تسعة
الرئيسية » العلاقات » حب ورومانسية » كيف تصارح شريكك بعيوبه وما أهمية المصارحة بالعيوب للعلاقة؟

كيف تصارح شريكك بعيوبه وما أهمية المصارحة بالعيوب للعلاقة؟

هل تود مصارحة الشريك بعيوبه دون إحداث أي مشاكل؟ طريقة المصارحة بالعيوب بشكل سليم والنتائج العكسية غير المرجوة من هذه المصارحة في السطور التالية.

المصارحة بالعيوب

المصارحة بالعيوب في العلاقة العاطفية من أكثر الأمور حساسية التي تحيط بالعلاقة لذلك يجب أن تصارح شريكك بعيوبه ولكن احذر من أن تؤدي مصارحتك إياه إلى نتائج عكسية تماما لذلك يجب أن تتم هذه المصارحة بشكل سليم دون أي إشعار بالتحفز أو إبراز شريكك شخص سيئ ومليء بالعيوب وغير ذلك لذلك مصارحة الشريك بالعيوب عملية حساسة يجب أن تتم بشكل سليم ولذلك سنتحدث عن مصارحة الشريك بعيوبه من جميع النواحي في السطور التالية:

فائدة المصارحة بالعيوب للعلاقة

  1. الوعي التام بالعيوب وجعله يسعى للتغيير من نفسه ويكون ذلك بدافع الخوف عليه بالطبع وهذه فائدة هامة جدًا من فائدة المصارحة بالعيوب للعلاقة حتى لا يظن هذا الشخص أنه شخص مثالي بالتالي أي خطأ يفعله في العلاقة هو الطبيعي والعادي بل يجب أن يتم توعيته بعيوبه.
  2. تلافي الأخطاء والمشكلات الناتجة عن هذه العيوب في المستقبل فلو قلنا أن هناك شخص شكاك بشكل زائد عن الحد أليس هذا سيؤثر على سير العلاقة لذلك توعيته بعيوبه سيعرف أن شكه الزائد هذا ليس عاديًا بل حالة استثنائية ويجب أن يضبط نفسه لأن بشكه الزائد هذا يجلب إلى الطرف الآخر الأذى النفسي والمعنوي دون أن يدري لذلك مهمًا جدًا أن يدري.
  3. تأثير هذه العيوب على علاقته بالآخرين مثل أن يكون وقحًا في تعامله أو متكبرا بعض الشيء هذا سيؤثر ليس على العلاقة فحسب بل على تعامله مع الآخرين غير شريكه لذلك المصارحة بالعيوب في مثل هذه الحالة يصبح واجبا لا فرار منه ولا فكاك.

نتائج المصارحة العكسية

يجب أن تعي جيدًا أن المصارحة بالعيوب يمكن أن تشكل أزمة أكبر وتخلق مشكلات لا حصر لها لذلك إليك نتائج المصارحة العكسية حتى لا تندفع وتقوم بمصارحة شريكك بعيوبه بحسن نية فتجد نفسك تورطت في أزمة أكبر مما تخيلت:

  • انعدام الشريك في ثقته بنفسه بعد أن كان يظن نفسه مثاليا تمامًا وشريكًا رائعًا الآن أنت تبرز له كم هو شريكًا سيئًا ولا يجب عليه حتى أن يفكر في الارتباط بسبب تعديد عيوبه وحصر مساوئه التي قمت بسردها عليه الآن.
  • الشعور بالتحفز ضدك لانتقاده ذلك أنه لا أحد يحب أن ينتقده أي شخص آخر مهما كان لذلك فأنت بذلك أيضًا تقوم بهز ثقته بنفسه وفي عيني من؟ شريك حياته والشخص الوحيد الذي يثق فيه ثقة عمياء ويحب أن يظهر أمامه بمظهره المثالي الرائع.
  • تضخم هذا العيب فيما بعد ويصبح عقدة نفسية لا فرار منها ولا فكاك لذلك احذر النتائج العكسية للمصارحة بالعيوب لأنك دون أن تدري يمكن أن تدخل هذا الشخص في شعور سلبي بل وأمراض نفسية وأنت بالطبع تريد مصلحته ونحن نعلم هذا جيدًا.

كيف تصارح شريكك بعيوبه؟

المصارحة بالعيوب بالنسبة للشريك أشبه بقنبلة موقوتة لذلك يجب أن تتبع عدة أساليب إذا أردت فعلا المصارحة بالعيوب، لذلك عليك بإتباع الأسلوب المناسب حسب شخصية من أمامك:

  • المصارحة بالعيوب قد لا يكون مباشرًا بحيث يمكن أن يكون بالحديث عن شخص آخر لديه نفس العيب وبالتالي يتم الإيحاء له بشكل غير مباشر بعيبه دون مصارحته أو الحديث بشكل فج ومباشر عن عيوبه كأنك تعايره بها أو تنتقده وتهاجمه، لذلك إن كان شريك علاقتك حساسا تجاه المصارحة فعليك أن تكون أكثر سلاسة وتأتي له بها عن طريق الحديث عن أشخاص آخرين لتقريب الصورة له أكثر وأكثر.
  • مثلما قررت المصارحة بالعيوب فعليك قبل أي شيء أن تمتدحه، أن تعدد محاسنه ومزاياه، وأن تكون هذه المحاسن والمميزات حقيقية وأنت مقتنعًا بها تمامًا وتبالغ في مديحك ثم بعد ذلك ترمي له العيوب كأثر جانبي يمكن تلافيه من أجل مثالية الصورة وهي المميزات، لأنك لو قمت بمصارحته بشكل مباشر دون أي تمهيد أو تقديم سيشعر أنك لا ترى إلا عيوبه وسيفقد الثقة في نفسه ولكن هكذا سيعرف أنه ينقصه عن المثالية وأن يكون نموذجًا للطباع الحميدة والخصال الصالحة إزالة هذه العيوب البسيطة كما ستصفها له.
  • اختيار الوقت المناسب، فيمكن أن يكون ذلك في جلسة صفا وتبدأ الحديث بقولك “حبيبي..” أو “عمري..” أو أي نداء يستخدم بينكما للتدليل والتعبير عن العاطفة حتى لا يظن أنه في موضع اتهام وبحيث يكون الكلام بدافع الخوف عليه وعلى صورته أمام الناس لذلك من الأفضل دائمًا تخير الوقت المناسب.
  • التراجع بسرعة إذا رأيتِ أن المصارحة بالعيوب تجعله يتوتر، لا يأخذك العناد للإكمال ومزيد من العيوب ومزيد من الصراحة المطلقة بل يجب أن تضبط نفسك وتفهمه أن أهم شيء لديك هو ألا يغضب وألا يكون حزينًا فحسب بالتالي عندما ترى شريك علاقتك يتوتر لأي سبب فلا تصارحه بعيوبه بل ربت على كتفه وامنحه جرعة حنان إضافية لتلطيف الأجواء.
  • أخبره أن هذا للفت نظره ليس إلا وأنك ستظل تحبه وستبقى على العهد والوعد معًا على أي وضع لأنك تحبه كما هو ولا تريد منه أن يتغير لأجلك مهما كانت عيوبه ومهما كانت مميزاته لأن حبك له ليس مرتبطا بخصال في شخصيته سواء كانت إيجابية أو سلبية.. هذه النقطة هامة جدًا وحيوية ولا يجب الاستغناء عنها إن أقدمت على المصارحة بالعيوب لشريك علاقتك.
  • مثلما أنت قررت مصارحة الطرف الآخر بالعيوب عليك إذًا بقبول المصارحة بالعيوب التي في شخصيتك أيضًا وأخذها على محمل حسن والوعد بمحاولة التغير والنظر في هذه العيوب بالفعل ومراقبة تصرفاتك وإن فعلت هذا فأنت بالفعل لديك نية حسنة في مصارحة الطرف الآخر بعيوبه لا تفعل هذا من اجل الانتقاد فحسب.

المصارحة بالعيوب قبل الزواج

المصارحة بالعيوب قبل الزواج من الأمور الهامة والحيوية إلى أبعد مدى، لذلك سنتخفف فيها من الحرص على مشاعر الطرف الآخر قليلا حيث ستكون المصارحة بالعيوب في هذه الحالة كالآتي:

  • أهمية المصارحة بالعيوب قبل الزواج هي المساعدة في خلق منظومة نموذجية للعمل بها بعد الزواج.
  • لا يهمك سيتغير أم لا ولكن ما تترتب عليه هذه العيوب من سلوكيات طائشة غير محببة تتسبب لك بالأذى النفسي عليها ألا تحدث وبالتالي واجب الوعي بها إلى أقصى درجة.
  • تتم مصارحة الطرف الآخر بعيوبه على سبيل سرد السلبيات التي تراها في شخصيته والتي تقبل بالزواج به رغم وجودها مع الوعد بعدم تأثير هذه السلبيات على سير الحياة الزوجية.
  • الهدف الأهم من المصارحة بالعيوب قبل الزواج هو الوعي بالعيوب والتوصل إلى رؤية متفق عليها للسير عليها بعد الزواج حتى لا تتسبب بحدوث المشكلات.

خاتمة

لا ريب أن المصارحة بالعيوب تدل على بناء جسر من الثقة المدعومة بالوضوح والشفافية من طرفي العلاقة بالتالي أي علاقة يكون فيها مخزون غير معلن تصبح من هذه اللحظة على صفيح ساخن أو تشبه القنبلة الموقوتة المستعدة للانفجار في أي لحظة.

محمد رشوان

أضف تعليق

اثنان × 3 =