تبييض الأسنان بالزوم

ابتسامة الإنسان عنوانه وأسهم نفاذه إلى قلوب الآخرين، لذا يهتم بها كثيرًا ويسعى لتجميلها، والأسنان الناصعة البياض تزيد من جمال الابتسامة ورونقها، ولا جَرَمَ أن العادات الحياتية الخاطئة كالإكثار من تناول الشاي والقهوة، والشراهة في التدخين مع قلة الاهتمام بتنظيف الفم له تأثيره السيئ على لون الأسنان، حيث يؤدي إلى اصفرارها. وتقنية تبييض الأسنان بالزوم من الوسائل الطبية الحديثة التي لا يعرف بها الكثيرين، لذا قد جئنا بكافة المعلومات عن تلك التقنية وكيف تتم.

وصف تبيض الأسنان بالزوم

جهاز الزوم فيليبس هو جهاز كوري جنوبي النشأة (تعددت جهات تصنيعه لاحقًا) يعمل بتقنية متخصصة في تبيض الأسنان من خلال إصدار ضوء إشعاعي مركز، حيث يضع الطبيب مادة مُبيضة تزيل الطبقات الملونة من الأسنان، ثم من خلال توجيه ضوء جهاز الزوم عليها تتحول المادة إلى شبه صلبة، وفي نهاية الجلسة العلاجية وباستخدام الزوم أيضًا يبدأ الطبيب بتكسيرها وإزالتها آخذة معها كل التصبغات والبقع الملونة على الأسنان، وينبغي على الطبيب هنا تغطية اللثة بمادة مطاطية لعزلها وحمايتها من ترددات الجهاز الإشعاعية.

ولا تستغرق الجلسة العلاجية للتبييض بالزوم أكثر من 15 دقيقة على الأكثر، وتظهر النتائج المرغوبة في خلال ثلاثة جلسات على الأكثر.

مميزات تبييض الأسنان بالزوم

تكتنف عملية تبييض الأسنان بالزوم عدة مميزات رئيسية أشهرها:

  • هي أكثر طرق التبييض أمنًا على صحة الفم والأسنان، ذات فاعلية مرتفعة، التبييض بالزوم يعطي نتائج سريعة ومباشرة، حيث تبدأ النتائج في الظهور عقب الجلسة الأولى مباشرة، كما أن الجلسة العلاجية لا تتعدى الربع ساعة، وتحقيق الهدف النهائي لا يلزمه إلا 3 جلسات أي بإجمالي 45 دقيقة.
  • النتائج المتحصل عليها من التبييض بالزوم فعالة وتدوم لفترات زمنية أطول مقارنة بغيرها من طرق التبييض طالما التزم المريض بالإجراءات البعدية. لا يتسبب التبييض بالزوم الشعور بأي آلام، كما لا يتبعه أية مضاعفات أو آثار جانبية طالما أُجريت بالطريقة الطبية الصحيحة، وكل ما يمكن حدوثه أنه قد تظهر حساسية بسيطة في الأسنان تدوم لبضع أيام بعد إتمام التبييض مباشرة.

الفرق بين تبييض الأسنان بالزوم والتبييض بالطرق الأخرى

تبييض الأسنان بالزوم الفرق بين تبييض الأسنان بالزوم والتبييض بالطرق الأخرى

توجد عدة فروق بين تبييض الأسنان بالزوم وتبييضها بالطرق الأخرى المتعارف عليها، وأشهر هذه الفروق ما يلي:

الفرق مع الطبعات المنزلية

الطبعات المنزلية طريقة قديمة جدًا، وتحتاج لتحقيق نتائج تنفيذها لمدة تتراوح بين أسبوع إلى أسبوعين، كما أن النتائج المرغوبة نفسها غير مضمونة الحدوث حيث أنها تختلف من شخص لآخر.

الفرق مع شرائط التبييض

الحصول على النتائج المرجوة باستخدام شرائط التبييض يحتاج لفترة زمنية طويلة، كما يلزم المريض استعمال مجموعة كبيرة من المستحضرات الموضعية مما يعتبر تكلفة مالية أعلى، بالإضافة إلى أن تبييضها للأسنان ضعيف ولا يطول كثيرًا.

الفرق مع تبييض الأسنان بالليزر

حقيقةً لا توجد فروق واضحة بين الطريقتين، كما لا توجد فروق تُرجح كِفة واحدة عن الأخرى عند الاختيار، فكلاهما آمن، فعال، ممتد وسريع النتائج، لا يعقبه آثار أو مضاعفات صحية.

نصائح بعد تبييض الأسنان بالزوم

  1. يُنصح المريض بتجنب شرب السوائل الداكنة التي قد تسبب في تصبغ الأسنان مثل القهوة والشاي والنسكافية خلال الثلاثة أيام الأولى بعد التبييض بالزوم، كما يُنصح بتجنب تناول أنواع صلصات الطعام المختلفة. يُنصح المريض بالإقلاع عن التدخين نهائيًا حفاظًا على صحته العامة من ناحية، وللحفاظ على استمرارية النتائج من ناحية أخرى.
  2. يُشدد على المريض الاهتمام الزائد بتنظيف الأسنان بعد كل وجبة، وكذلك تنظيف الفم لمرتين يوميًا على الأقل بالفرشاة والمعجون وغسول الفم والخيط السِني. يُنصح المريض بتناول الأطعمة الطبيعية التي لا تؤثر على بياض الأسنان، كما يُنصح بتجنب الإكثار من تناول الفاكهة ذات الألوان القوية مثل التوت والكرز والبرتقال والمانجو. يُشدد على المريض تجنب تناول الحلويات والسكريات والسكاكر مثل الشكولاتة والعصائر الصناعية الملونة.

من الآن يمكنك أن تحصل على ابتسامة هوليوود كاملة، من خلال تقنية تبيض الأسنان بالزوم والتي عرضنا لك كافة المعلومات حولها.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

13 − 8 =