تسعة
الرئيسية » العمل » مهارات » التعامل مع المدير : كيف تجذب مديرك إلى صفك بدون تملق ؟

التعامل مع المدير : كيف تجذب مديرك إلى صفك بدون تملق ؟

التعامل مع المدير مهارة مهمة جدًا لأي شخص يدخل مجال العمل، العلاقة بين المدير والموظف هي علاقة تحدد المستقبل المهني للشخص بشكل كبير، لذلك نشرح لك أساسياتها.

التعامل مع المدير

قد يتعرض الموظف إلى بعض المشقة في التعامل مع المدير وخاصة إذا كان ذلك المدير شخصية متزمتة وربما يكون ذلك بحكم منصب المدير الذي يكسب صاحبه طباعاً أكثر تعنتاً وصعوبة في التعامل مع الموظفين المحيطين به. ولكن ينبغي عليك أن تعلم أن طريقة تعاملك مع مديرك هامة جداً لأنها تتعلق باستمرارك في العمل أو فصلك منه وتتعلق أيضاً بارتقائك في مناصب عملك وأعلم أن تقربك لمديرك لا يعني أبداً تخليك عن نفسك أكرامتك لذلك يجب عليك أن تتعرف على الطريقة المناسبة التي تتعامل مع مديرك بها وتتقرب منه.

دليلك إلى التعامل مع المدير بشكل صحيح

الآثار المترتبة على سوء معاملة المدير

يمكن أن تؤدي عدم معرفتك لكيفية التعامل مع المدير إلى ترك عملك نتيجة لتعرضك لضغط كبير من الناحية النفسية والعصبية وبالتالي تضطر للبحث عن وظيفة جديدة نتيجة معاملة مديرك السيئة لك والتي تتسم بالقسوة مع إحساسك بالاضطهاد. لكن يمكنك تجنب كل هذا إن قمت ببعض الخطوات والتي تجعل علاقتك بمديرك أفضل.

المواجهة

عليك في البداية مواجهة ذلك الأمر ولابد أن تتحلى بالشجاعة اللازمة لهذا، فمثلاً أذهب لمديرك في وقت تستشعر منه أنه في حالة مزاجية جيدة وأطلب منه أن يعطيك جزء صغير من وقته لأنك تحتاجه في أمر هام للغاية، ثم أبدأ في مناقشته في الأمر وعبر له عن مدى تأثرك بطريقة تعامله معك نفسياً وعصبياً بل وأسرياً وكيف يؤثر هذا على أدائك في عملك بل وحاول أن تقنعه أن هذا الأمر يؤثر على مصلحة العمل وجودته وعلى مدى تركيزك في عملك وأن كل ما يهمك هو مصلحة العمل وحاول أن لا تكون عصبياً في حوارك بل يجب عليك أن تكون هادئاً تماماً حتى تكون أكثر تأثيراً، ولكي تعرف كيفية التعامل مع المدير، يجب عليك بعدما أن تقدم إليه شكواك أن تصغي إلى رده جيدا وتحلل كلماته ومبرراته في التعامل معك حتى تعرف السبب الذي جعله يتعامل معك هذه المعاملة، ثم بعد ذلك عليك بتجنب كافة الأشياء السلبية التي ذكرها لك مع التركيز على ما قاله من أشياء إيجابية.

تجنب العصبية حتى لا تخسر عملك

يجب عليك في الأوقات التي تشعر فيها بضغط عصبي شديد ولا تستطيع التحكم في أعصابك أو تشعر بغضب شديد أثناء التعامل مع المدير أن تتجنب الحديث معه في هذا الوقت لأن ذلك سيعود عليك بنتائج سيئة حيث أنك قد تفقد أعصابك أثناء التعامل مع مديرك مما قد يترتب عليه خسرانك لوظيفتك أو تعرضك لجزاء صارم على أقل تقدير، وستكون وقتها مضطر للبحث عن وظيفة جديدة إن وجدتها، لذلك يجب عليك أن تطلب منه في هذه الحالة أن يؤجل النقاش لوقت آخر.

كن صريحاً مع نفسك

قبل أن تحدد طريقة التعامل مع المدير، يجب عليك أولاً أن تكون صريحاً مع نفسك وتواجه نفسك أولاً قبل كل شيء فمثلاً إذا قمت مع نفسك بتقييم وضعك ومستواك في العمل بمنتهى الصراحة مع تحليل نقاط ضعفك ونقاط قوتك، فإن ذلك سيجعلك تتقبل كل الانتقادات الموجهة إليك من مديرك، لذلك تقييمك لنفسك يجعلك دائماً على استعداد لتقبل الانتقادات بصدر رحب، وبعد مصارحتك مع نفسك حاول أن تتغلب على نقاط ضعفك بقدر الإمكان حتى تزيد من إيجابياتك في عملك مما يكون له الأثر الكبير في الحد من انتقادات مديرك، وبالتالي تغير معاملته معك.

لا تلجأ أبداً لمن هو أعلى من مديرك في المنصب

فمثلاً إذا واجهتك مشكلة في التعامل مع المدير، ثم تخطيت المدير لمن هو أعلى منه في المنصب، فإن هذا سوف يجلب لك الكثير من المتاعب لأنه سيؤدي إلى كثرة استياء وشكوى مديرك منك وستتفاقم المشكلة أكثر وأيضاً سيقوم هذا الشخص الذي هو أعلى من مديرك في المنصب بتحويل المشكلة في النهاية لمديرك لأنها تقع في اختصاصه وفي هذا الوقت ربما قد تخسر عملك تماماً وستكون مضطر للبحث عن وظيفة جديدة. لذلك لا تفكر أبدا في تخطي مديرك لمن هو أعلى منه منصباً.

قم دائماً بتطوير مهاراتك

ينبغي عليك دائماً أن تطمح لتحسين وضعك وأن تطور من نفسك لتجني ثمار جيدة في عملك وفي تطورك المهني و التعامل مع المدير، لذا حاول أن تكون مبدعاً في عملك كي تصل إلى أعلى المناصب ولا تضيع وقتك في الأعمال الروتينية المملة فقط بل قم بتطوير ذاتك وأكتسب مهارات جديدة وتعلم كل ما هو جديد لكي تحقق مستقبل وظيفي أفضل ولكي يرضى عنك مديرك أيضاً.

حاول أن تعرف طبيعة مديرك

إذا استطعت أن تحدد شخصية مديرك وعيوبه ومميزاته فسوف يساعدك هذا كثيراً في التعامل مع المدير، فعلى سبيل المثال، إذا كان مديرك من النوع العصبي حاد الطباع فإن ذلك يتطلب منك أن تتحلى بمهارات خاصة للتعامل مع العصبية المفرطة، وتتمثل هذه الطباع في الهدوء والمرونة وضبط النفس. وغالباً ما يكون الأشخاص العصبين طيبين جدا، ولكن ما يدفعهم إلى العصبية هو عدم تحملهم لضغوط العمل، لذا حاول أن تتقرب من مديرك بصورة شخصية وخاصة في أوقات الراحة أو أن تتصل به وهو في بيته بحجة عرض مشكلة خاصة بك، سوف تجده إنسان مختلف جدا وغير ما هو عليه في عمله، وسوف تكون هذه نقطة بداية علاقة طيبة بينك وبين مديرك. أما إذا كان مديرك من النوع السيئ الذي لا يرغب أن يكون أحداً أفضل منه فيجب عليك في هذه الحالة أن تحذر منه كثيراً فغالباً ما سيقوم بنسب مجهودك لنفسه لذلك قم دائماً بوضع أي شخص مما هو أعلى منه منصباً في المناقشات الخاصة بالعمل وأحرص على أن تصل كل أفكارك للمناصب العليا في شركتك كي لا يقوم مديرك بنسبها لنفسه.

خذ أجازة فوراً لتهدئة أعصابك

إذا وجدت أن الوضع قد تفاقم وأزداد سوءاً في التعامل مع المدير قم فوراً بتقديم طلب أجازة لمديرك وأقنعه أنك في أمس الحاجة إلى تلك الإجازة، وأنك تحتاج أن تروح عن أعصابك حتى لا يؤثر ذلك على كفاءتك في العمل وقم بالسفر إلى مكان هادئ كي تستطيع أن تفكر وتعيد ترتيب أولوياتك من جديد وتتمكن من وضع حلول لمشكلتك مع مديرك وحاول أن تبعد عن كل الضغوط وتصفي ذهنك في تلك الفترة لكي تتمكن من الوصول إلى قرار صائب بعيداً عن أي ضغوط.

خاتمة

في النهاية أحرص دائماً في التعامل مع المدير على أن تتوخى الحذر فإن كنت تشعر بالسعادة في عملك وترغب أن تستمر فيه وتثبت نفسك ودائماً حاول أن تكون شخص مريح لكل من حولك وأن لا تكون حاد الطباع كي لا ينفر منك مديرك وإنما حاول أن تكون عند حسن ظنه بك، واعلم بأن عصبيتك سوف تحدد مصير علاقتك بمديرك فدائماً قم بتدريب نفسك على أن تكون هادئ الطباع وقم بتطوير مهاراتك لتثبت لمديرك أنك أهل لثقته ولكي تتمكن من الحصول على منصب أعلى في وظيفتك وترتقي في المناصب تدريجياً، وأعلم دائماً أن مهارتك في عملك وإتقانك له ليس هما فقط المقياس الوحيد لارتقائك أعلى المناصب، بل ينبغي عليك أن تضيف مع مهارتك هذه حسن الطباع وسرعة البديهة لكي تتمكن من التعامل مع كافة المحيطين بك بأسلوب لائق يجعلهم يشيدوا بك وبأسلوبك لكن أعلم أنه ليس معنى أن تتقرب إلى مديرك وطريقة تفكيره هو أن تخسر نفسك وكرامتك، إذا رأيت أن الوضع أزداد سوءاً وقد يضر بكرامتك فلا داعي أبداً أن تتخلى عن كرامتك من أجل الحفاظ على عملك.

سعيد رزق

كاتب ومترجم حر له العديد الترجمات بدور النشر والعديد من الكتابات على مواقع الإنترنت.

أضف تعليق

خمسة + 16 =