ارتفاع الصفائح الدموية

إن الصفائح الدموية تعتبر من أكثر الخلايا الضرورية في الجسم فوجودها يساعد على استمرار حياة الإنسان حيث أنها تقوم بوظيفة هامة للغاية فعندما يتعرض الإنسان لحادث مروع أو جرح في أحد أجزاء الجسم تتشكل هذه الصفائح معا بعدد كبير لتقاوم النزف وتساعد على تجلط الدم، ولكي تقوم الصفائح بدورها على أكمل وجه يجب ألا يزيد عددها في خلايا الدم عن 450000 ألف صفيحة دموية لكل ملم\مكعب، وارتفاعها عن ذلك الحد يتسبب في حدوث التجلط الدموي الخطير بجانب أعراض أخرى تختلف تبعا لدرجة المرض، ومن خلال هذه المقالة سنتحدث عن أهم أسباب ارتفاع الصفائح الدموية وطرق علاجها.

ارتفاع الصفائح الدموية عند الأطفال

إن الأطفال أيضا قد يصابون بمشكلة ارتفاع أو زيادة عدد الصفائح الدموية، وفي الحالات الشائعة يحدث هذا نتيجة لتناول بعض أنواع الأدوية مثل العلاج الكيماوي وأدوية خفض الحرارة كالبروفين والنورفين ومشتقاتهما وفي أغلب الحالات تعود الصفائح إلى نسبتها الطبيعية بعد التوقف عن استعمال هذه الأدوية، ومن الأسباب الأخرى المؤدية لزيادة عدد الصفائح الدموية عند الأطفال وجود بعض العيوب الخلقية في نشاط الصفائح منذ الولادة، وأحيانا ترتفع مع الإصابة بعدوى التهاب الرئة أو نتيجة لنقص الهيموغلوبين في الجسم بسبب نقص الفيتامينات والعناصر المكونة للصفائح الدموية ومنها حمض الفوليك أسيد وعنصر الحديد.

وأخيرا قد يحدث الخلل في نشاط الصفائح الدموية دون أسباب، وفي حالة ما إذا ظهرت على الطفل أية أعراض لوجود تجمعات الدموية في الجسم دون أن يتعرض الطفل لأي حادث أو يصطدم بشيء ما أثناء اللعب أو ظهرت عليه تجمعات دموية في الفخذين أو اليدين أو كان الطفل يشكو دائما من الدوار والرغبة في النوم بشكل دائم مع برودة الأطراف وصعوبة التنفس والصداع المتكرر أو آلام في الجسم بوجه عام يجب حينها إجراء الفحوصات اللازمة لمعرفة عدد الصفائح الدموية في الجسم وبعدها يتم مراجعة الطبيب لتحديد العلاج المناسب.

ارتفاع الصفائح الدموية عند الحامل

يمكن لحدوث ارتفاع الصفائح الدموية عند الحامل أن يتسبب في إجهاض الجنين لأنه يؤثر على المشيمة ويتسبب في عدم اكتمالها خاصة إذا ما أصيبت المرأة بهذه المشكلة في الشهور الأولى من الحمل أو إذا كانت عدد الصفائح الدموية مرتفعة إلى حد كبير، وفي أغلب الحالات يُوصي الطبيب بتناول أقراص الأسبرين حيث أنها تعد الآمن على صحة كلا من الجنين والأم.

ارتفاع الصفائح الدموية والسرطان

إن من أكبر أعراض الأمراض السرطانية وبخاصة سرطان الدم أن يصاب الإنسان بارتفاع في عدد الصفائح الدموية بشكل مفرط وسريع للغاية، وحتى الآن لم يتم التأكد من السبب الرئيسي وراء الإصابة بسرطان الدم حيث أنه في كثير من الأحيان لا تظهر على المريض أية عوارض للمرض ومع ذلك قد يكون مصابا به منذ سنوات طويلة ولا يتم اكتشاف ذلك ولكن على أية حال يمكن للتاريخ الوراثي أو التدخين أو وتناول المواد الكيميائية أن يتسبب في ظهور المرض في سن متأخر،ويتم الكشف عن الإصابة به من خلال إجراء فحوصات الدم.

وإذا ظهرت أية زيادة غير طبيعية في كريات الدم البيضاء أو ارتفاع الصفائح الدموية وخلايا الدم الحمراء يقوم الطبيب بسحب عينة من نخاع العظام وفحصها للتأكد من وجود الخلايا السرطانية بها، وإذا ما تأكد الطبيب من الإصابة الفعلية بالمرض يتم العلاج بطرق مختلفة تبعا لشدته فإذا صاحب المرض وجود تورم في أيا من أجزاء الجسم يتم استئصاله جراحيا مع تلقى العلاج الكيماوي، أما في حالة ما إذا كان المرض شديد الخطورة ومنتشرا في جميع أجزاء الدم يتم حينها اللجوء لمجموعة من العلاجات والأدوية التي تزيد المناعة مع نظام غذائي يضعه الطبيب للمريض لمنع انتشار الخلايا السرطانية في أجزاء أخرى من الجسم.

أسباب ارتفاع الصفائح الدموية البيضاء

تعرف أيضا باسم كريات الدم البيضاء وهى تعد من الخلايا المنتجة للدم بجانب كريات الدم الحمراء والصفائح الدموية ويتم إنتاجها في مناطق مختلفة من الجسم كالكبد والطحال والنخاع وتوجد أيضا بداخل الأنسجة اللمفاوية، ويعتبر الفرق بينها وبين الصفائح الدموية أن كريات الدم البيضاء تحتوي على النواة وتجدد نفسها بشكل أسرع قد لا يزيد عن 48 ساعة فقط.أما الصفائح الدموية فهي لا تحتوي على النواة مطلقا وتأخذ وقت أطول لكي تنتج من جديد، وهى أيضا تتواجد في الدم بعدد محدد يجب ألا يزيد عن 10000 ملم.

وتقوم هذه الكريات بوظيفة التصدي لأية ميكروبات أو جراثيم تهاجم الجسم فتقوم بحجبها عن طريق إفراز عدة مواد مثل الهيستاهمين والهيبارين وأيضا تشكيل الأجسام المضادة، وهى تزداد لعدة أسباب مثل: جميع أنواع سرطانات الدم والحساسية وتناول بعض أنواع الأدوية خصوصا الأدوية المحتوية على مادة السترويدات أو الأدرينالين والتهاب المفاصل والإصابة بفقر الدم الشديد وأمراض الربو والحساسية واضطراب الصفائح في فترة الحمل والرضاعة والعدوى الجرثومية والفيروسية وبعض الأمراض النفسية والعصبية الشديدة وكثرة التدخين وتليف الأنسجة الناتج عن التعرض للحروق والإصابة بمرض ابيضاض الدم النقوي.

علاج ارتفاع الصفائح الدموية بالأعشاب

ذكرنا سابقا أن ارتفاع الصفائح الدموية يتسبب في زيادة تجلط الدم بصورة غير طبيعية، وإذا لم يتم علاجه بصورة سريعة يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية وهذا يزيد من خطورة الموت بشكل مفاجئ، وعلى أية حال يمكن اللجوء إلى الطب البديل لزيادة فرص الشفاء مع الالتزام بالعلاج الدوائي، وتعتبر من أهم الأعشاب التي تساعد في علاج اضطراب الصفائح الدموية ما يلي:

عشبه الجنكوبيلوبا

تعمل هذه العشبة على تنشيط الدورة الدموية في الجسم والقضاء على التجلطات والتجمعات الدموية كما أنها تساهم في علاج ارتفاع الصفائح الدموية في الجسم وتزيد من سيولة الدم وتعمل على ضبط ضغط الدم.

القرفة

تعتبر من أهم الأعشاب التي تساعد على منع حدوث التجلط حيث أنها تعمل على زيادة سيولة الدم، وتقضي على الصداع وآلام المعدة وتزيد من نشاط الجسم، ويمكن لتناول كوبين منها مرتين يوميا لمدة أسبوع واحد فقط أن يؤدي إلى علاج مشكلة ارتفاع الصفائح الدموية بشكل نهائي.

القرنفل

من الأعشاب التي تستعمل للقضاء على الرائحة الكريهة للفم، وتعتبر أيضا من الأعشاب المهدئة للأعصاب والمعالجة للتوتر والأرق وتساهم كذلك في علاج ارتفاع ضغط الدم، ومن ناحية أخرى فهي من الأعشاب التي تزيد من تختر الدم وتقضي على مشكلة التجلط ومع الانتظام على تناولها تعود عدد الصفائح الدموية إلى معدلاتها الطبيعية.

الخاتمة

مما لا شك فيه أن ارتفاع الصفائح الدموية يعتبر من الحالات الخطيرة خاصة ما إذا كان ناتجا عن الإصابة بأحد الأمراض التي ذكرناها سابقا، ولكن اكتشاف المرض في وقت مبكر والالتزام بالأدوية ونصائح الطبيب بشأن الغذاء والحياة اليومية يساعد على عودة الصفائح الدموية إلى معدلاتها الطبيعية في وقت أسرع.

ملحوظة: هذا المقال يحتوي على نصائح طبية، برغم من أن هذه النصائح كتبت بواسطة أخصائيين وهي آمنة ولا ضرر من استخدامها بالنسبة لمعظم الأشخاص العاديين، إلا أنها لا تعتبر بديلاً عن نصائح طبيبك الشخصي. استخدمها على مسئوليتك الخاصة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

1 × ثلاثة =