كيف تعالج الم الاذن وما هي طرق الوقاية من الام الاذن
كيف تعالج الم الاذن وما هي طرق الوقاية من الام الاذن

الم الاذن من أشد الآلام التي يمكن أن يصاب بها الشخص وهناك الكثير من الأسباب التي تتسبب في الشعور بألم شديد في الأذن، فقد ينبع الألم نتيجة حدوث التهابات بالأذن وفي بعض الأحيان قد يكون الألم نتيجة وجع في مكان آخر مثل الغدة الدرقية والبلعوم،
وعلى الرغم من أن الوصول إلى سبب الألم أمر سهل إلا أن ألم الاذن المزمن من الصعب تشخيصه والوصول لأسبابه، ولكن في معظم الأحيان يكون التهاب الأذن الخارجية أو الأذن الوسطى من أكثر الأسباب التي تتسبب في الام الاذن، ولتجنب آلام الأذن يجب التعرف على بعض الأسباب التي تؤدي لالتهابها ومن ثم يصاب الشخص بالألم الشديد.

أسباب الإصابة ب : آلام الأذن

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي للإصابة بالتهابات بالأذن والشعور بالألم، فالتهاب الأذن الخارجية من أهم أسباب الشعور بألم في الأذن وهو يحدث نتيجة وجود ميكروبات وفطريات وحساسية مما يؤدي إلى إصابة الشخص بضعف السمع المؤقت وفي معظم الحالات يشفى الشخص المصاب بالتهابات الأذن الخارجية في غضون أسبوع، بواسطة بخاخ الأذن أو تناول مضاد حيوي لمحاربة العدوى، كما أن البكتريا التي تصيب قناة الأذن قد تكون بكتيريا مقاومة تعمل على مقاومة المضادات الحيوية الموجودة بقطرات الأذن، وبالتالي تبطل مفعول تلك المضادات الحيوية ويستمر شعور الشخص بالألم، لذلك قد يلجأ الطبيب إلى تغير نوع القطرة إذا لم تتحسن حالة المريض بعد أسبوع واحد من استخدامها، كما يمكن سحب عينة من إفرازات الأذن وإرسالها للمختبر لمعرفة نوع البكتريا المسببة للعدوى، وقد يصاب الشخص بألم في الأذن نتيجة العدوى الفطرية التي يصعب على المضادات الحيوية محاربتها، وبالتالي فإن استخدام قطرات الأذن التي تحتوي على المضادات الحيوية تجعل الأمر أكثر سوءا.

كيف تعالج ألم الاذن

يوجد بعض الطرق المنزلية التي يمكن من خلالها التخلص من ألم الأذن ، فإذا شعر الشخص بألم في الأذن يمكن له وضع فوطة دافئة على الأذن التي تؤلمه بعدها سيشعر بتحسن كبير وسيزول الألم، وإذا شعر الشخص بانسداد في الأذن يمكن له تعريض الأذن لهواء ساخن، فهذا يساعد في تخفيف الم الاذن ولكن يجب أن يكون الهواء الدافئ على مسافة آمنة من الأذن، ويمكن استخدام الثوم باعتباره من أقوى المضادات الحيوية، فالثوم يساعد على تخفيف التهاب الأذن ومن ثم يقل الشعور بالألم، كما يمكن خلط زيت الزيتون مع زيت القرنفل وتسخينه على النار وتركه حتى يبرد، وبعد ذلك يتم وضع قطرات من الخليط في الأذن الملتهبة، فخليط زيت القرنفل بالزيتون يساهم في قتل البكتريا والجراثيم الموجودة داخل قناة الأذن، كما أثبتت الأبحاث الطبية أن العلك يساعد على فتح قنوات الأذن تنشيطها، كما أن العلك يساعد في التخلص من السوائل التي تتجمع في الأذن بعد الاستحمام والسباحة، ولكن في حالة استمرار ألم الأذن يجب على الشخص التوجه للطبيب المختص للتعرف على نوع البكتريا المتسببة في الألم.

ما هي طرق الوقاية من الام الاذن

لحماية الأذن من الإصابة بالالتهابات أو الجراثيم أو العدوى الفطرية التي تتسبب في الشعور ب ألم الأذن يجب إتباع بعض الطرق الوقائية مثل:-

  • – تجفيف الأذن بعد السباحة والاستحمام
  • – تجنب إدخال الشامبو أو الصابون في الأذن
  • – عدم حك الأذن سواء بالمناشف أو بأصابع اليد
  • – عدم استخدام قطرة الأذن إلا بعد استشارة الطبيب.

المعلومات في هذا المقال للمعرفة والافادة ولا تعد بديلاً لاستشارة طبية مختصة عند الحاجة

2 تعليقات

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

اثنان × 3 =