تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » الشخصية » كيف تصبح شخص أفضل خلال سنة واحدة فقط؟

كيف تصبح شخص أفضل خلال سنة واحدة فقط؟

الرضا عن النفس مرتبط بشكل كبير بنظرة الإنسان لنفسه، فإن كنت تعتقد أنك بحاجة للتغير وترغب في أن تصبح شخص أفضل فنخبرك في هذا المقال عن الطريق الأفضل لذلك.

شخص أفضل

شخص أفضل في عام واحد، هذا هو حلم الكثيرين، أن يسلكوا خطوات واسعة للأمام، وأن ينظروا إلى الماضي فيعجزوا عن التعرف على أنفسهم لتطور شخصياتهم ونموها بشكل مباغت، فكل فرد يهدف إلى إحداث تغيير في مجتمعه؛ ولن ينتج ذلك إن كان عاجزا عن تغيير ذاته. أيضا تغيير المرء لنفسه يعني تغييره لمصيره ولمستقبله، فكلما ازدادت خبرته وعلمه ووعيه، ازدادت فرصه في الحياة وصحت اختياراته وصابت قراراته، لذلك نخبرك في هذا المقال عن الطرق الممكن اتباعها لتصبح شخص أفضل في عام واحد فقط.

القراءة أول الطريق

لن تتمكن أبدا من تغيير شخصيتك دون تغيير أفكارك وإنماء عقلك، فالقراءة ترفع الوعي بشكل عام وتطلعك على ثقافات مختلفة مما يجعلك شخص مرن يتقبل آراء غيره، ومنفتح الذهن غير متعصب لرأيه، مما يسهل علاقاتك الاجتماعية ويوسع من دائرة معارفك، فتصبح إنسانا لينا ودودا يحبه الغير ويشعرون بالألفة تجاهه. اقرأ في علم النفس وعلم الاجتماع والفلسفة، حتى تتعرف أكثر عن طبيعة النفس البشرية، وتستكشف طرق التفكير الصحيحة والمنطقية، فيرجح عقلك، واطلع على التاريخ كي تعرف كيف صارت الأمور بهذا الشكل الحالي، ولتتمكن من تحديد آرائك في الأمور الشائكة، وبهذا ستكون أولى خطواتك لتصبح شخص أفضل هي القراءة، خطط لنفسك قراءة عشرين صفحة من أي كتاب، بإمكانك سؤال أصحاب محلات الكتب أو الأصدقاء عن أهم الكتب المؤثرة والفعالة، كما يمكنك الاشتراك في المكتبات العامة والتردد على دور الثقافة لتحضر الندوات ومناقشات الكتب.

الرياضة اليومية ستجعلك شخص أفضل

عليك أن تبدأ في إذابة تلك الشحوم المتراكمة في جسمك بكامله، إنها تعيق حركتك وتبطئ من مشيتك، حتى وإن كنت غير سمين، فعليك بشد الترهلات بشكل عام، اجعل الرياضة من روتينك اليومي فلا غنى عنها أبدا، إن أردت أن تصل للعام المقبل لترى إن تغيرت أم لا، فيجب أن تعيش أولا للعام القادم لتتمكن من ذلك، الرياضة تخلص الجسم من السموم عن طريق العرق، وتنشط عضلات الجسم وتقويها، وتنشط الدورة الدموية، وتقوي القلب، مما يمنحك الطاقة والقوة لمواصلة نشاطاتك اليومية، والإبقاء على سلامة صحتك، كما أنها ستمنحك مظهر خارجي متناسق فيزيد ذلك من ثقتك في نفسك. ولا تغفل عن نظام الطعام الصحي وابتعد عن المأكولات السريعة وتناول الفاكهة والخضروات بانتظام، واقلع عن التدخين أو الكحوليات، وبإمكانك طلب المساعدة من الأطباء أو المراكز المخصصة لذلك.

تعلم لغة جديدة

من غير المعقول أن تكون شابا ولا تتحدث سوى لغة موطنك الأصلي، عليك أن تتعلم لغة جديدة، اشترك في مركز لغات وابدأ فورًا، ويفضل أن تختار لغة واسعة الاستخدام أو مهمة للتواصل مع الدول الكبرى، مثل الإنجليزية والفرنسية والإيطالية والألمانية والعبرية والصينية واليابانية، تلك اللغات ستفتح أمامك فرص كبيرة جدا، سواء في التواصل مع الشعوب المختلفة والانفتاح على الثقافات الأخرى، أو في العمل كمترجم حر إن أتقنت اللغة أو حتى مدرسا لها. وإن كنت ترغب في السفر فلن تتمكن من ذلك إلا عند إتقان اللغة الإنجليزية على الأقل. اشترك أيضا في مواقع التحدث الأجنبية وتعرف على شخص ما لتقوي من لغتك ولتتعرف على عادات وتقاليد غيرك فتصبح شخص أفضل ومتحضر يتقبل الاختلافات.

الذكاء الاجتماعي

اسعى لتوطيد علاقاتك الاجتماعية، وذلك بأن تكون حاضرا في كل المناسبات الاجتماعية، كن لطيفا ومهذبا وعامل الناس بود وتقدير، استمع إليهم وتواصل معهم بعينيك مباشرة، ولا تتدخل فيما لا يعنيك، لا تهتم لآراء الناس كثيرا كذلك لا تقلل منها أمامهم، لا تحتقر أحدًا ولا تبالغ في تقديرك للناس، كن موجودًا في أفراحهم وساندهم في أحزانهم، ولا تتحدث عن أحد بالسوء ولا تنقل الكلام بين الناس، بذلك تشتد علاقاتك مع الناس، وتصبح محبوبا بينهم، فلن تكون وحيدا أبدا، وستجدهم دائما في عونك، سيشاركونك معرفتهم وعلاقاتهم أيضًا، مما يفتح لك أبوابا جديدة وفرصًا أخرى، فيساهم ذلك في تطور شخصيتك وعملك وارتفاع مستواك الاجتماعي بالتدريج، اطرد من داخلك الحقد والحسد ولا تكره أحدًا، بل استغل تلك المشاعر في توجيهها لصالحك وتطوير مهاراتك، فهذا ما سيجعلك شخص أفضل وليس الاهتمام بما يملكه غيرك.

النشاط التطوعي

تأكد أن تلك الخطوة ستغير حياتك تماما، اشترك في جمعية خيرية، أو مبادرة علمية أو ثقافية، أو نشاط طلابي أو حقوقي. ستتعرف على شخصيات مختلفة عنك تماما، تفكر بشكل مختلف، تمتلك مواهب ومبادئ متنوعة، ينظرون للحياة بنظرة غير تقليدية، ستتغير نظرتك أيضا تباعا، وستفتح عيونك على أمور جديدة لم ترها من قبل، ستشعر بأهميتك في الحياة، وأن لك دورًا فعالا في المجتمع. ويعد النشاط التطوعي خير طريق تسلكه لتصبح شخص أفضل بمرور الوقت، فهو طريقة جيدة لاستغلال وقت الفراغ، وعادة إيجابية، ويخفف من وقع المشكلات عليك لأنه يشعرك ببساطتها مقارنة بالمشكلات الأخرى، ويعزز سبل التواصل مع الآخرين مما يحسن من العلاقات الاجتماعية.

اطلع على الفن

الفن يهذب الروح ويريح الأعصاب ويمنحك السلام، قم بزيارة المتاحف ومراكز الفنون والمعارض الفنية، ستمتع عينيك باللوحات الرائعة والتماثيل المنحوتة بدقة، وتطرب أذنك بالفن الراقي غير المبتذل بالإضافة إلى رفع ثقافتك العامة، وشاهد المسرحيات في المسارح القومية فالمسرح مكان تربوي يتعلم فيه المتفرج القيم والمبادئ، وشاهد الأفلام المحفزة والبناءة فأن تشاهد فيلما يعني أن تتعلم كيف تعيش، سيزيد الفن من قدرتك على الإبداع ويحفز رغبتك في تنفيذ مهامك على أكمل وجه، وهذا بالتأكيد سيجعلك شخص أفضل في الحياة.

تخلص من الماضي

إن كنت عانيت في فترة سابقة من حياتك من أحداث ومواقف سيئة أثرت عليك بشكل محبط، فعليك أن تتخلص من تلك الذكريات بتجاوزها ومسامحة المسؤول عنها لتمضي في حياتك الجديدة وبصناعة ذكريات جديدة ومبهجة لتحل محلها، فالذكريات السيئة تمسك بقدميك وتمنعك من التقدم لذلك تقبل نفسك بعيوبك ومميزاتك وتقبل غيرك وتعايش مع ما أوجدوه بك وحاول التخلص من رواسبهم داخلك، ولتصبح شخص أفضل احرص على سلامة صحتك النفسية ولا تتردد بزيارة الطبيب النفسي إن كنت تشعر أنك بحاجة إلى المساعدة.

الاستمرارية

أهم عنصر في خطتك لتصبح شخص أفضل هو الاستمرار وعدم اليأس، استمر بالقراءة حتى وإن لم تلمس تغيرا ملحوظا في البداية، واستمر في الذهاب للصالة الرياضية حتى إن لم تخسر الوزن سريعا وهكذا، عليك ألا تحبط أو تستعجل الأمور، نفذ الخطوات السابقة واجعلها من روتينك اليومي ولا تفقد الأمل، وبعد فترة من التعود والاستمرار ستبدأ في ملاحظة نمو شخصيتك وتطورها، وأن عقلك بدأ يستنير وعلاقاتك في تحسن مما ينعكس على سعادتك ورضاك عن نفسك.

ما دام الزمن يمر دون توقف، فإننا نتعلم ونتغير، وهذا دليل على أننا على قيد الحياة، وأننا لسنا أرواحًا باهتة، مستسلمة لواقعها حتى لو أزعجها، فالوقت يغير كل شيء إن رغبنا في ذلك، والإرادة القوية تصنع المعجزات، حال الحياة يتقلب كل يوم ولنواكبها علينا بالتغير أيضا.

ابراهيم جعفر

محرر موقع تسعة : مبرمج، وكاتب، ومترجم. أعمل في هذه المجالات احترفيًا بشكل مستقل، ولي كتابات كهاوٍ في العديد من المواقع على شبكة الإنترنت، بعضها مازال موجودًا، وبعضها طواه النسيان. قاري نهم وعاشق للسينما، محب للتقنية والبرمجيات، ومستخدم مخضرم لنظام لينكس.

أضف تعليق

12 − 11 =