تسعة
الرئيسية » العلاقات » مشاكل العلاقة » كيف يحدث الانفصال السهل في العلاقات العاطفية؟

كيف يحدث الانفصال السهل في العلاقات العاطفية؟

نتعرف عن قرب على خصائص الانفصال السهل في العلاقات العاطفية، بداية من كونه انفصالاً دون تجريح، ودون خيانة، وانفصال يحدث بعد الوصول إلى اتفاق مفصل بين الطرفين، وبعد استنفاذ طرق الحل، ومع ترك باب التواصل مفتوحاً بين الطرفين وعدم التسبب في ضرر للأطفال.

الانفصال السهل

يعني مصطلح الانفصال السهل في العلاقات العاطفية ذلك الانفصال الذي يتم بسلاسة بين الطرفين، دون متاعب، ودون إثارة للمشاكل، ودون التسبب بالجرح، ومع أن أي انفصال أمر مؤلم، إلا أن الانفصال الذي يستتبعه مواجهة بين الطرفين يجعل الأمور أكثر إيلاماً بكثير، في السطور التالية نتعرف على سمات الانفصال السهل في العلاقات العاطفية.

انفصال دون تجريح

انفصال دون تجريح

أول ما يحدث في العلاقات العاطفية التي تنتهي بشكل سيئ هو التجريح بين الأطراف، فكل طرف يحاول النيل من الطرف الآخر والانتقام منه والتسبب في جرحه بشتى الطرف، لكن الانفصال السهل لا يتضمن ذلك على الإطلاق، فالطرفان يظلان يحتفظان بالاحترام المتبادل، ولا يقصد أي منهما التسبب بالضرر للطرف الآخر.

الانفصال السهل هو انفصال دون خيانة

الخيانة هي واحدة من أسوأ الأمور التي تحدث في العلاقات، وفور حدوثها يكون من الصعب، بل من المستحيل في أحيان كثيرة استعادة الثقة بين الطرفين، لذا عند الحديث عن الانفصال السهل يجب أن نستثني الخيانة كأحد الأسباب المحتملة للانفصال، ﻷنها سبب استثنائي، ولا يمكن أن يستتبعها انفصال سلس تحت أي ظرف من الظروف.

انفصال بعد الوصول إلى اتفاق مفصل

من سمات الانفصال الإيجابي أن يمتلك الطرفان اتفاقاً حول كل الأمور التي تستتبع الانفصال، بداية من من الأمور المالية، مروراً بحضانة الأطفال إن وجدوا، ووصولاً إلى صيغة التعامل بين الطرفين بعد حدوث الانفصال، هذه الاتفاقات تقلل كثيراً من المتاعب التي قد تحدث بعد الانفصال، لأن كل طرف يكون قد عرف تحديداً واجباته وحقوقه.

انفصال بعد استنفاذ طرق الحل

الانفصال الذي يحدث بعد استنفاذ طرق الحل هو انفصال سهل دون شك، فالطرفان يدركان أنهما بذلا كل جهد ممكن للاحتفاظ بالعلاقة، لكنهما اكتشفا أن العلاقة الطبيعية بينهما لم تكن قابلة للاستمرار، وهذا على النقيض من الانفصال الذي يتم لأسباب تافهة، ودون رغبة من الطرفين في العثور على سبيل للعودة.

الانفصال السهل يتضمن ترك باب التواصل مفتوحاً

من خصائص الانفصال السهل أن الطرفان لا يقطعان علاقتهما ببعضهما كلية بعد حدوثه، فهما ما يزالان يحتفظان بالود، ويتواصلان كأصدقاء بين الفينة والأخرى، حتى وإن كانا قد انفصلا كشريكين وشخصين متلازمين على الدوام، الانفصال لا يعني القطيعة الدائمة كما يتخيل البعض، بالطبع لا يمكن تنفيذ هذا الشرط في كل العلاقات، خصوصاً في حالة الانفصال بعد المشاعر المتوقدة، وفي بعض المجتمعات المحافظة كمجتمعنا الشرقي، لكنه يعد من خصائص أي انفصال راقٍ.

انفصال دون الإضرار بالأطفال

انفصال دون الإضرار بالأطفال

في حالة وجود أطفال في العلاقة العاطفية، فإن الانفصال السهل يستوجب أن لا يحدث أي نوع من أنواع الضرر بهم، فهم ليسوا طرفاً في الصراع، ولا يستحقون أن يتصارع الوالدان عليهم، وليسوا مطالبين بالانحياز لأحد الطرفين المنفصلين.

كما رأينا، قد يكون الانفصال هو الحل الأكثر ملائمة في الكثير من العلاقات التي تصل إلى درجة من التعقيد لا يمكن للطرفين بعدها العيش سوياً، لكن الانفصال السهل هو الذي سيحقق للطرفين ما يبحثان عنه، وليس الانفصال المعقد الذي يستتبعه الكثير من المتاعب والمشاكل بين الطرفين.

ابراهيم جعفر

محرر موقع تسعة : مبرمج، وكاتب، ومترجم. أعمل في هذه المجالات احترفيًا بشكل مستقل، ولي كتابات كهاوٍ في العديد من المواقع على شبكة الإنترنت، بعضها مازال موجودًا، وبعضها طواه النسيان. قاري نهم وعاشق للسينما، محب للتقنية والبرمجيات، ومستخدم مخضرم لنظام لينكس.

أضف تعليق

ثلاثة × ثلاثة =