إزالة الشعر بالليزر للرجال

إزالة الشعر بالليزر للرجال أو للنساء أصبحت عملية منتشرة بشدة في العقد الحالي، وفي بعض الحالات تصبح حاجة ملحة وضرورية، ومع ذلك فإن دائما يشغل بالنا حكم الشرع فيما ننوي القيام به، خاصة في العمليات التجميلية، وكذلك من الجهة الطبية، فإن استخدام الليزر على الجلد أمر يحتاج في البداية لفهم أنواع الليزر المختلفة وأيهما يناسب بشرتك، وكيفية عمل أجهزة الليزر لإزالة الشعر، وكيف تتأكد من أن عملية الإزالة للشعر باستخدام الليزر سواء كنت رجل أو امرأة، قد تمت بشكل سليم مائة في المئة، وكيف تتجنب أضرارها وما احتياطات ما بعدها، وبعض الأمور التي عليك عملها للحصول على أفضل النتائج، لذلك فإن كنت تفكر في القيام بعمل إزالة الشعر بالليزر فربما عليك أن تأخذ دقائق من وقتك معنا في قراءة المقال التالي بالكامل لتكون على دراية كاملة بما أنت مقدم عليه.

حكم إزالة الشعر بالليزر للرجال

إزالة الشعر بالليزر للرجال حكم إزالة الشعر بالليزر للرجال

إزالة الشعر بالليزر للرجال من الأمور الحديثة التي بدأنا في العقد الأخير استخدامها وأصبحت أكثر انتشاراً في عالمنا العربي في الآونة الأخيرة، مما خلق بطبيعة الحال التساؤل المشروع عن حكم الدين الإسلامي في عملية الإزالة للشعر بالليزر للرجال وهل هي حرام أم حلال، الحقيقة أن الأصل دائماً في الأمور أنها حلال ما لم ينص خلاف هذا، ومن المعروف أن المحرم إزالته من شعر في الرجال وفقاً للمذاهب الوسطية هو شعر الحواجب فقط، وبعض المذاهب ذهبت إلى تحريم إزالة شعر الذقن بالإضافة للحواجب، مما يعني أن باقي الشعر مباح إزالته طالما لا يوجد نص بتحريم إزالته، أما بالنسبة لاستخدم الليزر فلا مانع شرعي طالما لن يتسبب في ضرر صحي بأي شكلن وعليه فإن المركز الخاص بالفتاوى التابع للأزهر الشريف يرى انه لا مانع من استخدام الليزر في إزالة الشعر لدى الرجال طالما لا ضرر يقع على الفرد منه.

كيفية عمل إزالة الشعر بالليزر للرجال

تعتمد عملية إزالة الشعر بالليزر للرجال على استخدام شعاع من الليزر وهو درجة من ترددات الضوء العالية جدا والمركزة بشكل دقيق على أماكن إنبات الشعر، فيمتد شعاع الليزر نحو الجذور الخاصة بالشعيرات فيقضي عليها تماماً، من مميزات هذا الشعاع الضوئي أن له ببساطة نفس خواص الضوء، لذلك فهو ينجذب نحو اللون الأسود، لذلك فإن عند تسليط شعاع الليزر على الجلد فإنه يتركز بكثافة نحو الشعيرات لأنها أغمق لونا من الجلد، حتى وإن كنت من أصحاب البشرة السمراء فإنك تكون أكثر حظاً لأن الشعر الأسود هو الأفضل في عملية إزالة الشعر بالليزر، ومع ذلك فإن أصحاب البشرة الفاتحة والشعر الأشقر، كذلك تم العمل على تطوير أنواع الليزر حتى أصبح يناسبهم أنواع محددة من الليزر تعطي نتيجة إيجابية، لذلك فإنه من الهام تحديد نوع الليزر المناسب لحالتك ولون جلدك وكثافة الشعر، لتختار الأنسب لك لتحصل على نتائج مرضية.

أنواع الليزر المستخدمة لإزالة الشعر

وفقاً لأحدث المراكز المتخصصة في إزالة الشعر بالليزر للرجال فإنه حاليا يوجد خمسة أنواع من أجهزة إزالة الشعر بالليزر، ونوضحهم في النقاط التالية:

الليزر الأحمر أو “روبي”

الليزر الأحمر أو الياقوتي هو الاختيار الأول في إزالة الشعر باستخدام الليزر خاصة لو كان من ذوي البشرة البيضاء والشعر الأشقر، حيث يعتمد هذا الجهاز على درجة امتصاص عالية جدا في صبغة الميلانين، لذلك لا يفضل لأصحاب البشرة السمراء والشعر الأسود لأن زيادة نسب الميلانين لديهم قد تسبب في حروق من الليزر.

الليزر الثنائي

هو الاختيار المناسب لأصحاب البشرة السمراء والشعر الأسود، إلا أن قطر شعاعه صغير نسبة لباقي الأنواع مما يؤدي لطول فترة العلاج وزيادة التكلفة بالتالي.

ليزر آليكساندريت

هو الأسرع من بين الأنواع، والأقل تكلفة، لكنه يناسب الشعر الأشقر أكثر من الشعر الأسود أيضاً.

ليزر ان دي “ياج”

يفضل استخدامه في مناطق كبيرة يتميز بقطر كير نسبياً، ويستخدم بشكل فعال أكثر مع ذوي البشرة السمراء والشعر الأسود.

ليزر الضوء الترددي المكثف

في الوقت الحالي يقتصر استخدامه على علاج صبغات الجلد ومشاكله، ويستخدم بشكل محدود في إزالة الشعر.

نتائج إزالة الشعر بالليزر للرجال

عند إزالة الشعر بالليزر للرجال تبدأ تظهر نتائج العملية مباشرة بعد الجلسة الأولى، مبدئيا تشعر بأن الجلد نفسه قد اصبح أنعم وانخفاض ملحوظ لعدد الشعر في المنطقة، إلا أنه قد يصاحبها بعض الحكة أو الاحمرار الخفيف، ومع العلاج وبعض الإجراءات البسيطة ستغلب عليها بدون مشاكل، في خلال شهرين قد تظهر زيادة في الشعر في المنطقة التي تم إزالة الشعر منها، ويكون هذا في الغالب نتيجة لعدم موت بعض جذور الشعر، لكن مع تتابع الجلسات على حسب تحديد الطبيب، قد تستمر حتى ثمان جلسات جلسة كل شهر أو شهر ونصف، تصل في النهاية للقضاء تماما وللأبد على الشعر في المنطقة المعالجة بالليزر، من الشائع أن نتائج عملية إزالة الشعر باستخدام الليزر تستمر مفعولها لسنوات طويلة إذا تمت بشكل سليم، إلا أنه في بعض الحالات قد تحتاج لزيارة الطبيب لإزالة الشعر بالليزر مرة أخرى نتيجة اضطراب هرموني أو في الغدد، أو تناول عقار منشط لهرمونات الذكورة.

أضرار إزالة الشعر باستخدام الليزر للرجال

دعونا نتفق أنه دائما الطبيعة أكثر أماناً، وان أي عملية قد ينتج عنها أضرار، ومن أضرار إزالة الشعر بالليزر للرجال الآتي ذكره:

  • قد تحدث التهابات وحكة واحمرار مكان إزالة الشعر.
  • قد تظهر ندبة مكان عملية إزالة الشعر بالليزر.
  • تحسس أو زوال الإحساس من المنطقة لفترة وتتحسنن مع الوقت.
  • قد لا تسقط نسبة كبيرة من الشعر ولا ترضى عن النتائج.
  • قد يحدث تغيير في لون الجلد أو يظهر طفح جلدي.
  • في بعض الحالات أدت عملية الليزر لنتائج عكسية، حيث ظهر الشعر بكثافة أكبر.
  • تجمعات دموية صغيرة، أو ورم في مكان إزالة الشعر بالليزر.
  • أكثر تلك الأضرار يمكن تفاديها باتباع احتياطات واجبة.
  • نوع الليزر المستخدم أمر ضروري لتجنب أضرار عملية إزالة الشعر بالليزر.

كيفية ضمان نجاح إزالة الشعر بالليزر للرجال

إزالة الشعر بالليزر للرجال كيفية ضمان نجاح إزالة الشعر بالليزر للرجال

إليك بعض النصائح قبل عمل عملية إزالة الشعر بالليزر للتأكد من ارتفاع نسبة نجاح العملية:

  1. اختيار المكان الذي ستقوم بعمل العملية فيه أمر هام، فليست التكلفة فقط هي ما تحركك إنما الكفاءة والأجهزة الحديثة.
  2. يمكنك أن تستخدم محركات البحث في البحث عن عدد من الأماكن في بلدتك وتسأل على أجهزة الليزر المناسبة لبشرتك وفقاً للمقال.
  3. تجنب أشعة الشمس المباشرة تماماً قبل العملية وبعدها.
  4. ارتدي دائما ملابس من القطن مباشرة على المنطقة التي قمت بعمل إزالة الشعر منها.
  5. قبل العملية لو كنت من ذوي البشرة السمراء، استخدم كريمات التبييض لفترة قبل العملية.
  6. ابتعد عن إزالة الشعر بالشمع أو شيء يشبه قبل العملية بأسبوعين.
  7. حافظ على رطوبة جلدك دائماً وتناول كميات وفيرة من الماء.

إزالة الشعر بالليزر للرجال عملية تجميلية بسيطة ونسبة نجاحها والحصول على نتائج مرضية بدون أي مشاكل عالية، وكما وضحنا فإنه لا حرمانيه فيها ومباح إزالة الشعر في القواعد الشرعية الإسلامية، لذلك كل ما عليك فعله هو التأكد من اختيار نوع الجهاز الخاص بالليزر بشكل متناسب مع لون ونوع بشرتك وكثافة الشعر، ثم متابعة الإجراءات والاحتياطات التي نبهنا إليها في مقالنا لتفادى وقوع أي من الأضرار التي تكلمنا عنها، وعلى أية حال فإن استمرار أي أعراض لمشاكل بعد عملية إزالة الشعر بالليزر توجب عليك فورا المتابعة مع الطبيب المختص، ولكن في النهاية عملية الإزالة للشعر باستخدام الليزر سواء للرجال أو للنساء عملية غير مؤلمة وسريعة، وفي بعض الحالات تستحق التكلفة للتخلص من أمر مزعج لسنوات طويلة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

7 + 6 =