إجادة قيادة السيارات

السؤال المهم هل تنتهي عملية التدريب على القيادة بعد الحصول على الرخصة والإذن بالقيادة أم أن من المهم أيضًا إجادة قيادة السيارات كالمحترفين؟ عند التقدم للحصول على رخصة القيادة لا بد أولا من اجتياز فحصين الأول منهما هو الفحص النظري والثاني هو الفحص العملي، بعد النجاح يمكن للشخص الذي أتم سن الرشد القيادة بمفرده، ولكن هل هو فعلا اصبح محترف القيادة بحيث يمكنه القيادة بمفرده، برأيي الشخصي إن الإجابة هي لا على الأغلب، فليس كل من يحصل على الإذن بالقيادة متمكن بها خاصة في شوارع وطرقات بلادنا ومع الازدحام الكبير وطرق القيادة العنيفة، سوف يحتاج إلى الكثير من النصائح وبعض الوقت قبل أن يستطيع القيادة لوحده، إن من أكبر الإخطار التي يمكن أن يتعرض له الشخص هو حادث سيئ خلال أول عامين من اجتياز اختبار القيادة. فيما يلي بعض النصائح المفيدة التي يمكن اتباعها لتقليل مخاطر مرحلة إجادة قيادة السيارات .

تجنب القيادة بمفردك في الأيام الأولى

من المفضل أن تتجنب القيادة بمفردك في الفترات الأولى من الحصول على الرخصة، أن تكون لديك الثقة بنفسك هو أمر جيد، الإيمان بقدراتك هي أشياء مفيدة ولكن الحذر واجب، إن القيادة في سيارة التدريب وبجانب مدرب القيادة تختلف تماما عن القيادة لوحدك أو في مركبتك الشخصية، في سيارة التدريب يمكن للمدرب أن يتحكم بالفرامل وفي غيارات المركبة وفي سرعتك، وجوده معك يعطيك الاطمئنان في أوقات الأزمات، في مركبتك قد يصيبك الارتكاب الكبير في لحظة ما مما قد يقودك إلى أخطاء كبيرة، اطلب أن يرافقك احد أفراد العائلة أو الأصدقاء من الأشخاص المتمكنين في القيادة. الغاية من ذلك أن ينوب عنك في القيادة في حال وجود ظرف يتطلب ذلك كالوقوع أسير ازدحام مفاجئ، أو مساعدتك في علاج بعض مشاكل المركبة إن حدثت.

اجعل مرافقك يقدم لك النصائح والتقييم من أجل إجادة قيادة السيارات

يفضل أن يقوم الشخص الذي يرافقك في قيادة المركبة بتقديم النصائح لك بعد الانتهاء من القيادة وليس في أثناءها، في مراحل القيادة يفضل أن يكون الحديث عاديا حتى يساعدك على الاسترخاء والراحة، وبعد الرحلة يقوم بإعطاء التقييم والنصائح التي يرى أن عليك اتباعها، إن إعطاء الإرشادات في أثناء القيادة قد تتسبب بالكثير من المشاكل أو الارتباك للسائق بين ما يفكر به وبين التعليمات الجديدة، وحتى السائق المتمكن يمكن أن يقع أسير هذا الارتباك، ولهذا انصح بعدم تقديم الإرشادات إلا في الحالات النادرة أثناء القيادة وتسجيلها إلى ما بعد انتهاء الرحلة.

تجنب القيادة في فترات الازدحام

في الأسابيع الأولى لما بعد الحصول على الرخصة عليك أن تتجنب الازدحامات، في كل منطقة سكنية معينة مناطق ازدحام واكتظاظ مروري وفي العادة تكون هذه المناطق في وسط المدينة وحيث تتواجد مراكز التسوق الكبيرة أو الدوائر الحكومية والمدارس والمستشفيات وغيرها، عليك أن تتجنب زيارة هذه المناطق والتوجه إلى المناطق المعروف عنها سهولة القيادة وعدم وجود الازدحام، القيادة تحتاج إلى الممارسة في البدء للتمكن من معرفة معايير المركبة التي تقودها، وخاصة السيطرة عليها، ولاحقا يمكن الانطلاق إلى المناطق الأكثر ازدحاما شيئا فشيئا، والمدة تخضع إلى الاعتبارات المتعلقة بالشخص ذاته وقدرته على التعلم اكثر من اعتمادها على المدة الزمنية.

قم بالقيادة في الطرق المعروفة لديك لـ إجادة قيادة السيارات

يفضل أن تقوم بالقيادة في الطرقات والشوارع المعروفة لديك والتي لا تحتاج منك النظر إلى جهاز تحديد المواقع أو الخرائط الموجودة على الهاتف، والسبب في ذلك تجنب تشتيت الانتباه الذي يمكن أن يحصل لك نتيجة النظر إلى هذه الأجهزة الإلكترونية، وأيضًا تجنب الوقوع في مفاجآت الطرق الغير معروفة لديك كالحفر أو أن تكون طرق مغلقة أو مزدحمة، ولهذا ابحث عن تلك المعروفة جيدا لديك، ويفضل أن تكون قريبة من مناطق سكنك.

حاول التدريب في المناطق الخالية

من المفضل وفي أيام العطل أو في الأوقات التي يتوفر لك فيها الوقت أن تقوم بالتدريب في المناطق الخالية والبعيدة عن السكن، لا يجب عليك أن تعتبر نفسك قد وصلت إلى التمكن في القيادة بمجرد حصولك على رخصة القيادة، الأفضل أن تستمر في التدريب وبمساعدة من هو أقدم منك في هذا المجال، عليك أن تتدرب على الاصطفاف، والسيطرة ومتى تقوم بتغيير ناقل الحركة في الوقت المناسب، هذه الأمور ستعطيك الفائدة والثقة في النفس قليلا وتؤهلك إلى أن تكون مستعدا للطرقات الأكثر ازدحاما، عليك أن لا تخجل من هذا الأمر، ففي النهاية هم يساعدك في القيادة ويختصر الوقت عليك.

تفقد المركبة دوما قبل الانطلاق من أجل إجادة قيادة السيارات

أولا وعند شراء مركبتك عليك أن تقوم بتفقدها كاملة لدى مركز ميكانيك، عليك أن تقوم بالتأكد من جميع قطع السيارة وخاصة إن قمت بشراء مركبة مستعملة، تفقد الفرامل وعجلة القيادة والزيوت وناقل الحركة وغيرها، من المهم أيضًا أن تكون إطارات المركبة جديدة، الإطارات لها ذات الأهمية للمحرك، الكثير من حوادث المرور تقع لعدم الاهتمام بالإطارات وبالتالي يحصل ما لا يمكن أن تحمد عقباه، تفقد الماء أيضًا، قم بتغيير القطع التالفة دون تأخير ولا تتصرف كما يقوم به الآخرون، إن كونك مبتدأ في القيادة لا يعطيك الخيارات الكافية للتعامل مع الأعطال كما الشخص المحترف القيادة ولهذا من الخطأ أن تقارن نفسك به.

نصائح متفرقة

  • على ذات المبدأ الذي تعلمت من اجلها القواعد العامة للقيادة يجب الحفاظ عليها عند الممارسة.
  • ينبغي للشخص أن يقود بطريقة تناسب قدرته وظروف حركة المرور. القيادة بسرعة في الأماكن الخاطئة قد تؤدي إلى خلق المشاكل.
  • تجنب تشغيل الراديو والموسيقى أثناء القيادة في البدء وأبقي انتباهك للطريق.
  • لا ينبغي أن تترك الأشياء الثمينة في السيارة حيث يمكن رؤيتها، فقد يكون داعيا لكسرها.
  • الحفاظ دائما على المسافة المناسبة بينك وبين المركبات التي أمامك، تلافيا لأي مخاطر إذا ما تعطلت هذه المركبة.
  • يجب استخدام أدوات التحكم في القدم كالفرامل ودواسة الوقود بلطف شديد في حالة القيادة على سطح زلق أو سائب.
  • يجب أن تبقى بعض الأدوات الضرورية والعدد في السيارة في مرحلة إجادة قيادة السيارات .
  • لا ينبغي أن تشعر بالذعر إذا تعطلت السيارة. حافظ على هدوءك، اعطي إشارة الخطر (الضوء الرباعي) واتصل بالمساعدة.

ترك الرد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا

6 + اثنا عشر =