حل مشكلة تعلم الطرق والنصائح لمساعدتك في حل اي مشكلة
حل مشكلة تعلم الطرق والنصائح لمساعدتك في حل اي مشكلة

في كثير من الأحيان تتكرر المشاكل في عقول الأفراد دون الوصول لحل لتلك المشاكل ، وأحيانا يريدون الوصول إلى حلول مبتكرة بالنسبة لهم، ومن المرجح أن تحل جميع المشاكل عن طريق معرفة الايجابيات والسلبيات ، أو ربما دعوة شخص ما للمشورة في حل مشكلة ما ، وهنا عدة نصائح لمساعدتك في حل مشكلة ما وربما تجد عدة إجابات غير متوقعة لأسئلة عديدة في حياتك .

 طرق حل مشكلة ما :

1ادعي أن المشكلة ليست مهمة جدا بالنسبة لك

محاولة توصيل لعقلك فكرة أن المشكلة ليست لك وانك تحاول حلها لشخص أخر وأنها ربما ليست مهمة أيضا لك ولا له . ذلك سيساعدك على توسيع أفقك وعقلك بصورة أكبر لإيجاد حلول أفضل، وستفتح خيالك لنهج ربما يكون فاتك ولم تنتبه له لأنك كنت تفكر بشكل ضيق ومحدود للغاية، وقارن بين شعورك وآفاقك مفتوحة وشعورك بعيدا عن ضغط أن المشكلة ليست لك، بدلا من ضيق وقوعك في المشكلة والضغط من حلوك للوصول لحل لها في أقرب وقت كل ذلك لن يساعد في الوصول لحل لها سريعا بل على العكس ، وهذا يفيدك أيضا خاصة عندما يقرب موعد قرار ما لمشكلة ما فاستبعاد المشكلة عنك يجعلك تسترخي وتستريح لإيجاد حل لها .

2رسم المشكلة

عند وقوعك في مشكلة ما حاول برسم جداول للمشكلة وتخطيطها في أوراق ووضع السلبيات والايجابيات كل ذلك يمكن من إيجاد حلول أفضل لذلك ، وأيضا حاول وضع جداول زمنية لتحديد بداية المشكلة ومتى يجب إيجاد حل لها ، كل ذلك سيساعدك على رؤية المشكلة من خلال الورق ، فذلك سيساعدك على تحسين تنقلاتك واستخلاص طرق مختلفة لإيجاد أفضل وأقصر الحلول ، وعن طريق كتابة كل ذلك على الورق سيساعدك على إيجاد الافتراضات ورؤية المواقف وتجنب تكرار الأخطاء والسلبيات التي وقعت بها من قبل ، وتمكنك من رؤية الافتراضات الخفية التي لم تكن تراها وتستطيع رؤيتها من خلال رسمها من الورق  فتستطع بذلك رؤية التفاصيل التي لم تكن واضحة .

3أخذ استراحة

عند مواجهتك لمشكلة تظل محاولا أن تجد لها حلا فورا وتبدأ بالاضطراب والعصبية، كل ذلك يؤدى إلى تضيع الكثير من وقتك ، فلما ذلك ؟ بدلا من كل ذلك حاولا أن تأخذ وقتا للاسترخاء قم بعمل رياضة أو أخذ حماما للاسترخاء ، فمن الشائع أن أخذ استراحة من التفكير حول مشكلة يؤدى إلى نشاط عقلك فتستطع إيجاد حلول أكثر للمشكلة ، فالاسترخاء من العصف الذهني سيعمل على رؤية المعلومات المخفية بسبب الضغط .

4الانتقال من المكان الخاص بك ومن عالمك

حاول عند مواجهتك لمشكلتك أن تقم بتغيير مكان وجودك وعالمك، فإذا كنت بمكتبك قم بتغير المكان والجلوس بمكان أخر أو الجلوس بأحد المقاهي، فتغيير البيئة يكن المفتاح الذي تحتاج إليه لفتح عقلك لمواجهة مشكلتك ، فالمكان الذي تجلس به يترك شعورا داخليا لدي الفرد وفي الكثير من الحالات فالأماكن تعطي شعورا ليس جيدا ، وهنا تؤثر سلبا عليك وعلى عقلك أثناء التفكير في حل مشكلة ، بالإضافة إلى ذلك فبيئة جديدة وتغير المكان كل ذلك يعنى محفزات مختلفة وجديدة والتي تؤدي  إلى أفكار جديدة ومختلفة .

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثلاثة + خمسة عشر =