9 تسع اسئلة لا تطرحها خلال الموعد الأول
9 تسع اسئلة لا تطرحها خلال الموعد الأول

 النساء، هن صعبة المراس ولا يمكننا فهمهم في بعض الأوقات. ففي بعض الأحيان تكون المرأة بشوشة مبتسمة وتجعل الرجل يحس أنه رجل محظوظ وسعيد  وأنه يجب أن يحميها من هذا العالم الكبير المحفوف بالمشاكل، وفي بعض الأحيان تكون عابسة وينتابها الملل بمجرد محادثتك لها …  لذلك يجب عليك أن تتبع منهجا معينا في التحدث معها في الموعد الأول لكي لا تشعر بالضجر، لكن على العكس يجب أن تجعلها تستمتع بوقتها وهو ما يزيد رغبتها في مقابلتك مرة أخرى !! لذلك سأقوم بطرح 9 أسئلة هامة لا يجب أن تقوم بطرحها في الموعد الأول مع صديقتك (خطيبتك ، زوجتك للمستقبل) لكي تتجنب العواقب الوخيمة التي ستنجر عنها في حال قمت بطرحها !

 لا تطرح هذه الاسئلة التسع خلال الموعد الأول

  • 1 ـ هل يمكنني تقبيلك ؟

تجنب دائما أن تسأل هذا النوع من الأسئلة خلال الموعد الأول لأنك بقيامك بهذا السؤال فإنك تضع نفسك في موضع محرج وخطر على علاقتك بها ، لأن القبلة تأتي بشكل عفوي مع تطور العلاقة وفي الأوقات المناسبة ، حتى أن بعض الإحصائيات أثبتت أن 8 من 9 نساء كانت إجابتهن لا ، وذلك لا يعود لعدم إعجابهن بالشخص الذي تواعده وإنما لتفاجئها وعدم توقعها لهذا النوع من الأسئلة التي يجب تجنبها !

  • 2 ـ ما هو شعورك نحوي ؟

إن خروجك في موعد معها كاف لكي تتأكد من أنها تكن لك بعض الإعجاب، وعوض أن تقوم بسألها عن شعورها تجاهك يجب أن تسعى بنفسك لكي تتحكم في ما تشعر هي تجاهك من خلال إستعمال سحرك واجعلها تتعلق بك وبالتالي فلا داعي لكي تضع نفسك في موقف محرج من خلال طرح هذا السؤال الذي يعكس عجزا بداخلك وترددا وعدم ثقة في إمكانياتك !

  • 3 ـ كم من رجل قمت بمواعدته قبلي ؟

لماذا قد تطر لتسأل هذا النوع من الأسئلة الذي قد يضر بعلاقتكما، إن بقاءكما على إتصال وتمضيتكما لوقت ممتع ورائع معا يعتبر كافيا ولا يستحق لأن تسأل أشياء  شخصية، فمع مرور الوقت يصبح كل شيء من الماضي، والماضي لن يؤثر على الحاضر إذا كانت علاقتكما قوية ومتينة !

  • 4 ـ ماذا تريدين أن نفعل ليلة غد ؟

إن هذا السؤال في الموعد الأول هو ما يوقع الرجال في الفخ دوما، فمن الأشياء التي تكرهها المرأة أن تواعد رجلا لا يملك مخططا معينا، فأنت من يجب عليك التخطيط لما ستفعله ليلة غد أو في أي ليلة أخرى لأنك أنت من تواعدها وأنت من تسعى لنيل إعجابها ولجعلها تتقرب منك وتتعلق بك أكثر فأكثر لذلك قم بوضع مخطط مناسب للقيام بخطوتك القادمة في الظفر بها.

  • 5 ـ ” لا تسألها عن موعد آخر “

إن تفكير المرأة معقد وهو ما يجعلها صعبة المراس، كما أنها تتميز بحب التحدي فهي تبحث عن شخص يسعى ورائها ولا يظفر بها بسهولة بمجرد خروجه معها في أول موعد لذلك كن حذرا ولا تسألها عن موعدكما التالي لأن ذلك سيبدو وكأنك فزت بها وتمكنت من الحصول عليها والفوز بقلبها من دون عناء يذكر …

  • 6 ـ كيف يبدو حبيبك السابق :

تجنب دائما أن تسأل هذا السؤال لأنه يجعل المرأة تحس وكأنها محاصرة، فأنت تحاول من خلال هذا السؤال جعل صديقتك تسترجع ماضيها الذي يكون أليما أو شخصيا والذي لا يربط بصلة مع الحاضر أي العلاقة التي تربطك بها، لذلك لا تتدخل أبدا في أمورها الشخصية لتجنب إحراجها ولكي لا تجعل الماضي يؤثر على الحاضر والمستقبل !

  • 7 ـ لا تطلب منها دفع ثمن العشاء في موعدك الأول :

إن ذلك يبدو غريبا ولكن في  بعض الأحيان يسأل الرجل المرأة التي يواعدها إن كان بإمكانها دفع ثمن العشاء وهو ما يعتبر غير منطقي لأنك أنت  من تسعى ورائها ووراء الظفر بها لذلك فأنت من يجب أن تدفع ثمن ذلك العشاء وهو أقل ما يمكنك فعله، لذلك عند خروجك في موعدك الاول يجب أن تكون مستعدا ماديا لتجنب تعرضك لموقف محرج !

  • 8 ـ لا تسألها عن أمور متعلقة بالجنس :

إن غالب الرجال الذي يخرجون في موعد، يلمحون في كلامهم إلى بعض الأمور الحميمة، فمثلا يقوم بسؤالها عن الدورة الشهرية وفي أي مرحلة هي الآن، صحيح أن المرأة تضع الجنس ضمن تطلعاتها ولكن لا داعي لأن تضع جل إهتمامك حول هذا الأمر لكي لا تبدو وكأنك تبحث فقط عن الجنس من خلال هذه العلاقة.

  • 9 ـ  ” لماذا لم تردي على رسائلي القصيرة “

من الأسئلة التي يجنب تجنبها خلال الموعد الأول هو أن تسألها عن السبب الذي منعها من إجابتها  عن إرساليتك ، لأن ذلك سيجعلها تشعر وكأنها محاصرة أو تتعرض للوم لشئ ليس مهما بتاتا وكذلك سيجعلها تحس وكأنك لا تملك الثقة الكافية بها !

خلال خروجك في الموعد الأول كن حريصا على أن لا تطرح أيا من هذه الأسئلة التسع لكي لا تتعرض للإحراج ولكي لا يكون ذلك الموعد آخر موعد لك معها…

2 تعليقات

  1. لكم جزيل الشكر على معطياتكم جزاكم الله خير فقد أفدتمونا كثير شكرا شكرا

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

18 − ستة =