الرجل المرح

يجد الرجل المرح حظًا لدى النساء أكثر من غيره ويعتبر الرجل المرح خفيف الظل من أوائل الصفات التي تفضلها النساء عند الرجال، وأن يكون الرجل وسيمًا ناعم الشعر أو طويل أو حلو الملامح أو قوي الجسم والبنيان فهذه كلها صفات هامة جدًا، ولكن بجوار أن يكون ثقيل الظل أو جادًا بشكل زائد عن اللزوم فهذا ما لا يحبه أي شخص على الإطلاق، لذلك إليك الأشياء التي تجعل الرجل المرح مفضلاً عند النساء.

لماذا يُعد الرجل المرح جاذبًا للمرأة؟

1يجيد قلب أجواء الكآبة لأجواء مبهجة

الرجل المرح لا يميل للدراما والأجواء التراجيدية، لا يحب الحزن ولا يحب الكآبة، لذلك حتى في أشد مآسيه، حتى في أكثر الأحداث التي تمر به مأساوية وحزن لا يميل للاكتئاب، بل إلى قلب الموضوع بسخرية ودعابة، وإن مر بموقف صعب لن يرويه من منظور درامي أو منظور ملحمي على الإطلاق، سيركز قبل أي شيء على الجوانب المضحكة فيه، لذلك الرجل المرح يتمتع بحظوة لدى النساء لقدرته على إحياء الجانب الكوميدي والحس الفكاهي في حياة كل من يرافقنه.

2ممتع الرفقة

مجرد مرافقتك لشخص مرح ستجدين متعة لا نهائية للسير أو الجلوس معه في أي مكان أو مصاحبته في مشاويرك، لأن كل موقف أو كل حدث يحدث أو كل كلمة تقال قابلة لقلبها لهزل ولن تتوقفين عن الضحك، وأيضًا هو بحدود أقل، لن يحد من حريتك ولن يحرمك من متعة طالما تحبينها بدافع الحفاظ على الوقار والرزانة، يميل الرجل المرح للانطلاق وإمتاع الأشخاص الذين يرافقونه، لذلك يفضل العديد من النساء أن يكونوا برفقة رجل مرح لأن مجرد مصاحبته فقط متعة ومرح وبهجة لا نهائية.

3أفضل ملجأ عند المزاج السيئ

هل مزاجك سيئ؟ بالطبع من ستفكر أن تحادثه؟ شخص يستطيع أن يضحكك بكلمة، سيغير مزاجك في لحظة من المزاج السيئ الكئيب الميال للحزن إلى المزاج الجيد المرح الميال للسرور، نحن نعلم أن الحياة فانية ولن تستمر لذلك لابد أن لا نترك الحزن يستولي علينا، وفائدة الرجل المرح أنه أكثر من يدعم هذه الفلسفة ويعمل على نشرها وانتشارها بين الناس، لذلك لا يترك شخص مزاجه سيئ أو حزين إلا ويسعى إلا إخراجه من هذه الحالة، لذلك تحب المرأة أن تكون مع الرجل المرح ليتولى هذه المهمة طامعة في أن يكرس كل طاقته الهزلية لصالحها.

4لا يحدث توترًا زائدًا بل يحاول تخفيفه

عند حدوث مشكلة، يسعى الشخص العملي أو الجاد إلى زيادة معدل القلق ومحاولة إلقاء اللوم أولاً على شخص ما وتحميله المسئولية، ثم يبدأ يفقد أعصابه ويضيف توتر إلى التوتر الموجود منذ البداية أصلاً ولكن على عكس ذلك يميل الرجل المرح إلى امتصاص الصدمة بإطلاق بعض النكات والسخرية من الوضع ثم محاولة الهدوء وحل المشكلة، لن يتذمر ولن يلوم أحد، سيسعى أولاً لتخفيف حدة التوتر عمن حوله وتهدئتهم وطالما أتى الهدوء سيتم التفكير بتركيز أكثر حول المشكلة، وهذه من وجهة نظري تعد من أهم مميزات الرجل المرح، ومن أهم خصائصه التي تجعل النساء تفضله عن غيره من الرجال.

5قدرته على التفاعل مع الآخرين بشكل أفضل

لا تخشين على الرجل المرح من تعريفه على أصدقائك أو معارفك أو أسرتك، لأنه ليس شخصًا مملاً على الإطلاق وسيدخل قلوبهم بسرعة، ولن يجد مشكلة في التواصل معهم، بل سيجد أفضل وسيلة للتواصل معهم بأفضل شكل ممكن، لذلك يتميز الرجل المرح بقدرته على التفاعل والتواصل مع الآخرين بأفضل شكل ممكن حتى ولو كان يتعامل معهم للمرة الأولى، وهذا ما يجعل الرجل المرح مفضلاً عن غيره من الرجال عند النساء.

6مألوف أكثر من غيره

يميل الرجل المرح إلى إزالة الكلفة والتعامل بشكل أبسط، وجعل البساط أحمدي مثلما يقال، لذلك لن تجدين صعوبة في الاعتياد عليه، بل على العكس.. إن تحدثتِ معه للمرة الأولى ستشعرين أنكِ تتحدثين مع صديق عزيز لحرصه الدائم على أن يجعل كل الأمور بسيطة وبدون كلفة أو رسميات، وهذا ما يجعلك تنفرين من الآخرين بالطبع، لذلك يعد هذا السبب من أهم الأسباب التي من أجلها تفضل المرأة الرجل المرح.

7أقل تعقيدًا من الآخرين

الشخص المرح أقل تعقيدًا من الآخرين من الممكن أن يجلس في أي مكان مع أي شخص، ما في قلبه على لسانه ليس كتومًا، أو زائفًا، يستطيع أن يقول كل الحقائق في سياق من الهزل أيضًا، حتى وإن كان لديه عقدًا نفسية لا يخجل منها بل ويجعلها مادة خصبة للسخرية أيضًا، لذلك من الأشياء الرائعة أن تتعرف المرأة على رجل مرح لأنه سيجعلها أسعد وأقل تكلفًا وتصنعًا.

8الشخص المرح شخص طيب القلب بطبعه

الشخص الكتوم هو من تخافي منه لأنه ساكت وكئيب ومغلق في نفسه وتنتزعي منه الكلمة انتزاعًا بينما الرجل المرح دائمًا ما يجد نفسه يتحدث ولا يفكر في التزييف، بالتالي هو طيب بطبعه عادة، وهذا ما يجعل حظه لدى النساء أعلى.

9التركيز في التفاصيل

الرجل المرح أكثر تركيزًا في التفاصيل من غيره لذلك هو ذو حظوة عند النساء أكثر وذلك لولع النساء بالتفاصيل وهوسها به، لذلك هذا سبب جديد لجعل الرجل المرح مفضل عن غيره.

10الابتسامة وبشاشة الوجه

بابتسامتك تستطيع أن تكسب الذي أمامك، وبما إن الرجل المرح يميل للدعابة وإضفاء جو من البهجة فلن تختفي ابتسامته من على وجهه أبدًا، بالتالي سيسرك النظر في وجهه المبتسم البشوش دائمًا، بدلاً من النظر في وجه عابس كئيب متجهم الملامح.

11قاتل للملل

لن يكون الرجل المرح مملاً أبدًا بالعكس، ستجدينه دائمًا دائم التجدد، مبدع ومتطور ومسلي، ولأنه لا ملل مع الرجل المرح، يجعل ذلك النساء تنهال عليه وتخطب وده وترغب في التقرب إليه، لأنه سيوفر لها أكبر قدر ممكن من السعادة والبهجة.

12ملاحظات هامة

  • لا يعني أن يكون الرجل مرحا أن يميل إلى الاستظراف أو تصنع خفة الظل، فهذه هبة يهبها الله من يشاء، كما أن خفة الظل.
  • يجب أن يفرق الرجل المرح جيدًا بين أوقات المرح والأوقات التي لا تحتمل هذا المرح، بل يجب أن يأخذ الأمور فيها بجدية، هذا بالطبع مفروغ منه.
  • لا يحمل الرجل المرح محاولته إضفاء جو من البهجة والهزل على الحياة أن يسخر من الآخرين أو يجرح مشاعرهم عند السخرية منهم فيؤذيهم أو يسخر من أحزانهم أو يقلل من مآسيهم.

13خاتمة

عرضنا في السطور السابقة لماذا تحب النساء مرافقة الرجل المرح، ولكن هذا لا يعدم بعض العملية وعمومًا يجب أن يكون الإنسان سواء رجلاً أو امرأة متميزًا بالمرونة،أي القدرة على تمييز الموقف الذي هو فيه ومحاولة التعامل معه بالأسلوب الأمثل.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

3 × 3 =