تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الطب البديل » كيف يمكن الاستفادة من زيت الترمس للجسم والبشرة والشعر؟

كيف يمكن الاستفادة من زيت الترمس للجسم والبشرة والشعر؟

يعد زيت الترمس أحد أهم الزيوت ذات الاستخدامات الجمالية للبشرة والشعر، فهو يساهم في تفتيح البشرة وعلاج النمش، كما أنه يساعد على تقوية الشعر وتنعيمه، أما أشهر استخداماته على الإطلاق فهو تأخير نمو الشعر في بعض مناطق الجسم.

زيت الترمس

يتميز زيت الترمس بغناه بالكثير من المغذيات والعناصر الهامة للجسم والبشرة والشعر، فهو يحتوي على نسبة جيدة من الألياف والبروتينات، وكذلك فإنه غني بمجموعة من الأحماض الأمينية الأساسية، هذا إلى جانب احتوائه على مجموعة من الأملاح المعدنية كالكالسيوم والبوتاسيوم والفسفور والحديد والزنك والنحاس، علاوة على احتوائه على مضادات الأكسدة ذات الخصائص المضادة للجذور الحرة، وهي التي تعمل على حماية الإنسان من عدة مخاطر قد تصيب صحته وجماله، وهذا الزيت هو من الزيوت المتوفرة في محلات العطارة، وأيضا فمن الممكن تصنيعه في المنزل بطريقة بسيطة وسهلة.

زيت الترمس المر

هو من الزيوت الهامة المعروفة بفوائدها العديدة للجسم ولصحة الإنسان، حيث أنه يساهم في تقوية العظام والمفاصل وتدعيمهم وذلك لاحتوائه على عنصر الكالسيوم، وكذلك فإن له دورا فعالا في القضاء على آلام عرق النسا لاحتوائه على بعض المركبات المسكنة للآلام، كما أن له فوائد عظيمة بالنسبة للجهاز الهضمي فهو يعمل على تنشيط حركة الأمعاء مما يساعد على تسهيل عملية الهضم والتخلص من عسر الهضم والإمساك والانتفاخ، وأيضا فإنه من أهم الزيوت التي تساعد على تخليص الجسم من السموم والفضلات وذلك عن طريق تعزيز عملية الأيض، ولهذا فهو يساعد أيضا على تخسيس الجسم فبجانب قدرته على تعزيز الأيض فإنه يحتوي على نسبة جيدة من الألياف الغذائية، ونظرا لانخفاض نسبة الدهون الموجودة في هذا الزيت إلى جانب غناه بمضادات الأكسدة القوية فإنه يعد مفيدا لصحة القلب، وعلاوة على ذلك فإن مضادات الأكسدة أيضا تلعب دورا فعالا في الحماية من مرض السرطان.

زيت الترمس لإزالة الشعر

تعد مشكلة الشعر الزائد في الجسم من المشكلات التي تعاني منها الكثيرات من النساء، وجميعهن يسعين للبحث عن طرق لتقليل نمو الشعر في المناطق الغير مرغوبة من الجسم، مثل الذراعين والبطن والظهر والساقين والمناطق الحساسة والوجه، ومن أهم هذه الطرق هي استخدام زيت الترمس وذلك لدوره الفعال في تأخير نمو الشعر حتى يختفي تدريجيا، حيث يتم دهان المنطقة بزيت الترمس بعد إزالة الشعر منها بالطريقة المعتادة، وبتكرار الاستخدام بعد إزالة الشعر كل مرة سوف يلاحظ أن نمو الشعر يقل تدريجيا حتى يتوقف تماما، وهناك طريقة أخرى لاستخدام هذا الزيت في إزالة الشعر وهو خلطه مع الفازلين أو كريم الوجه الذي يتم استخدامه عادة بكميات متساوية، ويتم دهان المزيج على المنطقة التي تم إزالة الشعر منها بشكل يومي، وعند إزالة الشعر في المرة التالية سوف نجد أن كثافة الشعر أصبحت أقل بدرجة كبيرة.

زيت الترمس لتفتيح البشرة

يساهم استخدام زيت الترمس على البشرة في تبييضها وتفتيح لونها وتخليصها من البقع والنمش والكلف وآثار حب الشباب، ولذلك فهو يدخل في الكثير من منتجات العناية بالبشرة والجسم، كما يوجد وصفة منزلية لتفتيح البشرة يستخدم فيها هذا الزيت كمكون أساسي، وهي عبارة عن مقادير متساوية من هذا الزيت مع زيت الورد يتم مزجهما معا، ثم يطبق المزيج على البشرة بعد غسلها بالغسول المناسب، ويكرر استخدام هذا المزيج على البشرة يوميا وبشكل مستمر وخصوصا بعد التعرض للشمس، حيث تساهم هذه الوصفة في تفتيح لون البشرة والقضاء على الاسمرار الناتج عن التعرض للشمس، ومن الممكن أيضا استخدام وصفة بديلة في حالة عدم توفر هذه الزيوت، حيث يتم طحن الترمس ثم يعجن بكمية بسيطة من ماء الورد للحصول على مزيج متجانس، يوضع على البشرة النظيفة لمدة نصف ساعة ثم يشطف بالماء الفاتر، ويكرر الاستخدام عدة مرات أسبوعيا للحصول على النتائج المرغوبة.

زيت الترمس للشعر

لزيت الترمس عدة فوائد هامة بالنسبة لشعر الرأس، فهو يساهم في تغذيته وتقوية بصيلاته وتدعيمه، كما أنه يساهم في تنعيم الشعر وترطيبه بشكل جيد ويساهم في القضاء على التقصف، بالإضافة إلى أنه يقلل تساقط الشعر ويساعد على إطالة الشعر وزيادة نموه، ولاستخدامه على الشعر يمكن عمل مزيج مكون من ثلاثة ملاعق من هذا الزيت مع ملعقتين من زيت الريحان يتم مزجهما معا ويمكن زيادة الكمية تبعا لطول الشعر، ثم يتم تطبيق المزيج ويغطى الشعر ويترك لمدة 6 – 8 ساعات، والأفضل هو تركه طوال الليل وغسله في الصباح بالماء والشامبو، وتكرر هذه الوصفة مرتان أسبوعيا للحصول على شعر قوي وصحي وناعم.

سعر زيت الترمس

يتوفر هذا الزيت لدى محلات العطارة وكذلك في محلات التسوق الكبيرة في قسم الزيوت الطبيعية، حيث تقوم العديد من الشركات بتصنيعه في عبوات صغيرة وبسعر يعد منخفضا، كما يمكن صنع هذا الزيت في المنزل بعناصر بسيطة ومتوفرة وبطريقة سهلة جدا بدلا من شرائه، وفي هذه الحالة سوف تكون تكلفته أقل بقليل وسوف يكون لدينا كمية أكبر من الزيت.

طريقة صنع زيت الترمس في المنزل

سوف نحتاج إلى ملعقة كبيرة من الترمس المطحون المر ونصف كوب من أحد الزيوت النباتية، ومن أفضل الزيوت التي يمكن استخدامها زيت الزيتون أو زيت عباد الشمس، نضع الزيت في زجاجة قاتمة اللون أو برطمان زجاجي شفاف، ولكن في هذه الحالة يتم وضع البرطمان في كيس بلاستيكي أسود اللون، وذلك من أجل عزل الزيت عن الضوء لحمايته من التلف وللاحتفاظ بجميع فوائده، وبعد وضع الزيت في الزجاجة نضيف عليه الترمس المطحون ثم نقوم برجه جيدا، ونضع الزجاجة في مكان معتم لمدة 4 – 6 أسابيع مع ضرورة رجها يوميا، وبعد عمل الزيت يتم تصفيته باستخدام مصفاة أو قطعة من الشاش، ويوضع في زجاجة نظيفة لحفظه من أجل استخدامه عند الحاجة إليه.

زيت الترمس للبشرة

يعمل هذا الزيت على ترطيب البشرة ومنع جفافها ويحميها من آثار أشعة الشمس الضارة، وكذلك يساهم في تقشيرها وتخليصها من الشوائب ويجعلها صافية ونقية، ومن أهم وصفات زيت الترمس للبشرة هي وصفة زيت الترمس وزيت جوز الهند، حيث

تمزج ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند المعصور على البارد لأن هذا الزيت ذو قوام كريمي مع ملعقة صغيرة من زيت الترمس، ويوضع في عبوة صغيرة ويؤخذ منها يوميا قبل النوم لدهان البشرة، وهذه الوصفة تساعد على ترطيب البشرة وتفتيحها والقضاء على البقع وتمنحها النضارة والحيوية وتقلل نمو الشعر في الوجه.

أضرار زيت الترمس

ليس لزيت الترمس أضرارا يمكن ذكرها بل على العكس فهو من الزيوت الآمنة التي يمكن استخدامها حتى أثناء الحمل، فكما ذكرنا سابقا أن له العديد من الفوائد الصحية، فضلا عن فوائده الهامة لجمال البشرة والشعر، كما أن هناك الكثير من التجارب التي أشارت إلى مدى فعاليته في تخفيف نمو الشعر بشكل خاص.

زيت الترمس هو من أهم الزيوت التي تدخل في وصفات العناية بالبشرة بشكل خاص، وذلك لما يساهم به من علاج مشكلات البشرة مثل الصدفية والأكزيما والطفح الجلدي والاحمرار، بالإضافة إلى أنه يعمل على تفتيح البشرة ومنحها النضارة والصفاء وتخليصها من الشوائب والبقع، علاوة على استخدامه لتقليل نمو الشعر في جميع مناطق الجسم بشكل سريع وفعال.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح لاستخدامات طبية لواحدة أو أكثر من الأعشاب الطبيعية أو النباتات أو الأطعمة أو الزيوت، هذه العلاجات في الأحوال العادية وبالنسبة للأشخاص الطبيعيين لا تسبب أضرارًا، لكن يجب دومًا الرجوع إلى الطبيب قبل استخدامها للتأكد من ملائمتها لحالتك الصحية وعدم تعارضها مع أدوية قد تتعاطاها وتحديد الجرعة الملائمة منها، وتزداد أهمية الاستشارة الطبية في حالة الأطفال وكبار السن والحوامل والمرضعات.

منال محمد

كاتبة مقالات ومترجمة. لدي اكثر من 150 مقالة على موقع تسعة تغطي مواضيع الصحة والعافية والعناية الذاتية والغذاء والتغذية السليمة مثل العناية بالبشرة والشعر

أضف تعليق

5 × 1 =