المكياج المقلد

هناك العديد من منتجات المكياج المقلد التي تخرج من الصين تحديدًا، بعضها لا خطورة منه؛ مثل الحقائب باهظة الثمن، وحافظات النقود من الماركات العالمية التي لا نستطيع تحمل تكلفنها، وكذلك الساعات المزيفة التي تبدو تقريبًا مثل الأصلية. لكن عندما يتعلق الأمر بالمنتجات التي تضعها على بشرتك؛ فيجب أن تكون حذرًا للغاية.

وهناك العديد من التقارير التي تأتي من وسائل الإعلام المختلفة في جميع أنحاء العالم، والتي تحذر المستهلكين من مخاطر المكياج المقلد والأضرار التي يجلبها. فالمشكلة الأكبر تكمن في مكونات هذه المستحضرات والعطور، فبعض هذه المكونات خطرة، وبعضها غير صحية، وأخرى عديمة التأثير. وقد انتشرت هذه المنتجات المزيفة في كل مكان، وخصوصًا على الإنترنت؛ حيث يبحث الناس عن شراء المكياج بأقل الأسعار، فينخدعون بشراء المكياج المقلد على أنه تمامًا مثل المنتج الأصلي. فهم يشترون هذه الأشياء لأنفسهم أو كهدايا لعائلاتهم وأصدقائهم دون قصد، ولا يعرفون أبدًا المخاطر الكامنة وراء المكياج المقلد والعطور المزيفة.

أماكن بيع المكياج المقلد

ويمكن العثور على هذه المنتجات المزيفة من المكياج المقلد ومزيل العرق والعطور داخل الأسواق، أو حتى في أكشاك المولات. ويوصي المصنعون الحقيقيون، بأن يقرأ المستهلكون ملصقات كل شيء قبل القيام بشرائه. ففي بعض الأحيان تجد أخطاء إملائية بسيطة في كتابة اسم المنتج، أو حجم الخط، أو مكان التصنيع “صنع في الصين” مثلًا. وفي أوقات أخرى، يمكنك أن تشعر بانخفاض جودة التعبئة والتغليف للمنتج. الأهم من ذلك كله، مقارنة السعر الأصلي للمنتج بالسعر المعروض على الإنترنت أو في السوق، فإذا كان بعيد عنه كثيرًا فمن المؤكد أنه منتج وهمي.

لماذا يقوم الناس بشراء المكياج المقلد؟

تقوم العديد من أكشاك بيع المكياج المقلد، بعرض جميع مستحضرات التجميل المزيفة، التي تحمل اسم ماركات عالمية شهيرة، ويقومون ببيعها بسعر أقل 90% من سعر المنتج الأصلي. أما في البزارات الراقية، والمحلات التجارية على الإنترنت، فيكون سعرها أرخص 20-50% فقط. ويعتمد السعر على الموقع وعدد العناصر التي تشتريها. فأنواع المكياج ذات العلامات التجارية الشهيرة قد تكون مكلفة بالنسبة إلى ميزانية الشخص العادي، لذا يلجأ الناس إلى شراء المكياج المقلد، معتقدين أنهم يحصلون على شيء مماثل، عن طريق شراء منتج مزيف. وبعض البائعين المخادعين، قد يذهبون بعيدًا في تسويق منتجاتهم عن طريق تصنيفها فئة “أ” أو “”High copy، أو “سنغافورة / هونج كونج أصيلة” لخداع المشترين في التفكير بأنها عمليًا نفس الشيء. بينما هي في الواقع، مزيفة ومجهولة المصدر مثل الآخرين. أما عن السبب في ارتفاع أسعار المكياج الأصلي، فيرجع إلى تحمل الشركة التي تقوم ببيعه جميع التكاليف العامة. فتكلفة المنتج تشمل التصديق على أنها آمنة للاستخدام والبيع من قبل الهيئات الإدارية المطلوبة، فهناك تصاريح ضرورية تحتاج إلى الحصول عليها قبل أن تتمكن من إطلاق منتجاتها في السوق، وهذا هو السبب في أن المنتج الأعلى سعرًا لا يسبب أي أضرار خطيرة لبشرتك. والأهم من ذلك، أن النقود التي توفرها عن طريق شراء المكياج المقلد، لا تستحق الأخطار الصحية المحتملة الناتجة عن استخدامه.

عنصر الرصاص الكيميائي

وفقًا لآخر التقارير الخاصة بالمكياج المقلد، فإن نسبة الرصاص الموجودة في بعض هذه المنتجات يتجاوز 19 أضعاف النسبة المسموح بها قانونيًا. ويمكن للرصاص أن يتراكم في جسم الإنسان خلال الأشهر، مما يؤدي إلى التسمم بالرصاص. في البالغين، يمكن أن يسبب التسمم بالرصاص فقدان الذاكرة وآلام المفاصل والعضلات، والصداع. وتتعرض النساء الحوامل للإجهاض أو الولادة المبكرة إذا ما تعرضن لجرعة مفرطة منه. وهناك منتجات ماكياج متاحة خالية من الرصاص، ولكن سوف تحتاج لشراء هذه العناصر من خلال متاجر حسنة السمعة وتجنب الشراء من على مواقع المزاد والمواقع الغير معروفة.

الإصابة بالحساسية

عندما تقوم العصابات الإجرامية بخلط مكونات الماكياج المقلد لبيعها للمستهلكين المطمئنين، فإنها لا تهتم بما يدخل في الطهو طالما أنها تبدو وكأنها كالشيء الحقيقي. فهؤلاء ليسوا كيميائيين يعرفون النسب الدقيقة لخلط مكونات الآيشادو والعطور. فهم مجرد أناس متعلمون من الشارع، يتطلعون إلى كسب المال بأي طريقة ممكنة. فما تحصل عليه هي منتجات التجميل التي تحتوي على مواد كيميائية خطرة، والتي يمكن أن تسبب الحساسية وحتى ندوب دائمة بالبشرة من جراء هذه التفاعلات.

الإصابة بالبكتيريا

لا يتم خلط المكياج المقلد بنفس المعايير المفترض أن يكون عليها المكياج السليم. فهذه الأشياء المزيفة يتم صنعها في أماكن غير معلومة؛ في الأقبية والغرف الخلفية القذرة، والمصانع الصغيرة، وانعدام أي صورة من صور الرقابة. وفي هذه الأماكن ستجد البكتيريا منتشرة في كل الأركان، ويمكن أن تلوث بسهولة جميع المنتجات التي يقوم العمال بخلطها. ليس فقط البكتيريا القادمة من القذارة من غرفة العمل، ولكن أيضًا من أيدي العمال غير المغسولة وغير مرتدي القفازات، ومن الحيوانات، ومن الحشرات والصراصير.

الإصابة طفح الجلدي

تسبب كل المواد الكيميائية الخطرة الموجودة في المكياج المقلد والبكتيريا الخطرة؛ الطفح الجلدي. وقد سجل عدد كبير من أطباء الأمراض الجلدية عدد كبير من الحالات المصابة بالتهاب الجلد، وكلها بسبب المكياج المقلد. وعند اختباره، وجد أن المكياج المقلد يحتوي على مستويات عالية من الرصاص، البريليوم، والبكتيريا، وكلها يمكن أن تسبب هذه الطفح الجلدي.

عنصر الزرنيخ الكيميائي

عند قيام بعض الخبراء بشراء مجموعة من المكياج المقلد من الأسواق، وجدوا فيها نسبة من عنصر الزرنيخ، سواء في أقلام العين، أو مساحيق الأساس، أو الماسكرا؛ جميعها تحتوي على آثار الزرنيخ. والزرنيخ هو أحد العناصر السامة التي تسبب آلام في البطن، وصدمة، وحتى الموت.

حدوث التهابات بالعين

هناك العديد من التقارير على الإنترنت عن المستهلكين الذين يقومون بشراء المكياج المقلد دون علم بحقيقته، وبعد تطبيقه بلحظات، ظهرت لديهم آلام في العين. وأحد التقارير يظهر امرأة قامت بشراء منتج ظلال العيون المزيف، والذي يضع اسم ماركة عالمية شهيرة. وبعد دقائق من تطبيقه على عينيها، تضخم جفنها وصارت رؤيتها ضبابية. وقالت: “أدركت أنها مزيفة بمجرد فتحها”. فإذا كنت تشك في أن شيئًا ما ليس حقيقيًا، فلا تخاطر بتجربته على بشرتك.

الإصابة بالإشريكية القولونية (E-coli Bacteria)

أفاد مكتب التحقيق الفيدرالي بأن مستحضرات التجميل المقلدة تحتوي في كثير من الأحيان على كميات خطيرة من البكتيريا. واحدة من هذه البكتيريا التي تم العثور عليها في تلك المنتجات المزيفة هي بكتيريا الإشريكية القولونية E-coli Bacteria. وتتسبب هذه البكتيريا في الإسهال، والفشل الكلوي، وفقر الدم. وبعض هذه السلالات القولونية يمكن أيضًا أن تسبب التهاب المسالك البولية. وينتقل المرض عن طريق البراز والناس لا يغسلون أيديهم بعد دخول الحمام. وبالنظر إلى أنه لا توجد ممارسات صحية بين عصابات صنع الماكياج المقلد؛ فإن انتشار الإشريكية القولونية ليس أمرًا مفاجئًا.

عنصر الزئبق الكيميائي

بعد ضبط وتحليل عينات من الماسكرا الموجودة في الأسواق والتي تضع اسم شركة شهيرة على طياتها، تبين وجود كميات عالية من عنصر الزئبق الخطير فيها. وفي حين أن الزئبق موجود بشكل طبيعي في قشرة الأرض، إلا أنه شديد السمية ويمكن أن يضر بالقلب والكلى والجهاز المناعي والرئتين والدماغ. ويمكن أيضًا أن يسبب الطفح الجلدي، وضعف العضلات، والصداع، والأرق. وفي ماكياج العين، فإنه يمكن أن يضر الرؤية بشكل دائم.

الحروق الكيميائية

عندما يرتدي شخص ما مكياج مقلد محملاً بالرصاص والزئبق والسيانيد والزرنيخ والمكونات الخطرة الأخرى على بشرته، يجب أن يكون هناك رد فعل من الجلد. وقد كشفت العديد من التقارير على الإنترنت أن بعض النساء قد تعرضن للحروق الكيميائية على وجههن وعينهن بعد استخدام المكياج المقلد. أحد الضحايا هي فتاة كانت تستخدم ماركة ماكياج مزيفة، واستيقظت من شدة الألم في اليوم التالي، ووجدت أن وجهها وعينيها منتفخين. وقالت: “.. كان يشبه حروقًا شديدة تحت عيني .. كنت قلقة جدًا من تكون ندوب على وجهي، من شأنها أن تظل معي مدى الحياة “. واضطرت إلى استخدام المضادات الحيوية ومضادات الهيستامين لمدة أسبوعين للحد من التورم وبعد خمسة أشهر من العلاج، لا تزال بشرتها حساسة جدًا.

عنصر الألومنيوم الكيميائي

تم العثور على مستويات عالية من الألومنيوم في بعض مستحضرات التجميل المزيفة، سواء من المكياج المقلد أو العطور. في حين أن العديد من الناس يتحولون بعيدًا عن مزيل العرق التقليدي بسبب نسبة الألومنيوم الموجودة فيه، إلا أن المجرمين يضعون كميات خطيرة من هذه الأشياء في ماركاتهم الشهيرة المزيفة. ويوصف الألومنيوم بأنه مادة سامة للأعصاب، وابتلاعه يمكن أن يؤدي إلى أمراض العظام، والتعب، وفقدان الذاكرة، والخرف، والعديد من المشاكل الأخرى. ويمكن أن يتراكم في أنسجة الجسم والدماغ، وهذا هو السبب في أن العديد من الناس يعملون التخلص من الألومنيوم من حياتهم.

وجود آثار لبراز الفئران داخل المكياج المقلد

قد كشفت الاختبارات على أحد منتجات المكياج المقلد على وجود عنصر مرعب وهو براز الفئران. وما إذا لم يكن قد تم إضافة براز الفئران إلى مكونات الماكياج عمدًا، فإنه يرجع إلى ظروف العمل القذرة، التي أظهرتها العديد من التقارير بخصوص العثور على هذا الشيء القذر. لكن شيء واحد يمكن أن نكون على يقين منه؛ وهو أن براز الفئران يحتوي على العديد من البكتيريا والجراثيم التي لن نقوم بوضعها عن عمد على بشرتنا أو في داخل أجسادنا.

العثور على مزيل طلاء الحوائط داخل المكياج المقلد

وفقًا للتقارير المنتشرة على الإنترنت؛ فقد ثبت العثور على مواد تدخل في إزالة وتنظيف طلاء الحوائط، موجودة في بعض منتجات المكياج المقلد مثل الماسكرا المزيفة والآيلاينر السائل. ويمكن العصور على منتجات الطلاء تلك، في جميع مخازن الأجهزة تقريبًا، ومن المفترض أن يتم التعامل معها بعناية فائقة. وبعض المخاطر المعروفة المرتبطة بمزيل الطلاء هي تلف الجهاز التنفسي من جراء استنشاق تلك المواد الكيميائية، و الإصابة بالأمراض الجلدية، وأضرار أخرى تلحق بالدماغ والجهاز العصبي، والأعضاء الداخلية. وبالتأكيد هذا ليس شيئًا تريد أن تضعه على بشرتك أو في عينيك.

وجود نسبة من بول الإنسان في المكياج المقلد

يحذرنا مكتب التحقيقات الفيدرالي من أن “العطور المزيفة تحتوي على شيء يسمى DEHB، وهو مصنف من قبل وكالة حماية البيئة كمسرطن محتمل للإنسان. وقد عرفت هذه العطور الزائفة والكولونيا، التي تحتوي أحيانا على البول أيضًا، على أنها تسبب طفح جلدي خطير”. وبعبارة أخرى، قد تحتوي العلامات التجارية العطرية المزيفة على بول الإنسان ويمكن أن تسبب مشاكل في الجلد، إلى جانب كونها غير صحية إطلاقًا لوضعها على جسمك.

المعركة العالمية مقابل التزييف

وفقًا لمنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، فإن السلع المقلدة تمثل 2,5 في المائة من الواردات العالمية. ومعظم السلع المزيفة تأتي من الدول المتوسطة الدخل أو الناشئة، مع البر الرئيسي للصين كأكبر منتج، تليها هونج كونج. وفي كثير من الحالات، تذهب عائدات التجارة المزيفة إلى الجريمة المنظمة. فبعض هؤلاء المحتالين، قد أنشئوا مختبراتهم في المنزل؛ حيث يخلطون المنتجات الأصلية بالماء، حتي يتمكنوا من بيع المزيد. والبعض الآخر يقومون بشراء كميات كبيرة جدًا من المنتجات الأصلية بمجرد الإعلان عنها، ومن ثم بيعها في السوق السوداء بأسعار باهظة، مستغلين إقبال محبي تلك الماركات على اقتنائها سريعًا.

كيف تكتشف المكياج المقلد؟

  1. بداية؛ ستجد المكياج المقلد أرخص بكثير من المنتج الأصلي.
  2. التعبئة والتغليف والخطوط سوف تختلف عن المنتجات الأصلية. فالمنتجات المزيفة تحتوي على خطوط غير متساوية، وكتابة أخطاء إملائية، وعلامات مائية مطبوعة بطريقة غير صحيحة.
  3. قم بالبحث على الإنترنت عن صور المنتجات الأصلية، ومقارنتها بالمنتجات المعروضة أمامك في الأسواق. فمعظم الماركات العالمية، تقوم بنشر صور لتعزيز الاختلافات بين المنتج الأصلي والمزيف. وغالبا ما يتم الاحتفاظ بالمنتجات المقلدة في أغلفة بلاستيكية أو معدنية ذات جودة أقل، مع مرايا غير مناسبة. لذا فإنه من الأفضل دائمًا أن تأخذ وقتًا طويلاً في البحث عن منتج معين. ولا تتسرع إلا إذا كنت تعرف أنه بائع موثوق به وذو سمعة طيبة.
  4. اسأل نفسك إذا كان هذا المنتج موجود بالفعل أم لا. فبعض المصنعين المخادعين، يقومون بعمل مستحضرات تجميل، تحمل اسم ماركة عالمية بالفعل، لكن الشركة الأصلية ذاتها لم تقم بإنتاج أي منتج شبيه حتى، مما يصعب الأمر عليك في اكتشاف الحيلة، لعدم وجود منتج أصلي تقارن به المعروض أمامك. لذا يتوجب عليك الدخول على الموقع الرسمي للشركة ومعرفة قائمة المنتجات التي تقوم بطرحها في الأسواق.
  5. إذا كنت لا تزال غير متأكد من نوع المكياج، نقترح الاتصال بشركة الماكياج مباشرة، وإرسالها كل التفاصيل بما في ذلك صورة من الباركود الموجود على العلبة ورقم التعبئة والتغليف، وسوف يوفرون عليك الكثير من المتاعب.

كيفية شراء المكياج

حتى لو كنت تقوم بشراء المكياج من الإنترنت؛ قم باستعراض آراء الآخرين في منتجاتهم، ورؤية الصور المنشورة على ملفاتهم الشخصية. فيمكن أن تجدهم يتكلمون كثيرًا عن نوع المتجر الذي يمتلكونه، والمنتجات التي يبيعونها. وقد تبدو المنتجات لديهم غير جذابة نتيجة قيامهم ببذل الكثير من الجهد لجلبها من بلاد أخرى. فإذا كنت تريد الشراء منهم، قم بتجربة منتج واحد فقط، وإذا أعجبك ابدأ بالتعامل معهم بعدها. وفي الأسواق، انتقل إلى المحلات حسنة السمعة، وابتعد عن المتاجر الصغيرة، التي تبيع المنتجات ذات العلامات التجارية الرخيصة. ولا يفضل تجربة أي نوع من هذه المنتجات الرخيصة -تحت أي ظرف من الظروف- على بشرتك قبل شرائها، بسبب المخاطر المحتملة التي تشكلها على صحة المرء.

شراء المكياج من الخارج

منتجات مستحضرات التجميل تتوافق مع قوانين التجميل المحلية، وبالتالي فهي آمنة للاستخدام. ومع ذلك فمن المهم أن نتذكر أنه يجب علينا دائمًا شراء مستحضرات التجميل من مصادر جديرة بالثقة، مثل المنافذ الكبيرة ذات السمعة الطيبة، أو المواقع الرسمية.

في النهاية، نحن لا يمكننا الإشارة إلى جميع أنواع المكياج المقلد، بسبب ملايين المنتجات الموجودة في الأسواق والتي يتم بيعها من قبل المحتالين. ومع ذلك يمكنك تقليل المخاطر التي ينطوي عليها استخدام المكياج المقلد باتباع هذه الخطوات البسيطة، لتجنب إضاعة أموالك على تلك المنتجات الخطرة، والحفاظ على صحتك من أضرارها الجسيمة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

ثمانية عشر − 5 =