تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الحمية والنظام الغذائي » كيف تتخلص من ترهلات البطن عن طريق الحمية والتمارين؟

كيف تتخلص من ترهلات البطن عن طريق الحمية والتمارين؟

الكثيرون منا يعانون من ترهلات البطن لأسباب عديدة مثل عقب الولادة، أو إجراء العمليات الجراحية، أو النزول المفاجئ في الوزن. وسوف نتعرف معا على كيفية التخلص نهائيا من ترهلات البطن إلى غير رجعة عن طريق الحمية والتمارين.

ترهلات البطن

لا شك أن ترهلات البطن من الأمور التي تزعج الكثيرين خصوصا أنها تؤثر سلبا على مظهر الإنسان، وتشكل له صعوبة سواء في ارتداء ملابسه أو عند شراء ملابس جديدة، كما تترك تأثيرا سيئا على حالته النفسية ونظرة المحيطين به، لذلك يسعى الجميع إلى التخلص من تلك الترهلات المزعجة بشتى الوسائل، ويستمعون لعشرات النصائح، فمنهم من يصادفه النجاح وأغلبهم يصيبه الفشل والإحباط.

وسوف نناقش معا الحالات العديدة التي تسبب ترهلات البطن وكيف يمكن التغلب عليها وعلاجها للتخلص منها والحصول على بطن مشدودة.

ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية

تعتبر الولادة عموما والولادة القيصرية على وجه الخصوص أحد أسباب ترهلات البطن الرئيسية، حيث يعقب عملية الولادة تراخي شديد في عضلات البطن تسبب فيه التمدد الطبيعي للعضلات أثناء فترة الحمل، والذي يبلغ مداه في الشهور الأخيرة السابقة للولادة، وحتى لا يتعارض حلم الإنجاب بحلم الحفاظ على قوام ممشوق وسليم، فسوف نستعرض معا بعض أساليب التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية، حيث يتم بعضها عن طريق التدخل الجراحي عقب الانتهاء من عملية الولادة القيصرية، فيقوم جراح التجميل بإجراء عملية شد للعضلات فورا قبل الانتهاء من اللمسات الأخيرة من العملية، وبذلك تكون عملية تجميل البطن وشد الترهلات جزء مكمل لعملية الولادة القيصرية. ولابد أن يتبع ذلك ممارسة الحمية الغذائية وممارسة التمارين الرياضية تحب إشراف الطبيب.

ترهلات البطن بعد الولادة الطبيعية

تتعرض المرأة أيضا عقب الولادة الطبيعية لزيادة ملحوظة في الوزن، وتجمع الدهون في منطقة الحوض والبطن، مما يؤدي حتما لترهلات البطن، مما يستدعي التدخل السريع لاحتواء الموقف، والتخلص من ترهلات البطن والوزن الزائد.

استخدام التمارين الرياضية لشد ترهلات البطن عقب الولادة الطبيعية

يمكن في الظروف العادية استخدام حزام البطن عقب الولادة الطبيعية، وهو إحدى الطرق القديمة التي استخدمها المصريون من أجل استعادة البطن المشدود بعد الولادة، أيضا من الضروري التركيز على عدد من التمرينات الرياضية لمنطقة البطن والالتزام بأدائها لفترة مناسبة حتى استعادة القوام المطلوب. والحقيقة أن ممارسة التمرينات الرياضية عقب الولادة يساعد كثيرا في استعادة المرأة للياقتها البدنية ويسارع في تخلصها من تداعيات الولادة والعودة سريعا لممارسة حياتها الطبيعية.

ويعد المشي وركوب الدراجة أيضا من أفضل الرياضات المساعدة للمرأة بعد الولادة، ويفضل استشارة الطبيب في الوقت المناسب للبدء في ممارسة التمارين الرياضية.

ترهلات البطن عند الرجال

لم يسلم الرجال أيضا من مشكلة ترهلات البطن، بل أن الشباب أيضا بمجرد الزواج والشعور بالاستقرار والراحة تبدأ علامات ترهل البطن وبروزها في الظهور.

والواقع أن ترهل البطن عند الرجال له أسباب عديدة، جزء منه بسبب التقدم الحضاري واستخدام السيارة والمصاعد الكهربائية، مما تسبب في مجال محدود للحركة وحرق الدهون ببذل الجهد، وسبب آخر له علاقة بالزواج والاستقرار مما يزيد من فتح الشهية للطعام، وبالتالي تتراكم الشحوم حول منطقة الخصر والبطن في شكل منفر، وما يتبع ذلك من صعوبة الحصول على ملابس ملائمة للحجم الجديد وافتقاد الشاب إلى المظهر الجمالي المنشود من عضلات مفتولة وقوام مشدود.

لذلك ننصح الرجال والشباب بتدارك ترهلات البطن مبكرا، حيث نعرض عليكم بعض الأساليب الطبيعية التي تعودون من خلالها لقوامكم المعهود كما تحبون أن يكون.

وينصح في هذه الحالة بالإكثار من شرب الماء، وتجنب الأغذية الدسمة وممارسة الرياضة، ومن المفيد أيضا الاستغناء عن استخدام المصعد ولو لعدد محدد من الأدوار دورين أو ثلاثة يصعد فيهم الدرج، وأيضا ترك السيارة بعيدا عن مكان العمل بعض الشيء ويستكمل الطريق سيرا على الأقدام، وأن يقوم باتباع نظام غذائي ثابت يهتم فيه بالأغذية الصحية وتجنب الأكل خارج المنزل لأن الأطعمة تكون مشبعة بالدهون التي تتمركز في منطقة الخصر والبطن.

ترهلات البطن بعد الرجيم

من الأساليب الشائعة للتخلص من الوزن الزائد والشحوم بالجسم اتباع أنظمة حمية قد تتصف بالقسوة، ويظن البعض أنها طريقة سريعة لتحقيق الهدف،وهم في الواقع يعرضون أنفسهم لأخطار كبيرة.

لقد خلق الله الدهون في جسم الإنسان لكي يستمد منها طاقته للحركة والتفكير، والسعي في الحياة، كما أنه أحد وسائل حماية أجهزة الجسم الداخلية حيث أن كل جهاز مثل القلب والكبد وباقي أجهزة الجسم الحيوية لها غطاء دهني، وبالتالي التخلص من الدهون بشكل مبالغ فيه من الممكن أن يترك آثارا جانبية خطيرة على صحة الإنسان، كما أنه يتعرض للخمول وعدم الرغبة في بذل الجهد ويكون عرضة أكثر للإصابة بالأمراض.

ليس معنى ذلك أن يترك الأمر بلا ضابط لأن لتراكم الدهون أيضا مخاطر كبيرة على صحة الإنسان، ولكن عليه أن يتدبر الأمر بحكمة فلا يسرف في تناول الطعام خصوصا الدهون، ويعرف أن النظم الغذائية بدون متابعة طبية يكون أحد نتائجها ترهل البطن بعد فقد الوزن وتلك مشكلة أخرى تكون في حاجة إلى العلاج.

كقاعدة أساسية ننصح الجميع أن يتزامن النظام الغذائي مع أداء التمارين الرياضية، حيث أنها تساعد على تزايد سمك الكتلة العضلية لتحل محل الدهون التي تم فقدها بالحمية الغذائية، وفي الوقت نفسه تساعد على الاحتفاظ باللياقة البدنية للجسم وتشكل مع الحمية الغذائية خطة عمل ناجحة للتخلص من ترهلات البطن والجسم على وجه العموم. ويعتبر الإكثار من شرب المياه والاهتمام بالغذاء الصحي، والبعد عن التدخين وشرب الكحوليات عوامل مساعدة هامة للوصول إلى أفضل النتائج.

ترهلات البطن وعلاجها

هناك أمور عديدة تسبب ترهلات البطن تناولنا بعضا منها فيما سبق مثل الولادة القيصرية والطبيعية، الإفراط في تناول الطعام والدهون، إهمال ممارسة الرياضة، استخدام المصاعد والسيارات والجلوس لساعات طويلة أمام الكمبيوتر أو في العمل المكتبي، هناك أيضا الخلل الهرموني، وقد تظهر ترهلات البطن للمصابين بالنحافة كما تظهر للمصابين بالبدانة.

والحقيقة أن علاج ترهلات البطن طبيا يتطلب التدخل الجراحي، حيث ظهر حاليا العديد من الطرق للتخلص من ترهلات البطن مثل عمليات شفط الدهون، وشد البطن عقب الولادة القيصرية، وهناك العلاج بالليزر البارد، وهذه الطرق ثبت نجاحها والوصول إلى نتائج سريعة لها.

وهناك من يفضل الاعتماد على وسائل طبيعية للتخلص من ترهلات البطن مثل الاعتماد على الأنظمة الغذائية المختلفة، مع ممارسة التمارين الرياضية، وهناك بعض الطرق الطبيعية مثل استخدام الثلج على مناطق تجمع الدهون، وهذه الطريقة تساعد تفتيت الخلايا الدهنية وبالتالي حرق المزيد من الدهون.

علاج ترهلات البطن بالأعشاب

لهؤلاء الذين يفضلون العلاج بالأعشاب الطبيعية هناك أيضا بعض الطرق المشهورة نذكر منها:

  • مخلوط الفازلين مع النعناع، بمزج ثلاث ملاعق من الفازلين الطبي مع ثلاث ملاعق من النعناع الناعم ويدهن به مناطق تجمع الدهون والترهلات بالبطن يوميا ويشطف بماء دافئ.
  • مخلوط الشبة والنشا، بمزج ثلاث ملاعق من النشا مع ملعقتين من الشبة المطحونة، مع إضافة ملعقة من عصير الليمون وملعقتين من زيت الزيتون، يخلط الجميع جيدا وتدهن به البطن بشكل دائري، يفرك بعد تمام الجفاف بالماء الساخن للتخلص من الخليط.

وهكذا تعرفنا على ترهلات البطن وأسبابها وطرق علاجها.

شهناز شوقي

خريجة كلية التربية جامعة الإسكندرية، أهوى الموسيقى والأدب والقراءة، أهتم بالعمل المجتمعي، أكتب في الفن والرياضة والصحة ومجالات الكتابة المختلفة.

أضف تعليق

5 × 3 =