تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الحمية والنظام الغذائي » كيف تعد حلويات خالية من الكولسترول لتجنب أخطاره على الصحة؟

كيف تعد حلويات خالية من الكولسترول لتجنب أخطاره على الصحة؟

المعادلة التي تواجه من يرغب في الحفاظ على جسم رشيق وهي كيفية الجمع بين تناول الحلويات وتجنب اكتساب وزن،الحل يكمن في إعداد حلويات خالية من الكولسترول .

حلويات خالية من الكولسترول

إن إعداد حلويات خالية من الكولسترول ليس أمراً معقداً أو مستحيلاً كما يبدو لك من الوهلة الأولى بل بمجموعة من الخيارات الذكية والسهلة ستتمكن من إعداد معظم الوصفات التي تحبها ولكن خالية من الكولسترول وذلك عبر استبدال كل المكونات التي قد تحتوي عليه ببدائل حيوانية أخرى توفر نفس المزايا ولكن بسعرات حرارية أقل. وطبخ حلويات خالية من الكولسترول لا يخص فقط من يعانون من السمنة بل من أيضاً يعانون من أمراض كتصلب الشرايين أو مشاكل في الكبد جميعهم مطالبون بالابتعاد تماماً عن الكولسترول.

الطعام الصحي لمرضى الكولسترول

بشكل عام يستعمل الكولسترول في الوصفات في صورة الزيوت الدهنية الثقيلة أو السمن أو الزبد أو البيض لإضافة قوام متماسك للوجبة أو للعجين وهو ما يعتبر أساسي لنجاح تلك الوصفات ولا يمكن الاستغناء عنه لكن يمكن استبداله بمكونات أخرى ستوفر التماسك للعجين وفي نفس الوقت بدون كولسترول، فعند تحضير أي نوع من أنواع العجين سواء للخبز أو للمعجنات التي تحتوي على البيض وهو ما يعتبر من العناصر الغنية بالكولسترول يمكنك استبدال البيض كاملاً ببياض البيض فقط وذلك لعدم احتوائه على كولسترول مطلقاً مع مراعاة ضبط المعيار في الوصفة حيث أن بيضة كبيرة واحدة تعادل بياض بيضتين، كذلك ربما تجد في الأسواق القريبة منك بدائل للبيض تضاف على العجين والتي يمكنك استعمال ربع كوب منها كبديل لبيضة كاملة.

أما بالنسبة للزيوت والسمن فيمكنك الاستعاضة عنها ببدائل أخرى صحية تماماً على رأسها الفواكه المسلوقة والمهروسة (البيوريه) والتي ستوفر للوصفة القوام المتماسك اللازم لنجاحها وفي نفس الوقت تنتج لك حلويات خالية من الكولسترول وكذلك تضفي طعماً جديداً على الوصفة، يمكنك استعمال فاكهة كالتفاح أو الموز أو القرع وبنفس مقدار عنصر الدهون الموجود في الوصفة.

حلويات خالية من الكولسترول

عند التطرق لتحضير وصفات الأطباق الرئيسية أو حتى المقبلات قد لا تواجه أي مشكلة في جعلها خالية من الكولسترول لأنها لا تشترط استعمال نوع معين من الدهون على عكس أنواع الحلويات التي تشترط معظمها لنجاح الوصفة استخدام الزبد وهو ما قد يمثل عائقاً أمامك؛ لذلك يمكنك استبدال الزبد ببدائل أخرى لتحضير حلويات خالية من الكولسترول لمن يعانون من مشاكل صحية بسببه وهو زبدة فول الصويا وبنفس مقدار الزبد العادية، كذلك يمكنك استعمال لبن الصويا كبديل عن اللبن العادي وأيضاً استعمال جبن فول الصويا كبديل عن الجبن العادي في حالة تحضير وصفات التشيز الكيك التي تتطلب إضافة أنواع من الجبن الكريمي السائل.

كيكة لمرضى الكولسترول

لا تختلف تعليمات تحضير كيكة خالية من الكولسترول عن التعليمات السابقة فيما يخص المقادير والمكونات المستخدمة حيث ستقوم باستبدال البيض والزبد ببدائل أخرى خالية من الكولسترول وبنفس المقادير المطلوبة. لكن هنالك معلومة أخرى يجب عليك أن تتنبه إليها وهي أن كافة البدائل التي تم التطرق إليها في السابق لا تحتاج لوقت طويل للتسوية في الفرن ولا تحتاج كذلك إلى درجة حرارة مرتفعة على عكس الوصفات التقليدية للحلويات؛ لذلك لتحضير حلويات خالية من الكولسترول حاول أن تقوم بطهيها داخل الفرن على درجة حرارة منخفضة نسبياً وتركها بداخله لفترة أقل من الفترة التقليدية للوصفة الأصلية على سبيل المثال إلى كانت الوصفة تستغرق في الطبيعي نصف ساعة للتسوية فحاول أن تجعل مدة الطهي 20 دقيقة فقط.

البحث عن وصفات جديدة

بالطبع لن تتمكن من تحضير كافة أنواع الحلويات بدون كولسترول وستواجه وصفات عديدة لن تتمكن من إعدادها وستكون مطالباً بالتخلي عنها لذلك حاول أن تبتكر قليلاً وتقوم بالبحث عبر الإنترنت عن وصفات حلويات خالية من الكولسترول وبالتأكيد ستجد الكثير وبالأخص على موقع One green planet المتخصص بشكل حصري في تقديم وصفات لرواده خالية من الكولسترول بشكل كامل وذلك عبر استعمال بدائل طبيعية وصحية 100%.

الاعتماد على الفاكهة بشكل أساسي

من أهم قواعد إعداد حلويات خالية من الكولسترول هو أن تعتمد على الفاكهة بشكل أساسي وليس كمجرد مكون من مكونات الأطباق فمثلاً يمكنك أن تتناول سلطة فواكه أو فواكه مقلية كالموز والتفاح والتي يتم تغطيتها بالسكر وقليها في زيت نباتي قليل الكمية بحيث يتحول السكر إلى كراميل مما يعطي مذاقاً مختلفاً وأفضل بالتأكيد، كذلك هناك فاكهة يمكن أن تؤكل مشوية مثل الأناناس أو المانجو وفواكه أخرى كالخوخ والبرقوق يمكن أن تؤكل على هيئة (بيوريه) بحيث تسلق مع القليل من السكر والماء وتترك لتبرد ثم تهرس قليلاً وتؤكل بالملعقة تماماً كوصفات الأطفال حديثي الولادة التي تعد لهم بعد تجاوزهم مرحلة الفطام حيث يكونوا بحاجة إلى تجديد في الأطعمة وفي نفس الوقت بقوام لين يسهل بلعه.

الإكثار من المكسرات

تحتوي المكسرات على عوامل مضادة للأكسدة ومواد مضادة للكولسترول تقوم بالتفاعل معه وتكوين مواد جديدة يسهل على الجسم التخلص منها؛ لذلك حاول دائماً الإكثار من إضافة المكسرات المختلفة على أنواع الحلويات التي تقوم بإعدادها وذلك حتى تقل نسبة الكولسترول الموجودة بها قدر الإمكان لكن بالطبع مع مراعاة عدم الإفراط في استخدامها نظراً لاحتوائها على كمية لا بأس بها من الدهون.

البحث عن مخابز نباتية

هو مصطلح انتشر كثيراً في السنوات الأخيرة والذي لا يرمز إلى الطعام النباتي الخالي من اللحوم بل يعبر عن وصفات معجنات وحلويات خالية من الكولسترول وبدأت تلك الفكرة في فيرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية وانتشرت لعدة أماكن حول العالم ومن ضمنها دول عربية كالمغرب والأردن؛ لذا قم بعملية بحث سريعة عبر الإنترنت لترى ما إن كان يتوافر هذا النوع من المخابز في محل إقامتك أم لا، وإن كان موجوداً بالفعل فقم بزيارته وستجد أنواعاً كثيرة من الحلويات والمخبوزات الخالية تماماً من أي مكونات بداخله قد تحتوي على كولسترول.

البحث عن تطبيقات للهاتف

هنالك العديد من التطبيقات المتاحة لتحميلها على هاتفك المحمول والتي توفر لك إما وصفات حلويات خالية من الكولسترول أو تساعدك في البحث عنها أو حتى تتيح لك السؤال عن مأكولات معينة هل هي تحتوي على كولسترول أم لا، ومن أشهر تلك التطبيقات Food Monster – Happy Cow – Is It Vegan وجميعها تطبيقات يمكن وضعها على الهواتف التي تعمل بنظامي الأندرويد والآيفون.

التدقيق في مكونات وجبات المطاعم

عند التوجه إلى مطعم وطلب وجبة ما سواء أكانت من الحلويات أم لا يمكنك سؤال النادل أو الطاهي عن مكونات هذه الوجبة للتأكد من محتواها وهل تشتمل على قدر عالي من الكولسترول أم لا، فإن كانت كذلك يمكنك أن تطلب من النادل تحضيرها ببدائل أخرى خالية من الكولسترول كتلك المذكورة أعلاه أو أن تغير الطلب تماماً وتختار وجبات أخرى خالية من الكولسترول، وحالياً أصبحت هنالك مطاعم عديدة توفر لزبائنها وجبات خاصة خالية من أي شكل من أشكال الدهون.

عمرو عطية

طالب بكلية الطب، يهوى كتابة المقالات و القصص القصيرة و الروايات.

أضف تعليق

1 + 9 =