تسعة
الرئيسية » العناية الذاتية » العناية بالبشرة » كيف تصنع صابون النخالة بالمنزل وما هي فوائده للبشرة؟

كيف تصنع صابون النخالة بالمنزل وما هي فوائده للبشرة؟

يصنع صابون النخالة من نخالة الحبوب وهي الطبقة الخارجية الصلبة من حبوب الذرة والقمح والشعير والأرز، ولأن هذه الطبقة غنية بالزيوت الطبيعية والعناصر الغذائية العديدة، فإن صناعة الصابون منها يمثل فائدة كبيرة للبشرة، ويمنحها صفاء وحيوية وترطيب.

صابون النخالة

من المؤكد أن صناعة مواد التجميل والعناية بالبشرة تلاقي اهتماما كبيرا على مستوى العالم، وتختلف أسعارها حسب جودتها ومدى اعتمادها على مواد طبيعية في التصنيع، حيث أن دخول مواد كيميائية في تركيب مواد التجميل والعناية بالبشرة من الممكن أن يمنح شكلا جماليا ولكنه جمال زائف إذا ما قورن بحجم الأذي الذي يسببه للبشرة من التهابات وبثور وتدمير للبشرة على المدى الطويل، ومن هنا تأتي أهمية صنع صابون النخالة ، والتي لا يقدر قيمتها وأهميتها غير الباحثين على جمال البشرة وإشراقتها وصفائها.

دعونا أولا نتعرف على النخالة وأهميتها، والأسباب التي جعلت لها قيمة عظيمة في الصحة والجمال، ولنتعرف أولا على النخالة ومكوناتها.

مم تتكون النخالة، وما أهميتها للصحة والجمال؟

يخطئ البعض إذا اعتبر النخالة هي القشرة الخارجية للحبوب، فالقشرة الخارجية تعتبر غلافا خارجيا للحبة وليس جزء أصيل منها، في حين أن النخالة تعتبر السطح الخارجي الصلب للحبة، وهو متواجد في حبوب القمح والشعير والذرة والشوفان والدخن، وتنشأ من تكرير الحبوب للحصول على حبة بيضاء فيتم فصل الطبقة السطحية عن الحبة وهي جزء أصيل من الحبة الكاملة، فتفقد الحبوب جزء من الفوائد الموجودة في هذا السطح، ومن هنا تأتي أهمية تناول الحبوب الكاملة والغير مكررة، والمحتفظة بسطحها الخارجي والغني بالعديد من الفوائد، وتعتبر النخالة منتج ثان تهتم به المطاحن بعد إنتاج الطحين وينتج في صورتين، النخالة الناعمة، والنخالة الخشنة.

أهمية النخالة

النخالة غنية بالألياف والعديد من الفيتامينات والمعادن، وتعتبر من المكملات الغذائية الهامة ولها مساهمات كبيرة في تخفيض الوزن حيث أنها لا تحتوي على أي سعرات حرارية، وفي نفس الوقت تمنح الشخص شعورا بالشبع مع مده بالعناصر الغذائية الهامة، وتساعد الألياف والأحماض الدهنية المتوافرة في النخالة في عملية الهضم والتخلص من الفضلات وتطهير الأمعاء، لذلك تم إنتاج العديد من المكملات الغذائية وأدوية تخفيض الوزن وتنسيق القوام من النخالة، كما ثبتت فوائدها في صناعة صابون النخالة المتعدد الفوائد وخصوصا لصحة وجمال البشرة،وأيضا تم صناعة شامبو للشعر من النخالة، وثبتت فاعليته في تنشيط فروة الرأس وتخليصها من القشرة، وساعدت على ظهور الشعر أكثر قوة ولمعانا وجمالا، كما تم إنتاج العديد من مستحضرات التجميل الخاصة بصنفرة وتنعيم البشرة، وتلك التي تحارب حب الشباب وبثور الوجه حيث أن المنتجات التي يدخل في تركيبها النخالة تساعد على قبض المسام وتطهير البشرة، في الوقت الذي تعمل فيه الزيوت الداخلة في تركيب النخالة على منح البشرة المزيد من الترطيب، وقد تعدت فوائد النخالة ما ذكرناه حيث ما زال لها العديد من الفوائد الطبية أيضا، حيث يتم استخدامها كعلاج لقرح الجسم بإضافة بعض المكونات لها ودهن المناطق المصابة.

أيضا ثبت أن النخالة تقضي على الرائحة الكريهة للقدمين والناتجة عن فطريات تصيب أصابع القدمين، وذلك بوضع القليل من النخالة داخل الجورب فتمتص رطوبة القدمين وتقضي على الفطريات ويتم التخلص تماما من الرائحة الكريهة. وسوف نتعرف على فوائد صابون النخالة بالتفصيل في الأسطر التالية.

فوائد صابون النخالة

يصنع صابون النخالة من النخالة الخشنة، ولذلك يعتبر مقشرا طبيعيا للبشرة، ومن أفضل الطرق لعمل صنفرة للبشرة بمنتج طبيعي مائة بالمائة، أيضا لأن النخالة غنية بمواد زيتية فريدة فتقوم هذه المواد بتغذية البشرة ومنحها المزيد من الإشراق والحيوية والترطيب، كما أن دوام الاستمرار على استخدام صابون النخالة يعمل على توحيد لون البشرة، كما يعمل صابون النخالة على تماسك البشرة وقبض المسام وتطهيرها، وتأخير علامات تقدم السن ومحاربة التجاعيد. ويستخدم صابون النخالة كما الصابونة العادية، ويفضل ترك الرغوة على الوجه والجسم لمدة 10 دقائق مع عمل تدليك بشكل دائري حتى نعطي الفرصة للجسم ليستفيد من المكونات المغذية والجمالية التي يحتوي عليها صابون النخالة، ثم يشطف الوجه والجسم بالماء البارد. مع تكرار الاستخدام سوف تلاحظ النتائج الرائعة من بشرة نقية مشدودة وفاتحة، وجسم رطب أملس وخالي من التجاعيد.

صنع صابون النخالة

وتعتبر صناعة الصابون من الصناعات المنزلية القديمة، والتي كثيرا ما قامت بها المرأة في المنزل، لذلك إن تكلمنا اليوم عن صنع صابون النخالة بالمنزل فلن يكون الأمر جديدا، كل ما في الأمر أننا نوفر لربة المنزل طريقة صنع نوع محدد من الصابون الذي ثبتت فاعليته في العناية بالجمال والبشرة، وهو صابون النخالة، فيكون بذلك متاحا لها في كل وقت، وبأرخص وأسهل الطرق. ولنبدأ بالمكونات الأساسية الداخلة في صنع صابون النخالة وهي:

  • قطعة صابون غليسرين، وثلاث ملاعق كبيرة من الردة أو النخالة، إضافة إلى ملعقة كبيرة ماء ورد أو ماء زهر، مع ملعقة كبيرة نشا، وكمية من الماء المغلي
  • يمكن إضافة الشاي الأخضر وشرائح الليمون والعسل وزيت الزيتون.

طريقة صنع صابون النخالة

ضعي على النار كمية من الماء النقي، أضيفي إليه كمية من الشاي الأخضر وشرائح الليمون، بعد الغليان يصفي الخليط السابق ويوضع جزء منه على صابونة الغليسرين بعد بشرها، ويضاف إليهم باقي المقادير من النخالة والنشا وماء الورد ويرفع الجميع على النار لتمام الذوبان، وحتى يصبح الخليط كريمي الملمس، يمكن إضافة ملعقة من زيت الزيتون وملعقة من عسل النحل لرفع قيمة المنتج وزيادة فاعليته، فالمكونات كما هو واضح كلها طبيعية وعظيمة الفائدة للبشرة، وبعد الوصول للقوام المناسب يرفع الخليط بعيدا عن النار ويصب في قوالب من الخشب أو المعدن أو البلاستيك حسب المتاح لك، ويراعى دهن القوالب بزيت الزيتون قبل صب الخليط بها حتى يسهل استخراج قوالب الصابون بعد تمام الجفاف.

يترك الخليط بالقوالب حتى يبرد ويصل لدرجة الصلابة المناسبة قبل الاستخدام، وبذلك يكون لديك صنف رائع من صابون النخالة مصنع من مواد طبيعية وخالي من أي مواد كيماوية ضارة بالبشرة، وهو في نفس الوقت رخيص الثمن، وإعداده وتنفيذه في منتهى البساطة، وهذا الصابون صالح وآمن تماما سواء استخدم للاستحمام أو غسيل الوجه، إضافة إلى النتائج الرائعة التي سوف تكتشفينها مع تكرار استخدامه، وسوف تربحين بشرة صافية رائعة الجمال خالية من البثور أو البقع، صافية مشرقة، وخالية من التجاعيد، وعلى جسم متماسك خالي من الترهلات ذو ملمس ناعم ولامع، وقد أكسب إضافة العسل وزيت الزيتون لخليط صابون النخالة المزيد من الترطيب للبشرة، وسوف تعم فوائده على جميع أفراد الأسرة.

هكذا نكون قد تعرفنا على صابون النخالة وفوائده العديدة، والعناصر التي يتركب منها، وطريقة صنعه في المنزل حتى تفيدين كل أفراد الأسرة من منتج طبيعي رائع وغني بالفوائد العديدة، واكتسبت بفضل استخدامه بشرة صحية ونقية ورائعة وقوام متماسك بعيد عن الترهل، أيضا تعرفنا على أصل النخالة ومكوناتها، والعناصر الطبيعية المكونة لها، وفوائدها سواء في مجال صناعة الدواء، أو في صناعة مواد التجميل والعناية بالبشرة، والأساليب الاستخدامات التي يمكن استخدام النخالة فيها من الناحية العلاجية.

شهناز شوقي

خريجة كلية التربية جامعة الإسكندرية، أهوى الموسيقى والأدب والقراءة، أهتم بالعمل المجتمعي، أكتب في الفن والرياضة والصحة ومجالات الكتابة المختلفة.

أضف تعليق

ثلاثة عشر + 20 =