صلع الرأس

هل تعاني من صلع الرأس المبكر؟ هل تعاني من تساقط شعر الرأس بصورة ملفتة للنظر؟ هل تعاني من ضعف جذور الشعر وبصيلاته؟ إذا كنت تشتكي من أحد الأعراض السابقة فانتبه جيدا الآن؛ فإن هذا المقال يلقي الضوء على مرض صلع الرأس الذي يعاني منه كثير من الرجال، ولم يسلم من مخاطره بعض من النساء، وقد يكون السبب في حدوث صلع الرأس مرض الثعلبة الذي يؤدي إلى فقدان الشعر بصورة كثيفة حتى ينعدم الشعر نهائيا، وإذا كان الصلع طبيعيا فيبدأ في أعلى الرأس أو على جانبي الجبهة ثم ينتشر تدريجيا حتى يغطي معظم فروة الرأس، ويتناول هذا المقال أسباب حدوث صلع الرأس ومدى خطورة الصلع على الإنسان وأهم الوصفات لعلاج صلع الرأس .

صلع الرأس : ملف كامل عن الأسباب والعلاج

1عوامل حدوث صلع الرأس

تعد مشكلة صلع الرأس إحدى المشاكل المؤرقة لدى كثير من الرجال والنساء خاصة عند حدوثة في مرحلة عمرية مبكرة مع بداية مرحلة المراهقة، وتزداد نسبة الصلع كلما تقدم الإنسان في العمر، ويشير الأطباء إلى ضرورة إجراء عدد من الفحوصات والتحاليل الطبية للكشف عن أسباب حدوث الصلع؛ حتى يمكن وصف العلاج المناسب له، وتتعدد عوامل حدوث الصلع ومن أهم تلك العوامل ما يلي:

  • عوامل وراثية: تعتبر الوراثة أشهر الأسباب التي تؤدي لحدوث الصلع خاصة لدى الشباب في المراحل العمرية المبكرة، فإذا أحد الوالدين أو الأجداد يعاني من مرض صلع الرأس فإن احتمال إصابة الأبناء بصلع الرأس المبكر يكون كبيرا في مرحلة المراهقة.
  • العوامل النفسية: قد تكون للحالة النفسية أثر كبير في تساقط الشعر والإصابة بمرض صلع الرأس ، وقد أثبتت الأبحاث أن التوتر العصبي والضغوط النفسية أو الاكتئاب يؤدي إلى تساقط الشعر بصورة كبيرة.
  • العوامل المَرَضية: ومن تلك العوامل الإصابة بمرض السرطان أو اضطرابات الغدة الدرقية، وكذلك الإصابة بفقر الدم أو العدوى التي تصيب فروة الرأس وفقدان الوزن أو نقص الحديد في الجسم وكذلك نقص البروتينات بسبب سوء التغذية.
  • عوامل أخرى: توجد بعض العوامل الأخرى التي تؤدي إلى الإصابة بصلع الرأس ومنها الإفراط في تناول فيتامين (أ) وكذلك تناول أدوية منع الحمل ومسكنات الألم أو المنشطات، وأيضا الإفراط في استخدام مجففات الشعر أو الجيل والصبغات، وكذلك تناول هرمونات تضخيم العضلات والتدخين من أسباب الإصابة بمرض صلع الرأس المبكر.

2ما مخاطر الإصابة بصلع الرأس؟

إن مرض صلع الرأس غالبا ما تصاحبه بعض الأعراض والمخاطر الأخرى، ومن أهم تلك المخاطر ما يلي:

  • الإجهاد وسرعة فقدان الوزن.
  • إصابة الأظافر بالعديد من المشاكل المرضية كالبقع البيضاء أو خشونة الأظافر.
  • فقدان المظهر الجمالي الذي يمثله وجود الشعر بالنسبة لكثير من الناس وخاصة النساء.
  • الإصابة بأمراض القلب؛ حيث أثبتت الأبحاث أن مرضى صلع الرأس تزيد فرص إصابتهم بأمراض القلب والشريان التاجي بنسبة تصل إلى 70%، وتزداد تلك النسبة مع مع حدوث الصلع في سن مبكرة.
  • زيادة فرص الإصابة بضربة الشمس عند التعرض لحرارتها بسبب عدم وجود الشعر الذي يحمي فروة الرأس من العوامل الجوية المختلفة كالرطوبة والحرارة.

3طرق علاج صلع الرأس

من الأفضل أن يلجأ مرضى صلع الرأس إلى طبيب الأمراض الجلدية لوصف العلاج المناسب، وبعد إجراء التحاليل الطبية والفحوصات اللازمة يبدأ الطبيب في تشخيص المرض وأسبابه ووصف العلاج المناسب للحالة، وقد يلجأ البعض الآخر إلى الوصفات والأعشاب الطبية خوفا من التكاليف الباهظة للعلاج الدوائي أو الكيميائي أو عمليات زرع الشعر؛ لذلك نتناول فيما يلي أهم طرق علاج صلع الرأس بالأعشاب الطبية:

4زيت الزيتون

إن استخدام مزيج من زيت الزيتون الدافئ مع قليل من القرفة المطحونة وبعض العسل الأبيض مع دهن فروة الرأس من هذا المزيج برفق لمدة 15 دقيقة يعمل على تقوية بصيلات الشعر وجذوره مما يساعد على نمو شعر الرأس بعد تساقطه.

5عصير الليمون

إن استخدام عصير الليمون مع قليل من حبة البركة المطحونة في تدليك فروة الرأس يساعد بصورة فعالة في نمو الشعر بعد تساقطه مع تغذية بصيلات الشعر مع استمرار التدليك الهادئ لمدة ساعتين أو ثلاث ساعات.

6الحلبة

تعد الحلبة المطحونة من أفضل الوصفات التي تمنع تساقط الشعر، وذلك من خلال دهن فروة الرأس بمطحون الحلبة الرطب لمدة 60 دقيقة وغسل فروة الرأس جيدا مع تكرار العملية بصورة يومية وسوف تحصل على نتائج مبهرة.

7الثوم

إن استخدام مطحون الثوم لدهن المناطق المصابة بمرض صلع الرأس مرتين يوميا على الأقل يعمل على تحفيز الشعر على النمو من خلال تنشيط الدورة الدموية لبصيلاته وجذوره.

8زيت الخروع

يعد زيت الخروع -إذا تم استخدامه كدهان لفروة الرأس بانتظام من أفضل وسائل محاربة تساقط الشعر وعلاج الصلع، كما يوصف زيت الخروع كدهان لفروة الرأس عند الأطفال وحديثي الولادة للمساعدة في نمو الشعر وتغذيته بصورة طبيعية.

9عصير البصل

تعتبر وصفة عصير البصل مع قليل من عسل النحل من أفضل الوصفات الناجحة في إنبات الشعر ومنع تساقطه رغم رائحة البصل التي ينفر منها كثير من الناس، ولكن الانتظام في دهن فروة الرأس بهذا المزيج يعطي نتائج مبهرة وفعالة في علاج صلع الرأس .

10إكليل الجبل

يستخدم مغلي أو منقوع نبات إكليل الجبل في غسل الشعر بصورة منتظمة من أجل القضاء على صلع الرأس والعمل على إنباته من جديد بصورة كثيفة.

11الكافور مع اللبن الرائب

إن خلط مقدار من الكافور مع آخر من اللبن الرائب وتركه لمدة يوم كامل ثم دهن المناطق المصابة بالصلع من هذا الخليط لمدة ساعتين أو ثلاث ساعات يوميا ثم غسل الشعر بالماء الدافئ يؤدي إلى إنبات الشعر ومنع تساقطه بصورة جيدة.

12زيت الخردل

إن دهن المناطق المصابة بمرض صلع الرأس بمغلي زيت الخردل المضاف إليه أربع ملاعق من الحناء المطحونة مع تدليك فروة الرأس بهذا المزيج يوميا يعمل على علاج صلع الرأس بصورة فعالة.

13الخضروات

إن تناول الخضروات الطازجة الغنية بالفيتامينات والكالسيوم والبوتاسيوم كالخس والسبانخ والخيار والجرجير والجزر يعمل على حل مشاكل صلع الرأس بصورة فعالة مع تغذية جذوره والعمل على منع تساقطه وعلاج ضعف بصيلاته، ويجب ألا نغفل دور الفواكه الطازجة أيضا في تغذية بصيلات الشعر وجذوره والعمل على تكثيفه ومنع تساقطه.

قديما قالوا إن الوقاية خير من العلاج؛ لذلك يجب العمل على تنشيط الدورة الدموية للشعر بصورة مستمرة وذلك من خلال تدليك الشعر في حركات دائرية لعدة ثوانٍ مع تكرار ذلك عدة مرات يوميا، وأيضا ينصح الخبراء بضرورة الاستلقاء على الظهر مع خفض مستوى الرأس؛ حتى يتم تنشيط الدورة الدموية وزيادة كمية الدم المتجهة إلى الرأس، وجدير بالذكر أن هذا التمرين لا ينصح به لمرضى ضغط الدم المرتفع، كما يجب أن يتحلى المريض بصلع الرأس بالصبر لأن علاج هذا المرض يتطلب وقتا طويلا نسبيا مع الالتزام بنصائح الأطباء والمتخصصين في العلاج بالأعشاب الطبية بصورة جيدة، كما ينصح بالتقليل من تناول المنبهات كالقهوة والشاي والتدخين مع تجنب التوتر والاكتئاب أو القلق بقدر الإمكان، ويفضل المواظبة على ممارسة الرياضة؛ لأنها تنشط الدورة الدموية لجميع أجزاء الجسم، وقد قمنا في هذا المقال بتوضيح أسباب صلع الرأس ومدى خطورته على صحة الإنسان وكذلك أهم طرق علاج صلع الرأس.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

تسعة عشر + 15 =