الغباء واحد من الصفات التي قد تكون مكتسبة بمرور بعض المواقف المختلفة بالإنسان، وربما تكون فطرة أحد الأشخاص أنه مولود على صفة الغباء، ومهما كانت الظروف فهي من الصفات الذميمة والتي تُرهق الأشخاص الذين يتعاملون مع الأغبياء وكلما ارتفعت نسبة الغباء عند الإنسان كلما كان ذلك أكثر إرهاقًا له ولمن حوله، وسنوفر لكم اختبار الغباء الذي من خلاله تستطيعون التعرف على نسبة الغباء الحقيقة التي تمتلكها، وعلى حسب النسبة التي تحصل عليها في الاختبار ينبغي على الفور البدء في علاج هذا الأمر، فهناك العديد من الأدوية الطبية التي تقوم بتنشيط المخ، كما أن هناك العديد من الأطعمة أيضًا التي تقوم بدور فعال في تنشيط المخ وبالتالي محاولة علاج الغباء، فلا تتردد في عمل اختبار الغباء وقياس مستوى الغباء لديك حتى تعرف ما هي الخطوة الثانية بعد عمل هذا الاختبار والحصول على النتيجة النهائية من خلاله، حيث أن الاختبار إما سيؤكد غبائك أو سيوضح أن غبي بنسبة كبيرة أو بنسبة قليلة أو سيوضح أنك لست غبي إطلاقًا.

أهمية عمل اختبار الغباء ومعرفة مدى غبائك

ونؤكد على أن اختبار الغباء مهم للغاية فعن طريقه تستطيع معرفة هل أنت شخص غبي؟ أم أنك لست كذلك؟ وإن كنت شخص غبي، فبأي درجة أنت؟ فالغباء مثله مثل العديد من الصفات الأخرى ما هو إلا درجات فإن كنت غبي بدرجة كبيرة فينبغي أن تُعالج هذا الأمر حتى لا تسبب الضيق والأذى إلى من حولك وربما إلى نفسك فالأشخاص الأغبياء يصيبون أنفسهم بالأضرار أولًا قبل أن يصيبوا من حولهم في المجتمع، كما أن الشخص الغبي لا يستطيع التعامل مع الأمور المختلفة وربما يعرض حياته أيضًا للخطر ويعرض كل من يتعامل معه، وهذا ما يحاول اختبار الغباء تمييزه فينبغي أن تعرف الدرجة التي وصلت إليها في الغباء وتساعد نفسك وتطلب ممن حولك مساعدتك في التخلص من هذه الصفة وتستعمل الحلول الصحيحة في التخلص من الغباء.

كما أن اختبار الغباء يظهر لك النتيجة الصحيحة الدقيقة لمستوى الغباء لديك وذلك بناء على مستوى إجابتك على الأسئلة التي أدرجناها في هذا الاختبار، فلا تتردد الآن في عمل الاختبار وقياس مستوى الغباء فربما تخرج من هذا الاختبار وأنت متأكدًا من أنك شخصًا لا يتمتع بأي مستوى من مستويات الغباء، وبالتالي تحصل على ثقة عالية في نفسك وفي قدراتك وفي تفكيرك في التعامل مع الأمور المختلفة التي قد تواجهك على مدار اليوم، حتى وإن كان هناك العديد من الأشخاص من يقولون لك أنك شخصًا غبي فكلامهم لا يُعتد به حيث أنه غير مبني على أسس مُعينة، ولكن الاختبار لدينا مبني على أسس وقواعد محددة تجعلك تعرف مستوى الغباء الحقيقي لديك.

قواعد الاختبار لعمله بالشكل الصحيح

وقد بذلنا مجهود كبير حتى يخرج اختبار الغباء بالصورة التي هو عليه الآن والذي من خلاله تستطيع معرفة إلى أي مرحلة من مراحل الغباء قد وصلت لها، أم أنك من الأساس لست من الأشخاص الذين يتمتعون بقدر حتى ولو قدر قليل من الغباء، ومن أهم المجهودات التي قمنا بها في هذا الاختبار هو أننا قمنا بعمل مجموعة من القواعد المختلفة التي ينبني عليها اختبار الغباء والذي ينبغي أيضًا أن تعمل بها أثناء اطلاعك على أسئلة الاختبار، وقد حاولنا أن نقدم تلك القواعد والأسس لكم في كلمات قليلة حتى تستطيعون قراءتها كاملة دون الشعور بالعبء أو الضيق، وتنفرد قواعد اختبار الغباء في السطور التالية:

  • عدد أسئلة اختبار الغباء: ولقد قمنا بجمع عشرة أسئلة في اختبار الغباء من خلالها تستطيع التعرف على المرحلة التي أنت عليها الآن في الغباء، وينبغي أن تقوم بالإجابة على العشرة كاملة حتى تستطيع معرفة المرحلة والمستوى الحقيقي للغباء لديك.
  • تكرار الاختبار: إذا رغبت في الحصول على فرصة أخرى لعمل اختبار الغباء فلا تتردد في ذلك وقم بعمل الاختبار في الوقت الذي ترغب فيه، فلم نحدد عدد المرات التي يمكنك إجراء الاختبار فيها، وتركنا المجال أمامك مفتوحًا متى شئت قم بعمله.
  • زمن الإجابة على أسئلة اختبار الغباء: الزمن في اختبار الغباء أيضًا مفتوح، فالمدة التي تأخذها في الإجابة على الأسئلة لن تمثل شيئًا في النتيجة النهائية التي تصدر في نهاية إجابتك على الأسئلة وطرح النتيجة النهائية، النتيجة فقط تخرج وفق الإجابات التي ضغطت عليها.
  • واقعية الإجابة على الأسئلة: ينبغي أن تقوم بالإجابة على الأسئلة بواقعية شديدة ووفق رؤيتك وقناعتك الشخصية، وليس لأي اعتبارات أخرى، فيجب أن تضع نفسك موضع الأسئلة في الواقع، وتُجيب وفق ما ستقوم بعمله في الواقع أو ستقوله أيضًا.

شارك هذا الاختبار لترى نتائجك


فقط اخبرنا من أنت لعرض نتائجك!

اختبار الغباء : اختبر إلى أي مدى أنت شخص غبي في حياتك انت %%personality%%

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

11 − 8 =