اختبار القرآن الكريم

القرآن الكريم هو كتاب الله عز وجل الذي أنزله على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ليكون أكبر المعجزات التي منحها الله لنبيه من أجل الدعوة إلى دين الإسلام، وقد أخبرنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلى أن القرآن الكريم هو الكتاب الذي يجب أن نتبعه في دنيانا لكي نتمكن من حل كافة أمورنا، فهو كتاب شامل ويحتوي على كافة ما نحتاجه، كما أن القرآن الكريم يحتوي على الكثير من المعجزات بآياته، فقد أخبر القرآن عن حقائق علمية منذ آلاف السنين والتي اكتشفها العالم حاليًا ليظهر صدق القرآن ومعجزاته، فالقرآن كلام الله ومن أصدق من الله قيلا، لذا فكان حريٌ على كل مسلم أن يعرف كافة المعلومات الخاصة بالقرآن الكريم، فهل تعرف عنه الكثير؟ أم أن معلوماتك متواضعة؟ نقدم لك اختبار القرآن الكريم الذي سيحدد لك مدى معرفتك بهذا الكتاب المقدس ومدى معرفتك بآياته وسوره ومعجزاته التي تحدث عنها كل العالم، والاختبار لا يحتاج إلى معلومات ضخمة أو صعبة للغاية، بل إن اختبار القرآن الكريم هو اختبار بسيط لكنه مهم، وأسئلته يمكن لأي شخص أن يجب عليها طالما أن يمتلك معلومات كافية عن كتاب الله عز وجل وهو القرآن الكريم.

لماذا تقوم بعمل اختبار القرآن الكريم وتقيس معلوماتك عنه؟

لأن القرآن الكريم هو أول شيء يجب أن يقرأه أي مسلم ويعرف عنه كل المعلومات التي تتوفر عنه، فلماذا نقرأ ونعرف عن الكثير من الكتب الأخرى والكتّاب الآخرين، ونترك كتاب الله سبحانه وتعالى والذي فيه نجاتنا وخريطة لطريقنا سواء في الدنيا والآخرة، لذا فإن اختبار القرآن الكريم هو اختبار هام للغاية لكي تعرف من خلاله أين أنت من القرآن؟ وهل تمتلك معلومات كافية عنه؟ أم أنك تحتاج لاكتساب المزيد؟ كل هذا من خلال اختبار القرآن الكريم الذي نقدمه لك والذي يتكون من أسئلة عبارة عن معلومات خاصة بالقرآن فإن كنت تعرف هذه المعلومات بالكامل، فسوف تحصل على الدرجة الكاملة في هذا الاختبار، أما إن كانت معلوماتك غير كافية فإن الاختبار سيخبرك بما ينبغي أن تفعله، والأسئلة تتدرج في مستواها بين المستوى السهل والمتوسط والصعب، وتأكد أنه مهما كان مستواك فسوف تستفيد من اختبار القرآن الكريم حيث ستكتسب معلومات عبر أسئلته والتي ستجعلك تبحث على الإنترنت لتكتسب معلومات أكثر، كما أنه فرصة لتتأكد من مدى صحة معلوماتك عن القرآن الكريم.

قواعد وإرشادات لعمل الاختبار بشكل صحيح

نحن ندرك جيدًا أن هذا الاختبار ليس اختبارًا جامعيًا أو اختبار ثانوية عامة، لكننا نحرص على أن يتم الاختبار بشكل منظم ومرتب حتى يكون اختبارًا حقيقيًا تعرف من خلاله مستواك فيما يتعلق بالمعلومات عن القرآن الكريم، لذا فقد وضعنا مجموعة من القواعد والإرشادات التي هدفها بالأساس هو تنظيم عمل اختبار القرآن الكريم ليتم بأفضل شكل ممكن ونتمكن من تقييم الإجابات التي تقوم باختيارها ونعطيك بعدها نتيجتك ودرجتك بناءً على ما اخترته من إجابات، فأسئلة اختبار القرآن الكريم لم يتم اختيارها بشكل عشوائي، بل تم اختيارها من قبل مختصين في عمل مثل هذه الاختبارات لكي تكون أسئلة فعالية وتقيس بالفعل معلوماتك ومستواك عن معرفتك بالقرآن الكريم، لذلك اهتم للغاية بهذه الأسئلة واقرأها جيدًا قبل الإجابة حتى لا تخطئ وتحصل على درجتك الكاملة، كما ننبهك لبعض الأمور في السطور القادمة حتى نضمن لك أن تحصل على نتيجة حقيقية قريبة من مستواك والبعد عن العشوائية في اختيار الإجابات والذي بلا شك سيجعلك تحصل على نتيجة عشوائية أيضًا، وفيما يلي أهم القواعد:

  • عدد أسئلة الاختبار: ستجد في اختبار القرآن الكريم مجموعة من الأسئلة يصل عددها إلى 10 أسئلة، وحرصنا كل الحرص أن تراعي هذه الأسئلة كافة المستويات بخصوص المعلومات عن القرآن الكريم، لذلك يمكنك أن تقوم بهذا الاختبار وتجيب عن كل الأسئلة دون أن تقوم بترك أي سؤال من الـ 10 أسئلة مهما كان السبب، فذلك لن يجعلك تحصل على أي نتيجة!
  • وقت إجابة الاختبار: وقت الإجابة يرجع إليك أنت، فيمكنك أن تأخذ الوقت الكافي الذي تراه أنت مناسب لعمل اختبار القرآن الكريم، فهذا الاختبار يعتمد على معلوماتك، لذا فالمهم هو أن لا تستعين بأي وسيلة أخرى غيرك أنت أثناء عمل الاختبار، يمكنك أن تنهيه في دقائق أو ساعات، المهم أن تجيب وفقًا لمعلوماتك الحالية، ولكن على الأغلب الاختبار لا يحتاج إلى لبضع دقائق وحسب.
  • الاستعانة بالإنترنت: إن كنت ترغب في تقييم مستواك الحقيقي بخصوص القرآن الكريم ومعلوماتك عن وعن معجزاته، فلا يجب أن تستعين إطلاقًا بالإنترنت، ونقصد أي وسيلة على الإنترنت يمكنك أن تحصل من عليها عن أي معلومات مثل جوجل أو الفيسبوك أو أي طريقة أخرى، وذلك لكي نتمكن من تقييم إجاباتك وتعرف مستواك بالفعل دون استخدام أي وسائل أخرى.
  • إعادة عمل الاختبار: يمكنك أن تعيد اختبار القرآن الكريم في أي وقت، فنحن نعلم أنه من الممكن حدوث أي أخطاء أثناء قيامك بالإجابة أو اختيارك لإجابات أخرى دون قصد بسبب التسرع أو غير ذلك، لذا يمكنك أن تعيد عمل الاختبار إن شعرت أنه يمكنك أن تحصل على نتيجة أفضل وتختار إجابات أصح من المرة الأولى، وهذا الأمر متاح بأي عدد سواء مرة أو أكثر!

شارك هذا الاختبار لترى نتائجك


فقط اخبرنا من أنت لعرض نتائجك!

اختبار القرآن الكريم : اختبر معلوماتك عن القرآن الكريم ومعجزاته حصلت على %%score%% اجابات صحيحة من اصل %%total%% اسئلة ؟

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

9 − ثمانية =