زراعة شعر اللحية

يشعر بعض الرجال الذين لديهم لحية خفيفة أن مظهرهم غير جذاب لأنهم يعتقدوا أن كثافة شعر الرأس واللحية معًا يزيد من جمالهم، لذا يفكرون في إجراء عملية زراعة شعر اللحية لتكثيف الشعر الموجود فيها وتغيرهم شكل الوجه وإظهاره بمظهر أكثر جاذبية، ولقد انتشرت هذه العمليات التجميلية بشكل كبير في الآونة الأخيرة وأقبل على هذه العمليات عدد كبير من الرجال في مختلف الأعمار، وزاد الإقبال عليها بين فئات الشباب، وذلك نظرًا للنتائج المُجدية التي أحدثتها هذه العمليات، بجانب سهولتها وانخفاض نسب مخاطرها.

كيف يمكن زراعة شعر اللحية ؟

يتساءل كثير من الأشخاص كيف يمكن زرع شعر اللحية وهل الأمر بسيط أم معقد، لا داعي للقلق فالأمر بسيط، فقط يقوم الطبيب بإزالة بصيلات من جانب شعر الرأس أو من الخلف وأحيانا من منطقة السالفين لأن الشعر في هذه المناطق يكون أكثر سُمكا، ويؤخذ الشعر على هيئة شرائح ويتم زراعتها في المناطق الصلعاء من اللحية والسكسوكة والشارب والسوالف أيضا.

خطوات زراعة شعر اللحية

يقوم الطبيب بإعطاء الشخص مخدر موضعي وفي بعض الحالات يعطيه مهدئ لكي يشعر بالاسترخاء أثناء العملية، ثم يقوم الطبيب بإزالة بُصيلات الشعر على هيئة شرائح من منطقة خلف الرأس أو من الجانبين ثم زرعها في مناطق الفراغات الموجودة في اللحية، ويكون الشعر الجديد المزروع مثل الشعر الأصلي للحية ويندمج مع الشعيرات الأخرى، دون الشعور بوجود أي فارق.

تستغرق العملية من ساعتين إلى خمس ساعات ويستطيع الشخص بعدها الرجوع إلى منزله وممارسة أنشطته وحياته اليومية في اليوم الثاني من العملية، ويُفضل أن يأخذ المريض فترة نقاهة بعد العملية لمدة خمسة أيام.

متى تختفي آثار زراعة الذقن؟

زراعة شعر اللحية متى تختفي آثار زراعة الذقن؟

آثار زراعة الذقن تكون عبارة عن قشور على الوجه تظهر بعد العملية حول منطقة الشعر المزروع ثم تزول بعد عدة أيام، ولذا يجب أن تظل منطقة اللحية جافة تماما.

نتيجة زراعة الذقن

في غالبية الحالات تنجح عمليات زراعة شعر اللحية، ويبدأ الشعر المزروع في اللحية بالتساقط لمدة حوالي أسبوعين، ثم ينمو مرة أخرى في مدة تُقدر بحوالي ثلاثة أشهر، ويستمر الشعر في النمو طوال الحياة.

هل هناك مضاعفات لعملية زراعة شعر اللحية ؟

أحيانا تظهر بعض المضاعفات بعد عملية زراعة اللحية نتيجة لتحسس الجلد ومن هذه المضاعفات:

  • احمرار الجلد ووجود بعض الكدمات في الأماكن التي تمت زراعة الشعر فيها.
  • وجود ندوب.
  • الشعور بوجود حساسية.
  • وجود تورم في الوجه.
  • عدوى فيروسية ولكنها في حالات نادرة إذا استخدم الطبيب أدوات ملوثة.

حلاقة الذقن بعد الزراعة؟

يمكن للأشخاص الذين قاموا بإجراء عملية زراعة شعر اللحية أن يحلقوا ذقنهم بعد مرور شهر من العملية ويكون باستعمال المقص فقط، ويُمنع استعمال الموس أو الشفرات الحادة حتى تنتهي أي آثار للعملية. وبشكل عام يجب أن يأخذ الشخص الذي أجرى العملية في اعتباره أنه يجب عليه أن يمتنع عن التدخين لمدة لا تقل عن أسبوع بعد العملية، وأن يأخذ الأدوية التي أمره الطبيب بها لكي تعمل على تدفق الدم لمنطقة اللحية وتظهر نتائج مبهرة.

حكم زراعة شعر اللحية ؟

يقول الدين الإسلامي أنه لا يجوز زراعة شعر اللحية إلا في الحالات التي تحتاج لذلك، مثل وجود حروق أو وجود عيب أو وجود تشوه في الوجه في منطقة اللحية تمنع من إنبات الشعر. فالدين الإسلامي يأمرنا بألا نغير من خلق الله، وأحل هذه العمليات في الحالات المصابة لتحسين الشكل وإظهاره بمظهر جميل مرة أخرى.

الكاتب: نعمة مصطفى

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

3 × 1 =