة العالية كتجفيف الشعر طبيعيا وإبعاده عن السشوار إلا في الحالات الضرورية، أيضًا ينصح باستخدام منتجات الترطيب، والبخاخ، والأمصال الواقية لمنع الأضرار الشديدة الناجمة عن استخدام هذه الأدوات الكاوية.

الأسباب الوراثية

كل واحد منا لديه دورة نمو الشعر الفردية التي تقرر في الواقع إمكانيات وصول شعرنا إلى أقصى طول لها. هذا لا يعني أن شعرنا سيتوقف عن النمو بعد أن يصل إلى طول محدد، ولكن هذا النمو يتوقف عندما يعبر هذه الدورة المعينة، والتي تحددها جيناتنان إذا العامل الجيني مهم ليس فقط بالنسبة للرجال ولكنه يشمل النساء أيضا

النظام الغذائي غير الصحي

كل ما تأكله يؤثر على الجسد كله ويشمل البشرة والشعر أيضا، إم الطعام الصحي يعني تقديم افضل المكونات والفيتامينات والمغذيات والمعادن إلى الجسم، وبالعكس فإن الطعام الغير صحي يتسبب بالضرر إلى الجسم ومنه الشعر، إن نقص الفيتامينات يمكن أن يؤدي إلى بعض مشاكل الشعر الخطيرة. تأكد من الحفاظ على نظام غذائي صحي غني بالمغذيات واستهلك كمية كافية من الماء للحفاظ على رطوبة جسمك.

من أسباب عدم نمو الشعر تناول الأدوية

عدم نمو الشعر كسر الشعر

للأشخاص الذين يخضعون إلى العلاج أيا كان سبب المرض، فإن تناول بعض الأدوية قد يتسبب في عدم نمو الشعر، وفي الحالات المفرطة قد يتسبب بتساقطه، فالتركيب الكيماوي للأدوية له العديد من الآثار الجانبية على الجسم، لهذا إذا كنت تحت العلاج، تحدث مع طبيبك بخصوص الدواء الذي وصفه لك وعن آثاره الجانبية أيضًا ناقش طبيبك في تناول الفيتامينات، فمن المعلوم أن فيتامين ب 12 والزنك يساعدان في الحفاظ على طول ونوعية شعرك. أيضًا ينصح دائمًا بزيارة الطبيب لاستبعاد الحساسية أو الاضطرابات الهرمونية أو المشكلات الصحية الأخرى التي قد تتسبب في وقف نمو الشعر.

عزيزي القارئ، إذا كنت تعاني من الشعر الرقيق أو وقف نموه أو النهايات المتقصفة أو تكسر الشعر، بعد أن عرفت أسباب عدم نمو الشعر التي تجعل شعرك يتوقّف عن النمو، حاول أن تعمل وباستطاعتك على عكس هذه النتيجة، وقم بزيادة درجات العناية بالشعر، عليك أن تحاول تقليل استخدام المواد الكيميائية وتعريض شعرك للحرارة العالية.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

13 − واحد =