أسطورة الرجل الرمادي : لغز لم يجد العالم له تفسيرًا حتى الآن

الرجل الرمادي أسطورة أرعب أهل أسكوتلندا عند ظهور رجل كبير الحجم ورمادي اللون، فمن هو هذا الرجل وما هي حقيقته، وهل وجد العلم تفسير محتمل لتلك الأسطورة؟

0 455

الرجل الرمادي الكبير من بن ماكدوي، هو أسطورة أسكتلندية أرعبت السكان المحليين وتحولت إلى أسطورة عالمية بعد ذلك. الرجل الرمادي هو من ” cryptid” وهو مصطلح يطلق على الكائنات الغريبة التي يُعتقد بوجودها بشدة. وهو يتشابه في وصفه مع كائن “اليتي” المزعوم وجوده على جبل إيفرست. وعندما نتحدث عن الأساطير الأسكتلندية، فلن تجد مثيل لها في غرابتها وشدة تعلق المحليين بها، وكثرة الافتراضيات العلمية في محاولة تفسيرها.

من هو الرجل الرمادي الكبير؟

الرجل الرمادي هو اسم يطلق على الكائن الضخم الرمادي اللون الذي يظهر على أعلى قمة في جبال كايرنغورم، وهي قمة جبل بن ماكدوي. وهو يسمى بالإسكتلندية ” Am Fear Liath Mor” التي تترجم حرفيًا إلى “الذئب العظيم”. ولكن الترجمة من الإنجليزية تعني الرجل الرمادي الكبير. كانت مجرد أسطورة محلية مرعبة للسكان المحليين، ويمتد تاريخها إلى عشرات أو مئات السنين. إلى إن ادعى البروفيسور نورمان كولي رؤيته للوحش عام 1889، وأعاد قصته مرة أخرى عام 1925، لتصبح بعد ذلك أسطورة عالمية.

جبل بن ماكدوي

هو ثاني أعلى قمة في المملكة المتحدة. ترتفع القمة من الجزء الجنوبي من أحد أجمل الجزر البريطانية. ولكن البيئة فوقه قاسية بشدة وتمنع النباتات من الحياة. أجزاء كاملة منه لا ترى شمس الشتاء الشمالية الضعيفة لعدة أسابيع. موجود في منتزه كايرنغورمز الوطني في أسكوتلندا، وهي منطقة برية وتتميز بمناخ شبه قطبي. إنها بيئة مثالية لمتسلقي الجبال المجانين الذين يتوافدون كل عام، واحتواء أسطورة مرعبة مثل الرجل الرمادي.

قصة البروفيسور نورمان والرجل الرمادي

في الحقيقة لم يشاهد البروفيسور نورمان الرجل الرمادي بعينه. إنما شعر بوجود كائن ضخم يمشي خلفه على الجبل. وقد قال إنه كان يسمع وقع الأقدام كل ثلاثة أو أربعة خطوات من قدمه هو. مما جعله يعتقد أن الكائن ضخم كفاية لتساوي قدمه ثلاثة أو أربعة أضعاف حجم القدم البشري. فتحير أمره وقال في نفسه أنه يتخيل، ولكن بعد صمت دقائق سمع نفس الصوت، رغم أنه لا يرى أي شيء بسبب الضباب. وعندها أصابه الرعب بشدة، ثم كافح للنزول من الجبل وهو مرتعب لمدة أربعة أو خمسة أميال. وهو متأكد بوجود كائن غريب على قمة الجبل، ولذلك قرر أنه لن يعود أبدًا إلى هناك بمفرده.

شهود عيان آخرون

توالت بعد ذلك الشهادات التي يقدمها بعض شهود العيان تفيد رؤيتهم لهذا الكائن الضخم بما يطابق مواصفات الأسطورة. مثل بيتر دينشام، عضو فريق إنقاذ الطائرات في جبل بن ماكدوي. ومتسلق الجبال ألكسندر تونيون، أدعى رؤيته لظل الكائن يظهر بين الضباب والسحب فوق القمة، فأطلق عليه ثلاثة رصاصات من مسدسه دفاعًا عن نفسه.

وكما ترى، فليست هناك رؤية واضحة وجلية للرجل الرمادي الكبير. كلها عبارة عن أحاسيس بوجود كائن أخر قريب، أو رؤية غير واضحة، أو أصوات غريبة. وأغلب تلك الظواهر تحدث أثناء الشتاء القارص فوق جبل بن ماكدوي. فلو قررت يومًا صعوده، اعرف جيدًا أن الأساطير والخرافات تتجمع على هذا الجبل.

ظاهرة علمية قد تفسر أسطورة الرجل الرمادي

ظاهرة تدعى ” Brocken spectre”، قد تكون التفسير المحتمل لظهور الرجل الرمادي. الظاهرة عبارة عن ظل ضخم وكبير لكائن يظهر في وسط حلقة كبيرة دائرة متعددة الألوان. الكائن يقارب اللون الرمادي وكأنه يقف أمام الشمس. وتحيط بها الحلقة كأنها دليل على العظمة. الظاهرة لها تفسير علمي بسيط، عندما تتقابل أشعة الشمس مع السحب التي تحتوي على قطرات من المياه غير متساوية في الحجم، أو سحب تحتوي على شروخ في تكوينها، ينتج هذا ظل رجل ضخم في المنتصف. رافعًا يديه لفوق كأنه في وضعة هجوم مخيفة، ودائرة كبيرة من الألوان المتعددة كقوس قزح تحيط به، لتعطي لها رونق إضافي وغموض وشكل مرعب.

في الحقيقة الظل هو للشخص الواقف، وتعمل الأجواء على ظهور الظل حول تلك الهالة متعددة الألوان أو البيضاء والتي تسمى ” Glorie”. وإن أمعن الواقف النظر سيعرف أن بداية الظل عند قدمه وتمتد للأمام. وتظهر تلك الظاهرة بكثرة على الجبال العالية وتعترض ضمن الظواهر الطبيعية في علك الأرصاد الجوية، حين تلامس السحب مع الجبال وأشعة الشمس. ولكن يمكن أن تراها أيضًا من خلال الطائرة إن كنت محظوظًا كفاية. على جبل بن ماكدوي توجد بقع قليلة يمكن ملاحظة الظاهرة عليها، لأنك تحتاج إلى ارتفاع كافي. وأشهر المناطق التي تمت رؤية الرجل الرمادي عليها، هي بالفعل واحدة من المناطق الممكنة للظاهرة. تسمى منطقة “صدع لورشرز”، وهي موجودة على ارتفاع ألف قدم تحرس المدخل الشمالي لجبال كايرنغورم. كما تشتهر بعدد من الظواهر الأخرى المختلفة.

تم اكتشاف الظاهرة لأول مرة على قمة جبل في ألمانيا عام 1780. ولكن تلك الظاهرة قد تفسر الشكل الغريب والمريب للرجل الرمادي ولكنها لا تستطيع تفسير أصوات الأقدام التي سمعها بعض شهود العيان.

تفسير أخر أقل علمية

يوجد تفسير أخر لا أساس له بالعلم، يمكن أن يفسر وجود الرجل الرمادي. وهو ما يريد أن يصدقه أصحاب الأسطورة والسكان المحليين. وهو أن هناك روح موجودة على الجبل، وبفعل الخيال تمت رؤيتها على شكل أدمي. فمنذ العصور القديمة وبدايات الأديان المختلفة للحضارات، ويحاول الإنسان أن يشخص الأمور من حوله ليفهمها. فمثلًا يحول الفصول السنوية إلى آلهة يتحاربون، أو يؤمن بأن لكل فعل إله يتحكم فيه. حتى يومنا هذا، يفضل البعض تسمية السيارات بأسماء بشرية ويعطي لكل سيارة شخصية. فلماذا لا يفعل العقل نفس الفكرة مع الجبال، ويشخص روح الجبل ويتخيل عقله بأن إنسان رمادي يتحرك.

يستند هذا التفسير إلى علم يدعى “التجسيم” أو ” anthropomorphism”. وهو تحويل الصفات الإنسانية أو المشاعر والصفات إلى كائنات غير إنسانية. مثل الآلهة في الحضارات القديمة أو الرجل الرمادي في الأسطورة هنا.

الرجل الرمادي في الأفلام والكتب

في عام 2006، تم إطلاق فيلم وثائقي قصير بعنوان “الرجل الرمادي الكبير من بن ماكدوي “. وذلك في فاعليات مهرجان جبل إدينبورغ المنعقد في أسكوتلندا. ومدة الفيلم قرابة العشر دقائق. وقد أشاد به النقاد وظهر في العديد من المهرجانات الأخرى، أخرهم في يونيو 2017، في مهرجان السير في الهواء الطلق بأسكوتلندا.

بالنسبة إلى الكتب، ستجد كتاب يحمل نفس العنوان من تأليف “أفليك جراي”، يرجع تاريخ إصداره إلى عام 1970. يحكي عن غموض قصة الرجل الرمادي والأسطورة كما يرويها شهود العيان، وكيف أنه يعتبر أحد الألغاز التي لم تُحل بشكل قاطع. حاول أفليك عرض مجموعة كبيرة من القصص مماثلة لأشخاص تقابلوا مع الرجل الرمادي، ويرون نفس المشاعر والرعب. ثم قدم مجموعة من التفسيرات الممكنة التي قد تفسر من هذا الكائن أو كيف جاء.

خاتمة

الرجل الرمادي الكبير هو أسطورة عريقة يمتد تاريخها لمئات السنين. وتجذب العديد من الزوار الباحثين عن المغامرة إلى أحد المناطق الأكثر جمالًا في أوروبا.

الكاتب: أيمن سليمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 + تسعة =

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد