حساسية الحيوانات

تعتبر حساسية الحيوانات الأليفة من أنواع الحساسية الشائعة بين الناس، وبالأخص عند الأشخاص الذين يحبون تربية الحيوانات الأليفة في المنزل، ولكن ما يجهله الكثير من الناس من محبي تربية الحيوانات أنها قد تسبب له ولأسرته الحساسية والتي لها العديد من الأعراض وتسبب مشاكل كثيرة تختلف من شخص لآخر، لذا فإننا سنتعرف على حساسية الحيوانات الأليفة التي يمكن أن تصيب أي شخص، وكذلك حساسية الحيوانات الأليفة عند الأطفال والأعراض وكيفية علاج هذا النوع من الحساسية مع استعراض طريقة تشخيص وجود هذه الحساسية من عدمها والأسباب التي تساهم بشكل مباشر أو غير مباشر في الإصابة بهذه الحساسية والكثير من الأمور سنناقشها في هذا الموضوع.

حساسية الحيوانات الأليفة

تنتج حساسية الحيوانات الأليفة في الكثير من الأحيان نتيجة ملامسة الجلد الميت الذي يخرج من الحيوانات الأليفة التي تقوم بتربيتها في المنزل، فمن المعروف أن كافة الحيوانات الأليفة لها العديد من الفرو الذي يُغطي جسمها، وبالتالي هذا الفرو هو المتسبب الأساسي في حصول الحساسية، واعلم جيدًا أنه في حالة إصابتك بأي نوع من أنواع الحساسية فإنك ستكون عُرضه لزيادتها أو لظهورها حينما تقوم بالتعرض إلى الحيوانات الأليفة، وعلى رأس هذه الحساسية الربو الذي يجعله يزيد للغاية.

أنواع الحيوانات الأليفة وكيف تسبب الحساسية؟

حساسية الحيوانات أنواع الحيوانات الأليفة وكيف تسبب الحساسية؟

هناك العديد من فصائل الحيوانات التي نستطيع أن نُطلق عليها أنها حيوانات أليفة ويمكن تربيتها في المنزل، ولكن بشرط التأكد من خلوها من كافة الأمراض، وحصولها على كافة التطعيمات اللازمة، ومن أهم أنواع الحيوانات الأليفة:

القطط والكلاب

وهما بالتأكيد على رأس أنواع الحيوانات الأليفة، بل هم الأكثر شيوعًا من بين الحيوانات والأنواع الأخرى، فهناك الكثير يحب -بل يعشق- تربية القطط في المنزل أو تربية الكلاب للتسلية واللعب معهم، ولكن ينبغي أن تعرف أن القطط والكلاب من الممكن أن يسببوا لك أعراض حساسية الحيوانات الأليفة وذلك من خلال البول وأيضًا العرق والوبر الذي يتطاير منهم، وقد يلتصق هذا بملابسك دون أن تقوم بملامسة الكلب أو القطة.

الأرانب والقوارض

الأرانب واحدة من الحيوانات التي تفضل النساء تربيتها في المنزل؛ وذلك لأنها تلد الكثير بين الحين والآخر، ولكن وبر أو شعر الأرنب من أهم مسببات الحساسية فيجب تجنبهما قدر الإمكان، أما القوارض فهي من فصيلة الحيوانات الأليفة التي يحب الكثير تربيتها، فمن الممكن أن يقوم شخص بتربية الفئران في المنزل، أو اليربوع، وهناك الكثيرون يقومون بتربية الهامستر ويحصلون عليه مهما كان سعره، وينبغي أن تعلم جيدًا أن مسببات الحساسية في القوارض موجودة في وبرهم وفي اللعاب، وفي بعض الأحيان في البول، ويمكن التعرض لتلك المسببات دون ملامسة مباشرة لهذه الأنواع، فيكفي لمس الجدران أو الأقفاص التي تعيش فيها.

أعراض حساسية الحيوانات الأليفة

وهناك الكثير من الأعراض التي نعرف من خلالها أننا مصابون بما يُسمى حساسية الحيوانات الأليفة، وتنقسم الأعراض بتعدد الأجهزة التي قد تُصاب بالحساسية، وهي كالتالي:

أعراض ناتجة عن تهيج الجيوب الأنفية

  • حدوث عطس متكرر.
  • حدوث رشح من الأنف متكرر ولا يتوقف بالأدوية.
  • احمرار العين أو الحكة فيهما المستمرة.
  • احتقان في الأنف أو من خلال الفم.
  • حدوث سعال شديد وكحة شديدة.
  • تورم الجلد الموجود أسفل العين.

أعراض ناتجة عن الإصابة بالربو التحسسي

  • يجد الإنسان صعوبة شديدة في التنفس.
  • يشعر دائمًا بضيق في الصدر أو بعد الآلام.
  • يسمع صوت صفيرًا عندما يقوم بإخراج الزفير.
  • يشعر بصعوبة كبيرة أثناء النوم وهذا ناتجًا عن ضيق التنفس.

أعراض جلدية ناتجة عن حساسية الحيوانات الأليفة

  • ظهور العديد من البقع الحمراء والطفح الجلدي.
  • ظهور الإكزيما في أماكن متفرقة من الجسم.
  • الشعور بالرغبة في الحكة في الجلد طوال الوقت.

حساسية الحيوانات عند الأطفال

ويحب الأطفال الصغار التعامل مع الحيوانات بكافة أشكالها، ولكن ولأن الطفل مناعته ضعيفة وخصوصًا الأطفال الذين هم تحت سن العامين، مناعتهم ضعيفة، فبالتالي يكتسبون العديد من الأمراض بمنتهى السهولة، وعلى رأس تلك الأمراض حساسية الحيوانات الأليفة، وهي لها العديد من الأعراض التي يمكن من خلالها اكتشاف المرض بسهولة، وعلى رأس تلك الأعراض:

  1. العطس بصفة مستمرة واحتقان الأنف.
  2. حكة في العين واحمرارها.
  3. قد يعاني الطفل من صعوبة أو ضيق في التنفس.
  4. سماع صوت صفارة في الصدر.
  5. حكة شديدة في الجلد أو ظهور بقع حمراء.

كيفية تشخيص حساسية الحيوانات عند الأطفال

حساسية الحيوانات كيفية تشخيص حساسية الحيوانات عند الأطفال

اختبار الجلد

هناك العديد من الاختبارات التي تُجرى على جلد الأطفال ويتم اكتشاف حساسية الحيوانات الأليفة عندهم، وهذا يكون من خلال استخدام الكحول أو استخدام القطرات التي تعالج الحساسية كمحاولة لاكتشاف التحسس الجلدي لدى الأطفال، فإن اختفت البقعة الحمراء التي ظهرت أو قل التورم قليلًا فهذا معناه وجود تحسس جلدي.

اختبار الاستفزاز

وهذا النوع من الاختبارات لا ينبغي أن نقوم به إلا من خلال أحد المستشفيات المتخصصة في علاج الحساسية، حيث أنه يتم حقن المريض بحقن لقياس رد الفعل التحسسي لديه، وينبغي أن يكون الطبيب الذي يقوم بإجراء هذا النوع من الاختبارات على دراية كافية بما ينبغي أن يفعله إذا ظهرت على المريض أي تفاعلات تحسسية شديدة، وهناك العديد من الطرق التي يمكن استخدامها في تجنب حدوث حساسية الحيوانات الأليفة ولعل من أهمها هو أنه ينبغي أن تتجنب تمامًا كافة المثيرات التي تؤدي إلى حدوث الحساسية؛ كأن تتجنب التعامل مع الحيوانات بشكل مباشر، ولكن هذا قد يكون صعبًا في الكثير من الأحيان حيث أن الحساسية قد تأتي في بعض الأحيان من خلال التعامل مع أشخاص مصابون بالحساسية أو على ملابسهم مثيرات للحساسية.

علاج حساسية الحيوانات الأليفة

استخدام أدوية الهيستامين

وهي من أشهر أنواع الأدوية التي تساعد كثيرًا في التخفيف على الأطفال والكبار أيضًا أعراض الحساسية، فهي تقوم بتخفيف الهرش أو العطس المتكرر عند الأطفال والكبار، بالإضافة إلى أنها تخفف كثيرًا من الرشح المتكرر من الأنف، ويمكن الحصول على هذا النوع من الأدوية من خلال كافة الصيدليات، فمن الممكن أن نحصل عليه دون الحاجة إلى الرجوع إلى الطبيب، حيث أنه ليس له أعراض جانبية مؤذية للأطفال أو الكبار، بل إن جميع الأطباء ينصحون به للأطفال والكبار في حال وجود أعراض تحسسية لحين زيارة الطبيب، ولكن يُرجى العلم أنه في بعض الأوقات قد تسبب تلك الأنواع النعاس، سواء للأطفال أو الكبار، ومنها أدوية أقراص، أو أدوية شراب تُستخدم في علاج الأطفال الصغار.

كورتيكوستيرويد إسبراي

وهو واحد من أفضل وأهم الأدوية التي تُستخدم في علاج أعراض حساسية الحيوانات الأليفة التي تُصيب الجهاز التنفسي بالعدوى، وقد أثبت هذا النوع من الأدوية فعالية كبيرة في علاج هذه الأعراض، ولكن قد أكد الأطباء أن فعالية الأدوية لا تظهر نتيجتها إلا بعد مرور وقتًا على تناولها، فمن الممكن ألا نلاحظ التحسن الأكيد إلا بعد مضي أسبوع واحد فقط على تناول هذا النوع من الأدوية، ونحيطكم علمًا بأن هذا النوع من الأدوية من آمن أنواع الأدوية -بحسب وصف الأطباء- فلا داعي للقلق حينما تقوم باستخدامه لفترة طويلة.

أدوية الاحتقان

جميع الأدوية التي تخص الاحتقان بها نسبة كبيرة من مضاد الهيستامين، فهي لديها كفاءة وفعالية كبيرة في علاج الأعراض الناتجة عن التحسس، وعلى رأسها كما ذكرنا الاحتقان، فهي سلاح ذو حدين، تُعالج الاحتقان، وكذلك تعالج الحساسية نفسها، ولكن لا ننصح بالإكثار من تناول هذه الأدوية التي تكون على هيئة أقراص، حتى أنها في بعض الأحيان قد تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، أو حدوث اضطرابات في الأوعية الدموية.

أدوية تُعالج المناعة

كما ذكرنا أن ضعف المناعة قد يؤثر على حدوث حساسية الحيوانات الأليفة عند الكبار والأطفال، وبالتالي حتى نستطيع التخلص من الحساسية ينبغي أن نقوم بعلاج المناعة أو الجهاز المناعي حتى نحصل على نتيجة جيدة، فقد تقوم بأخذ الأدوية السابقة ولا تشعر بأي تحسن، حيث أن جهازك المناعي ضعيف، لا يستطيع مساعدة الأدوية في مهاجمة أعراض ومسببات الحساسية التي أصابتك.

الحصول على التطعيمات

هناك مجموعة من التطعيمات ينبغي الحصول عليها في حال لم تُجدي الأدوية السابقة نفعًا، وهذه التطعيمات يتم إعطائها على دفعات، فيتم الحصول على جرعة في الأسبوع أو على الأكثر جرعتين، ومن ثم يتم الحصول على جرعات تنشيطية، هذه الجرعات تؤخذ خلال أربعة أسابيع ذلك على مدار ثلاثة سنوات كحد أدنى.

غسل الأنف باستمرار

هذا النوع من علاجات حساسية الحيوانات الأليفة يُجدي نفعًا في حال الإصابة باحتقان الأنف أو الرشح المتكرر أو العطس المتكرر، ويكون ذلك من خلال استخدام المحلول الملحي مع سرنجة، أو مع شفاط الأنف الموجود في جميع الصيدليات الكبيرة، فيتم الحصول عليه ووضع في فتحة الأنف ومن ثم الضغط على الشفاط أو السرنجة حتى يخرج المحلول الملحي ويُفرغ في الأنف، ثم يخرج من فتحة الأنف الأخرى، وبالتالي تقل أعراض الاحتقان، ويمكن عمل محلول الملح في المنزل من خلال استخدام نصف لتر من المياه، ووضع القليل من الملح بحيث لا يتجاوز ملعقة ملح صغيرة، ويتركا حتى الغليان، ومن ثم نتركهما حتى يبردا تمامًا ونقوم باستخدامهما بالطريقة التي ذكرتها لك.

احتياطات منزلية للحد من حساسية الحيوانات الأليفة

حساسية الحيوانات احتياطات منزلية للحد من حساسية الحيوانات الأليفة

ونحن نعلم جيدًا أن هناك العديد من الأشخاص الذين يحبون التعامل مع الحيوانات الأليفة كالقطط أو الكلاب أو تربية الأرانب، وغيرها من الحيوانات الأليفة، ونعلم أيضًا جيدًا أنه وعلى الرغم من أخذ كافة الاحتياطات إلا أنه لا يعني هذا بالضرورة أن الأشخاص لا يصابون بالحساسية، ولكن نأخذ كافة الاحتياطات لتقليل الأعراض الخاصة بالحساسية، ومن أهم هذه الاحتياطات:

  • الاهتمام بنظافة المنزل بالكامل باستمرار؛ فينبغي أن تقوم بتنظيف الجدران والأرضيات وكل ركن من أركان المنزل بالمطهرات بين الحين والآخر.
  • الاهتمام بتنظيف السجاد أو الفرش المنزلي بين الحين والآخر، والاهتمام بضرورة وضعة في الشمس فترة بسيطة للتخلص من مسببات الحساسية.
  • الاهتمام بوجود مرشحات الهواء في المنزل حتى تستطيع تنظيف القشرة والفرو الذي يخرج من الحيوانات في المنزل.
  • الاهتمام بنظافة الحيوان نفسه، فلا ينبغي أن تغفل عن تنظيفه على الأقل مرة في الأسبوع.
  • على قدر المستطاع حاول أن تُحدد إقامة الحيوان في المنزل، فيمكن عمل غرفة مخصصة له فقط، حتى نستطيع الحد من مسببات الحساسية.
  • الحرص على نظافة المكان الموجود به الحيوان، حتى نضمن أن يظل نظيفًا وخاليًا من أي أمراض قد تحدث له بسبب عدم النظافة.
  • إذا كان لديك فرصة لوضع الحيوان الأليف الذي تملكه خارج منزلك فلا تتردد أبدًا بعمل هذا، وإن أردت اللعب أو التعامل معه فزره في مكانه.

وختامًا فإننا نكون بهذا قد وفرنا لكم كافة المعلومات التي تتعلق بموضوع حساسية الحيوانات الأليفة وبالأخص حساسية الحيوانات الأليفة عند الأطفال وكذلك الأدوية والعقاقير المستخدمة في علاج حساسية الحيوانات والكثير من الأمور الأخرى مثل توفير بعض الاحتياطات المنزلية التي تساهم في الحد من هذا النوع من الحساسية.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

17 − 15 =