جاذبية الوزن الزائد

هل القول بوجود جاذبية الوزن الزائد يعد أمرًا منافيًا للمنطق؟ الحقيقة ليس ذلك ضروريًا في كل الأوقات. للأسف أصبحنا في العصر الحالي نبني حياتنا حول مقدار وزننا، ونبني آرائنا حول الآخرين على نفس المعيار، وهو ما يعني المأساة إلى الكثير من الأشخاص ذوي الوزان الزائدة، فهؤلاء الأشخاص غالبا ما يعانون في علاقاتهم، فالآراء المحيطة بهم تجعلهم يميلون إلى فقدان ثقتهم بنفسهم وبالتالي إفساد العلاقات من حولهم من خلال الشعور بأنهم أشخاص غير جذابة، وبالتالي فهم يغيبون عن العديد من الأنشطة التي يمكنهم أن يمارسوها، استيحاءا من هيئتهم، أو عدم الثقة في مقدرتهم على المنافسة، إن كانت على شكل منافسات رياضية أو هوايات كالرقص وغيرها.

ومع أن الكثير من أصحاب الوزن الزائد قد تخلصوا من هذه العقدة، إلا أن الأغلبية تعيش في هذا الهاجس الكئيب، خاصة مع انتشار البرامج التلفزيونية التي تمجد النحاف أو ذوو الجسد الرياضي، وما تتبعه من برامج الحميات المختلفة على التلفاز والتي تبدأ بتساؤل عن مقدار شعورك بالخجل من وزنك الزائد ورغبتك بالتخلص من هذا الوزن والانتقال إلى الفئة الأخرى. بعيدا عن كل هذا لماذا عليك أن تشعر بـ جاذبية الوزن الزائد ، والأهم كيف تشعر بهذا.

فكر بطريقة جميلة

أفكارك ومشاعرك تحدث فرقًا كبيرًا في الصورة التي تضعها لنفسك، فيمكن اعتبارها الإطار الذي سيشاهدك الآخرون فيه، فدرجة الجاذبية التي تخصك تتناسب طرديا مع ما تقوم به. لذا اجعل من الأمور المعتادة التي تقوم بها وضعية السلام والحب والطاقة الإيجابية وجميع الأشياء الجيدة في محيطك وخارجه، وسرعان ما سيبدو هذا التفكير والمنظور من خلال تعاملك مع الآخرين جميلا لمن حولك، كما أن ما تعتقده وتشعر به وتؤمن به يتجلى جسديًا أيضًا في جسمك وتؤثر أيضًا في الطريقة التي يراك بها الناس.

أحب جسمك كما هو أولا لتشعر بـ جاذبية الوزن الزائد

إذا أردت أن تشعر بأنك جذاب، عليك أن تبدأ بنفسك أولا، عليك أن تحب جسدك أولا كما هو، هذا لا يمنع من التفكير من الانتقال إلى مرحلة أخرى، ولكن عليك أن تتعرف إلى جسمك، وان تفهم انه جميل لأنه يعود لك، أن كنت ذا وزن زائد أو نحيف فهذا لا يعيبه، هو يمثلك في النهاية.

ضع هدفا لحياتك

هناك قول مأثور، “إذا كنت تريد السعادة، اربط تلك السعادة إلى هدف، وليس إلى كائن أو شخص”. لذا استمر في التركيز على تحقيق هدف معين نضعه نصب عينيك، هذا الهدف قد يكون هدفا كبيرا يشمل العمر كله، كالمهنة مثلا، أو هدفا بسيطا لمرحلة معينة كتناول الطعام الصحي أو تعلم شيء جديد أو تحقيق وزن معين، إن وضع مثل هذه الأهداف يساعدك على بناء ثقة كبيرة في النفس تجعلك تبدوا أكثر جمالا وجاذبية خاصة مع تحقيق هذه الأهداف.

العثور على شريك في حياتك

لعل من اكثر الأمور التي قد تتسبب في فقدان الأشخاص ذوي الوزن الوائد لمحبتهم لأنفسهم أو شعورهم بعدم جاذبية الوزن الزائد يعود إلى كونهم وحيدين، وهذه الوحدانية في الواقع ترتبط كالدائرة في فقدانهم الثقة بأنفسهم، وبالتالي هي كالأحجية أيهما الأول، البيض أم الدجاجة، ولهذا عليك محاولة التخلص من دائرة هذه الأحجية والانتفال إلى الواقع، ابحث عن الصديق أو الحبيب الذي يتقبلك كما أنت ولا يرغب بتغييرك، أبحث عن الشخص الذي تشعر معه بالسعادة، فلعل من أكثر الأمور الواقعية والمحبطة هي أن الأشخاص ذوي الوزن الزائد دوما ما يعتبرون أنفسهم من الدرجة الثانية ويلاحقون الغير، اكسر هذه النمطية، وصنف نفسك في الصف الأول.

تحرك أكثر

لا تتعلق هذه المقالة بمساعدتك على إنقاص الوزن هنا، نحن نتحدث فقط عن كيف يساعد التمرين والنشاط البدني في إطلاق الإندورفين الذي يجعلك تشعر بتحسن. لذلك إذا كنت تريد أن تبدو وتشعر بالجاذبية أكثر وطوال الوقت، فعليك أن تتحرك وان تمارس نشاطا رياضيا تحبه ويجعلك تشعر بالراحة في ممارسته، هناك العديد من الرياضات التي تستغرق منا الوقت وبذات الوقت تحسن الانطباع لدينا حول طبيعة الحياة، وهذا ما عليك أن تحاول معرفته وممارسته.

اختر ملابسك بشكل أفضل لإظهار جاذبية الوزن الزائد

إن أكثر الأمور التي يعاني منها ذوي الوزن الزائد هي المعاناة مع الملابس، وهذا منا ينطبق على كلا الجنسين، فهم قد يقوموا بالتضحية بالملابس التي يحبونها لصالح الملابس التي تخفي الوزن الزائد (الملابس الفضفاضة)، وهو ما يعني المعاناة النفسية لديهم لاحقا من جراء ملابسهم التي لا يحبونها. في ذات الوقت تكون المعادلة الأخرى هي اختيار الملابس الغير مناسبة إطلاقا تقليدا للموضة، ولهذا يجب إحداث التوازن بين ما تحب ويناسبك، وهو ما يتطلب منك اللجوء إلى المجلات وبرامج الأزياء التي ستساعدك في الاختيار السليم

التقط الصور لنفسك

حاول أن تتعرف إلى نفسك اكثر عبر الصور، قم بالتقاط العديد من الصور الشخصية لك حين تسنح الفرصة، ويفضل أن تقوم بالتقاط صور لك مع أشخاص تعرفهم، كالأصدقاء والأقارب، لا يجب أن تفوت مثل هذه الفرص، ويفضل أن تقوم بالمشاركة الفعلية عندما نناح لك، ولعل من الأشياء الإيجابية في العصر الحديث هو توفر الكاميرا عبر الهاتف الذكي مما يساعدك. إن أهمية الصور تكمن فيانها تجعلك تشعر بالجمال الداخلي، والتعرف على جسدك أكثر، والأهم من ذلك أنها تكسر حاجز الخجل منه، هي ببساطة تصنع لديك ضمير الأنا بعد أن كان مختفيا وراء خجلك

احصل على الدعم والمساعدة للمساعدة في الشعور بـ جاذبية الوزن الزائد

الصحة النفسية هي جانب مهم حقا من الشعور الجذاب. أحط نفسك بالأشخاص الذين يهتمون لأجلك ويساعدونك، عليك التمسك بالأشخاص الذين يشجعونك ويحفزونك ويدعمونك مهما كانت الظروف، وفي حال لم يتوفر لديك مثل هؤلاء الأصدقاء أو الأقارب قم بطلب المشورة المهنية من المختصين في مجال احترام الذات.

الكلمات مهمة، دائما تحدث بإيجابية عن نفسك

قم بمراقبة أفكارك، وخاصة تلك الكلمات التي تستخدمها لوصف نفسك، اجعل الإيجابية هي طريقك لوصف نفسك وتجنب ذكر أي شيء سلبي عن نفسك، فأنت بذلك تنقل صورة محبطة عنها إلى الآخرين وهو ما عليك تجنبه دائما، أي أن عليك أولا أن تبني العلاقة الإيجابية بينك وبين ذاتك قبل انتقال إلى الآخرين. قم بالتدرب على هذا الأمر باللجوء إلى المرأة وان تتطلع إلى نفسك دون خجل، وأطل النظر كل مرة، وقم بالحديث مع نفسك بصورة إيجابية عنها وسوف تحس في النهاية بـ جاذبية الوزن الزائد .

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

أربعة + أربعة عشر =