تسعة
الرئيسية » صحة وعافية » الصحة النفسية » كيف تتعامل مع التعرض للرفض وتتقبله؟!

كيف تتعامل مع التعرض للرفض وتتقبله؟!

التعرض للرفض أمر صعب تقبله على أغلبنا رغم أنه جزء لا يتجزء من حياتنا اليومية لو كان الأمر يُعقوك عن مواصلة حياتك بصورة طبيعية فتابع معنا المقال التالي.

التعرض للرفض

التعرض للرفض من أكثر المواقف المحرجة والمؤلمة نفسياً لأي شخص مهما كان، سواء كان الرفض لشخصه أو لعمله أو حتى لرأي ما قاله، النتائج المترتبة على ما حدث تعود لردة فعل الشخص نفسه، فالبعض يتعامل مع الرفض على أنه نهاية المطاف، ويستسلم لراي الآخرين، بل ويظن أنه فاشل بالفعل! بينما البعض الآخر يأخذ كدافع لإثبات العكس، وهذا ما سنُركز عليه في المقال التالي، إن كنت تريد أن تعرف كيف تُحول الرفض الذي تتعرض له لصالحك واصل القراءة إذاً.

كيف تتعامل مع التعرض للرفض وتتقبله؟!

تقبل الرفض

أول خطوة يجب أن تقوم بيها هي تقبل الرفض في حد ذاته، فكل شخص له ذوقه ورأيه الخاص، بالتالي لن تستطيع إرضاء الجميع مهما حدث، فلا تتعامل مع الأمر على أنه نهاية المطاف، وأن رفض أي شخص لك يعني أنك فاشل! فالرفض لم يكن لشخصك إنما لفعل صدر عنك، تعامل مع الأمر من هذا المنظور.

يكفيك شرف المحاولة!

كل شيء له جانب إيجابي وآخر سلبي حتى الرفض! فبدل أن تركز على فشلك في إرضاء الطرف الآخر، كن فخوراً بنفسك لأنك حاولت على الأقل، وتذكر أن هناك آلاف من الناس لم يكن لديهم شجاعة كافية للإقدام على هذه الخطوة حتى! تذكر أن هذا رأي شخص واحد فقط، لذلك لا تدعه يُسيطر على حياتك ويقضى على أحلامك!

ركز على المستقبل

بدل أن تُضيع طاقتك على التفكير فيما حدث، والتركيز على مدى سوء الحاضر الذي تعيشه، خذ خطوة جدية لتغييره! لو تم رفضك من وظيفة ما، إبحث عن السبب لو كان منطقياً حاول تغييره، ثم ابحث عن وظيفة أخرى، لو رفضك شخص ما كصديقك مثلاً، فلا تأخذ الأمر بمحمل شخصي، وحاول أن تتعرف على أصدقاء جدد، دائماً تذكر أن هذا الشخص لا يمثل البشرية بأكملها!

الرفض أمر لا مفر منه!

مهما حاولت تجنب الأمر ستتعرض له في مرحلة ما من حياتك، فكما ذكرنا سابقاً كل شخص له ذوقه ورأيه الخاص، لكن النتائج تعتمد عليك، إما أن تقضي حياتك في محاولة إرضاء الآخرين والتودد لهم، مع العلم أن هذا لن يمنعك من التعرض للرفض مهما حاولت، أو تُركز على الجوانب الإيجابية في شخصيتك وتحاول تنميتها وتُدرك أنك لم تُخلق لتُرضي الآخرين بل لتُحقق أحلامك أنت فقط!

كيف تتجنب الأمر في المرة القادمة

إن كنت لا تستطيع تجنب الرفض بشكل قاطع، هذا لا يعني أن تتعرض له كل مرة لنفس السبب! بل يجب أن تسعى لتجنبه قدر الإمكان في المرات القادمة، علي سبيل المثال لو رُفضت في وظيفة ما لأنك غير مؤهل بما يكفي، إبحث عن المؤهلات المطلوبة وطور من نفسك ومهاراتك قبل أن تتقدم لأي وظيفة أخرى في نفس المجال، أو على الأقل إقرأ الوصف الوظيفي جيداً لتتأكد أن مؤهلاتك ومهاراتك مطابقة للمطلوب، بالتالي ستُقلل فرص تعرضك للرفض بشكل كبير.

متى يجب أن تكف عن المحاولة وتبحث عن فرصة اخرى

بعضنا يرفض فكرة الرفض ويُحاول أن يُغير رأي الطرف الآخر بكل ما أوتي من قوة ويُثبت له أنه أخطئ في رفضه، دون أن يدرك كم الوقت والمجهود الذي يبذله دون فائدة، لذلك يجب أن تعرف متى تتوقف عن المحاولة وتمضي في طريقك بحثاً عن فرصة أخرى، هذا الأمر ينطبق أكثر على العلاقات الإنسانية، فلو رُفضت في علاقة حب مثلاً ستبذل كل ما في وسعك لكسب الطرف الآخر لصالحك مرة أخرى ، لكن قبل أن تفعل قيم الأمر بمنتهى الموضوعية، لترى هل يستحق عنائك فعلاً؟

كل شيء يحدث لسبب

قد لا تُدرك الأمر في الوقت الحالي، لكن عاجلاً أو آجلاً ستدرك أن هذا الرفض كان لمصلحتك، على سبيل المثال، الوظيفة التي كنت تظنها مثالية لك، لوكنت قُبلت فيها ما كنت ستستمر في البحث عن وظيفة أخرى، وما كنت ستدرك أن هناك فرص أفضل في انتظارك!

تحدث عن الأمر مع صديقك

إن كنت لا تستطيع تقبل الأمر بأي حال من الأحوال، فجرب أن تتحدث مع صديق تثق به، فالتحدث فيما يُزعجك يُساعد على تخطيه بشكل أسرع وأسهل، فغالباً يكون صديقك أو من تتحدث معه أكثر قدرة على رؤية الأمور بنظرة موضوعية ولن يأخذ الأمر بمحمل شخصي، بالتالي ستكون نصائحه موضوعية وحكيمة.

إقرأ قصص الناجحين

أغلب الشخصيات العامة في كافة المجالات قد تعرضوا للرفض في مرحلة ما من حياتهم، لكنهم لم يستسلموا للأمر واستطاعوا تغييره لصالحهم، قراءة السيرة الذاتية لهم سيُساعدك كثيراً على تخطى الأمر.

ايمان عماد

إنسانة عنيدة و طموحة أسعى و أجتهد لأحقق ذاتي ، شغوفة بالعلم و المعرفة خاصة علوم الفلك و الأحياء ، أحب القراءة فهي بوابتي للسفر حيث أريد ، الكتابة هي عالمي الخاص أرسمه كيفما شئت و أحلق فيه وقتما أردت .

أضف تعليق

ثمانية عشر − تسعة =