تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » تفاعل اجتماعي » إيتيكيت الإيقاظ : كيف توقظ شخصًا بلباقة ؟

إيتيكيت الإيقاظ : كيف توقظ شخصًا بلباقة ؟

يُطلب منا في الكثير من الأحيان أن نكون مسئولين عن إيقاظ بعض الأشخاص، في هذا المقال نعرفك على الطريقة اللبقة لإيقاظ الآخرين، أو بعبارة أخرى إيتيكيت الإيقاظ .

إيتيكيت الإيقاظ

إيتيكيت الإيقاظ أمر قد نحتاج إليه في الكثير من الأوقات، فقد نضطر لتحمل مهمة إيقاظ شخص ما من النوم، سواء كان أحد أفراد الأسرة أو الزوج أو الزوجة أو غيرها، وهناك بالطبع قواعد للإيقاظ تخص هذه المسألة، لذلك يجب دومًا أن نحرص على اتباع قواعد إيتيكيت الإيقاظ لأن الإنسان يرغب في النوم السكون والاسترخاء آملاً أنه بعد أن يستيقظ ينعم بالراحة وسكون الجسد بعد التوتر والإرهاق الذي كان يشعر بهما قبل النوم، لذلك عليك باتباع إيتيكيت الإيقاظ عند إيقاظ أحدهم من النوم، وإليك بعض هذه القواعد.

قواعد إيتيكيت الإيقاظ : 8 قواعد هامة لإيقاظ الآخرين بلباقة

لا تدفع الباب دفعًا

افتح الباب بهدوء، من إيتيكيت الإيقاظ أن تفتح الباب بهدوء ولا تقوم بدفعه دفعًا، حتى لا تزعج النائم.

لا تشعل الأضواء

خاصة إذا كانت الأضواء في الغرفة التي يتمدد فيها النائم قوية، من إيتيكيت الإيقاظ أن لا تقم بإشعالها حتى لا تؤذي عينه ويستيقظ من النوم منزعجًا بل أبقِ عليها مغلقة لحين استيقاظه، يمكنك فتح النافذة لإدخال بعض الضوء المتسلل كي لا تكون الحجرة مظلمة تمامًا ويفاجأ بهذا الظلام عندما يستيقظ مما يتسبب في ارتياعه.

تحدث بهدوء

لا تقم بالصراخ مهما كان مستغرقًا في النوم، من إيتيكيت الإيقاظ أن تتحدث بهدوء وأن تخبره بصوتٍ منخفض أن عليه أن يستيقظ الآن.

عليك بالربت على ظهره

لا تقم بنغز النائم أو لكزه في جنبه أو ظهره لإيقاظه حيث من إيتيكيت الإيقاظ أن تقوم بالربت على ظهره بنعومة حتى لا تسبب في إزعاجه أو إيلامه.

لا تكن لحوحًا

من إيتيكيت الإيقاظ أن لا تكن لحوحًا في إيقاظ النائم بل عليك إن رأيته مستغرقًا في النوم إلى الحد الذي لا يستطيع فيه الاستيقاظ الآن عليك أن تتركه وتعود إليه بعد 10 دقائق أو ربع الساعة وتعاود إيقاظه مرة أخرى، وهو في هذه الفترة سيكون في حالة من تهيئ نفسه للاستيقاظ.

عدم استقباله بالأخبار السيئة

إن كان إيقاظ الشخص لسبب ما، أو لحدوث أمرٍ سيء فمن إيتيكيت الإيقاظ أنه عليك أن لا تخبره أنك توقظه لحدوث هذا الأمر، بل عليك بإيقاظه أولاً وتأكدك أنه استيقظ واستعاد وعيه بالكامل وتعطيه برهة من الوقت ثم تخبره بهذا الخبر لأن إيقاظ أحدهم على الأخبار السيئة قد يكون من أسوأ الأشياء التي تحدث لشخص مهما كان وستكون بالنسبة له دائمًا مصدر شؤم بسبب إخبارك بهذا الخبر السيئ، لذلك تجنب إخبار الأنباء السيئة كوسيلة لإيقاظ أحدهم.

للزوجة أو الزوج طرق أخرى في الإيقاظ

بالطبع هناك طرق أخرى يختص بها الزوج والزوجة وتعد من قواعد إيتيكيت الإيقاظ، مثل تقبيل الزوج أو الزوجة على الخد بنعومة وانسيابية من أجل الإيقاظ، واستقباله بمجرد فتح عينيه بابتسامة أو قبلة بالشفتين، ومناداته عند الاستيقاظ بـ ” يا حبيبي ” أو ” يا حبيبتي” ويمكنه أو يمكنها تحضير الإفطار في تلك الفترة التي تسبق الاستيقاظ لأن هذه ستكون بادرة جيدة جدًا، أو إن كان يحب أو تحب شرب شراب معين بعد الاستيقاظ مباشرة كالقهوة أو الشاي أو النسكافيه فعليك إعدادها له، لأن ذلك يزيد من قوة رابطة الحب والمودة والسكن بين الزوجين ويدفع روح الألفة والتعاون والترابط بين كليهما وحرص كل منهما على تقدير الآخر والحرص على راحته.

خاتمة

بالطبع لإيقاظ الناس من النوم فنون وقواعد تعرف بقواعد الإيقاظ، فاحرص على تعلمها والعمل بها حتى لا تتسبب في إزعاج أحد أو ارتياعه.

محمد رشوان

أضف تعليق

5 × ثلاثة =