ترطيب جسم الحامل

يمكن ترطيب جسم الحامل باستخدام الكثير من الوصفات الطبيعية، فهي أفضل من المنتجات الصناعية التي قد تسبب لها أو لجنينها الأضرار، حيث تتعرض بشرة الحامل إلى الجفاف أثناء الحمل ويظهر عليها بعض الخطوط وعلامات التمدد، ولذلك تحتاج إلى العناية الخاصة والترطيب بشكل مستمر لتجنب كلف الحمل والتصبغات الجلدية والتشققات، كما أن هناك بعض النصائح التي يمكنها أن تتبعها للعناية ببشرتها أثناء فترة الحمل.

كريمات ترطيب جسم الحامل

ترطيب جسم الحامل كريمات ترطيب جسم الحامل

كريم الزبادي والشوفان

يفضل استخدام الكريمات الطبيعية أثناء الحمل من أجل ترطيب جسم الحامل في هذه الفترة، ومن أهم هذه الكريمات كريم الزبادي والشوفان، حيث يتم صنع هذا الكريم عن طريق مزج ملعقة كبيرة من الزبادي مع ملعقتان من الشوفان المطحون، ثم يضاف للمزيج السابق ملعقتان من ماء الورد ثم تمزج المكونات ثانية، وبذلك يصبح لدينا كريم ترطيب طبيعي، تستطيع الحامل تطبيقه على بشرة جسمها بالكامل وخاصة المناطق التي تعاني من الجفاف، وتتركه لمدة ربع ساعة ثم بعد ذلك يتم شطف البشرة.

كريم الجلسرين وزيت الزيتون

لصنع هذا الكريم الطبيعي أولا يتم إحضار مكعب من المسك الأبيض ويطحن جيدا، ثم يضاف له ملعقتان كبيرتان من الجلسرين وبعد ذلك يضاف زيت الزيتون بالتدريج حتى يغلظ القوام ويصبح مثل الكريم، ويمكن تطبيق هذا الكريم على جميع المناطق الجافة في جسم الحامل بحركات دائرية، كما يمكنها كذلك استخدامه بعد ولادة طفلها من أجل ترطيب البطن.

كريم العسل والشوفان

هذا الكريم عبارة عن مزيج مكون من نصف كوب من اللبن مضافا له 3 ملاعق كبيرة من دقيق الشوفان المطحون وملعقة كبيرة من عسل النحل، تمزج هذه المكونات جيدا ثم توضع على النار حتى يتماسك الخليط، وعندما يبرد قليلا يمكن تطبيقه على المناطق التي تعاني من جفاف الجلد لمدة نصف ساعة، وبعد ذلك يتم الشطف بالماء الفاتر.

كريم الموز وزيت اللوز

من أسهل الوصفات الفعالة التي يمكن للحامل استخدامها من أجل ترطيب جسم الحامل ، وذلك لاحتواء هذه الوصفة على فيتامين ب 12 وفيتامين ج، مما يساهم في تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة مما يساعد على منحها المرونة والشباب، يتم هرس ثمرة من الموز ويضاف لها بعض القطرات من زيت اللوز ثم يتم مزجهما معا، وبعد ذلك يطبق المزيج على البشرة ويترك لمدة ربع ساعة، ثم يغسل الوجه بالماء الفاتر.

وصفات ترطيب جسم الحامل

وصفة الليمون والبطاطس

مكونات هذه الوصفة عبارة عن ملعقة صغيرة من عصير الليمون و4 ملاعق كبيرة من عصير البطاطس، يتم مزجهما معا ثم يطبق الخليط الناتج على بشرة الحامل لمدة ربع ساعة وبعدها يتم شطفه بالماء الفاتر، حيث تساهم هذه الوصفة في ترطيب البشرة وتنعيمها بالإضافة إلى تفتيح لونها وإكسابها النضارة والحيوية، وهذه الوصفة من أهم الوصفات الآمنة للحوامل بالإضافة إلى أنها تحقق نتائج إيجابية سريعة.

وصفة دقيق الحمص والكركم

يحضر هذا الماسك عن طريق مزج ملعقتان من دقيق الحمص مع ربع ملعقة من الكركم مع القليل من ماء الورد، عند الحصول على مزيج متجانس يمكن استخدامه بتطبيقه على البشرة لمدة ربع ساعة ويشطف بعدها، وهذه الوصفة تلعب دورا فعالا في تفتيح البشرة ومنحها المرونة والنعومة.

وصفة الخيار والطماطم

من الوصفات السهلة والمتوفرة في المنزل، وتستخدم عن طريق مزج العصير الناتج عن ثمرة من الطماطم وأخرى من الخيار، ثم يطبق المزيج على الوجه لمدة ربع ساعة وبعدها يغسل بالماء الفاتر، وهذه الوصفة تعد من الوصفات الفعالة للحفاظ على لون البشرة ومقاومة علامات الإجهاد عليها، كما أنها تحمي من الإصابة بجفاف البشرة حيث تمنحها النعومة والصفاء.

وصفة اللبن والجوز

هذا القناع من أفضل الوصفات المنزلية والتي تساعد على التخلص من الخلايا الميتة في البشرة، كما أنه مرطب فائق الفعالية للبشرة يعمل على منحها النعومة والحيوية، يتم صنع هذا الماسك بنقع عدد 5 حبات من الجوز في الماء لمدة ساعة، ثم بعدها يتم طحنها ويضاف لها ملعقة كبيرة من اللبن ويتم خلط المكونات جيدا، ثم يستخدم المزيج لتدليك البشرة لمدة 5 دقائق، ثم نتركه على البشرة لمدة 10 – 15 دقيقة وبعدها يشطف بالماء.

وصفة العسل والبابايا

تعد هذه الوصفات من أفضل الوصفات الطبيعية التي يمكن أن تساهم في تجديد خلايا البشرة وترطيبها، فهي غنية بفيتامين أ وفيتامين ج كما أنها غنية بمضادات الأكسدة القوية التي يمكن أن تساعد البشرة على التخلص من البقع الداكنة والتجاعيد الشائعة أثناء الحمل، ويتم إعداد هذا المزيج عن طريق هرس ثمرة من البابايا وإضافة 3 ملاعق صغيرة من العسل إليها مع المزج جيدا، وبعد ذلك يطبق المزيج على البشرة ويترك حوالي نصف ساعة ثم يشطف بعدها.

وصفة الفراولة واللبن

قناع الفراولة واللبن غني بحمض الفوليك وفيتامين ج ولذلك فهو يفيد في منح بشرة الحامل التوهج والترطيب الفائق، ويتم تحضير هذا القناع بمزج 5 حبات من الفراولة مع ملعقتان من اللبن في الخلاط الكهربي، وبعد ذلك يطبق المزيج الناتج على البشرة ثم يترك لمدة نصف ساعة وبعدها يغسل بالماء.

وصفة المايونيز

من أسهل الوصفات وأفضلها في ترطيب البشرة الجافة حيث تحتوي على البيض والزيت، وكلاهما من أفضل المكونات الطبيعية المرطبة والمغذية للبشرة، ويستخدم المايونيز بكل سهولة عن طريق تطبيق كمية مناسبة منه على البشرة وتركه لمدة ربع ساعة، ثم بعدها يتم غسل البشرة بالماء الفاتر.

نصائح للوقاية من جفاف البشرة أثناء الحمل

ترطيب جسم الحامل نصائح للوقاية من جفاف البشرة أثناء الحمل

غسل الوجه بالماء الفاتر بدلا من الساخن أو البارد

تتسبب درجات الحرارة المرتفعة في تجريد البشرة من الرطوبة والحيوية والنضارة وخاصة لأصحاب البشرة الحساسة، لذلك من الضروري تجنب الماء الساخن، وبدلا من ذلك يجب ضبط درجة حرارة الماء بحيث تكون معتدلة.

تجنب الملابس ذات الأقمشة الخشنة

دائما تكون البشرة الجافة عرضة للإصابة بالضرر والتهيج من المصادر الخارجية، ومن أكثر المصادر المهيجة للبشرة هي الأقمشة الخشنة، ولذلك فتنصح الحوامل باختيار الملابس المصنوعة من الأقمشة الناعمة والقطنيات وتجنب الملابس المصنوعة من الأقمشة الخشنة مثل الصوف والتي تحتك بالبشرة، وأيضا فلا بد على الحامل أن تختار المناشف الرقيقة وتجنب فرك البشرة أثناء التجفيف بها، فحتى المناشف الرقيقة عند فرك البشر بها بعنف فإنها تؤدي لتهيجها وجفافها.

تقشير البشرة بمقشر رقيق

يعد تقشير البشرة جزءا هام من روتين العناية بالبشرة تغفل عنه الكثير من النساء، وهو ضروري للحامل من أجل إزالة الخلايا الميتة التي تسبب انسداد مسام البشرة، وهي أيضا تعزز نمو الخلايا الجديدة، ولذا يجب أن تحرص الحامل على تقشير بشرتها مرة واحدة أسبوعيا، ولكن ينبغي عليها أن تبتعد عن المقشرات القاسية على البشرة وتستخدم بدلا منها المقشرات الرقيقة على البشرة، والأفضل من ذلك هو استخدام مواد التقشير الطبيعية مثل صودا الخبز.

ترطيب البشرة صباحا ومساءا

يجب أن تحرص الحامل على ترطيب بشرتها باستمرار عند الاستيقاظ وقبل النوم مساءا حتى لا تصاب بالخشونة والجفاف، وليس هناك أفضل من مواد الترطيب الطبيعية التي تساعد على ترطيب جسم الحامل وبشرتها دون إصابتها بأي أضرار.

عناصر طبيعية للعناية ببشرة الحامل وترطيبها

جل الصبار

مما لا شك فيه أن الصبار هو أحد أهم المواد الطبيعية الهامة للبشرة، ولذلك فإنه يدخل في العديد من منتجات العناية بالبشرة ومنها المنتجات المخصصة لعلاج حروق الشمس، فهو يتميز باحتوائه على خواص مهدئة يمكن أن تساهم في تخفيف الحروق والالتهابات والحكة، كما يمكن للحامل استخدامه على بطنها عندما تظهر عليها علامات التمدد والتشققات لتخفيفها.

زيت الأرجان وزيت جوز الهند

زيت الأرجان هو زيت مغربي معروف باستخداماته الجمالية، وهو يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين هـ تساوي ضعف النسبة الموجودة في زيت الزيتون، كما أن زيت الأرجان غني بالأحماض الدهنية الأساسية ومضادات الأكسدة، وهو يدخل في العديد من منتجات العناية بالشعر والبشرة، ويمكن للحامل استخدامه كبديل عن كريمات الترطيب حيث يعمل على تليين البشرة والحد من جفافها، كما أن بعض الحوامل أشادت بمدى فعالية زيت جوز الهند في ترطيب بشرتهن أثناء الحمل.

زبدة الكاكاو

لا يوجد وسيلة سحرية لمنع علامات التمدد في الحال، ولكن خبراء البشرة ينصحون بشدة بالترطيب الجيد للحفاظ على مرونة البشرة وتخفيف علامات التمدد، ومعظم منتجات علامات التمدد تحتوي في مكوناتها على زبدة الكاكاو، ولذلك يمكن استخدامها أثناء الحمل لعلاج علامات التمدد وتخفيف الحكة الناتجة عنها، حيث أن زبدة الكاكاو عبارة عن مرطب طبيعي مصنوع من حبوب الكاكاو.

زبدة الشيا

تتميز زبدة الشيا باحتوائها على خصائص فعالة مضادة للالتهابات، علاوة على قدرتها الفائقة على الترطيب، والتي يمكن أن تساهم في تخفيف الشعور بالجفاف والحكة الجلدية المرتبطة بتمدد الجلد أثناء الحمل.

الشوفان

يمكن استخدام الشوفان لعلاج تهيجات البشرة حيث يساعد على استعادة الترطيب في البشرة ويحميها من الجفاف، علاوة على أن الشوفان يحتوي على مضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب، وبإضافته إلى عسل النحل أو الزبادي يمكن الحصول على المزيد من الترطيب الطبيعي.

مستخلص الشاي الأخضر

تؤدي هرمونات الحمل إلى زيادة تدفق الدم مما يسبب احمرار الجلد وظهور البقع والحكة، ونظرا لاحتواء الشاي الأخضر على أهم مضادات الأكسدة القوية، فإنه يعمل على محاربة احمرار البشرة وتخفيف الحكة والالتهاب.

زيت اللوز الحلو

هو من أفضل الزيوت المرطبة للبشرة وغالبا ما يستخدم لتليين الجلد وتهدئة المناطق الجافة والمتهيجة، وهو آمن للاستخدام أثناء الحمل.

زيت الزيتون

مما لا شك فيه أن زيت الزيتون معروف بخصائصه واستخداماته العديدة للبشرة، حيث يمكن استخدامه لتدليك بشرة الحامل من أجل ترطيبها ومنحها المرونة، فهو يتميز بقدرته على احتفاظ البشرة بالترطيب لمدة طويلة.

الكركم

هو أحد التوابل المفيدة للصحة بشكل عام ولذلك فإن الكثير من الأشخاص يحرصون على إضافته للأطعمة بانتظام، ولذلك يمكن للمرأة الحامل إضافته إلى طعامها للحصول على فوائده، كما يمكنها أيضا استخدامه على البشرة من أجل تطهيرها وتنظيفها وتخفيف تهيجها وجفافها لاحتوائه على مضادات الالتهاب.

من أجل ترطيب جسم الحامل والعناية به لا بد أن تحرص على استخدام المواد الطبيعية المرطبة بانتظام، مثل الصبار وزيت الزيتون وزبدة الكاكاو والعسل والشوفان، كما ينبغي عليها أيضا أن تحرص على تناول الأطعمة الصحية والإكثار من تناول الخضروات والفواكه وشرب كميات كافية من الماء بانتظام، ويجب عليها أن تحرص على تجنب أشعة الشمس واستخدام الماء الساخن، لأن الحرارة تتسبب في جفاف البشرة وتهيجها.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

واحد × اثنان =