شد العمود الفقري

يُلجأ إلى شد العمود الفقري بطرقه المُختلفة كالتمارين الرياضية أو الجراحات أو بالأجهزة التكنولوجية الحديثة للتغلب على آلام الظهر وما قد تُعاني منه الفقرات من تشنجات وانقباضات أو انزلاقها من موضعها الطبيعي، سنتعرف في السطور القادمة على أساليب شد العمود الفقري بالطرق الثلاثة.

كيفية شد العمود الفقري

هُناك عدة طُرق تُساعد على شد العمود الفقري، وهي:

شد العمود الفقري بالتمارين الرياضية

تُفيد التمارين الرياضية المُتخصصة في شد العمود الفقري وتعديل مواضع فقراته، وهو ما يؤدي إلى الحد من آلام الظهر وتخفيف مُعدلات الضغط على العمود الفقري ككل.

وجدير القول أن التمارين الرياضية الخاصة بشد العمود الفقري تركز بالأساس على تقوية واسترخاء عضلات الظهر بصفةٍ عامة، وتقوية واسترخاء عضلات العمود الفقري بصفةٍ خاصة، وهو ما يحدث أثره العلاجي في تعزيز ليونة المفاصل وتقليل ضغط وزن الجسم عليها واستقرار العمود الفقري على هيئته الانحنائية الطبيعية أثناء الحركة.

تمرين سوبرمان

شد العمود الفقري تمرين سوبرمان

وفيه يتم الاستلقاء على البطن، ثم الوقوف على اليد اليسرى مع شد الذراع والركبة اليمنى مع شد مشط القدم، ثم يتم فرد الذراع الأيمن في الهواء للأمام وشد الساق اليسرى في الهواء للخلف، والثبات على هذه الوضعية لعشر ثواني، ثم التبديل بين اليدين والساقين.

تمرين القرفصاء

وفيه يتم الجلوس على كرسي مع تمكين القدمين وتثبيتهما جيدًا على الأرض، ثم يتم تمديد الذراعين في الهواء إلى الأمام مع شدهما جيدًا، مع ضرورة التقدم بالكتفين وأعلى الظهر للأمام بشكلٍ مُستقيم، ويُستمر على هذا الوضع لعشر ثواني كاملة، ثم الراحة لثانيتين، ثم البدء مرة أخرى، وهكذا مع التكرار لأكثر من عشر مرات.

تمرين شد الحبل

وفيه يتم ربط طرف حبل مزدوج في عمود ثابت، ثم الوقوف في وضعية مستقيمة، ثم شد طرفي الحبل الآخرين بقبضة اليدين، مع ضرورة المُحافظة على ثني وفرد الذراعين بشكلٍ مُستقيم، وكذلك المُحافظة على وضعية شد العمود الفقري واستقامته دون أي انحناء.

تمرين الجسر

وفيه يتم الاستلقاء على الظهر، مع تثبيت القدم اليسرى على الأرض مع المُحافظة على ثني الركبة اليسرى باستقامة، وفي الأثناء يتم فرد الساق اليُمنى في الهواء إلى الأمام لعدة ثواني، ثم يتم التبديل بين الساقين، مع العلم بإمكانية أداء هذا التمرين بتبديل وضعية الاستلقاء، حيث يُمكن الاستلقاء على أحد الجانبين وعلى البطن أيضًا.

تمرين رفع الفخذ

وفيه يتم إدخال الفخذين في حبلٍ مطاطي مُستدير مُقاوم، ثم الاستلقاء على الجانب الأيسر مع الاتكاء على الذراع الأيسر، ثم رفع الساق اليمنى في الهواء ولآخر حدود الحبل المقاوم والثبات لمدة 10 ثواني، ثم تبديل الاستلقاء للجانب الآخر ورفع الساق الأخرى.

شد العمود الفقري بالأجهزة التكنولوجية الحديثة

تتعدد الأجهزة الحديثة التي تُساعد على شد العمود الفقري ومنها جهاز خلخلة الضغط بالمدى الحركي “Antalgic – Trak” ويعمل هذا الجهاز على شد العمود الفقري من خلال تفريغ الضغط الواقع على الفقرات من جميع اتجاهات الحركة للعمود الفقري، ومن ثَم هو بديلًا جيدًا للتدخلات الجراحية.

ويتميز هذا الجهاز بملائمته لكل فقرات العمود الفقري على حد سواء بدءًا من أسفل الظهر وحتى فقرات الرقبة، وآلية شد العمود الفقري تتم عبر إطالة العمود الفقري في اتجاهي السحب لكل فقرة عن طريق شد وإرخاء الفقرة العمودية بأحمال من الوزن مُحددة سلفًا وبأنماطٍ مُتعددةٍ لتحقيق أفضل النتائج.

وينتج عن عمليات السحب تلك تحفيز الأنسجة للتعامل مع الغضروف الجيلاتيني بالفقرات، وهو ما يؤدي إلى حدوث تغيرات إيجابية في شفاء الديسك والأنسجة المحيطة به. وتجدر الإشارة إلى أن شد العمود الفقري بهذا الجهاز تتم على هيئتين، الشد الطولي، حيث يستلقي المريض على ظهره لتبدأ عملية الشد في اتجاهٍ واحد وبمدى مُحدد لا يتم تغييره، والشد بالمدى الحركي حيث يستلقي المريض بشكلٍ مُناسب له ثم يبدأ الشد في كل الاتجاهات والأبعاد المُناسبة للحالة.

وفي النهاية يتم فحص المريض بأشعة الرنين المغناطيسي، والتي تثبت زيادة المسافة بين الفقرات، وتقليل الضغط بينها، وزيادة مُعدلات السوائل الطبيعية والغضروف الجيلاتيني بين أسطوانات الديسك، وبالتالي تكون النتيجة ليونة العمود الفقري واختفاء الضغط على الأعصاب المجاورة له.

ويُعد هذا الجهاز أحد أهم الوسائل العلاجية لأمراض الانزلاق الغضروفي وأمراض وإصابات الديسك، وعرق النسا والشد العضلي والانحناءات الجانبية المعروفة بالجنف وخشونة المفاصل وتنميل الأطراف.

حزام الفقرات “SPINE DR”

يُعد أحدث التقنيات العلاجية لشد العمود الفقري بدون جراحة، وهو عبارة عن جهاز يُساعد في علاج الانزلاق الغضروفي وآلام أسفل الظهر وآلام الرقبة والتهاب المفاصل الفقرية، وقد أثبت نتائج علاجه تجاوز مُعدلها الـ 80%.

وآلية الحزام تتمحور حول شد الفقرات من خلال إبعادها عن بعضها البعض من خلال استعمال منفاخ يدوي لملء الحزام بالهواء، وهو ما يؤدي إلى إزاحة الفقرات وتوسعة ما بينها، ومن ثَم تقليل الضغط على الغضروف والأعصاب واسترخاء العضلات.

شد العمود الفقري بالجراحة

شد العمود الفقري شد العمود الفقري بالجراحة

عادةً لا يتم اللجوء إلى التدخلات الجراحية إلا في حالات الانزلاقات الغضروفية الشديدة، أو تضييق القناة العصبية، أو حدوث كسور بالعمود الفقري، أو الجنف الشديد، أو تورم العمود الفقري. كما أن العلاج الجراحي هو الخيار الأخير بعد تجربة كل الطُرق العلاجية الأخرى دون إحراز نتائج وبقاء الأعراض المرضية كما هي.

وحقيقةً لا يوجد آلية جراحية واحدة لشد العمود الفقري، بل إن تشخيص المرض وطبيعة الحالة الصحية للمريض هما ما يحددان الأسلوب الجراحي الذي سيتم استخدامه في الجراحة، إلا أن كل جراحات شد العمود الفقري تهدف في النهاية إلى نتيجة حتمية واحدة وهي توسيع ما بين الفقرات بمسافاتٍ مُتساوية بين كل اثنين منها، واستقامة استدارة الديسك، وتعديل وضعية الغضروف الجيلاتيني بحيث لا يضغط على الأعصاب المحيطة.

وبعد أن تعرفنا على أكثر الطُرق فاعلية والتي تُساعد على شد العمود الفقري نتمنى للجميع الشفاء وأن تعم الفائدة.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

9 + ستة =