الإغراء في العلاقة

دائما ما كان الإغراء في العلاقة من أسوا ما قد يحصل إلى أي من أطرافها، والسبب في ذلك انه يعمل على ترسيخ قوة وسيطرة أحد الطرفين على الأخر، فالأغراء بمعنى أخر يشير إلى الرغبات والشهوات التي تسيطر على شخص تجاه أخر ومن المعروف أن الإنسان الذي تسيطر عليه الشهوة يصبح اضعف منه في الحالة الطبيعية، ولهذا فهو قوة يستخدمها طرف في العلاقة للسيطرة على الطرف الأخر، والإغراء قد يستخدم في الكثير من الأمور ويكون الرابط بينها جميعها هو الحب والارتباط أو الإدمان عليها وعدم المقاومة لامتلاكها، فهناك من يحب المال حبا كبيرا، ولا يقاوم إغراءاته، وهو مستعد للعمل بطريقة الإدمان للحصول عليه بطريقة مشروعة، أو للسرقة أو الفساد بطريقة غير مشروعة، وهناك الحب للرغبة الذي يجعل شخصا يمتلك الأخر لأجله، ولعل الأفلام العربية كثيرا ما انساقت في هذا المجال عبر الإشارات والإيحاءات، فدائما ما توجد تلك الفتاة الجميلة التي تغري الشاب البسيط (الفلاح على الأغلب) للقيام بجرم لأجلها. السؤال المهم إذا هو كيفية مقاومة الإغراء في العلاقة ، وكيف يجب التعامل مع هذه الحالة، والتي إذا لم يتم التعامل معها بسرعة وبطريقة جيدة إلى أن تصبح حالة من الإدمان.

التأمل

التأمل من اهم الوسائل للتخلص من أي نوع من أنواع الإغراء في العلاقة ، فهي تعتبر واحدة من الطرق لتحسين ضبط النفس. من خلال الممارسة المنتظمة للتأمل، يمكنك كسر الأنماط والبقاء في التفكير في الحاضر. ففي العادة ينشأ الإغراء في أوقات الوحدة عندما تبدأ التخيلات، وهو ما ينشا قصة في العقل تستمر في التكرار. ولكن التأمل يساعد على وقف هذا الثرثرة غير الضرورية للعقل. لكن يجب الانتباه إلى أن الكثير من الناس غير قادرين على التأمل في البداية ويستسلمون في وقت مبكر جدًا. لهذا عليك أن لا تيأس إذا حدث ذلك. ابدأ ببطء، ببساطة أغمض عينيك وقم بالتركيز على أنفاسك. من الطبيعي تمامًا للعقل أن يتجول ويقفز من الفكر إلى الفكر. أعده بلطف مع التنفس العميق. سوف تصبح قادرا على التأمل مع الممارسة المتكررة

الامتنان على ما انت عليه لتجنب الإغراء في العلاقة

من الأمور التي تساعدك على وقف تأثير الإغراءات عليك هي أن تشعر بالامتنان إلى الوضع الذي انت عليه، فإذا الإغراء ماليا، وكان يتطلب القيام بمخالفات قانونية، فعليك أن تمتن أولا للشعور بالأمان، ومن ثم انك تعيش حياة طبيعية وبسيطة، وفي حالات الإغراءات مثلا، عليك أن تشعر بالامتنان إلى العفة التي تعيشها إن كنت عازبا، وان كنت متزوجا أن تشعر بالامتنان لكون هذه الزوجة موجودة بجانب، قم بوضع قائمة للصفات الإيجابية لها/ وستشعر بهذا الامتنان.

الامتنان أو القناعة صفات جميلة وضرورية للإنسان حتى يستطيع العيش بسلام مع النفس، فاستسلام للإغراء طريق لانهاية له.

التواصل

أفضل ما يجب فعله عندما تشعر بالضعف جراء الإغراءات، هو أن تقوم بالتواصل مع الأشخاص الذين تشعر انهم يستطيعون مدك بالقوة، على سبيل المثال، في حال الإغراء، فالحل هو التواصل مع شريكك في الحياة. دعه يعرف ما تشعر به. فالتواصل الصحي مهم جدا لعلاقة صحية. أخبر شريكك بما تفتقر إليه العلاقة، فقد تجدا الحل لهذه المشكلة.

قطع الاتصال مع الطرف الآخر لعلاج الإغراء في العلاقة

لعل أفضل طريقة لتجنب أي نوع من الإغراء هي إزالة هذا الإغراء. اقطع اتصالك بالشخص الذي يدعوك لممارسة الخداع أو الخيانة أو الغش، إذا أمكن ذلك. وإذا كنتما تعملان معًا، فحاول الانتقال إلى مشروع آخر أو مكتب آخر. وعند الإمكان، قم بتغيير الوظائف. قد يكون هذا هو أصعب شيء، لكن من الضروري إذا كنت ترغب في مقاومة الإغراء أيا كان سببه، فأنت تحتاج بشكل خاص إلى إيقاف كل اتصال وسائل التواصل الاجتماعي مع السبب.

صرف انتباهك إلى أمور أخرى

عليك أن تقوم بالتركيز على القيام بأمور أخرى، على سبيل المثال التفكير في الحصول على هواية. مثلا ابدأ ممارسة التمارين الرياضية أو أخذ دروس الموسيقى. تعلم لغة جديدة أو مهارة. انغمس في مشروع في العمل. كل هذه الأشياء تقطع شوطًا طويلاً في تحسين ضبط النفس عن طريق إخراج عقلك من الأشياء التي تقودك إلى الإغراء والشهوات.

خذ استراحة أو إجازة

يمكنك التفكير بطلب إجازة أو استراحة. ابتعد لبضعة أيام لوحدك أو مع زوجك / شريكك. التواصل مع شريك حياتك أثناء هذه الفترة يعد مهربا جيدا من الإغراءات أي كان نوعها، ويمكن خلال هذا الوقت سؤاله والاستعانة بمشورته، أيضا محاولة التعرف عليه اكثر، وهذه خطوة ضرورية، خاصة إذا كانت الإغراءات من طرف ثالث يحاول تدمير علاقتك.

التماس المشورة لعلاج الإغراء في العلاقة

في بعض الأحيان، يمكن أن يساعدك التحدث مع صديق / فرد موثوق به / أحد أفراد الأسرة في الحصول على المقاومة لهذا الأمر. خاصة إذا كان الإغراء الذي يحصل معك يجعلك تشعر بالخوف أو الخجل، في الكثير من الأحيان تكون المشورة من طرف محايد وسيلتك للحصول على القوة والمعلومة لتجنب الخطأ، المهم أن تستطيع تحديد الشخص المناسب الذي ستلجأ له في مشكلتك.

في ذات الوقت يجب عليك أن تبتعد عن الأشخاص الذين يشجعونك على الغش أو الخيانة أو قبول العروض التي تقدم لك، في أغلب الأحيان يكون هؤلاء الأشخاص أداة هدم لحياتك، إن كان بسبب سوء النية من قبلهم، أو لرغبة دفينة في أعماقهم، أو لكونهم أشخاص يعانون من مرض داخلي، في جميع تلك الأحوال، يفضل أن تبتعد عنهم نهائيا والانصراف للبحث عن من تثق فيهم.

قراءة الكتب الإيجابية

هناك الكثير من الكتب التي تبحث في هذه الحالة وتساعد على تجنبها أو إيجاد الحل للتخلص منها، ويمكنك البحث عن هذه الكتب أما إن كانت مطبوعة ومنشورة أو عن طريق البحث عن الكتب عبر الإنترنت، حاول البحث عن الكتب التي تتناول مسألة إيجاد القوة النفسية والعطاء، والتي تبحث عن أهمية الأخلاق والمعنويات العالية.

كن صبورا

المشاعر تأتي وتذهب. كذلك المال، ويقال أن عمر الشهوة والرغبة قصير جدا، لهذا عليك أن تكون قويا، وصبورا، ويمكن أن تحاول الاقتراب إلى الله عبر الصلاة، أو ممارسة اليوغا والتأمل، يمكن لهذه الأشياء أن تقطع شوطًا طويلًا في مساعدتك على الابتعاد عن الإغراء في العلاقة .

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

5 × 1 =